الأحد20/8/2017
م16:44:36
آخر الأخبار
الجيش اللبناني: تعرض آلية تابعة للجيش لانفجار لغم ارضي أدى إلى استشهاد 3 عسكريينتقدم سريع على المحورين السوري واللبناني .. انطلاق معركة القلمون الغربي وهجوم ثلاثي متزامن ضد داعشعبدالله آل ثاني.. بديل السعودية لحكم قطر بعد الإطاحة بتميم بن حمدعلى الحدود اللبنانية السورية...ماذا ينتظر المسلحين في جرود قارة ورأس بعلبك؟...بقلم نضال حمادة الرئيس الأسد: كل ما يرتبط بمصير ومستقبل سورية هو موضوع سوري مئة بالمئة ووحدة الأراضي السورية من البديهيات واصل تقدمه بريف حمص الشرقي.. وانفجار سيارة مفخخة في اللاذقية … الجيش السوري وشقيقه اللبناني يجتاحان القلمون الغربي في اليوم الثالث…كرتلي: زيادة عدد الباصات المخصصة لنقل زوار معرض دمشق الدولي إلى 150الجنوب السوري: ارتياح «أهليّ»... بين «تخفيف التصعيد» وتطهير الحدودالدفاع الروسية تقلد جنرالا سوريا ميدالية الشجاعة لمكافحة "داعش"قريباً.. 3 آلاف إرهابي إلى أوروبا!حجم المشاركة والحضور أذهل الجميع … وزير المالية : نحن أذكى من أن ننتظر رفع الحصارإيران تدعو لتفعيل اتفاقية التجارة الحرة مع سورياأعيدوا للعثمانيين جدهم!.....بقلم | حسن م.يوسفتضيق ساحة مناورة أنقرة يفتح المجال أمام نجاح «أستانا 6»قتلت عاملة أجنبية لديها وادعت بانتحارها، والتحقيق يكشف الجريمةاغتصبوها حتى كادت تموت.. اعتداء على طفلة أجنبية بالسعودية فقدت نطقها من هول الصدمة!بالفيديو ...الطيارون السوريون يذهلون مراسلا حربيا روسيا بشجاعتهم ووطنيتهم"داعش" ينتهج "اليكات" كأسلوب تجسس جديد في حوض حمرين322 طالبا وطالبة يتقدمون لاختبارات المرحلة الثانية للقبول في المركز الوطني للمتميزينالرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح دورة امتحانية إضافية وعام اسثتنائي للطلاب الراسبين والمستنفدين في المرحلة الجامعية الأولى ودراسات التأهيل الجيش العربي السوري يستعيد السيطرة على 3 قرى بريف حماة الشرقي ويسقط أكثر من 20 قتيلاً في صفوف إرهابيي “داعش” بدير الزور ومحيطهالا هدنة في شرق العاصمة وقذائف استهدفت أحياءهاطرقات مأجورة في سورية..والمشروع قيد الدراسةقريباً .. تخصيص 1739 شقة سكنية في حلبالفلفل الحار ..اسراره وفوائده7 نصائح للتخلص من دهون الثدي عند الرجالوفيق حبيب يحيّي سورية وجيشها من على مسرح المعرضبعد إعلان ضبطهما بـ"مخدرات"...أين "عمرو وكندة" الآناستعدادًا لابنته الثانية.. مؤسس “فيسبوك”يأخذ إجازة أبوة شهرين‎ماذا يحدث لـ"تويتر" لو أغلق ترامب حسابهالأرض على موعد مع حدث نادر في 1 أيلولبعد أيام قليلة.. مفاجأة من ناسا وفيسبوك!ذكاء التوقيت والانتقاء: معرض دمشق الدولي ....بقلم ناصر قنديل سوريا تصفع الجامعة العربية ...بقلم عبد الباري عطوان

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> عبد الباري عطوان: مصيبة تنتظر السعودية

ربّما يكون مبلغ الـ 460 مليار دولار الذي حصل عليه دونالد ترامب من المملكة العربية السعودية، على شكل صفقات أسلحة واستثمارات، متواضعًا للغاية بالمقارنة مع حجم التعويضات التي قد تدفعها للضحايا والمتضررين من هجمات الحادي عشر من سبتمبر.

نشرح أكثر ونقول أن السلطات السعودية طلبت أمس الثلاثاء من قاضٍ أمريكي في ولاية نيويورك رفض 25 دعوى قضائية من قبل أهالي ضحايا هجمات مركز التجارة العالمي الذي يصل عددهم إلى 3000 شخص، علاوةً على 20 ألف جريح، تتهمها بالمساعدة في التنفيذ والتخطيط لهذه الهجمات، وتطالب الحكومة السعودية بدفع تعويضات.

حجة السعودية تقول أن من رفعوا هذه الدعاوى لا يمكن أن يثبتوا أن الحكومة، أو أي منظمة خيرية تابعة لها، مسؤولة عن تلك الهجمات، علاوةً على أنها، أي المملكة، تستحق الحصانة السيادية.

***

هذه الدعاوى التي تتناسل بشكلٍ متسارعٍ تأتي تنفيذاً لتشريع أقره الكونغرس الأمريكي يتم بمقتضاه معاقبة الدول التي ترعى الإرهاب (جستا)، والسماح للمتضررين بمقاضاتها أمام المحاكم الأمريكية، وستكون ثلاث دول على رأسها، وهي المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة (اثنان من مواطنيها شاركوا في تنفيذ الهجمات، أحدهم مروان يوسف الشحي)، علاوةً على دولة قطر، المتهمة بفتح شاشة قناتها “الجزيرة” لأشرطة الشيخ أسامة بن لادن، زعيم تنظيم “القاعدة”، وباحتضان، وحسب ملف الادعاء، خالد شيخ محمد، مهندس هذه الهجمات على أراضيها، وتوفير المأوى والوظيفة له، وتسهيل هروبه قبل أن تصل وحدة من مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي إلى الدوحة لإلقاء القبض عليه.

شركات المحاماة التي ترفع هذه الدعاوى لا تتقاضى أي أتعاب مقدماً من موكليها، أي أهالي الضحايا والمتضررين، مثل شركات التأمين، وخطوط الطيران، وملاك مركز التجارة العالمي، والمستأجرين فيه، وتتعامل معهم على أساس القاعدة القانونية (NO WIN NO FEE)، أي أنها تحصل على أجورها من اقتطاع نسبة من التعويضات.

لا يمكن أن تتبنى شركات المحاماة الكبرى مثل هذه القضايا إلا إذا كانت تعرف مقدماً أن نسبة الفوز فيها كبيرةً للغاية، مثلما تعرف أيضاً أن الدول المتهمة تملك صناديق سيادية تحتوي على أكثر من ترليوني دولار على الأقل، ونسبة كبيرة من هذه الأموال مستثمرة في الولايات المتحدة.

الأدلة التي يستند إليها المحامون في تبرير رفع هذه الدعاوى ضد المملكة العربية السعودية خاصةً، أن اثنين من المتورطين في الهجمات كانوا على اتصالٍ مع السفارة السعودية في واشنطن، وحصلوا على مساعدات مالية، وأن السيد عمر البيومي ضابط المخابرات السعودي اجتمع مع اثنين من خاطفي الطائرات في سان دييغو، وكان مكلفاً بمساعدتهم بما في ذلك العثور على شقة وفتح حساب مصرفي.

***

التعويضات المطلوبة من المملكة العربية السعودية وحدها قد تصل إلى 4000 مليار دولار، إن لم يكن أكثر، وهذا مبلغ ضخم قد يكون من الصعب توفيره في ظل تراجع أسعار النفط، وتآكل الاحتياطات المالية في ظل العجوزات الضخمة في الميزانية، وربما تضطر الحكومة السعودية إلى بيع كل أسهم شركة أرامكو، إلى جانب عدة شركات حكومية أخرى لتسديد نصفه فقط إذا صحت تقديرات الخبراء.

دول الخليج (الفارسي) الثلاث تجد نفسها هذه الأيام أمام معركة قضائية مرهقة، وباهظة التكاليف مادياً ومعنوياً، وفي إطار خطة أمريكية معدة جيداً لإفلاسها، بعد حلب آخر دولار في جعبتها.

هذه هي المكافأة التي تقدمها الولايات المتحدة لهذه الدول الحليفة، التي شاركت أمريكا كل حروبها، ومولتها وفتحت أراضيها لقواعدها، نقولها وفي الحلق مرارة، فهذه أموال الأمة، وهؤلاء جزء أصيل منها، حتى لو اختلفنا مع بعض سياساتها.

* عبد الباري عطوان ـ رأي اليوم



عدد المشاهدات:3598( السبت 03:36:42 2017/08/05 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/08/2017 - 4:15 م

فيديو

فوتو مونتاج عن تاريخ معرض دمشق الدولي .. وذاكرة دوراته المتعاقبة

فيديو

لقطات من حفل افتتاح الدورة الـ 59 لمعرض دمشق الدولي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو.. آرلوند شوازينيغير يوجه صفعة جديدة لترامب بالفيديو ...فتاة تصاب برعب أثناء استعراضها نشرة الطقس بالفيديو.. لصوص يقتلعون جهاز صراف آلي من مكانه لسرقته شاهد...ماذا فعلت رضيعة مع والدتها لحظة ولادتها اكتشفت أنّ زوجها يخونُها مع امرأةٍ ثانية .. فصوّرت نفسها وهي تنتقم منه بشنق طفلها! فيديو مروّع لسقوط طفل من سيارة أثناء سيرها فيديو ..قطة تنقذ رجل وزوجته من حريق هائل المزيد ...