الثلاثاء17/7/2018
م14:11:16
آخر الأخبار
مصدر أردني: انتهاء أزمة النازحين من السوريين قرب الحدود بعودتهممقتل اثنين من عناصر شرطة النظام السعودي على يد زميلهم في نجرانالأحمد : «حماس» لا تلتزم بالمواثيق ولن نصبر إلى الأبدمسؤول عسكري أردني يكشف عن عدد الدواعش بحوض اليرموك في سورياالجنوب السوري: اتفاق 1974... ما بعد الإمساك بالحدودالجيش يستكمل عدّة معركة الحدودالكشف عن خطة لإجلاء" الخوذ البيضاء" من سورياسوريا...مجلس منبج العسكري يعلن انسحاب "وحدات حماية الشعب"بوتين: الإرهابيون هم الذين يتحملون مسؤولية مقتل المدنيين في سوريا «حركة المجتمع الديمقراطي»: الأكراد هدفهم تشكيل كيان ديمقراطي! ….. وأميركا تتخلى عن «الخوذ البيضاء»الأونصة السورية تسجل الانخفاض الأكبر في تاريخهاالمهندس خميس يبحث مع السفير العراقي متابعة التنسيق لإعادة فتح المعابر الحدودية«المجتمع الديمقراطي» في مواجهة مع «المجلس الوطني» … أكراد الشمال بين التفاوض مع دمشق والارتهان للخارجما هي أهداف ترامب وراء تقويض الحلف الأطلسي؟عصابة تمتهن تزوير تأجيلات دراسية و دفاتر خدمة علم … في قبضة الأمن الجنائي بدمشقجريمة مروعة في الإسكندرية... دفنوا شابا حيّاً ليسلبوا ماله وسيارته وثيقة سرية للحكومة الأمريكية تكشف خطة لزعزعة استقرار سورية في 2006 باستخدام المتطرفين والإخوان المسلمين والانتخاباتوجهاء من إدلب يتواصلون مع حميميم لتسليم مناطقهم مصر توافق على تجديد معاملة الطلاب السوريين واليمنيين معاملة المصريين.مجلس التعليم العالي يقر العودة إلى النظام الفصلي المعدلعشرات "السوريين" يتجمعون بالقرب من سياج الجولان المحتل وجيش العدو يطلب منهم التراجعالجهات المختصة تضبط أسلحة وذخائر من مخلفات الإرهابيين بريف حماة الجنوبيموازنة 2019: مبالغ مستقلة لـ«إعادة الإعمار» وأولوية مشاريع الإسكان للشركات العامة وليس للقطاع الخاصقانون جديد للتطوير العقاري قريباًحين ينطق الجسم معبراً عن حاجته للفيتاميناتالعلماء يكشفون فائدة غير متوقعة للبرتقالملكة جمال العرب بأمريكا: سورية عصية على مؤامرات الأعداء تقارير: محكمة لبنانية تبرئ المطرب فضل شاكر!!!بريطانية تحمل وتلد "دون أن تدري"!ترامب يتناسى أن المجالس بالأمانات ويفضح سرا لإليزابيت الثانية"الخنجر" يطعن بقوة غرور الولايات المتحدةبالفيديو... كائن بحري غريب شبيه بـ "الإنسان"قمة الناتو ....بقلم تييري ميسانلا حلول في قمة بوتين ترامب بل حلحلة ....ناصر قنديل

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> الانكشاف وسقوط أوراق التوت... بقلم :طالب زيفا باحث سياسي

تسارع الأحداث على مختلف الساحات اقليميا ودوليا ،والتحولات في الحرب على الإرهاب،والخلافات (المنسقة)بين دول الخليج 

وتبدل الأدوار وانكشاف المستور يشي للمتابع بتغيرات خطيرة تنتظر من كان يطبل ويزمر (للربيع العربي وثوراته)والذي لم يعد خافيا بأنه مخططا مرسوما بدقة من صناع السياسة الغربية وخاصة الأمريكية،

ولم تعد تنطلي على أحد ممن يقرأ تاريخ الدول الاستعمارية وبأثوابها وأشكالها المعاصرة ما تقوله تلك الدول وما تخطط له على مستوى العالم خدمة فقط لمصالحها الاستراتيجية التي تغلف بشعارات براقة وبأساليب مخادعة .

ولدينا من الأمثلة القريبة وليست البعيدة على كثرتها التي تفضح نفاق تلك الدول التي تدعي حرصها على الديموقراطية وحرية ورفاهية الشعوب المستلبه خيراتها من خلال حماية مطلقة لشيوخ وممالك وإمارات قبلية هزيلة وأسر حاكمة ومالكة منذ عشرات العقود بهدف استزاف خيراتها مقابل البقاء لتلك الأسر مادامت تحقق المصالح للرأسمالية المتوحشة وتبقي بؤر التوتر كجرح نازف لعشرات السنين.

ونظرا لأهمية منطقة الشرق الأوسط وللثروات الطائلة كان لابد من ابقاء حالة الانقسام بكل أشكاله ولا نريد هنا تأكيد المؤكد (من حماية الكيان الصهيوني وزرع بزور التفرقة الاثنية والطائفية والاقليمية...لاستمرار إبقاء التخلف وكل أشكال الصراع الذي يضمن استمرار الهيمنة الأمريكية والغربية ،وهذا ما شهدته غير منطقة منذ اسقاط الاتحاد السوفييتي 1990 حتى الثورات الملونة في شرق أوروبا إلى تقسيم يوغسلافيا وتدفيعها ثمن استقلالها وتوجهاتها الشرقية ،إلى توسيع حلف الناتو بعد زوال حلف وارسو المقابل ،إلى ما جرى ويجري في المنطقة والدمار الممنهج للأوطان(التدمير الذاتي)على حساب شعوب المنطقة كلها وليس فقط دول(الربيع)لأن بوصلة التدمير قادمة لا محالة لدول ومشيخات الخليج والاردن والمغرب العربي وتركيا والقضية قضية وقت وأولويات لأن سورية واسطة العقد في محور استراتيجي يبدو بأنه خيب آمال الأمريكان وبعض أوربا وقد يضع حدا لهيمنة القطب الواحد ويمهد لعالم متعدد الأقطاب ستكون أمريكا جزءا منه وليست حجر الرحى كما حصل في العقود الثلاث السابقة. والسؤال الآن بعد انكشاف معظم الاوراق ما مصير منطقة تعتبر الشريان الأساسي للغرب ؟وهل ستتمكن أمريكا العميقة من اللعب في المنطقة كما ترغب؟وهل مشيخات الخليج التي مولت الإرهاب بكل أشكاله ودفعت مئات المليارات تمويلا وتسليحا وتحريضا وغسل أدمغة بتفويض ورعاية أمريكية،أن تتخلص من الفكر الإرهابي والسطوة الأمريكية؟ يبدو بأن اللعب أصبح على المكشوف ورياح(الهواء الأصفر)قادمة لتلك الممالك حالما تنتهي صلاحيات تلك الدول لأن التاريخ علمنا بأن المستعمر براغماتي يسير خلف مصالحة وعندما يشعر بأن مصالحه في خطر ينقلب ولن يبقي (الذئاب المتوحشة)تسرح بعد أن أدت مهامها في تدمير القيم وشوهت الدين بل خربت الأوطان،وقد تختلف التحالفات ويبدو بأن ارهاصاته بدأت وما على القارئ سوى العودة لمراكز الأبحاث الأمريكية ليستشف ما يحضر لبقية المنطقة بما فيها السعودية التي تحاول الهروب إلى الأمام بعد ما تم تسخيرها لعشرات السنين (ماليا وأيديولوجيا) لخدمة المشاريع الأمريكية والصهيونية في المنطقة. ونستطيع أن نقول حتى لو فات الأوان هل يمكن لمن مول الإرهاب (الفوضى الخلاقة)أن يعيد النظر في حساباته الخاطئة ؟وهل فعلا قطر فقط هي من مولت كل الإرهاب وحتى هذه اللحظة؟هل سيدرك هؤلاء بأن خطاياهم تجاوزت كل التابوهات والمحظورات وداسو على كل القيم من أجل تدمير أوطان الغير ثم أوطانهم لاحقا؟

نحن مع الأسف ندرك بأن هؤلاء لن يرعووا وسيبقون على غيهم ؛لأن البطر والمال والمصالح الضيقة والحسابات الخاطئة والغرور هو من يحكم ويتحكم بسياساتهم ،وسيندمون حيث لا يفيدهم الندم.

طالب زيفا.



عدد المشاهدات:788( الجمعة 22:39:10 2017/08/11 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/07/2018 - 2:09 م

مشاهد من قرية مسحرة في القنيطرة بعد سيطرة الجيش السوري عليها

صورة وتعليق

من بادية الشام ....صباح الخير لابطال الجيش العربي السوري

 

فيديو

ذاكرة معرض دمشق الدولي.. ستينيات القرن الماضي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

مركب مهاجرين أضاع طريقه ظن راكبوه انهم وصلوا للشواطئ الاسبانية بالفيديو...سعودية منقبة تقتحم خشبة المسرح وتحتضن ماجد المهندس حادثة محرجة أثناء الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي بحضور ماكرون حتى الملكة إليزابيث لم تسلم من فظاظة ترامب!! قبلة "وسيم كندا" لزوجة رئيس الوزراء البلجيكي تثير جدلا واسعا في الإنترنت (فيديو) الأردن.. سرعة تجاوب شرطي تنقذ طفلا من الموت دهسا فيديو .. مشهد مرعب لاختطاف امرأة من وسط الشارع نهارا أمام أعين المارة المزيد ...