الأحد25/2/2018
ص3:39:22
آخر الأخبار
الداخلية التونسية: إيقاف 16 سوريا على الحدود مع الجزائر كلمة مرتقبة للسيد نصر الله السبتزاسبكين: فبركة الأخبار حول ما يجري بالغوطة لعرقلة الحل السياسي«الترفيه» و«التغريب» يخترقان المملكة: «مجتمع آل سعود» لا يُطاوِع ابن سلمان...بقلم علي جواد الأمينالفن والوطنية والتحدي صفات تصبغ عمليات إعادة ترميم الجامع الأموي الكبير بحلب-فيديوالجعفري: نمارس حقا سياديا بالدفاع عن أنفسنا وسنستمر في مكافحة الإرهاب أينما وجد على الأرض السوريةمحللون عسكريون وسياسيون: نصر ديبلوماسي بكل معنى الكلمة لروسيا وسوريةمندوب روسيا : قلقون من التهديدات الأمريكية ضد سوريا وهذا الخطاب العدواني يجب أن يتوقفترامب يزعم أن لجيش بلاده هدفاً واحداً في سوريا !تأجيل التصويت في مجلس الأمن الدولي على مشروع قرار الهدنة في سوريا إلى مساء السبتأول مصرف حكومي ينضم إلى نظام التحويل السريعاجتماع عمل يحدد أسس المشاركة في الملتقى السوري الروسي الاقتصاديالأيام الاخيرة لغوطة القذائف .. قطف العنب وقتل ثعابين الغوطة...نارام سرجونالغرب يكرّر في الغوطة فيلم حلب.. أين ذهب المسلّحون؟...بقلم روبرت فيسكفي ليلة زفافها.. ادعى انه عريسها وقام بإغتصابهافي “برج دمشق”.. مجرم يسحب صور زبائنه من جوالاتهم المعطلة لابتزازهم جنسياً! سجن التوبة في الغوطة مشهد مؤلم تتجاهله الأمم المتحدة!مصادر معارضة : عسكريون أمريكيون يستعدون لنقل عناصر “داعش” إلى الغوطة الشرقية بهدف إحباط خطط الجيش السوري في تطهير المنطقةغرامات تجاوزت مليارا و 638 مليون ليرة على عدد من الجامعات الخاصة5 نصائح تجعل صوتك مسموعا في اجتماعات العملحرب الفصائل ومعادلات نفوذ جديدة بين (النصرة) و(جبهة تحرير سوريا) في الشمالبالفيديو ...وحدات الجيش تحبط هجوماً لإرهابيي “جبهة النصرة” على نقاط عسكرية في محيط مدينة البعث بالقنيطرةوزير النقل: إطلاق أول مدينة عائمة في طرطوس خلال 30 يوماوأخيراً .. مشروع أبراج سورية وسط دمشق يتجه للتفعيل .. وأيضاً فندق موفمبيك دمشق هل قوارير البلاستيك تسبب السرطان حقا ؟7 نصائح للتخلص من احتباس الماء في الجسمإطلاق برومو المسلسل السوري (هوا أصفر)منزل أمل عرفة يتعرض لقذيفة هاون واصابة اختها الكبيرةعمدة مدينة أمريكية ترفع راتب حارسها الشخصى لألف ضعف نظير خدماته الجنسيةصحيفة ألمانية تستخرج بطاقة عضوية لـ"كلبة" في حزب سياسيالتوصل إلى صيغة جديدة للضوءهاتف "سامسونج غالاكسي 9" سيكون أغلى من "آيفون X"الأطباق الطائرة الروسية تصل الى سورية.. ماهي المهمة المسندة لها؟؟... نارام سرجون هل تكون تجربة عفرين عبرة لجميع الأكراد السوريين؟

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> ما يَقرُب من مليون لاجيء سوري عادوا إلى بلادهم مُنذ بداية هذا العام فقط مُعظمهم إلى حلب وحِمص.. هل هذا مُؤشّر آخر على قُرب الحَرب من نهايتها؟

تقول إحصاءات وكالة الهجرة الدوليّة التابعة للأمم المتحدة أن أكثر من 600 ألف نازح ولاجيء سوري عادوا إلى بلادهم منذ بداية هذا العام، حوالي نصفهم إلى مُحافظة حلب بسبب تحسّن الأوضاع الأمنيّة والاقتصاديّة، والمُحافظة على مُمتلكاتهم.

ربّما يَبدو هذا الرّقم صغيرًا، إذا وَضعنا في اعتبارنا أن هناك ستّة ملايين لاجيء، ونازح ومُشرّد سوري في الدّاخل فقط بفِعل الحَرب، ولكنّه يَظل مُؤشّرًا مُهمّاً على بِدء الهِجرة المُعاكسة بشكلٍ مُتسارعٍ، وبهذا الزّخم مُنذ بداية الأزمة قبل سبع سنوات.

السوريون الذين عانوا طويلاً، بشكلٍ غير مسبوق في الوطن العربي والعالم، أدركوا أنهم، أو مُعظمهم، تعرّضوا إلى خديعة كُبرى تَقف خَلفها دُول عُظمى، وأخرى إقليميّة، ولذلك فضّلوا العَودة إلى الحُضن الأم، وإعادة ترميم أوضاعهم، والعَيش في مُدنهم وقُراهم حتى لو فوق أنقاض بُيوتهم المُهدّمة من جرّاء الحَرب، فذلك أكرم لهم، من العيش في المَنفى، ومُواجهة كل أشكال العُنصرية والتمييز.
تدهور أوضاع المُعارضة السورية، السياسية والمُسلّحة في آن، ووقف الولايات المتحدة لبرامجها التدريبيّة والتسليحيّة، وتوصّل مُعظم الدول العربية والدولية الأخرى الدّاعمة إلى قناعةٍ راسخةٍ بأن الرئيس السوري بشار الأسد باقٍ في الحُكم إلى أجلٍ غير مُسمّى، مُؤشّر آخر على اقتراب الحَرب الدائرة في سورية من نهايتها.
القرار السعودي بتوسيع دائرة المُشاركة في الهيئة العُليا للمُفاوضات، وضم منصّات القاهرة وموسكو إليها، واستقالة السيد رياض حجاب رئيسها، وتواتر التكهّنات عن احتمال حُلول السيد أحمد الجربا مكانه، مُؤشّرات تعكس حُدوث تغيير كبير وجذري في المشهد السوري المُعارض، وبِدء مرحلة جديدة مُختلفة كُليًّا.
في ظِل هذه المُتغيّرات المُتسارعة لا نَستبعد تسارع عَودة اللاجئين السوريين، من دِول الجِوار، ومن داخل سورية نفسها، الأمر الذي يتطلّب تقديم مُساعدات عاجلة لهم لتوفير الحَد الأدنى من العَيش الكريم، انتظارًا لمَرحلة إعادة الإعمار الأكبر والأهم.
الدّول العربية التي ساهمت بدورٍ كبير في دمار سورية ومَعها الولايات المتحدة والدول الأوروبيّة، مُطالبة بإقامة صندوق مالي لمُساعدة هؤلاء اللاجئين العائدين، وتحمّل المسؤوليّة في هذا الإطار.
سورية ستَعود حتمًا إلى سابق عَهدها، وستَستعيد دَورها القيادي والرّيادي، لأن شعبها من أكثر شُعوب العالم ديناميكيّة وحيويّة وإبداع وإنتاج، خاصّةً بعد أن أدرك أن المُؤامرة كانت تستهدفه، ونسيجه الاجتماعي، ووحدتيه الوطنيّة والترابيّة.
“رأي اليوم”

 



عدد المشاهدات:1392( السبت 06:42:19 2017/08/12 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/02/2018 - 1:01 ص
كاريكاتير

 

 

فيديو

كلمة د. بشار الجعفري مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة تعقيباً على تبني القرار 2401 بالإجماع

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو- نحلة تشن هجوما على مذيعة وتصيبها بـ... ! الافاعي القاتلة لا ينصح لاصحاب القلوب الضعيفة بمشاهدته برنامج تلفزيوني في روسيا يتحول إلى "حلبة مصارعة" (شاهد) تمساح ينتزع غنيمة صياد بطريقة مروعة (فيديو) بالفيديو... رد فعل القط على موت صاحبه بالفيديو... ثعبان بحر غاضب يطارد غواص لافتراسه حيلته الذكية للخروج بسيارته المركونة تجذب مليون مشاهد (فيديو) المزيد ...