الاثنين20/11/2017
م13:54:9
آخر الأخبار
عادل الجبير يكشف عن عائدات السعودية من الأمراء الموقوفين !لبنان والعراق يرفضانه والفصائل الفلسطينية: الحزب مفخرة الأمة … الجامعة العربية: حزب اللـه إرهابي!سيارات الإسعاف تدخل إلى فندق الـ "ريتز كارلتون"!بطولة الشطرنح في السعودية بمشاركة إسرائيليين ودون فرض ارتداء الحجابدمشق وحلفاؤها كسبوا «سباق الحدود» ...سقوط آخر «مدن الخلافة» في البوكمالسوريا: 1500 جندي تركي لمواجهة الكرد ودعم لجبهة النصرة لمنع سقوط مطار أبو الظهوراجتماع لوزراء خارجية «الضامنة» اليوم في تركيا تحضيراً لقمة سوتشي … حداد: نعول على زخم إضافي للتسوية في «الحوار الوطني»حيدر: المصالحة في حرستا فشلت لكن المفاوضات مستمرة(التحالف الدولي) لـ “سبوتنيك”: مسلحو “داعش” يهربون للصحراء والأجانب يحاولون الخروج من سوريا والعراق موشيه يعالون: الجبير يقول بالعربية ما نقوله نحن بالعبريةعلى أرض مدينة المعارض العام القادم.. مطبعـة حديثـة ومعرض لبيع الســياراتتعليمات «المركزي» اشترطت عدم قبول التالفة والمشوهة..مواطنون يتعرضون لرفض تصريف أوراقهم النقدية الأجنبيةلماذا تدفع امريكا تعويض خدمة لبعض فصائل الحر !؟السعودية والمهمة التدميرية في لبنان والمنطقة..«صفقة القرن»...العميد د. أمين محمد حطيطفتاة عربية تقتل أمها وتسمم أباها من أجل عشيقهاالإمارات: موظف يصوِّر جارته عارية في الحمامالبحرة والمحاميد أبرز المرشحين لوراثة رياض حجاب.. وكسر شوكة إيران وتركيا أبرز اهداف الرياض في جدول أعمال المعارضة السوريةمقتل كامل افراد مجموعة مرتزقة بمحيط اداره المركبات بحرستا بتفجير مبنى تسلل اليه مرتزقة أحرار الشام و جبهة النصرة وفيلق الرحمن - فيديو افتتاح مركز للتأجيل الدراسي والإداري في جامعة دمشقوزير التربية يصدر قراراً صارماً بحق المدارس و المعاهد الخاصة والعامة الجيش يرغم الإرهابيين على الانسحاب من محيط إدارة المركبات … مخلوف بعد السيطرة على البوكمال: أولويتنا فتح معبر القائم مع العراقخريطة تظهر تحرير الجيش السوري وحلفائه مدينة البوكمالالإسكان تكشف حقيقة العروض الروسية السكنية بأسعار مخفضة!باكورة “دمشق الشام القابضة” عقود مع شركات استثمارية بـ77 مليون دولارطرق علاج تصلب الشرايينخطر جديد يخفيه ملح الطعام عاصي الحلاني: غناء ابني مؤجّل و«ذا فويس» قرّبني من إليسامرة أخرى الفنانة شيرين تعتذر من المصريين … وتقول “لو عاد الزمن بي بالتأكيد لما كررتها”.نسى أين ترك سيارته ليجدها بعد 20 عاماضبطته الشرطة بالجرم المشهود داخل منزل دعارة... فبرّر الموقف بطريقةٍ طريفة!سبب غريب وراء “فجوات” ناطحات السحابوسائل التواصل تعلن عن إجراءات جديدة "مهمة"ضرورة إعادة كتابة التاريخ....د.بثينة شعبانتحرير البوكمال يعزّز الطوق الشمالي ويقيّد خيارات تل أبيب ....بقلم علي حيدر

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> هيروشيما أو دريسدن ؟ ..حتى الأشباح لا تسكن بقايا “الرقة”

منذ إعلان قوات “قسد” الكردية ما قالت إنه “تحرير” لمدينة الرقة، حتى انهالت الصور من المدينة، صور كان وقعها صاعقاً على أهالي الرقة النازحين، وعلى وسائل الإعلام، الغربية منها خصوصاً، التي تناقلتها مع عبارات الدهشة والتعجب وعدم التصديق من هول الحدث.

والصور المنشورة عن المدينة بعد “تحريرها” تبين الكم الهائل من التدمير الذي تعرضت له، ويخيل للذي يقلب الصور أنه حتى الأشباح لا تسكن المدينة من هول الدمار، ولا تشبه الصور الآتية من الرقة إلا التي أتت سابقاً من نظيراتها في هيروشيما اليابانية ودريسدن الألمانية.

وزارة الدفاع الروسية أصدرت بياناً شبهت فيه وضع المدينة بما حصل لمدينة دريسدن الألمانية إبان الحرب العالمية الثانية، حيث أمطرتها قوات التحالف حينها بالقذائف ومحتها عن بكرة أبيها، مواطنين وبنى تحتية.

فيما برر متحدث أمريكي باسم قوات “التحالف الدولي” القصف الذي تعرضت له المدينة من قبل طائراتها بأنه “طبيعي كون المدينة كانت ساحة نزاع”، بحسب تعبيره، وكأن ما يراه من صور “طبيعي”، الكل تفاجأ من الصور إلا الأمريكيين، “سبحان الله”.

في سنين سبع من الحرب السورية، مدن وبلدات كثيرة تعرضت لعمليات عسكرية وشهدت اشتباكات وقصف، وجزء من هذه المدن دمر بالفعل بسبب الأعمال العسكرية، ولكن في الرقة، الوضع مختلف، المدينة ككل، نسبة الدمار فيها عالية، بحسب الصور المتداولة، فيما يبدو وكأنه تدمير متعمد، يزيد من هذا التخمين زيارة قام بها وزير سعودي للرقة بعد يوم من “تحريرها” أعلن فيها عن “إعادة إعمار المدينة فوراً”.

بالطبع، لم ولن يسأل أحد القوات الأمريكية عن هذا الدمار أو عن أرواح كثيرين من أبناء المدينة “المنكوبة” الذين قضوا بمختلف أنواع الأسلحة، منها الفوسفور الأبيض المحرم دولياً، والذي استخدمته الولايات المتحدة “هيك وعادي” واعترفت باستخدامه.

بالنظر لخارطة المعارك في سوريا، يتضح أن معركة الرقة، قد تكون إلى حد بعيد، هي آخر المعارك الكبرى من هذا النوع، وقد تكون أحد أهم عناوين الحرب السورية، وكمدينتي هيروشيما اليابانية ودريسدن الألمانية اللتين ما زالت صور التدمير فيهما عناوين للحرب العالمية الثانية ومآسيها.
علاء خطيب – تلفزيون الخبر



عدد المشاهدات:1036( الاثنين 06:22:53 2017/10/30 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/11/2017 - 1:35 م
صورة وتعليق

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...لص يبتكر طريقة لسرقة الهواتف لا تخطر في البال بالفيديو...فأر يثير الرعب داخل عربة مترو عرش الجمال ملكته هندية لعام 2017 3 ملايين دولار لثوب زفاف سيرينا ويليامز أكثر من 70 ألف واقعة اعتداء جنسي على مجندات في الجيش الأمريكي خلال عام طباخ يلقي الزيت المغلي على زبون وهذا ما حصل به (فيديو) فيديو مرعب لفيل يهاجم شاب بطريقة شرسة المزيد ...