الاثنين20/11/2017
م13:51:36
آخر الأخبار
عادل الجبير يكشف عن عائدات السعودية من الأمراء الموقوفين !لبنان والعراق يرفضانه والفصائل الفلسطينية: الحزب مفخرة الأمة … الجامعة العربية: حزب اللـه إرهابي!سيارات الإسعاف تدخل إلى فندق الـ "ريتز كارلتون"!بطولة الشطرنح في السعودية بمشاركة إسرائيليين ودون فرض ارتداء الحجابدمشق وحلفاؤها كسبوا «سباق الحدود» ...سقوط آخر «مدن الخلافة» في البوكمالسوريا: 1500 جندي تركي لمواجهة الكرد ودعم لجبهة النصرة لمنع سقوط مطار أبو الظهوراجتماع لوزراء خارجية «الضامنة» اليوم في تركيا تحضيراً لقمة سوتشي … حداد: نعول على زخم إضافي للتسوية في «الحوار الوطني»حيدر: المصالحة في حرستا فشلت لكن المفاوضات مستمرة(التحالف الدولي) لـ “سبوتنيك”: مسلحو “داعش” يهربون للصحراء والأجانب يحاولون الخروج من سوريا والعراق موشيه يعالون: الجبير يقول بالعربية ما نقوله نحن بالعبريةعلى أرض مدينة المعارض العام القادم.. مطبعـة حديثـة ومعرض لبيع الســياراتتعليمات «المركزي» اشترطت عدم قبول التالفة والمشوهة..مواطنون يتعرضون لرفض تصريف أوراقهم النقدية الأجنبيةلماذا تدفع امريكا تعويض خدمة لبعض فصائل الحر !؟السعودية والمهمة التدميرية في لبنان والمنطقة..«صفقة القرن»...العميد د. أمين محمد حطيطفتاة عربية تقتل أمها وتسمم أباها من أجل عشيقهاالإمارات: موظف يصوِّر جارته عارية في الحمامالبحرة والمحاميد أبرز المرشحين لوراثة رياض حجاب.. وكسر شوكة إيران وتركيا أبرز اهداف الرياض في جدول أعمال المعارضة السوريةمقتل كامل افراد مجموعة مرتزقة بمحيط اداره المركبات بحرستا بتفجير مبنى تسلل اليه مرتزقة أحرار الشام و جبهة النصرة وفيلق الرحمن - فيديو افتتاح مركز للتأجيل الدراسي والإداري في جامعة دمشقوزير التربية يصدر قراراً صارماً بحق المدارس و المعاهد الخاصة والعامة الجيش يرغم الإرهابيين على الانسحاب من محيط إدارة المركبات … مخلوف بعد السيطرة على البوكمال: أولويتنا فتح معبر القائم مع العراقخريطة تظهر تحرير الجيش السوري وحلفائه مدينة البوكمالالإسكان تكشف حقيقة العروض الروسية السكنية بأسعار مخفضة!باكورة “دمشق الشام القابضة” عقود مع شركات استثمارية بـ77 مليون دولارطرق علاج تصلب الشرايينخطر جديد يخفيه ملح الطعام عاصي الحلاني: غناء ابني مؤجّل و«ذا فويس» قرّبني من إليسامرة أخرى الفنانة شيرين تعتذر من المصريين … وتقول “لو عاد الزمن بي بالتأكيد لما كررتها”.نسى أين ترك سيارته ليجدها بعد 20 عاماضبطته الشرطة بالجرم المشهود داخل منزل دعارة... فبرّر الموقف بطريقةٍ طريفة!سبب غريب وراء “فجوات” ناطحات السحابوسائل التواصل تعلن عن إجراءات جديدة "مهمة"ضرورة إعادة كتابة التاريخ....د.بثينة شعبانتحرير البوكمال يعزّز الطوق الشمالي ويقيّد خيارات تل أبيب ....بقلم علي حيدر

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> الولايات المتحدة تشن حربا جديدة على سوريا عنوانها قديم...د. بسام ابو عبد الله


بعد خسارة الولايات المتحدة في سوريا...واشنطن تزيد الاتهامات لروسيا

نتابع اليوم التطورات حول الملف السوري في ظل التناقضات بين التصريحات الأمريكية من قبل وزير الخارجية تيرسلون بخصوص العودة إلى المطالبة برحيل الأسد وإنهاء حكمه وحكم عائلة الأسد بشكل جداً غريب وينم عن حقد الولايات المتحدة على سورية وحلفائها بسبب الفشل الذريع الذي منيت به الولايات المتحدة وحلفائها في إسقاط سورية وعدم القدرة على تحقيق الحد الأدنى من أهدافها الجيوسياسية والإستراتيجية والاقتصادية في هذه الحرب التي يتكشف فيها دور الولايات المتحدة السلبي والمخالف لكل القوانين والشرائع الدولية في تسعير الحرب على سورية بأشكال مختلفة، ما قد يعبر عن الوضع المهزوز الذي وصلت إليه الولايات المتحدة. زد على ذلك تصريحات مساعد وزير الخارجية التي تتناقض مع هذا التوجه بخصوص انسحاب القوات الأمريكية من سورية بعد القضاء على الإرهاب خاصة على أبواب التوجه نحو دفع عملية الحل السياسي في سورية من خلال متابعة محادثات جنيف ومن خلال الدعوة التي وجهها الرئيس بوتين لعقد مؤتمر وطني سوري عام في مركز المصالحة الوطنية بقاعدة حميميم السورية.
مالذي يقف وراء هذه التصريحات بعد أن أعلن المبعوث الأممي الخاص إلى سورية ستيفان ديمستورا أن المحادثات بشأن القضية السورية في جنيف سوف يتم متابعة عقده في الـ28 من شهر تشرين الثاني/نوفمبر القادم؟
لماذا هذا التخبط في تعامل الولايات المتحدة مع هذه المستجدات بالرغم من أن حلفاءها قد كشفوا المستور والدليل على ذلك هي تصريحات رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري السابق حمد بن جاسم حول حقيقة ما جرى منذ بداية الحرب على سورية ودور الولايات المتحدة فيه؟
هل بالفعل هناك مخاوف أمريكية من دخول مواجهة مباشرة مع الجيش السوري الذي يقف معه حلف من الصعب جداً التكهن بنتائج الصراع المباشر معه؟
هل هذا التسعير لتحسين ظروف المحادثات في جنيف القادم لصالح الولايات المتحدة وهذا ما تعودنا عليه في كل مرة قبل أي لقاء اتهامات جيدة ومكررة للحكومة السورية، عقوبات على روسيا وإيران وغير ذلك، حيث يتضح بالفعل أن الولايات المتحدة في هذه المرة زادت عيار الضغط بشكل كبير جداً قد ينفجر الوضع بسببه؟
يقول الكاتب والمحلل السياسي وأستاذ العلاقات الدولية والدبلوماسي السوري السابق الدكتور بسام أبو عبد الله:
طبعا مما لا شك فيه أن التصريحات الأمريكية مثيرة للشفقة أكثر مما هي مثيرة للإهتمام، السيد تيريلسون يتحدث عن مصطلح غير موجود وإنما هو مصطلح مريكي خليجيي، أو حتى الولايات المتحدة وإسرائيل هي التي أوردت هذا المصطلح، وبالتالي هذا في عقل الأمريكي فقط، وهذا الكلام أكل عليه الزمن وشرب ويجب علينا أن نذكره بتصريحات الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما بأن مستقبل سورية يقرره الشعب السوري، بالتالي هذه التصريحات تدل على تخبط واضح وعدم وجود استراتيجية أمريكية للتعامل مع المسألة السورية نتيجة الانكاسارات وسقوط الخطوط الحمراء، وبنفس الوقت كان هناك تصريح لمساعد وزير الخارجية الأمريكي بأن القوات الأمريكية ستنسحب من سورية بعد الانتهاء من القضاء على الإرهاب، وأيضا يتناقض مع تصريحات فرنسية وأمريكية وغربية تتحدث عن فترات أطول في سورية هناك تخبط وتناقض واضح في المواقف الأمريكية والغربية.
وأردف الدكتور أو عبد الله:
توجيه الضربات الجوية لمواقع داعش في سوريا
وزارة الدفاع الروسية
الدفاع الروسية: طائراتنا تراقب الوضع في سوريا على مدار الساعة
الاتهامات المتداولة الآن بين الأطراف التى تآمرت على سورية أصبحت واضحة، لذلك نجد هذا التخبط، وهناك سقوط للأهداف التي وضعت ، وهناك سقوط للمشروع إلى حد كبير نقول ذلك حتى لا نبالغ في الأمر، وبالتالي هناك تحولات بدأت تحدث شهدناها في العراق وسورية ونلمسها في القلق الإسرائيلي الذي يتصعد كل يوم لما تؤل إليه الأوضاع في سورية، وتصريح وزير الخارجية الأمريكي لا يعني أي شيء، وهذه يمكن أن تكون محاولة لابتزاز روسيا، أو نتساءل هنا هل هي محاولة للعودة الى الوراء والتشدد في الحل السياسي الذي يجري الحديث عنه؟ من الواضح أن الولايات المتحدة تحاول من خلال هذه التصريحات الابتزاز، وهذه التصريحات تجاوزها الزمن ولا قيمة لها، وهي تشبه الى حد كبير محاولة أمريكا لتمزيق الاتفاق النووي مع إيران. مبادىء الحل السياسي في سورية واضحة وأمريكا لم تفلح في تحقيق أهدافها، وهناك تغيرات تضع أمريكا أمام خيارات صعبة، وهذا يعكس تناقضا في التصرفات الأمريكية، وهذا ما تحدث عنه منذ فترة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الولايات المتحدة لا يساعدها وضعها على إطلاق مثل هذه التصريحات أو تطبيقها على أرض الواقع.
"سبوتنيك"
 



عدد المشاهدات:972( الاثنين 07:33:57 2017/10/30 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/11/2017 - 1:35 م
صورة وتعليق

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...لص يبتكر طريقة لسرقة الهواتف لا تخطر في البال بالفيديو...فأر يثير الرعب داخل عربة مترو عرش الجمال ملكته هندية لعام 2017 3 ملايين دولار لثوب زفاف سيرينا ويليامز أكثر من 70 ألف واقعة اعتداء جنسي على مجندات في الجيش الأمريكي خلال عام طباخ يلقي الزيت المغلي على زبون وهذا ما حصل به (فيديو) فيديو مرعب لفيل يهاجم شاب بطريقة شرسة المزيد ...