الاثنين21/5/2018
م14:0:53
آخر الأخبار
مجدداً.. سقوط ذراع رافعة متحركة داخل المسجد الحرام في مكة !!«منصة القاهرة» تطالب بعملية سياسية تحت مظلة جديدة!حالة قاطني المخيمات هناك تزداد سوءاً … أنباء عن تفاهمات تحافظ على «الهدوء» في جنوب سورية"أنصار الله" يعطبون مدرعة وآلية سعوديتينزاسبكين : لقاء سوتشي المرتقب تتويج لمرحلة الانتصارات في سوريامجلس الشعب يحيل مشروع قانون قطع الحسابات الختامية للموازنة المالية 2012 إلى لجنة الموازنةمجلس الوزراء..خطة متكاملة للمناطق المحررة خدمياً واقتصادياً واعتمادات مالية لإحياء عدة مناطق صناعيةاستمرار أعمال تأهيل الطريق الدولي حمص حماة والبدء بتأهيل طريق حمص مصياففرنسا تعزز وجودها شمالاً.. وميليشيات إدلب مرتاحة لـ«الوجود التركي»!مبادرة لعضو كونغرس أمريكي للاعتراف بالجولان المحتلة أرضا إسرائيلية؟!الاستقرار يتزايد ...مصرف سورية المركزي ملتزم بالاستقرار النسبي الذي أعلنه لسعر الصرفطائرة سورية تهبط بمدينة بنغازي للمشاركة في فعاليات معرض "صنع في سوريا"قوات التحالف الدولي في سوريا.. وجودٌ غير شرعي ورحيلها محتوم ....بقلم علي حسن(إسرائيل)... سوريا: إنجازات موضعية وفشل استراتيجي.....بقلم علي حيدرمقتل شـاب طعناً على يد "مجرم فار" فجر اليوم في جـرمانـا عصابة خطف بطلتها فتاة في دمشق !صحيفة: زعيم (داعش) على قيد الحياة ويخطط لعودة (مرعبة)إقرار من «المعارضات» بالهزيمة ميدانياً وسياسياً … طعمة: لم نحلم بالسلطة!.. وأخطأنا بحمل السلاح!سورية تحرز ثلاث ميداليات برونزية في أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتيةميماك أوجلفي ..نهدف إلى دعم الشباب السوري وتقديم المفاهيم التسويقية الصحيحةالجيش يستأنف عملياته العسكرية ضد المجموعات الإرهابية في الحجر الأسودمناشير فوق ريف درعا تدعو إلى المصالحة.. هدوء في جنوب العاصمة.. والجيش يحشر الإرهابيين في مساحة ضيقةعقد لتنفيذ 13 برجاً سكنياً هذا العام في ضاحية الديماس«الإسكان» تختار أربعة مخططات تنظيمية لداريا5 خطوات سهلة لتجنب اكتساب الوزن خلال رمضانابتكار وسائل منع حمل آمنة للرجال دراما رمضان 2018 ...غلبة الأعمال الاجتماعية وندرة الكوميدية والتاريخية 13 عملا دراميا وبرامج منوعة على قناتي الفضائية والدراما خلال رمضانبالصور..هاري يهدي ميغان خاتم "أميرة القلوب"السيسي يصدر قرارا جمهوريا بزواج مصري من شابة سوريةطريقة جديدة لإرسال الرسائل الإلكترونية عبر تلويح الأصابعمترجم: لماذا تبدو الشعوب الآسيوية أكثر شبابًا؟ هذه 6 عادات لديهم يمكنك اتباعهاصاحب قضية......بقلم د. بثينة شعبانماذا حققت سوريا بتحرير ريف حمص الشمالي؟...شارل ابي نادر

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> المواجهة الإيرانية-الاسرائيلية مفتوحة... هذا خطّها البياني ...بقلم عباس ضاهر

لا يُمكن الجزم بكيفية نهاية المواجهة الإيرانية-ال​اسرائيل​ية. تل أبيب وطهران لا يعرفان، سوى أن المعركة مستمرة، وطالما انها كذلك، فهي ستتصاعد. هل تبقى على الاراضي السورية فقط؟ ايضاً، لا أحد يدري.

​ايران​ جمهورية اسلامية تحكمها قواعد عقائدية متينة، لا ترضى الذل، وهي تتصدى لهجمات في جبهات عدة: ​سوريا​، الملف النووي، الازمة الاقتصادية التي يرسّخها الحصار الأميركي على طهران. هذا يعني ان التنازل غير وارد في الحسابات الايرانية، لا بل يرجّح التصعيد في الرد الايراني على الجبهات الاسهل بالنسبة الى طهران لتحقيق مكاسب على الجبهات جميعها. كلها ملفات مترابطة، تقود للضغط على الأميركيين.

اعطى الاسرائيليون بهجماتهم على القواعد الإيرانية في سوريا سبباً منطقياً للرد الايراني. لن تتنازل تل ابيب عن معارضتها لتوسّع النفوذ الايراني في سوريا، وبالتالي لن تسكت طهران أمام الاستهداف الاسرائيلي لقواعدها هناك. ما يعني ان المعارك ستمضي وفق خط بياني متصاعد. توجيه ضربات اسرائيلية ضد مراكز ايرانية، ستردّ عليه طهران بتوجيه صواريخ ايرانية ضد مواقع اسرائيلية. يتوسع الاستهداف الاسرائيلي، فيزداد الرد الايراني.

الصحافة الاسرائيلية طالبت بعدم الاستخفاف بمعنى تلك المواجهة، لأن دولتين تلاحقان الواحدة الأخرى لسنوات، ايران من خلال حلفائها وتحديداً ​حزب الله​، واسرائيل من خلال عمليات سرّية. لكن في 7 نيسان الماضي تمّ نزع الاقنعة، بقصف إسرائيلي من الجوّ لمنشأة ايرانية في مطار "تي فور" في شمال سوريا. اسرائيل امتنعت عن تحمّل المسؤولية. بعد ذلك، وعلى خلفية معلومات استخبارية عن نية ايرانية لتوجيه ضربة مضادة، غيّرت اسرائيل قواعد اللعبة.

في إطار الخط البياني المُتصاعد، تزيد الخطوة الاميركية بالانسحاب من ​الاتفاق النووي​، من دفع المواجهة الى سخونة أكثر. قد نصل الى مرحلة يصبح فيها اطلاق الصواريخ السورية نحو المواقع الاسرائيلية يومياً. لن تبقى المساحة المستهدفة في ​الجولان​، او في المراكز الاسرائيلية الشمالية. قد تتكرر معادلة التدرّج "ما بعد بعد حيفا". ما الذي يمنع؟ لا شيء ابداً، طالما اسرائيل تقوم بالإستهداف المُمَنهج في سوريا.

في الولايات المتحدة المخطط أعمق. تتطلع واشنطن الى انهيار اقتصادي ايراني نتيجة عقوبات قاسية على طهران. تعتقد الادارة الأميركية ان العقوبات ستحقق الشرخ في البيت الايراني، ويولّد الانهيار الاقتصادي تفككاً في بنية النظام الاسلامي. عندها يتخلى الإيرانيون عن الخيار النووي، ويتراجع نفوذهم الى داخل حدود دولتهم. يريد الأميركيون قطع الاذرع الايرانية في اليمن والعراق وسوريا. العقول الاميركية في البيت الابيض الآن تدفع بإتجاه تكرار تجربة انهيار الاتحاد السوفياتي في نهايات القرن الماضي. هم يعتقدون ان الرئيس الاميركي رونالد ريغان حقق خطوة تفكيك الاتحاد السوفياتي، بينما سيحقق ​دونالد ترامب​ خطوة تفكيك الجمهورية الاسلامية الايرانية. الرئيس الاميركي الحالي إقتنع بهذه الفكرة، كي يرسّخ اسمه ودوره في تاريخ بلاده.

كل ذلك يعزز من استمرار المواجهة من دون افق عملي. لأن الرد الايراني مفتوح، والمعادلة الشرق اوسطية لم تعد فقط بيد الأميركيين. هناك دور اساسي للروس. موسكو لن تسمح بضرب ساحة بات الاتحاد الروسي هو السيّد فيها. لكن بالمقابل، لا احد يضمن خطوات ترامب. هو عرض على الإيرانيين صيغة واحدة: الشروع في مفاوضات على اتفاق جديد، يتضمن الغاء المشروع النووي ووقف التدخل في المنطقة. اذا رفضت ايران، يهدد ترامب. ما هي خطته؟ ليس لدى ترامب جواب. لدى كل الافرقاء عناصر قوة ستدفع بإتجاه التصعيد غير المعروف وغير المضبوط. اننا الآن في قلب المعركة. كل السيناريوهات واردة. رغم ذلك، قد تحل المفاجآت التسووية، عبر دور روسي أو اوروبي. لا احد يعلم، لا في واشنطن ولا تل أبيب، ولا في طهران.
النشرة



عدد المشاهدات:1584( الأحد 08:19:31 2018/05/13 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/05/2018 - 1:21 م

صور لعدد من إرهابيي (داعش) الذين قتلوا في الحجر الأسود بريف دمشق

كاريكاتير

...................................

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...لحظة تصادم طائرتين في مطار إسطنبول إيقاف مذيعة كويتية بسبب كلمة قالتها لزميلها على الهواء - فيديو ريم مصطفى تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي بعد ضربها لـ "رامز تحت الصفر" (فيديو) شاهد... شاب خليجي يلقي بنفسه أمام شاحنة ليثبت شجاعته!؟ تعرض فائزة "اسرائيلية" في مسابقة الأغنية الأوروبية لموقف محرج أمام الكاميرات (فيديو) عبوة طائرة على طريق سريع تلحق أضرارا جسيمة بسيارة(فيديو) بالفيديو...نمر يداعب قدم سائح المزيد ...