السبت17/11/2018
ص9:52:15
آخر الأخبار
قتل لبناني لشقيقته بعد تداول مواقع التواصل الاجتماعي لفيلم تقبيل القدم الإرهابي “الطبطبائي” يدعو لإلغاء مباراة منتخبنا الوطني مع منتخب بلاده الكويتفي جمعة "التطبيع خيانة".. 40 إصابة وصلت للمشفى حتى الآن، و3 في حالة خطرةالشيخ قاسم : "إسرائيل" هُزمت عسكريًا وسياسيًاتنويه:اعتباراً من صباح اليوم (السبت) ولمدّة أربعين يوماً..نائب رئيس مجلس الشعب يتوقع تشكيل حكومة جديدة حسب بيان الموازنةبرعاية الرئيس الأسد.. تخريج دفعات جديدة من طلبة الكلية العسكرية للبنات وطلاب الكلية الجوية(فيديو)إدلب تنتظر تحريرها من الإرهاب والعودة إلى حضن الوطناعتقال “داعشية” في ألمانيامشروع قرار يُطرح في الكونغرس ضد السعودية بشأن الحرب على اليمن وقضية خاشقجيوزير الاتصالات: إيراد قطاع الاتصالات المباشر للدولة نحو 100 مليار ليرة(صنع وزرع في سورية) 10 الشهر القادمخلافات ’هيئة تحرير الشام’ وآفاق النجاة محمد محمود مرتضى الهزات الارتدادية لهزيمة غزة تضع الكيان على مفترق طرق...! ...محمد صادق الحسينيسعودي يقتل مصريا بطريقة بشعة في السعودية.. والسبب عجيب! (صور)ضبط كمية كبيرة من الحبوب المخدرة على طريق حمص معدة للتهريبالمرصد السوري للمسلحين: احتجاز مئات النساء الأجانب وأطفالهن بمعسكرات في سوريةسلاح "جهنمي" جربته سوريا يصل إلى الغرب الروسيالقضاء العسكري: إسقاط دعوات الاحتياط عن المتخلفين لا يلغي الدعوات الجديدة-فيديوسورية تحصد كأس العرب بمنافسات البرمجيات العربية للجامعات الإرهابيون يحولون (منزوعة السلاح) في إدلب إلى مزرعة متخمة بالـكيماوي إصابة طفلين بانفجار لغم من مخلفات الإرهابيين بمحيط قرية تل عمري بريف حمص الشمالياجتماع لجنة البيوع العقارية برئاسة وزير المالية للاطلاع على المرحلة التي وصل إليها العمل بالبرنامج المؤتمتاجتماع وزير السياحة ومحافظ دمشق ومناقشة 9 مشاريع سياحية عائدة بملكيتها لمحافظة دمشقالطريقة المثالية للحفاظ على الوزن بعد إنهاء الحمية أسباب "غير مألوفة" لـ تساقط الشعر“ملكة جمال الروح” جديد “السلطان” جورج وسوف من إخراج جاد شويري فادي صبيح في برنامج المختار اعتذرت عن " الحرملك " وقد تكون أمل عرفة أخطأت في " سايكو"انتقمت من زوجها الخائن بخسارة نصف وزنها!استخدام "نسائي" لا يخطر على البال لمعجون الأسنانالعثور على "الأرض الثانية".. كوكب متجمد يمكن العيش عليهانفجار "آيفون X" أثناء شحنه.. وصورة توثق "كارثة أبل"لماذا يتعقّدُ تحريرُ إدلب؟ .....بقلم د. وفيق إبراهيمافتتاحية "نيويورك تايمز": السعودية بعد خاشقجي

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> المواجهة الإيرانية-الاسرائيلية مفتوحة... هذا خطّها البياني ...بقلم عباس ضاهر

لا يُمكن الجزم بكيفية نهاية المواجهة الإيرانية-ال​اسرائيل​ية. تل أبيب وطهران لا يعرفان، سوى أن المعركة مستمرة، وطالما انها كذلك، فهي ستتصاعد. هل تبقى على الاراضي السورية فقط؟ ايضاً، لا أحد يدري.

​ايران​ جمهورية اسلامية تحكمها قواعد عقائدية متينة، لا ترضى الذل، وهي تتصدى لهجمات في جبهات عدة: ​سوريا​، الملف النووي، الازمة الاقتصادية التي يرسّخها الحصار الأميركي على طهران. هذا يعني ان التنازل غير وارد في الحسابات الايرانية، لا بل يرجّح التصعيد في الرد الايراني على الجبهات الاسهل بالنسبة الى طهران لتحقيق مكاسب على الجبهات جميعها. كلها ملفات مترابطة، تقود للضغط على الأميركيين.

اعطى الاسرائيليون بهجماتهم على القواعد الإيرانية في سوريا سبباً منطقياً للرد الايراني. لن تتنازل تل ابيب عن معارضتها لتوسّع النفوذ الايراني في سوريا، وبالتالي لن تسكت طهران أمام الاستهداف الاسرائيلي لقواعدها هناك. ما يعني ان المعارك ستمضي وفق خط بياني متصاعد. توجيه ضربات اسرائيلية ضد مراكز ايرانية، ستردّ عليه طهران بتوجيه صواريخ ايرانية ضد مواقع اسرائيلية. يتوسع الاستهداف الاسرائيلي، فيزداد الرد الايراني.

الصحافة الاسرائيلية طالبت بعدم الاستخفاف بمعنى تلك المواجهة، لأن دولتين تلاحقان الواحدة الأخرى لسنوات، ايران من خلال حلفائها وتحديداً ​حزب الله​، واسرائيل من خلال عمليات سرّية. لكن في 7 نيسان الماضي تمّ نزع الاقنعة، بقصف إسرائيلي من الجوّ لمنشأة ايرانية في مطار "تي فور" في شمال سوريا. اسرائيل امتنعت عن تحمّل المسؤولية. بعد ذلك، وعلى خلفية معلومات استخبارية عن نية ايرانية لتوجيه ضربة مضادة، غيّرت اسرائيل قواعد اللعبة.

في إطار الخط البياني المُتصاعد، تزيد الخطوة الاميركية بالانسحاب من ​الاتفاق النووي​، من دفع المواجهة الى سخونة أكثر. قد نصل الى مرحلة يصبح فيها اطلاق الصواريخ السورية نحو المواقع الاسرائيلية يومياً. لن تبقى المساحة المستهدفة في ​الجولان​، او في المراكز الاسرائيلية الشمالية. قد تتكرر معادلة التدرّج "ما بعد بعد حيفا". ما الذي يمنع؟ لا شيء ابداً، طالما اسرائيل تقوم بالإستهداف المُمَنهج في سوريا.

في الولايات المتحدة المخطط أعمق. تتطلع واشنطن الى انهيار اقتصادي ايراني نتيجة عقوبات قاسية على طهران. تعتقد الادارة الأميركية ان العقوبات ستحقق الشرخ في البيت الايراني، ويولّد الانهيار الاقتصادي تفككاً في بنية النظام الاسلامي. عندها يتخلى الإيرانيون عن الخيار النووي، ويتراجع نفوذهم الى داخل حدود دولتهم. يريد الأميركيون قطع الاذرع الايرانية في اليمن والعراق وسوريا. العقول الاميركية في البيت الابيض الآن تدفع بإتجاه تكرار تجربة انهيار الاتحاد السوفياتي في نهايات القرن الماضي. هم يعتقدون ان الرئيس الاميركي رونالد ريغان حقق خطوة تفكيك الاتحاد السوفياتي، بينما سيحقق ​دونالد ترامب​ خطوة تفكيك الجمهورية الاسلامية الايرانية. الرئيس الاميركي الحالي إقتنع بهذه الفكرة، كي يرسّخ اسمه ودوره في تاريخ بلاده.

كل ذلك يعزز من استمرار المواجهة من دون افق عملي. لأن الرد الايراني مفتوح، والمعادلة الشرق اوسطية لم تعد فقط بيد الأميركيين. هناك دور اساسي للروس. موسكو لن تسمح بضرب ساحة بات الاتحاد الروسي هو السيّد فيها. لكن بالمقابل، لا احد يضمن خطوات ترامب. هو عرض على الإيرانيين صيغة واحدة: الشروع في مفاوضات على اتفاق جديد، يتضمن الغاء المشروع النووي ووقف التدخل في المنطقة. اذا رفضت ايران، يهدد ترامب. ما هي خطته؟ ليس لدى ترامب جواب. لدى كل الافرقاء عناصر قوة ستدفع بإتجاه التصعيد غير المعروف وغير المضبوط. اننا الآن في قلب المعركة. كل السيناريوهات واردة. رغم ذلك، قد تحل المفاجآت التسووية، عبر دور روسي أو اوروبي. لا احد يعلم، لا في واشنطن ولا تل أبيب، ولا في طهران.
النشرة



عدد المشاهدات:1919( الأحد 08:19:31 2018/05/13 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/11/2018 - 6:13 ص

كلمة الجعفري أمام اجتماع اللجنة الثالثة التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة

كاريكاتير

 كاريكاتور للرسام البرازيلي العالمي كارلوس لاتوف.

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... قط مرعب ينال شهرة واسعة على شبكة الانترنت بالفيديو... طفل شيشاني ينفذ أكثر من 4000 تمرين ضغط بعد كلمات بوتين الجميلة أصبحت الامرأة الأكثر جاذبية في روسيا (صور) أخيرا.. رونالدو وجورجينا إلى القفص الذهبي سرقة نقود من رجال الأمن في وضح النهار على طريقة القمم العربية ملك المغرب يغفو بجانب ميلانيا .. وترامب يرمقه بازدراء بالفيديو... ارتطام كرة قدم بمحلل سعودي على الهواء مباشرة المزيد ...