الأربعاء23/1/2019
م22:55:28
آخر الأخبار
توقيفات رفيعة المستوى في الأردن واتهامات بتعريض أمن المجتمع وموارده للخطرمحلل سعودي لـ"اسرائيل": جهزوا فنادقكم ومطاراتكم فالعرب قادمون إليكم!العدو الإسرائيلي يجدد خرقه الأجواء والمياه الإقليمية اللبنانيةالأردن يعلن قرارا جديدا بشأن العلاقات مع سورياالعثور على مقبرة جماعية تضم رفات جنود سوريين أعدموا على يد فصائل الارهاب التابعة لتركيا في ريف مدينة الرقة عام 2013دفعة جديدة من المهجرين السوريين تعود إلى أرض الوطن قادمة من مخيمات اللجوء في الأردنالوزير خربوطلي أمام مجلس الشعب: نعمل على تحسين الواقع الكهربائي وإعادة المنظومة إلى جميع المناطقجهانغيري يجدد وقوف إيران إلى جانب سورية في مكافحة الإرهاب بوتين: عملية مكافحة الإرهاب في سورية مستمرة... انسحاب أمريكا يفيد استقرار المنطقة المضطربة الواقعة تحت سيطرة التشكيلات الكرديةموسكو: الوضع في إدلب يتدهور والأراضي تحت سيطرة "النصرة" عملياخطوة أردنية في الاتجاه الصحيح نحو دمشق وجاري التحقق من سلامة الأجواء السورية"الإيكونوميست"| دمشق ... المدينة الأرخص في العالمالأسانيد الخليجية لعداء إيران مجرد تلفيق واختراعات! ...د. وفيق إبراهيمما هِي “الإنجازات” الخمسة التي نستخلصها من بين ثنايا العُدوان الأخير على سورية؟...عبد الباري عطوانضبط لوحة أثرية تعود الى العصر الروماني كانت معدة للتهريب بريف دير الزورتوقيف شخصين من مروجي المواد المخدرة في دمشق .. ومصادرة أسلحة وقنابل ومواد مخدرة منهمابعد سيطرة «النصرة» على إدلب … «الخوذ البيضاء» إلى مسرح الأحداث مجدداًوفد برلماني فرنسي يصل المناطق الحدودية من الحسكة بصورة غير شرعيةالتربية: تشديد العقوبات المسلكية بحق من يثبت تقصيرهتمديد فترة التقدم للمنح الدراسية الروسية لغاية 31 الجاريوحدات الجيش توقع قتلى في صفوف الإرهابيين وتدمر لهم مقرات قيادة في ريفي حماة وإدلبمغارة "علي بابا" الإرهابية في قبضة الأمن السوري ومسلسل "لاو" جديد بعد "تاو"شراكة بين الشركات الإنشائية السورية و الإيرانية في بناء السكن وإنشاء مصانع مواد البناءوفد مقاولين أردنيين في دمشق … فرويل: اجتماع اتحاد المقاولين العرب القادم في سوريةان كنتم من عشاق الاطعمة الدسمة.. إليكم الحل للبقاء على الرجيمدراسة تحذر: لا تفعل هذا الأمر مع طفلك فور ولادته"ورد أسود" يبدأ تصويره في سورياسامر اسماعيل يبتعد عن "الاستعراض" في أولى تجاربه الشاميةامرأة تريد بيع منزلها.. وتضع شرطا طريفا لمن يرغب بالشراءالقطط "تعمي" فتاتين.. وحالة "عصية على التصور"طائرة روسية تحرق أقمارا صناعية بنار الليزربالفيديو... كيفية حذف رسائل "واتسآب" بعد أن يقرأها المرسل إليهماذا سيسمع أردوغان من بوتين وماذا تبلّغ نتنياهو؟ ...ناصر قنديلواشنطن- الكرد: كلما باعتهم اشتروها

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تحليلات ومـواقـف... >> مَجلِس التَّنسيق السُّعودي الإماراتي الجَديد يُطْلِق رَصاصَة الرَّحمَة على التَّعاون الخليجيّ ويُؤَسِّس لمَنظومةٍ إقليميّةٍ جَديدةٍ ضِد... قطر وإيران؟-

عبد الباري عطوان 

لا نَعتقِد أنّ انعقاد الاجتماع الأوّل لمَجلس التَّنسيق السعوديّ الإماراتيّ في مدينة جدّة أمس بالتَّزامُن مع مُرور الذِّكرى السنويّة الأُولى للأزمةِ الخليجيّة، كان مَحضَ صُدفة، لأنّ هذا المَجلِس، وقائِديه، أي الأميرين محمد بن سلمان وليّ العَهد السعودي، ومحمد بن زايد وليّ عهد أبو ظبي، جاءَ ليُعَزِّز تحالف البَلدين ضِد دولة قطر “العَدو الأصغر”، إيران “العَدو الأكبر”.

هذا المجلس الذي جَرى تدشين اجتماعه الأوّل بتوقيع 60 اتِّفاقًا لإقامَة 44 مَشروعًا استراتيجيًّا مُشتركًا للبُنى التحتيّة في مَجالات الأمن والصِّناعات العَسكريّة والنِّفط والغاز والاستثمارات الداخليّة والخارجيّة لتَحقيق التَّكامُل بين البَلدين، يأتِي بِمَثابة إطلاق رصاصة الرَّحمة على مجلس التعاون الخليجي، وتأسيس مجلس تعاون ثُنائي “مُغلَق” على الدَّولتين كبَديلٍ مُغلقٍ، ومَحظورٍ بالتَّالي على الدُّوَل الأربَع الأُخرى، فهو يُشَكِّل أقل من وِحدَةٍ اندماجيّة وأكثَر من اتِّحادٍ كونفدراليّ.

***
“استراتيجيّة العزم” التي كانت الجوهَر الأبرز لهذا المَجلس التَّنسيقي، تُعيد تذكيرنا “بعاصِفَة الحزم” التي يَخوضُها البَلدان، السعوديّة والإمارات، في اليمن منذ ثلاث سنوات وشَهرين، وتَستَنِد إلى ناتِجٍ مَحلِّيٍّ يَصِل إلى تريليون دولار، وصادِراتٍ من النِّفط والغاز ومَنتوجاتٍ أُخرى في حُدود 700 مليار دولار سَنويًّا، ممّا يعني أنّنا أمام قُوَّةٍ اقتصاديّةٍ هائِلةٍ تسعى لكَي تتحوَّل إلى قُوَّةٍ عَسكريّةٍ عُظمَى في المِنطَقة إذا جَرى السَّماح لها بِذلِك.
لا مَكان للفُقراء في هذا المجلس، ونحن نتحدَّث هُنا عن البحرين التي جرى تجاوزها، وعدم توجيه أيَّ دَعوةٍ إليها للانضمام، لا في الحاضِر ولا في المُستقبل، كما أنٍه لا مكان فيه “للمُحايِدين” في الأزمة مع دولة قطر، والحرب في اليمن، والإشارة هُنا إلى دولة الكويت وسَلطنة عُمان.
لا نَستبعِد أن تكون أبرز خطوات هذا المَجلس الجديد “تصعيد” الخِلاف مع دولة قَطر، وتشديد الحِصار الخانِق ضِدها، وتَكوين الذِّراع العَسكريّ والسِّياسيّ والاقتصاديّ الخليجيّ الذي سيكون مِحوَر الارتكاز في أيِّ حَربٍ تَشُنُّها الولايات المتحدة في المُستقبل المَنظور ضِد إيران لتغيير النظام فيها، تبدأ بحِصارٍ غير مسبوق في التَّاريخ، ويتواضَع أمامه الحِصار المَفروض على كوريا الشماليٍة، مِثلما أعْلَن أمس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
***
احتجاج المملكة العربيّة السعوديّة على مُحاولات شِراء دولة قطر مَنظومة صواريخ “إس 400” الروسيّة، واختيار فرنسا لتَوجيه تَحذيرٍ مُزدَوجٍ إليها أوّلاً، أي قطر، وبعدها روسيا عَبر فرنسا، من المُضِي قُدُمًا بهذهِ الصَّفقة، والتَّهديد بقَصف هذهِ المَنظومة الصاروخيّة في حال تسليمها، ربّما يكون أحد المُؤشِّرات على النَّوايا الحاليّة والمُستَقبليّة لهذا المَجلِس الجديد، وربّما بِدعمٍ أمريكيٍّ أيضًا.
إنّه “مجلس حرب” قَبل أن يكون مجلس تَعاونٍ ثُنائيٍّ اقتصاديّ، يُريد أن يكون عُنوانًا لقُوَّةٍ إقليميّةٍ جديدة في المِنطَقة، فهل سَيُحَقِّق أهدافه هذه، وهل سيَفتح جَبهةً عَسكريّةً ضِد قطر بعد فشل المُقاطَعة التجاريّة والسِّياسيّة؟ ومتى؟ وهل سَيكون مشروع حفر قناة سلوى لعَزلِها وإنهاء تواصلها البري مع شِبه الجزيرة العربيّة، ومن بين المَشروعات المُتَّفَق عليها؟
نَتْرُك الإجابة للأشهُر وربّما السَّنوات المُقبِلة، وما يُمكِن أن نقوله أنّها خُطوة “تصعيديّة” على دَرجةٍ كبيرةٍ من الخُطورة، وتَبعَث على الكَثير من القَلق.. قلق الدُّوَل الخليجيّة الأُخرى المُستَهدفة بِشَكلٍ مُباشِرٍ أو غير مُباشِر.. وربّما تُغيِّر مُعادَلات التَّحالُفات جَذريًّا في المِنطَقة.. واللهُ أعْلَم.

رأي اليوم 



عدد المشاهدات:1619( السبت 08:56:04 2018/06/09 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/01/2019 - 10:52 م

بدون تعليق

"انستغرام"

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... وحيد القرن يهاجم سيارة في جنوب أفريقيا يدخلون الشهرة من أوسع أبوابها.. والسبب الشبه الكبير مع المشاهير! طفلة عمرها عامان تسلم نفسها للشرطة (فيديو) إعادة صيني للحياة بعد أن توقف قلبه لـ 150 دقيقة! (فيديو) بالفيديو ..طرد راكب بعد قفزه من الطبقة الـ11 للسفينة من وحي أزمة المحروقات في سوريا. أغنية جاري فايز فعلا فاز!! .. بعد عامين من انفصاله عن أنجلينا جولي... براد بيت يعيش قصة حب جديدة المزيد ...