الأربعاء17/10/2018
ص6:8:4
آخر الأخبار
الطراونة يرحب بإعادة فتح معبر نصيب جابر الحدودي بين سورية والأردن بعد افتتاح «نصيب- جابر».. الأردن تطالب المهجّرين السوريين بتصحيح أوضاعهمالسيسي: لا بديل عن إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية يحفظ سيادتها تحطم طائرة في السعودية وأنباء عن مصرع طاقمهاوقت «اتفاق إدلب» المستقطع: محاولة تعويم «الائتلاف» من باب «الحكومة المؤقتة»إدلب.. ستعود للسيادة السورية ...ميسون يوسفإعادة إعمار سورية .....بقلم محمد عبيدالجعفري: ضرورة الضغط على “إسرائيل” لإخضاع منشآتها لرقابة الوكالة الدولية للطاقة الذريةبنس: ينبغي “محاسبة” المسؤولين إذا تأكد مقتل خاشقجي وسنطالب بإجابات وما جرى هجوم على وسائل الإعلام الحرة والمستقلةلافروف يرحب بالاتفاق السعودي التركي بخصوص التحقيق في اختفاء خاشقجيخبراء يكشفون هشاشة النظام الضريبي في سوريةرئيس غرفة صناعة دمشق: المعارض دليل على بدء التعافي بجسد الاقتصاد المحليالعلاقات السورية - العراقية هل تدخل مساراً جديداً؟ ...بقلم حميدي العبداللهما هي الصفقة التركية ــ الأميركية مع السعودية؟ ....بقلم قاسم عزالدينشاب يكتب رسالته الأخيرة على "فيسبوك" وينتحر!ضبط 14.5 كغ من مادة الحشيش و9 آلاف حبة كبتاغون مخدر في حمصما الذي تفعله الضفادع البشرية الروسية في سورياوزارة الدفاع الروسية تنشر فيديو لسرقة صهاريج مع غاز الكلور من مقر هيئة تحرير الشاملأول مرة في سورية.. مسابقة عامة للتوظيف لم يتقدم إليها أحد !!سانا تعلن عن إجراء مسابقة واختبار للتعاقد مع 281 مواطناً من كل الفئاتمرتزقة أميركا تقاضت عن كل شخص ألفي دولار … عشرات المدنيين في «الركبان» يهربون إلى مناطق سيطرة الدولةترامب: ولي العهد السعودي نفى بشدة معرفته بما حدث في القنصلية بتركيا ووعد بإجراء تحقيق “كامل” في قضية خاشقجي..البدء بتخصيص 517 مسكناً للمكتتبين على مشروع السكن الشبابي بطرطوسالأشغال: التوجه نحو الإنشاء السريع خطوة فرضتها مرحلة إعادة الإعماردراسة تكشف تفوق "النساء" على الرجال في الشخير!4 خطوات فعالة لتجنب "شيخوخة العقل"وفاة الفنان المصري أحمد عبد الوارث الممثلين المنضمين الى "عطر الشام 4"امرأة لم تشرب الماء منذ 64 عاما.. ولم تمتمدرّس يشعل النار في نفسه ويقتحم مدرسة للإنتقام من حماته!عالم يكشف سهولة تعقب الأفراد باستخدام الحمض النووي!سامسونغ تخفض أسعار أجهزتها.. وهاتف الكاميرات يتصدرسورية لا تُعامِل بالمثل .....بقلم ناصر قنديلفي سورية وحدَها الحقائق ناصعة

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> مَجلِس التَّنسيق السُّعودي الإماراتي الجَديد يُطْلِق رَصاصَة الرَّحمَة على التَّعاون الخليجيّ ويُؤَسِّس لمَنظومةٍ إقليميّةٍ جَديدةٍ ضِد... قطر وإيران؟-

عبد الباري عطوان 

لا نَعتقِد أنّ انعقاد الاجتماع الأوّل لمَجلس التَّنسيق السعوديّ الإماراتيّ في مدينة جدّة أمس بالتَّزامُن مع مُرور الذِّكرى السنويّة الأُولى للأزمةِ الخليجيّة، كان مَحضَ صُدفة، لأنّ هذا المَجلِس، وقائِديه، أي الأميرين محمد بن سلمان وليّ العَهد السعودي، ومحمد بن زايد وليّ عهد أبو ظبي، جاءَ ليُعَزِّز تحالف البَلدين ضِد دولة قطر “العَدو الأصغر”، إيران “العَدو الأكبر”.

هذا المجلس الذي جَرى تدشين اجتماعه الأوّل بتوقيع 60 اتِّفاقًا لإقامَة 44 مَشروعًا استراتيجيًّا مُشتركًا للبُنى التحتيّة في مَجالات الأمن والصِّناعات العَسكريّة والنِّفط والغاز والاستثمارات الداخليّة والخارجيّة لتَحقيق التَّكامُل بين البَلدين، يأتِي بِمَثابة إطلاق رصاصة الرَّحمة على مجلس التعاون الخليجي، وتأسيس مجلس تعاون ثُنائي “مُغلَق” على الدَّولتين كبَديلٍ مُغلقٍ، ومَحظورٍ بالتَّالي على الدُّوَل الأربَع الأُخرى، فهو يُشَكِّل أقل من وِحدَةٍ اندماجيّة وأكثَر من اتِّحادٍ كونفدراليّ.

***
“استراتيجيّة العزم” التي كانت الجوهَر الأبرز لهذا المَجلس التَّنسيقي، تُعيد تذكيرنا “بعاصِفَة الحزم” التي يَخوضُها البَلدان، السعوديّة والإمارات، في اليمن منذ ثلاث سنوات وشَهرين، وتَستَنِد إلى ناتِجٍ مَحلِّيٍّ يَصِل إلى تريليون دولار، وصادِراتٍ من النِّفط والغاز ومَنتوجاتٍ أُخرى في حُدود 700 مليار دولار سَنويًّا، ممّا يعني أنّنا أمام قُوَّةٍ اقتصاديّةٍ هائِلةٍ تسعى لكَي تتحوَّل إلى قُوَّةٍ عَسكريّةٍ عُظمَى في المِنطَقة إذا جَرى السَّماح لها بِذلِك.
لا مَكان للفُقراء في هذا المجلس، ونحن نتحدَّث هُنا عن البحرين التي جرى تجاوزها، وعدم توجيه أيَّ دَعوةٍ إليها للانضمام، لا في الحاضِر ولا في المُستقبل، كما أنٍه لا مكان فيه “للمُحايِدين” في الأزمة مع دولة قطر، والحرب في اليمن، والإشارة هُنا إلى دولة الكويت وسَلطنة عُمان.
لا نَستبعِد أن تكون أبرز خطوات هذا المَجلس الجديد “تصعيد” الخِلاف مع دولة قَطر، وتشديد الحِصار الخانِق ضِدها، وتَكوين الذِّراع العَسكريّ والسِّياسيّ والاقتصاديّ الخليجيّ الذي سيكون مِحوَر الارتكاز في أيِّ حَربٍ تَشُنُّها الولايات المتحدة في المُستقبل المَنظور ضِد إيران لتغيير النظام فيها، تبدأ بحِصارٍ غير مسبوق في التَّاريخ، ويتواضَع أمامه الحِصار المَفروض على كوريا الشماليٍة، مِثلما أعْلَن أمس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
***
احتجاج المملكة العربيّة السعوديّة على مُحاولات شِراء دولة قطر مَنظومة صواريخ “إس 400” الروسيّة، واختيار فرنسا لتَوجيه تَحذيرٍ مُزدَوجٍ إليها أوّلاً، أي قطر، وبعدها روسيا عَبر فرنسا، من المُضِي قُدُمًا بهذهِ الصَّفقة، والتَّهديد بقَصف هذهِ المَنظومة الصاروخيّة في حال تسليمها، ربّما يكون أحد المُؤشِّرات على النَّوايا الحاليّة والمُستَقبليّة لهذا المَجلِس الجديد، وربّما بِدعمٍ أمريكيٍّ أيضًا.
إنّه “مجلس حرب” قَبل أن يكون مجلس تَعاونٍ ثُنائيٍّ اقتصاديّ، يُريد أن يكون عُنوانًا لقُوَّةٍ إقليميّةٍ جديدة في المِنطَقة، فهل سَيُحَقِّق أهدافه هذه، وهل سيَفتح جَبهةً عَسكريّةً ضِد قطر بعد فشل المُقاطَعة التجاريّة والسِّياسيّة؟ ومتى؟ وهل سَيكون مشروع حفر قناة سلوى لعَزلِها وإنهاء تواصلها البري مع شِبه الجزيرة العربيّة، ومن بين المَشروعات المُتَّفَق عليها؟
نَتْرُك الإجابة للأشهُر وربّما السَّنوات المُقبِلة، وما يُمكِن أن نقوله أنّها خُطوة “تصعيديّة” على دَرجةٍ كبيرةٍ من الخُطورة، وتَبعَث على الكَثير من القَلق.. قلق الدُّوَل الخليجيّة الأُخرى المُستَهدفة بِشَكلٍ مُباشِرٍ أو غير مُباشِر.. وربّما تُغيِّر مُعادَلات التَّحالُفات جَذريًّا في المِنطَقة.. واللهُ أعْلَم.

رأي اليوم 



عدد المشاهدات:1524( السبت 08:56:04 2018/06/09 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/10/2018 - 5:11 ص

فيديو

القوى الجوية والدفاع الجوي في عيدها.. تاريخ بطولي وجهوزية تامة

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

خلال اجتماع موظفي البنك... ثعبان ضخم يسقط فوق رؤوسهم (فيديو) شاهد رد فعل طفل صغير حاول إرضاء شقيقته قطعت أكبر شارع في موسكو وهزّت خصرها بعنف قبل أن تدرك أنها حامل وتندم شاهد ماذا فعل غراب بعد أن طلب من فتاة إدخاله إلى الغرفة (فيديو) شاهد ماذا فعلت هيفاء وهبي لتلافي موقف محرج أصابها بالهستيريا.. ثعبان يوقظ فتاة من نومها في غرفتها! (فيديو) ميشيل أوباما عن بوش: "هو صديقي في الجريمة وأنا احبه حتى الموت" المزيد ...