الخميس20/9/2018
ص6:33:58
آخر الأخبار
السلاح السويسري للإمارات... في أيدي مسلحي سوريا وليبياتعمل على منع سوريا من امتلاك قدرات صاروخية تحقق توازن ردع....السيد نصر الله: الاعتداءات الإسرائيلية على سوريا لم تعد تحتمل ويجب وضع حدٍ لها البدء بإعمار مخيم اليرموك في دمشق على نفقة السلطة الفلسطينيةمواجهة بين "حفيد مؤسس الإخوان" والمدعية الثانية عليه بالاغتصاب«نزع السلاح» داخل «خفض التصعيد» فقط: رفض «جهادي» لـ«اتفاق إدلب»د. شعبان: الحرب على سورية دحضت إدعاء الإعلام الغربي الموضوعية والحياداتفاق سوتشي يتيح الفرصة للمقاتلين الأجانب في إدلب للعودة إلى أوطانهمالرئيس الأسد يرسل برقية تعزية للرئيس بوتين باستشهاد العسكريين الروس في حادث سقوط الطائرةتزويد قاعدتي حميميم وطرطوس بمنظومات رقابة الكترونية متطورةأنقرة: إسرائيل تعمل على تخريب الجو الإيجابي لاتفاق إدلببدء إعادة تأهيل البنى التحتية المتضررة من جرائم الإرهاب في معبر نصيبمستوردات سورية 2017 ... ماذا ومن أين؟تتساقط الأقنعة في الموقف حول إدلب ...بقلم د.عقيل سعيد محفوض لِيَتَأكَّدْ الجميع سرقات بعشرات ملايين الليرات ....إلقاء القبض على عصابة سرقة في مدينة دمشققسم شرطة الكلاسة في حلب يلقي القبض على عصابة سرقة ارتكبت أكثر من 16 حادثة!!"الجنرال ايفاشوف: في روسيا "خونة" ينفذون أوامر "تل ابيب!اعتقال صاحب فيديو "الاستيلاء على الريحانية مقابل إدلب" وتسليمه إلى تركياالتربية تصدر أسماء الناجحين بالاختبار العملي لتعيين عدد من المواطنين من الفئتين الرابعة والخامسةمملكة ماري درة حضارات العالم القديم في حوض الفراتقياديون في (جبهة النصرة الارهابية) يعتبرون اتفاق إدلب "خيانة للدين" العثور على مشفى متكامل للإرهابيين وأدوية إسرائيلية وسيارة إسعاف بريطانية في قرية بريقة بريف القنيطرةإزالة الأنقاض وتدويرها.. قراءة موجزة في القانون 3 لعام 2018 تبيّن حرص الدولة على أملاك الناس ومقتنياتهم وسلامتهمرئيس اتحاد المصدرين الهندي يقول: بلادنا تستطيع تقديم 25 مليار دولار لإعادة إعمار سوريةعلاج فعال للصلع... مصنوع من الخشباكتشاف سر تكون حصى الكلىسعد لمجرد قيد الاعتقال مجددا بتهمة الاغتصابسوري الهـوى ... الفنان سعدون جابر: هناك حالة من التردّي في كل أنواع الإبداع العربيطيار هندي ينقذ حياة 370 مسافرا بالهبوط اليدوي!خطأ شائع أثناء الطهي البطيء.. ونصيحة مهمة لتجنبه هذا ما سيفعله "واتسآب" مع الملايين من أصحاب هواتف "آيفون"بالفيديو - طيار أمريكي يكشف عن "سلاح سري" غامض بالخطأ هل تسعى "اسرائيل" في عدوانها للانتقام من اتفاق إدلب؟ ....قاسم عز الدين ماذا يعني ميدانيا واستراتيجيا الاتفاق الروسي - التركي حول إدلب؟ شارل أبي نادر

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

تحليلات ومـواقـف... >> ألمانيا.. وما أدراكم ....بقلم تييري ميسا­­­ن

استردت وكالة المخابرات المركزية، إبان الحرب الباردة، عدداً من خيرة الضباط النازيين، وجندتهم في صراعها ضد الاتحاد السوفييتي. وكان من بين هؤلاء غيرهارد فون ميند، الذي نجح بتجنيد عدد كبير من المسلمين السوفييت ضد موسكو. مثلما نجح عام 1953 بتوطين زعيم جماعة الإخوان المسلمين خارج مصر، 

سعيد رمضان، في مدينة ميونيخ. كما كانت وكالة المخابرات المركزية ترسل في الفترة نفسها الضباط النازيين إلى جميع أنحاء العالم، لمناهضة الموالين للاتحاد السوفييتي. منهم على سبيل المثال أوتو سكورزيني في مصر، فضل اللـه زاهدي في إيران، وألويس برونر في سورية.

عمل جميع هؤلاء على تنظيم أجهزة المخابرات المحلية على غرار الاستخبارات الألمانية، الغستابو. ولم يُلق القبض على برونر في سورية، إلا بعد مضي وقت طويل، أي في عام 2000.
ظلت ألمانيا خلال الحقبة الممتدة من الثورة الخمينية عام 1979، حتى هجمات 11 أيلول 2001، ملتزمة جانب الحذر مع جماعة الإخوان المسلمين.
لكنها، إثر اعتراف دمشق بألمانيا الشرقية رسميا، وبناء على طلب من وكالة المخابرات المركزية، وافقت ألمانيا على منح اللجوء السياسي عام 1982 للانقلابيين من الإخوان، بمن فيهم المرشد الأعلى السابق عصام العطار.
أعادت جماعة الإخوان المسلمين تنظيم نفسها في تسعينيات القرن الماضي في ألمانيا بمساعدة اثنين من رجال الأعمال، هما المصري يوسف ندا، والسوري علي غالب همّت.
وعندما فتحت الولايات المتحدة أبواب «حرب لا نهاية لها» في الشرق الأوسط الموسع، حثتّ وكالة المخابرات المركزية الأميركية ألمانيا الموحدة، على إطلاق «حوار مع العالم الإسلامي».
وفي برلين، اكتفت وزارة الخارجية بالاعتماد بشكل رئيسي على إبراهيم الزيات، الزعيم المحلي لجماعة الإخوان، وخبير ألماني يدعى فولكر بيرتس، الذي أصبح فيما بعد مديرا لأهم مركز أبحاث فدرالي، مؤسسة العلوم والسياسة.
شاركت ألمانيا في عام 2005 في عملية اغتيال رفيق الحريري، من خلال توفير السلاح الذي استخدم لقتله ومن المؤكد أنه لم يكن تفجيراً تقليدياً، وهو ما يتعارض مع بروباغندا «المحكمة» الخاصة.
وفي عام 2008، وبينما كانت وكالة المخابرات المركزية تجري الاستعدادات اللازمة من أجل إطلاق «حرب أهلية» في سورية، تلقى فولكر بيرتس دعوة من منظمة حلف شمال الأطلسي لحضور الاجتماع السنوي لمجموعة بيلدربيرغ. وهناك، التقى مع امرأة سورية، موظفة في وكالة المخابرات المركزية تدعى بسمة قضماني. قدم كلا الاثنين شرحاً وافياً للمشاركين، عن أهمية قلب نظام الحكم في الجمهورية العربية السورية، بالنسبة للغرب، ووضع جماعة الإخوان المسلمين في السلطة.
وفي عام 2011، حين صار بيرتس يستخدم اللغة المزدوجة للإخوان المسلمين، نشر مقالا في صحيفة نيويورك تايمز تهكم فيه على الرئيس بشار الأسد لاعتقاده أن سورية تتعرض لمؤامرة كونية.
وفي شهر تشرين الأول من العام نفسه، شارك بيرتس في اجتماع لكبار رجال الأعمال الأتراك، نظمته وكالة الاستخبارات الخاصة الأميركية، ستراتفور، قدم لمحاوريه عرضا مفصلا عن مخزونات سورية من النفط والغاز التي سوف يتسنى لهم نهبها.
وفي منتصف عام 2012، كلفته وزارة الدفاع الأميركية إعداد خطة أطلق عليها اسم «اليوم التالي» أي الحكومة التي سوف تُفرض على سورية، فشرع على الفور بعقد اجتماعات في وزارة الخارجية في برلين، بمشاركة 45 شخصية سورية، منهم بطبيعة الحال صديقته بسمة قضماني و«الأخ» رضوان زيادة الذي جاء تحديدًا من واشنطن. ثم انتهى به المطاف مستشارا لجيفري فيلتمان في الأمم المتحدة، وهو بهذه الصفة نراه حاضرا في جميع المفاوضات المتعلقة بالأزمة السورية في جنيف.
سنرى ما سوف تتمخض عنه جولة المستشارة أنجيلا ميركل ومباحثاتها في كل من بيروت وعمان، الأسبوع القادم.

الوطن 



عدد المشاهدات:2464( الثلاثاء 01:30:33 2018/06/19 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/09/2018 - 6:32 ص

كاريكاتير

كاريكاتير

رويترز || تركيا تكثف شحن السلاح لملشيات القاعدة في إدلب. 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... جمل هائج يهجم على زائري سيرك ويصيب 7 أشخاص طريقة روسية مبتكرة لتحضير الكباب (فيديو) الأفضل بين الأفضل: الجمال الروسي يهز منصات العالم هجمات 11 سبتمبر تقتل سكان نيويورك حتى الآن! لاعب أمريكي يصدم زوجته على الهواء.. ويعترف بعلاقاته الجنسية مع341 امرأة (فيديو) صحفي سعودي يستعين بمترجم في لقاء مع لاعب مغربي...فيديو شاهد.. اللاعبون يسعفون سيارة إسعاف في الدوري البرازيلي المزيد ...