-->
السبت23/2/2019
ص4:40:26
آخر الأخبار
بعد 16 عاما من إغلاقه على يد الاحتلال.. الفلسطينيون يفتحون باب الرحمة في المسجد الأقصىالبشير يعلن حالة الطوارئ وحل حكومة الوفاق الوطني وحكومات الولايات "ضرب بيده على الطاولة"... الرئيس اللبناني يحسم الجدل بشأن العلاقات مع سورياسياسيون: موقف الرئيس اللبناني يمهد لخطوة كبيرة مع سورياتجمع وطني في القامشلي تأكيداً على وحدة سورية أرضاً وشعباً ودعماً للجيش في محاربة الإرهابسورية تشارك في اجتماع الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسطتقنيات لتصنيع وتركيب الأطراف الصناعية لأول مرة بين أيدي فنيين سوريينملحق روسيا العسكري في دمشق: نكافح مع الجيش السوري وحلفائه ضد الشر العالمي ...المقداد: تضحيات للجنود الروس على أرض سورياواشنطن تؤجج الوضع في فنزويلا وقلق من عملية سياسية وعسكرية أمريكية ضد كراكاس تحت غطاء (إنساني)نيبينزيا: يتعين على مجلس الأمن الرد على الاستفزازات بفنزويلاأكثر من 13 مليار ليرة قيمة الصادرات عبر معبر نصيب الحدودي خلال 3 أشهرهيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب تضبط المزيد من الادلة والبيانات حصانة الانتصار السوري وآفاقه الإقليمية ...تحسين الحلبيالقوات الأمريكية في سوريا ليست احتلالا بالنسبة لقيادات "قسد" الكردية... فما هو السبب؟ الداخلية: لا صحة لما تروجه بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول فقدان طفل في طرطوساحتدام الحرب السورية ضد تمويل الإرهاب... وسطو مسلح على شركة حوالات - فيديو الحرس الثوري يعلن اختراق مراكز السيطرة والقيادة للجيش الأمريكي (بالفيديو) مصدر تركي يؤكد إصابة الجولاني ونقله إلى مشفى انطاكية٤٠٠ معلم ومدرس تدربوا على المناهج الجديدة بريف القنيطرة الجنوبي المحررصدور نتائج مفاضلة الدراسات العليا للكليات الطبية والمعلوماتية والعمارةالعثور على مقبرة تضم نحو 3500 جثة لضحايا قتلهم تنظيم "داعش في ضاحية الفخيحة بالرقة ..الجيش يرد على خروقات إرهابيي “النصرة” بصليات صاروخية مركزة في عمق مواقع انتشارهم على أطراف سراقب وكفر نبودة بريفي إدلب وحماةمنظم سفريات فرنسي يعرض رحلات سياحية إلى سوريارئيس "روستيخ" الروسية يتحدث عما ستقدمه روسيا لإعادة إعمار سورياتمرين بسيط ينقذ حياتك من خطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية (فيديو)دراسة تكشف متى يؤدي الزواج إلى الموت!"عندما تشيخ الذئاب": دراما جديدة...تتحدث عن (الثالوث المحرم)فادي صبيح يحل ضيف شرف على "ورد أسود" ويوضح سبب اعتذاره عن "الحرملك"قطة مصمم الأزياء لاغرفيلد قد ترث أكثر من 195 مليون دولارألمانية تقع في حب لاجئ تونسي بعمر أولادها وتخسر عملها من أجلهالكراسوخا الروسية قادرة على دفن "قاتل" إس300 الإسرائيليبالفيديو... مواصفات وأسعار أيقونات "سامسونغ" الثلاث "غلاكسي إس 10"هؤلاء من سيشاركون في إعمار سوريا...عباس ضاهر عد إلى… جحرك! ...بقلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تحليلات ومـواقـف... >> "اليوم العالمي للسلام" .....بقلم طالب زيفا باحث في الشؤون السياسية

يحتفل العالم في كل عام باليوم العالمي للسلام في الحادي والعشرون من أيلول سبتمبر والذي يصادف الأسبوع الثالث من شهر أيلول منذ عام١٩٤٨ وبعد مرور ٧٠عاما على إقرار الإعلان العالمي لحقوق الإنسان • 

وتم تحديد الأهداف والشعارات منذ عام ١٩٨١ ومن هذه الشعارات: إرساء ثقافة السلام ونبذ العنف وإحلال المساواة والديموقراطية وحق التعلم والعمل والتنمية المستدامة وحل النزاعات بين الدول بالطرق السلمية ،وعدم التمييز بين البشر وفق الدين او العرق أو الانتماء أو اللون......... والعمل على القضاء على الفقر والجهل وتأمين مستقبل أفضل للأجيال ،ونشر العدالة والتعريف بالحقوق والواجبات لضمان مستقبل أفضل للبشرية وتأمين الأمن والسلام لجميع الشعوب في كل أنحاء العالم. ووضعت الأمم المتحدة شعارها:حمامة بيضاء تحمل غصن الزيتون كرمز للسلام ورفض كل أشكال العنف والحروب ومنع حدوثها في شتى أنحاء المعمورة. وتشارك كل دول العالم بالاحتفال بهذا اليوم وتقام المهرجانات والعروض ترسيخاً لقيم السلام والتسامح والمحبة والعدل والإخاء . وسنعرض موجزاً لتقرير صادر عن منظمة الأمم المتحدة والذي مع الأسف لا يؤشر لتحقيق الأهداف السامية الموضوعة وعلى سبيل المثال : -إنفاق الدول على محاربة الإرهاب بلغ أكثر من ١٣ ترليون دولار أمريكي عام٢٠١٥ إنفاق الدول على الأمن الداخلي أكثر من٤/٢ ترليون دولار. الإنفاق العسكري لدول العالم ٦/٢ترليون دولار. تكاليف العنف أكثر من١٣بالمئة من الناتج المحلي أي ما يعادل الف وثمان مئة دولار للفرد الواحد في سنة٢٠١٦ الأمم المتحدة تنفق ٨ مليارات دولار أمريكي لعمليات حفظ السلام ،وهذه النسبة ازدادت ب١٨ بالمئة عام٢٠١٨ عن عام ٢٠١٥،ولا زلنا في الشهر التاسع من العام نفسه. -سجّل الإرهاب عام ٢٠١٥في ١٢٠ دولة طالتها عمليات إرهابية،بينما ٧٠ دولة لم تسجّل فيها أعمال إرهابية. -تركز الإرهاب في خمس دول هي: سورية والعراق ونيجيريا وأفغانستان والباكستان. ويمكن القول هنا ورغم الدعوات للسلام لكن الأمم المتحدة ومجلس الأمن التابع لها لم تتمكن من إحلال السلام ولم تنفذ القرارات الدولية نتيجة سيطرة الولايات المتحدة والدول الغربية ومصالحها ،وبالتالي الكثير من الدول لم تلتزم لا بتوصيات وقرارات الأمم المتحدة ولا تطبيق قرارات مجلس الأمن إلا انتقائياً ولمصلحة الدول المهيمنة وفقاً لمصالحها ومصلحة الشركات الكبرى وخاصة شركات السلاح،وحتى يمكننا القول بأن النجاحات الجزئية للأمم المتحدة بالتعليم واليونسيف ولكنها بالسياسة معظم تحركاتها لم تستطيع تحقيق الأمن والسلام الدوليين بفعل تضارب المصالح للدول العظمى،وسياسة المعايير المزدوجة وسيطرة القطب الواحد الأمريكي ،لكن يبدو بأن نظاماً عالمياً جديداً بدأ ت إرهاصاته ربما تعيد للعالم شيئاً من توازنه وأمنه وعدالته المفقودة.

طالب زيفا الباحث في الشؤون السياسية.



عدد المشاهدات:1361( السبت 08:09:20 2018/09/22 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/02/2019 - 4:34 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد ماذا فعل هذا الشاب عندما التقطت حبيبته باقة العروس شاهد... عملية افتراس لأسد الجبل في ثوان معدودة (فيديو) بالفيديو... موقف محرج للسياح على سور الصين العظيم إعلامية توزع مليون دولار على جمهورها(فيديو) سرقها من زوجها فسرقوها منه.. إيكاردي يشرب من الكأس ذاتها سائق حافلة يصلح ناقل السرعة باستخدام الطوب وكماشة معدنية أثناء سيرها (فيديو) اصطدام طائرتين أثناء عرض جوي في الهند المزيد ...