-->
الجمعة22/2/2019
ص10:54:41
آخر الأخبار
جيمس بيكر يكذب بندر بن سلطان بشأن رواية قطر... والدوحة ترد رسمياالكونغرس يتفاجأ بخطة سرية بين ترامب وابن سلمان... هذه تفاصيلها"لا تخبروا السعودية"... تفاصيل تعلن لأول مرة بشأن طلب عسكري قطري من أمريكاالبرلمان الأردني يدعو إلى طرد سفير الكيان الصهيوني تقنيات لتصنيع وتركيب الأطراف الصناعية لأول مرة بين أيدي فنيين سوريينملحق روسيا العسكري في دمشق: نكافح مع الجيش السوري وحلفائه ضد الشر العالمي ...المقداد: تضحيات للجنود الروس على أرض سورياشعبان: الشعب العربي السوري لن يسمح لأحد بالتدخل في شؤونه الداخليةلافروف يبحث مع شعبان تطورات الوضع في سورية والجهود الرامية للإسهام بالعملية السياسية فيهاسليماني: دولة قطعت وأحرقت أحد رعاياها... تريد اليوم بمالها توريط باكستانأبرزها الانسحاب من سوريا... 3 اتفاقات جديدة بين ترامب وأردوغانأكثر من 13 مليار ليرة قيمة الصادرات عبر معبر نصيب الحدودي خلال 3 أشهرهيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب تضبط المزيد من الادلة والبيانات حصانة الانتصار السوري وآفاقه الإقليمية ...تحسين الحلبيالقوات الأمريكية في سوريا ليست احتلالا بالنسبة لقيادات "قسد" الكردية... فما هو السبب؟توقيف تجار مخدرات في ريف دمشق وضبط أسلحة وقنابل وكميات من الحبوب المخدرة لديهمالقبض على عصابة ترويج مخدرات في حماةالحرس الثوري يعلن اختراق مراكز السيطرة والقيادة للجيش الأمريكي (بالفيديو) مصدر تركي يؤكد إصابة الجولاني ونقله إلى مشفى انطاكيةصدور نتائج مفاضلة الدراسات العليا للكليات الطبية والمعلوماتية والعمارةاعفاءات جديدة في تربية طرطوسأضرار مادية جراء سقوط قذائف أطلقها إرهابيون على ريف حلب الشمالي"قسد" تستعد لمهاجمة آخر مسلحي "داعش" المحاصرين في قرية الباغوزمنظم سفريات فرنسي يعرض رحلات سياحية إلى سوريارئيس "روستيخ" الروسية يتحدث عما ستقدمه روسيا لإعادة إعمار سورياتمرين بسيط ينقذ حياتك من خطر النوبات القلبية والسكتات الدماغية (فيديو)دراسة تكشف متى يؤدي الزواج إلى الموت!"عندما تشيخ الذئاب": دراما جديدة...تتحدث عن (الثالوث المحرم)فادي صبيح يحل ضيف شرف على "ورد أسود" ويوضح سبب اعتذاره عن "الحرملك"قطة مصمم الأزياء لاغرفيلد قد ترث أكثر من 195 مليون دولارألمانية تقع في حب لاجئ تونسي بعمر أولادها وتخسر عملها من أجلهالكراسوخا الروسية قادرة على دفن "قاتل" إس300 الإسرائيليبالفيديو... مواصفات وأسعار أيقونات "سامسونغ" الثلاث "غلاكسي إس 10"هؤلاء من سيشاركون في إعمار سوريا...عباس ضاهر عد إلى… جحرك! ...بقلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تحليلات ومـواقـف... >> ما هو موقف ’النصرة’ الحقيقي من اتفاق سوتشي؟....بقلم نضال حمادة

تستمر "هيئة تحرير الشام - "النصرة"" باتباع سياسة الغموض في الموقف من اتفاق سوتشي بين روسيا وتركيا والذي قضى بسحب السلاح الثقيل التابع للمعارضات السورية من مناطق بعمق عشرين كلم داخل مناطق سيطرة المسلحين.

 ويعتمد ما يسمى بـ"أمير" جبهة "النصرة" ابو محمد الجولاني سياسة الغموض اتجاه هذا الموضوع، فلا هو عارضه على الأرض ومنع تطبيقه، ولا يصدر أي موقف جدي يوحي بمعارضته، وبالمقابل لا يتوقف قادة الصف الثالث في "النصرة" عن تكرار التصريحات المنددة بالاتفاق والتي تتهم الفصائل الأخرى بالخيانة عبر تطبيقه.
الخبر المؤكد الآن هو أن "هيئة تحرير الشام - النصرة" طبقت اتفاق سوتشي وسحبت أسلحتها الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح في الشمال السوري وخسرت المعارضات المسلحة سيطرتها الفعلية لصالح تركيا وروسيا على مواقعها في ريف اللاذقية وجسر الشغور وسهل الغاب مع جبل شحشبو وكفرنبودة والهبيط امتداد حتى شمال خان شيخون والتمانعة، وصولا الى حدود معرة النعمان حتى أطراف مدينة سراقب وريفي حلب الجنوبي والغربي. وسحبت "النصرة" سلاحها الثقيل من مطار تفتناز الاستراتيجي القريب من قلب مدينة إدلب كما أنها تخلت عن مواقع في جبل شحشبو كانت سيطرت عليها بعد معارك دامية مع "حركة أحرار الشام" عام ٢٠١٦ .
وتتبع قيادة "النصرة" سياسة الغموض بشأن اتفاق سوتشي لسببين:
1- لكي تستمر بالمزايدة على الفصائل الأخرى بحجة سحب السلاح مع أنها أول من بدأ بسحبه.
2 - لكي تحفظ ماء وجهها أمام عناصرها، فكثرة التعبئة والشحن بالأفكار المتطرفة التي يخضع لها عناصر "هيئة تحرير الشام" جعلت المواقف الملتبسة لقيادتهم واضحة عند الكثير منهم، فيما لا تزال فئة من العناصر خصوصاً عناصر الجهاز الأمني وعناصر الحسبة تمتهن الوقوف على الحواجز وأصبحت هذه الفئة تسمى طبقة المال الحرام بسبب المال المجني من المكوس والضرائب.
في نفس الوقت يعمل الجولاني على تنظيف الطريق أمامه استعدادا للمرحلة القادمة وهو بدأ بتصفية معارضيه شيئا فشيئا، فخلال يومين قتل أكثر من خمس قيادياً في الهيئة، وجلهم مهاجرين وذلك بعد معارضتهم لقرارات الجولاني، وهؤلاء ينقسمون الى فئتين:
1 - قسم يعارض قرار الجولاني بتطبيق إتفاق سوتشي ويراه خيانه والجولاني يقول أنه لا يملك من قراره شيئا فهو عبد مطيع.
2 - قسم يعارض هجوم الجولاني على الفصائل وما يسمونه "البغي" على الآخرين.
وقد ظهرت معارضة خفيفة من "الشرعيين" والعناصر المصريين، ولكن الجولاني لم ينته منهم بعد، فهو يتهمهم بالولاء للظواهري وينعتهم بـ (الكلاب التي تنبح) وهؤلاء سوف يقضي عليهم الجولاني عند انتهاء دورهم.
في نهاية المطاف.. تركيا التي تعتبر تنفيذ إتفاق سوتشي ضرورة استراتيحية وأمنية أشارت صحافتها أكثر من مرة الى موافقة الجولاني على تنفيذ اتفاق سوتشي وأن الأخير لن يشكل أي عقبة في هذا الشأن.
العهد
 



عدد المشاهدات:1594( الجمعة 08:09:29 2018/10/12 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/02/2019 - 6:44 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... موقف محرج للسياح على سور الصين العظيم إعلامية توزع مليون دولار على جمهورها(فيديو) سرقها من زوجها فسرقوها منه.. إيكاردي يشرب من الكأس ذاتها سائق حافلة يصلح ناقل السرعة باستخدام الطوب وكماشة معدنية أثناء سيرها (فيديو) اصطدام طائرتين أثناء عرض جوي في الهند بالفيديو... صراع حاد بين أشرس الحيوانات في العالم بالفيديو... امرأة تلتقط ثعبانا ضخما في مهمة مستحيلة المزيد ...