-->
الخميس25/4/2019
م14:13:15
آخر الأخبار
الأردن يمنع دخول أكثر من 190 سلعة سورية إعتباراً من شهر أيار المقبل!!."رجل "السلام" الإماراتي يجدد دعوته للتعاون مع "إسرائيلعون يبحث مع السفير عبد الكريم العلاقات الثنائية بين لبنان وسوريةفرنجية: لا شرعية لإعلان ترامب حول الجولان السوري المحتلوفد الجمهورية العربية السورية يعقد اجتماعا مع الوفد الإيراني في إطار محادثات أستاناالعماد الشوا: سورية مستمرة في حربها على الإرهاب وتحرير الجولان في مقدمة أولوياتهاافتتاح كاتدرائية السيدة للروم الكاثوليك الملكية في حلب بعد إعادة تأهيلهاالمقداد: الدول المعادية تستخدم في معركة الحصار ضد سورية أساليب لا إنسانية"التعاون حول سوريا مهم"... وزيرا الدفاع الروسي والإيراني يجريان محادثات في موسكو«لوفيغارو» تعيد اكتشاف كنيسة نوتردام في «قلب لوزة»حلب نبض الاقتصاد والتجارة السورية«الجمارك» تخسر 11 كغ ذهباً عبر القضاءحقائق صعبة في سورية...ترجمة لينا جبور إبرة بوتوكس ....بقلم مها الشعارالقبض على القاتل ...اكتشاف جثة لطفل وهو مشنوق بأحد الابنية قيد الانشاء بدبر الزوروفاة شخصين وإصابة 11 آخرين جراء تدهور سرفيس نقل ركاب جنوب السويداءبحماية الاحتلال التركي .. أول مقر لـ “الائتلاف” داخل سوريا منذ إنشائهالخطابة في الجامع الأموي الكبير ستصبح اعتباراً من الجمعة القادمة "بالتناوب بين كبار علماء دمشق".التعليم العالي تسمح لطلاب الصيدلة والتمريض بالتقدم إلى المنح الدراسية الهنديةإيقاف دوام طلاب التعليم المفتوح يومي 19 و20 الجاري بمناسبة عيدي الجلاء والفصح المجيدوحدات من الجيش تدمر أوكارا للإرهابيين وتقضي على عدد منهم بريف حماة الشمالياحتجاجات في قرى ريف دير الزور الشمالي الغربي على ممارسات ميليشيا “قسد”بدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى اتفاقية بين المصرف العقاري والإسكان العسكري لتمويل مشروع إسكاني متكاملكيف يمكن تفادي العواقب الصحية الخطيرة للجلوس لفترة طويلة؟الماء..أسهل الطرق للتغلب على الوزن الزائدسلافة معمار تحاول الانتصار لذاتها في رمضان 2019صباح الجزائري.. الزوجة الضحية في رمضان 2019نافورة الحظ... من يلق النقود يقع في حب فتاة إيطاليةميلياردير استبدل صرف 11 مليون دولار على زفاف ابنته بالتبرع لبناء شقق للمشردينشاهد الصورة الأولى المسربة لهاتف "غوغل بيكسل" الجديدهبعد تعدد المشاكل .. "سامسونج" تؤجل طرح هاتفها الأول القابل للطيما الهدف الأميركي من تشديد الحرب الإقتصادية في المنطقة؟صفقة القرن أم صفقة وحيد القرن؟.... نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تحليلات ومـواقـف... >> دلالات قول الكرملين إنّ الاتفاقات مع أنقرة لم تنفذ بالكامل ....بقلم حميدي العبدالله

أعلن الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف «أنّ اتفاقاتنا مع أنقرة بخصوص إدلب لم تنفذ بالكامل من قبل تركيا» مضيفاً «أنّ الوضع هناك لا يزال يثير قلق موسكو ودمشق».

هذه العبارة المقتضبة تنطوي على ثلاث دلالات، الدلالة الأولى واضحة جداً أنّ تركيا لم تستطع الوفاء بتعهّداتها التي وقع عليها وزير الدفاع التركي على هامش القمة التي جمعت الرئيسين الروسي والتركي، ولا سيما لجهة أولاً الالتزام بالجدول الزمني لتنفيذ الاتفاق الذي كان يفترض أن يستكمل قبل نهاية عام 2018، وثانياً لجهة إقامة المنطقة المنزوعة السلاح، إنْ لجهة سحب السلاح الثقيل منها، أو لجهة خلوّها من التشكيلات المصنّفة إرهابية، أو المرتبطة بتنظيم القاعدة من ميليشيا أنصار الدين و«الجيش الإسلامي» التركستاني وغيرها من التشكيلات الأخرى التي هي امتداد لتنظيم القاعدة، وثالثاً محاربة التنظيمات الإرهابية في كلّ محافظة إدلب وليس التعاون معها، ليس فقط في المنطقة المنزوعة السلاح وبل بكامل المحافظة ومحيطها، وهو الأمر الذي شدّدت عليه كلّ تصريحات المسؤولين الروس على امتداد الفترة الماضية، أيّ أنّ التنظيمات الإرهابية غير مشمولة بالاتفاقات التي تمّ التوصل إليها.

الدلالة الثانية، تكمن في تعبير لم «تطبّق بالكامل» واضح أنّ هذه العبارة جرى تضمينها موقف الرئاسة الروسية لإبقاء علاقة ما مع تركيا وعدم تحميلها كامل المسؤولية عن فشل الوفاء بالتزاماتها. إذ من المعروف أنه لم ينفذ على الإطلاق أيّ بند من بنود اتفاق سوتشي، والمسألة ليس فقط عدم تطبيقها بالكامل، وموسكو تعلم أنّ الاتفاقات لم تنفذ بالكامل، بل إنّ العكس هو الذي حصل، فبدلاً من سحب السلاح الثقيل من المنطقة منزوعة السلاح تمّ تعزيزه من قبل جبهة النصرة، ومن قبل الميليشيات المرتبطة بتركيا قبل سيطرة النصرة على إدلب ومحيطها، وبدلاً من سحب الإرهابيين من المنطقة تعزّز وجودهم، وبدلاً من فتح الطرق الدولية استولت النصرة على هذه الطرق، إذن الاتفاقات بكاملها لم تنفذ وموسكو تعلم ذلك علم اليقين، ومع ذلك ضمنت موقفها المعلن عبارة «عدم تنفيذ الاتفاقات بالكامل» لتوحي وكأنّ هناك عناصر في الاتفاق تمّ تطبيقها وهذا لم يحصل، ولكن روسيا أرادت من خلال هذه العبارة عدم القطيعة مع تركيا.

الدلالة الثالثة، تحملها الفقرة الأخيرة التي تؤكد أنّ «عدم التطبيق الكامل يثير قلق موسكو ودمشق، أيّ أنّ سورية وروسيا لا يمكنهما الوقوف مكتوفتي اليدين إزاء هذا الواقع، وبالتالي الأرجح أنّ هذا ما سيعني إطلاق عملية عسكرية واسعة لتحرير إدلب، أو على الأقل فرض الاتفاق كاملاً.
البناء



عدد المشاهدات:761( الخميس 07:34:17 2019/01/31 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/04/2019 - 11:12 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

سقوط طائرة وانفجارها فور إقلاعها (فيديو) بالفيديو... "معركة النار" تحول ساحة الاحتفال لكرة ملتهبة حكم "ينطح" لاعب في الدوري الجزائري (فيديو) شاهد.. أسرع إصابة في تاريخ الساحرة المستديرة بالفيديو ... أفلت من التمساح فوجد الأسود في انتظاره "وحش جنسي" يثير رعب النساء... والشرطة تطلب المساعدة سقطت وانفجرت.. طائرة في تشيلي تقتل 6 أشخاص وتدمر 3 منازل المزيد ...