-->
الأربعاء20/2/2019
ص2:56:24
آخر الأخبار
يحمل الجنسية الأمريكية... معلومات مثيرة عن انتحاري الأزهرلأوّل مرّة في السعودية.. مُعتقلو الرأي يُضربون عن الطعاملحظة تفجير إرهابى الأزهر لنفسه بالعبوة الناسفة فى مصر (فيديو)مئات "الدواعش" فروا للعراق يحملون 200 مليون دولار نقدافتح ممرين إنسانيين لإخلاء المهجرين المحتجزين في مخيم الركبان بمنطقة التنفشعبان: كل ما يتصل بالدستور شأن سيادي يقرره الشعب السوريأبعاد تهديد واشنطن لـ"قسد" إذا تحالفت مع الرئيس بشار الأسدأمريكا تواصل محو أسرارها شرق الفرات... إنزالات جديدة بالتزامن مع سحب قوات معركة خاسرة... الصين تنصب "فخا" للجيش الأمريكي (فيديو وصور)لافروف: الإجراءات الأمريكية في سورية تهدف إلى تقسيمهاإغلاق وتغريم عدد من المحال التجارية في عدد من المحافظات بسبب بيعها بضائع مهربةالتجاري يرفع سقف فتح حسابات الودائع لأجل بالليرات السورية إلى 50 مليوناسلطان الوهم « أردوغان »....بقلم فخري هاشم السّيّد رجب- صحفي كويتيترحيل الإرهاب إلى الشرق الأقصى .....بقلم تييري ميسانإحباط محاولة تهريب كمية من الحشيش المخدر إلى سوريةالقبض على مشغلي الأطفال الأعلام السورية ترتفع في الرقة... وقتلى من ( قسد ) بـ 3 انفجارت أضاءت ليل المدينة15 مليون ليرة من موازنة اللاذقية لشراء أكاليل ورد تشييع الشهداء..تربيتا حلب ودير الزور تستكملان تأهيل وتجهيز المدارس المتضررة جراء الإرهاب50 نصحية في العمل: الحضور الفعال وتحديد الأولوياتالجيش يرد على خروقات الإرهابيين ويكبدهم خسائر بالأفراد والعتاد بريف حماة الشماليقيادي كردي يناشد أوروبا ألا تقطع الحبل بهم والا سنكون مجبرين على التفاهم مع دمشق لترسل قوات عسكرية إلى الحدود لحمايتها!!؟منظم سفريات فرنسي يعرض رحلات سياحية إلى سوريارئيس "روستيخ" الروسية يتحدث عما ستقدمه روسيا لإعادة إعمار سورياالديسك: أسبابه... سبل الوقاية وطرق العلاج - فيديوللخلاص من الدهون الزائدة عليك بهذه الاطعمة أعلى وسام استحقاق وزاري في بلغاريا من نصيب فنان سوري عالمي من هو؟بسبب أزمة "الفيديو الفاضح"... خالد يوسف أمام المحكمة مصوّر يتحدى أصحاب العيون الثاقبة لرؤية الطائر في الصورةطبيب متهم بأنه أب لـ200 طفلكيف تمنع "واتسآب" من استهلاك باقة الإنترنت وبطارية هاتفكمخاطر " الواي فاي" على جسم الانسانما هي الرّسائل الثّلاث التي وردت في خِطاب الرئيس الأسد ؟ماذا يستفيد حكام الخليج من التطبيع؟ ....بقلم ناصر قنديل

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تحليلات ومـواقـف... >> الحدود السورية - العراقية: غطاء أميركي وتسلل ارهابي...بقلم حسين مرتضى

إنها الحرب المفروضة على سوريا ومحور المقاومة، والتي تقودها الولايات المتحدة الامريكية والكيان الاسرائيلي، وكلما أحبطت سوريا وحلفاؤها مخططاً أو هزمت وكيلاً، أوجد الأصيل الامريكي والاسرائيلي بديلاً جديداً، ومهما دار الأمريكي في حدائقه الخلفية في شمال شرق سوريا، الا أن دروب النصر ما زالت مفتوحة الأبواب أمام الجيش السوري والحلفاء.

الأمريكي في هذا التوقيت بالذات يعمل ضمن قاعدة أن لا سبيل أمامه إلا دمج ما تبقى من إرهابيين في المنطقة، بقايا "داعش" في الجانبين السوري والعراقي، في محاولة لتفادي الفشل في مواجهة الانتصارات المتسارعة للجيش السوري. وبين خسارة الامريكي وقرار انسحابه، وانهزام "داعش" في مختلف المناطق، تحاول واشنطن أن تصعّد من خلال عمليات خاسرة، وضوضاء عسكرية. هذه المرة القصة تنحصر بمحاولة فاشلة تنقذ الامريكي و"داعش" من الافلاس العسكري، فكان سلاح الجو الامريكي حاضراً، بتغطية نارية على محاولة تسلل لـ"داعش" من بلدة الباغوز في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي نحو نقاط الجيش السوري، حيث اعتدى الامريكي على مرابض مدفعية الجيش في منطقة السكرية غرب البوكمال، كتغطية على محاولة تسلل أفشلها الجيش السوري والمقاومة، اثر هجوم كبير شنته "داعش" من خلال قوارب حاولت عبور نهر الفرات باتجاه جسر البوكمال، وتمكنت وحدات الرصد في الجيش من اكتشاف مخطط "داعش"، وباغتتهم أثناء وجودهم في النهر، وقتلت من وصل منهم الى شاطئ الفرات، ومن بين القتلى 6 انتحاريين.

الغارات الأمريكية التي شكلت دعماً نارياً واسناداً للإرهابيين الذين حاولوا التسلل، هي في الحقيقة، تهدف بشكل أساسي الى عرقلة ميدانية على الأرض للجيش السوري والحلفاء في تلك المنطقة، والتي يريد الامريكي تحويل المعركة فيها الى حرب استنزاف ضد الجيش السوري والحشد الشعبي والحلفاء. وهذه ليست المرة الأولى التي تقوم الولايات المتحدة الامريكية فيها بذلك، ففي السابق نفذت عدة هجمات عدوانية ضد الجيش السوري كان أولها في جبل الثردة في دير الزور، عندما كان التنسيق بينها وبين "داعش"، واستمر الاستهداف يومها أكثر من 75 دقيقة، سهلت بذلك دخول ارهابيي "داعش" الى جبل الثردة، ليكون الهدف الواضح للعدوان هذه المرة هو منع الجيش السوري وقوات الحشد الشعبي من التقدم باتجاه ما تبقى من قوات "داعش" في تلك المنطقة، وبالتالي منع فتح معبر البوكمال القائم، ضمن استراتيجية الولايات المتحدة الامريكية للحفاظ على ديمومة الحرب في سوريا، والحفاظ على جيوب تنظيم "داعش" الارهابي خاصة في منطقة دير الزور لاستخدامها وقت الضرورة كمبرر لبقاء وجود أمريكي. لكن في الحقيقة تلك الاستراتيجية تأتي لحرص الولايات المتحدة على منع التواصل الجغرافي بين ايران والعراق وسوريا وفلسطين ولبنان، ومنع الجيش السوري من بسط سيطرته على كامل الاراضي السورية.
 
الخيبة السياسية التي تعاني منها الولايات المتحدة الامريكية، اضافة الى الهزائم الميدانية، أفقدتها قدرة الهيمنة على المنطقة، ودخلت في دوامة ارتباك، تدفعها لمحاولات عسكرية لوصل الصحراء السورية بما تحويه من بقايا "داعش" في قاعدة التنف، مع ما تبقى من ارهابيين في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي، والاستثمار في لعبة استنزاف الجيش ومحور المقاومة في تلك البقعة الجغرافية. كل ذلك الفشل يتزامن أيضاً مع فشل على المستوى السياسي، وفرض عقوبات قسرية على الشعب السوري، في خرق فاضح للقانون الدولي، واصرار واضح من قبل واشنطن على كسر ارادة الشعوب. وما يجري في سوريا، وتحديدا في الشمال والشمال الشرقي، بالاضافة الى العقوبات الاقتصادية والحصار، ما هو الا محاولة لخلط الاوراق من جديد، حسب مقتضيات المصلحة الامريكية، بعد المرحلة المفصلية من عمر الارهاب الذي تحركه واشنطن، وبعد أن وصل الأمر الى سكرات الموت الأخيرة لتنظيم "داعش"، لتبقى غشاوة الوهم تغطي أعين القادة الاميركيين.

العهد



عدد المشاهدات:1111( الاثنين 11:47:08 2019/02/04 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/02/2019 - 6:10 ص

كلمة الرئيس الأسد خلال استقباله رؤوساء المجالس المحلية من جميع المحافظات السورية

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالصور... هيفاء وهبي "السورية" تثير جدلا شاهد ماذا فعل فيل بعارضة أزياء أثناء جلسة تصوير مليون مشاهدة... لقطات رائعة باستخدام طائرة من دون طيار بالفيديو... هبوط فاشل ينشر الذعر بين ركاب طائرة بالفيديو... دببة تتسلل إلى منزل وتسرق طعاما شاهد.. شقيقة وزير الخارجية البريطاني السابق تتعرى على الهواء - فيديو مواقف محرجة لـمذيعين تم بثها على الهواء مباشرة ! المزيد ...