-->
الاثنين18/3/2019
م23:27:46
آخر الأخبار
مشاجرة وزجاجات متطايرة في البرلمان الأردني..والسبب؟ (فيديو)صحيفة نيويورك تايمز: محمد بن سلمان أعطى الضوء الأخضر لقمع المعارضة مقتل 3 إسرائيليين في عملية قرب سلفيت بالضفة الغربيةمعالجة أزمة النازحين: دمشق أقرب من بروكسل! ....ماهر الخطيبمنحة صينية لسورية بقيمة 100 مليون يوان لتمويل احتياجات ذات طابع إنسانيالرئيس الأسد لوفد عسكري إيراني عراقي مشترك: العلاقة التي تجمع سورية بإيران والعراق متينة تعززت في مواجهة الإرهاب ومرتزقتهالهيئتان التنسيقيتان السورية والروسية: واشنطن لا تكترث لأوضاع محتجزي مخيم الركبان الكارثيةالخارجية: دعم واشنطن للإرهاب لن يثنينا عن المضي في محاربته حتى تطهير آخر شبر من أراضينابائع البنادق لسفاح نيوزيلندا "لا يشعر بمسؤولية تجاه المأساة"رئيس النمسا: كفانا رقصا على مزمار ترامب! جلسة مكاشفة بين المهندس عماد خميس ومجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها تخرج بعدد من القرارات الهامةمجلس الشعب يتابع مناقشة مشروع قانون الجمارك الجديد ويوافق على عدد من موادهانتظروا العرض النيوزيلندي الباهر لأردوغان .. سلاح تركيا الجديد يرتد على المسلمين...نارام سرجونماذا بعد نيوزيلندا...؟ ....د. وفيق إبراهيم طعنها في رقبتها..... "علاقة مشبوهة" تربط شاباً سوريا بوالدة صديقه في الكويت؟!انزلاق سيارة سياحية في وادي قرية تعنيتا في بانياس"الشاباك" يفجر مفاجأة: محتويات هاتف إيهود باراك أصبحت بحوزة الإيرانيينجدة سفاح نيوزيلندا: "حفيدي طيب ولطيف"!التربية تعلن أسماء المقبولين في الاختبار الخاص بتعيين عاملين لديها من الفئة الثالثةنصفهم لم يحصلوا على "البورد".. مشروع قانون يمنح الأطباء و الصيادلة سنة لتسوية أوضاعهم ضفّة الفرات الشرقية: «داعش لا يزال هنا»ردا على اعتداءات الإرهابيين.. الجيش يدمر أوكارا لتنظيم جبهة النصرة في ريف حماةوزارة السياحة تمنح رخصة تأهيل فني أولي لشاطئ مفتوح في محافظة اللاذقيةبدء التسجيل على مساكن الادخار في عدد من المحافظاتأخيرا.. دراسة تحسم "مخاطر البيض"كن حذرا منها... أهم أسباب تسارع دقات القلبنسرين طافش شاهدة على عصر ابن عربي وراوية لأحداثه"بقعة ضوء 14" بكاميرا سيف الشيخ نجيبوفاة شخص في عملية زراعة شعر تحير الأطباءالسجن مدى الحياة لأميركية "جلست" على ابنة عمهاإنتاج صمامات قلب تضاهي جراحات القلب المفتوحلن تذهب بعيدا... خاصية جديدة من "واتسآب""مؤتمر بروكسل"..لإبقاء النازحين السوريين في "شتاتهم" .....فاطمة سلامةمن الباغوز إلى نيوزيلاندا!....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تحليلات ومـواقـف... >> هل انتهت المراهنات الكردية في سوريا؟ ......قاسم عز الدين

التهديد الأميركي بالتخلي عن التنظيمات الكردية في سوريا، يضع هذه التنظيمات أمام ضرورة إعادة تقويم مراهناتها على دعم واشنطن والدول الغربية في انشاء الفدرالية في سوريا.

 لكنه يضعها أمام إعادة تقويم عمق الأزمة الفكرية والسياسية، في المراهنة على مقولات الديمقراطية الليبرالية الجديدة الداعية إلى تفتيت الدولة في إنشاء كيانات عرقية واثنية وطائفية.

التخلّي عن التنظيمات الكردية هو في سياق مستجدات السياسة الأميركية التي تسميها "الانتهاء من محاربة داعش"

تهديد قائد قوات التحالف الجنرال بول لاكاميرا بوقف مساعدة التنظيمات الكردية، إذا تحالفت مع روسيا والدولة السورية، هو تحصيل حاصل لما كان متوقعاً منذ زمن بعيد نظراً لما تشتهر به واشنطن في التخلّي عن حلفائها ما أن تتغيّر سياساتها. ففي أميركا يشيع القول المعروف بأنه لا يوجد تحالفات دائمة بل توجد مصالح دائمة.
التخلّي عن التنظيمات الكردية هو في سياق مستجدات السياسة الأميركية التي تسميها "الانتهاء من محاربة داعش". فقد وفّرت التنظيمات الكردية لأميركا الادعاء بمحاربة "داعش" إلى حين انتهاء دورها في جيب قرية "الباغوز"، ووفرت لها الاستناد إلى حلفائها في طموحات تفتيت الدولة السورية في سبيل "السلام في الشرق الأوسط" مع "إسرائيل" فضلا عن المشاركة في توزيع الغنائم السورية بدعوى الاستقرار والازدهار.
اضطرار ترامب إلى الانسحاب من سوريا، بسبب هزيمة المشارع الغربية والخليجية، تدفعه إلى البحث عن التكيّف مع المستجدات من دون الحاجة إلى التنظيمات الكردية بل على حسابها بالصلة مع الحليف التركي الأكثر رسوخاً على أمل ما يتفق عليه ترامب والدول الغربية بما يسمى منع إعادة الإعمار والعملية السياسية بما يُطلق عليه الإصلاحات الدستورية ومحاربة النفوذ الإيراني في سوريا.
في هذا السياق يذهب أشد المعارضين للانسحاب من سوريا، رئيس القيادة المركزية للقوات الأميركية جوزيف فوتيل، لإبلاغ قوات سوريا الديمقراطية ما سماه " اليوم التالي للانسحاب" وهو اليوم الذي بات معروفاً في شهر نيسان/ أبريل وعد انسحاب القوات إلى الأراضي العراقية. وعندما طالبه مظلوم كوباني بإبقاء 100 أو 1500 ونشر قوات دولية لحماية الأكراد من التهديدات التركية، جاء الرد أوضح من عين الشمس في قول فوتيل " ليس هذا المسار الذي نمضي فيه في الوقت الحالي".
قيادة التنظيمات الكردية لا تريد أن تصدّق نهاية مراهناتها على واشنطن والدول الغربية، بعد أن تشبّعت بأوهام الفدرالية وتشبّعت أكثر من ذلك بأساطير الديمقراطية الغربية كما عبّر القيادي ألدار خليل بالقول: "تلك الدول لديها التزامات سياسية وأخلاقية" ونتيجة هذه الأساطير يحلم بأن تقوم الدول الأوروبية ولا سيما فرنسا في "نشر قوات دولية أو حماية أجوائنا" أو سنكون مجبرين للتفاهم مع دمشق لإرسال قواتها إلى الحدود. والمشكلة في هذا التعبير أن التنظيمات الكردية ستذهب للحوار مجبرة وليس نتيجة إعادة تقويم تجربتها ومراهناتها. وفي هذا السياق تدعو رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية إلهام محمد في صحيفة الغارديان البريطانية، إلى نشر قوات دولية.
بسبب الاضطرار وتغيّر موازين القوى الصادمة للتنظيمات الكردية، يرى المجلس العسكري لقوات سوريا الديمقراطية أن مستقبل التنظيمات هو في العلاقة مع الحكومة السورية كما أوضح الرئيس الأسد وأن الحل هو الحوار ضمن إطار سوريا الموحّدة. وما يضطر التنظيمات الكردية إلى هذا السبيل هو التوجّه الأميركي للتخلّي عنها لمصلحة إعادة توطيد تحالفها الاستراتيجي مع تركيا، ولا سيما إذا فشلت مساعي توسّع النفوذ الأميركي في العراق بحسب ما تتطرّق إليه بعض التوقعات الأميركية والغربية. وقد تكون إشارة الرئيس الأسد إلى ما وصفه "بعميل صغير" هي في هذا السياق.
المراهنات الكردية على واشنطن والدول الأوروبية، هي أضغاث أحلام وصلت إلى خواتيمها. وهو أمر يستدعي حواراً داخلياً معمقاً في الأسباب والنتائج. لكنه يستدعي البحث عن رؤية فكرية وسياسية بديلة لأساطير الليبرالية الجديدة بشأن ديمقراطية الأعراق والطوائف لتفتيت الدول وتسهيل السيطرة على السياسات الخارجية والدفاعية والاقتصادية ــ الاجتماعية.
الميادين
 



عدد المشاهدات:2149( الخميس 06:52:08 2019/02/21 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/03/2019 - 8:50 م

كاريكاتير

الولايات المتحدة ستقدم لعصابة "الخوذ البيضاء" دعماً بقيمة خمسة ملايين دولار.

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

نجاة ثلاث تركيات من موت محتم (فيديو) بالفيديو.. "الشجرة النافورة" ظاهرة "خارقة" لها تفسير ماذا فعل سائق قطار لعشرات الأغنام التي وقفت في طريقه (فيديو) بالفيديو... أب يشاهد مباراة ويحمل هاتفا لابنته لتشاهد الكرتون بالفيديو... الرياح تطيح بشاحنة ضخمة في أمريكا شاهد ما فعله مجرم "نبيل" لضحيته بعد أن سرقها! بالفيديو... 76 مليون مشاهدة لأغرب طريقة لتقشير الفاكهة المزيد ...