-->
الاثنين22/7/2019
ص10:34:16
آخر الأخبار
النظام السعودي يفرج عن ناقلة نفط إيرانية أوقفها قبل شهرينمقتل جندي تركي وإصابة 6 في عملية أمنية بشمال العراقمبادرة "مطار" تهوي بالسياحة السعودية إلى تركيامقتل وإصابة عدد من مرتزقة العدوان السعودي في حجة اليمنيةالحرارة إلى ارتفاع والجو حار وسديمي في المنطقة الشرقية والجزيرة والباديةواشنطن تعمل على تدريب 65 ألف مسلح انطلاقاً من «التنف»! … مصدر بوزارة النفط: الاحتلال الأميركي يقف وراء اعتداء قطار شحن الفوسفات..السيدة أسماء تستقبل الطلاب الأوائل في فروع الثانوي الستةمجلس الوزراء: مناقشة المشاريع الخدمية في حلب وترميم المدينة القديمةطهران تنشر فيلما وثائقيا لتجنيد "جواسيس" إيرانيين في الإماراتوفاة يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذريةماذا يحدث في بورصة دمشق؟ … 25 ٪ من ملكية مصرف بيعت بأقل من دقيقة عبر 10 صفقات كبرىمعارض البناء والتكنولوجيا تختتم فعالياتها بـ 42 ألف زائر .. أصداءٌ ايجابية وحضورٌ شعبيٌ وإعلاميٌ لافت..معادلة الخليج: إيران تفعل ما تشاء وترامب يقول ما يشاء .....ناصر قنديللماذا تلجأ الولايات المتحدة إلى استخدام الشركات الأمنية الخاصة في سوريا؟إطلاق رصاص يحول حفل زفاف إلى مأتم في مدينة القامشليجريمة قتل جديدة بمدينة عفرينإيطاليا توجه تحذيراً ارهابياً بعد سماعها سوري يقول “سأتوجه من روما مباشرة إلى الجنة”رغم اعتراف (كاهانا).. الميليشيات الكردية تصر على الكذب بخصوص سرقة النفطحقيققة عقوبه بالفصل من جامعة دمشق بسبب تدوينة وإعجاب على مواقع التواصل الاجتماعيسورية تحرز ميداليتين برونزيتين في الأولمبياد العالمي لعلم الأحياء بهنغارياالجيش يصد هجوماً للإرهابيين على محور القصابية بريف إدلب الجنوبياعتداء إرهابي يستهدف قطار شحن الفوسفات بريف حمص الشرقيحلب .. التحضيرات النهائية للمشاركة في ملتقى الاستثمار السياحيوزير السياحة من طرطوس: الوزارة مع تحويل المطار الزراعي إلى مطار مدني والقطاع الخاص هو الأساس في السياحةنصائح تجنبك آلام الرقبةمشاكل العين قد تشير إلى تطور أمراض خطيرةانفصال أحلام عن زوجها يشعل تويتر السعوديةماذا جرى ياترى .. إليسا وناصيف زيتون .... وأمام الجمهور؟!"المزحة" تتحول إلى "مأساة"... ممثل كوميدي يتوفى أمام الجمهور في دبيلأول مرة.. البرازيل تشهد أغرب زواج في تاريخها! (صورة)"حيلة بسيطة" تطيل عمر البطارية في آيفونعلماء "ناسا": النبيذ الأحمر يساعد في الطيران إلى المريخعناوينهم وتفاصيلنا ....بقلم د. بثينة شعبان لماذا يختلق ترامب انتصارات وهمية في الخليج؟....قاسم عز الدين

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تحليلات ومـواقـف... >> تضارُب الأجندات الإقليمية والدولية في ملف إدلب ...بقلم ربى يوسف شاهين

ولعلّ طلب القيادة السورية من الحليفين الروسي والإيراني التدخّل للمساعدة في محاربة الإرهاب، كان مفصلياً في مسار الحرب على سوريا، حيث أن هذا التدخّل بشقّيه السياسي والعسكري شكّل نقلة نوعية في طبيعة هذه الحرب، إضافة إلى إحداثه تضارباً في طبيعة المصالح التي جمعت دول العدوان على سوريا

شهد الشأن السوري تجاذُبات عديدة لجهة الحل العسكري والسياسي، وذلك بُغية إيجاد حل يتناسب وكل منطقة حسب الأهمية الجغرافية، والتي تنعكس بشكلٍ مباشرٍ على المسارات السياسية والعسكرية، وذلك وفق الأجندات الخاصة بأميركا وأدواتها الإقليمية، لتظهر هذه المعادلة على الميدان السوري بحسب مُقتضيات المرحلة الأميركية المُمنهجة، فيتمّ العمل حينها إما بتدخّل مباشر من واشنطن كما حدث في الشمال السوري وعقد تحالف مع الكرد، أو كما حدث في التدخّل التركي واحتلال مناطق في الشمال السوري بحجّة محاربة الكرد وفصائلهم، أو في شنّ إسرائيل هجمات صاروخية على مواقع حسّاسة في سوريا، بذريعة مُحاربة التواجد الإيراني، أو في عدوان ثلاثي لأميركا وفرنسا وبريطانيا على مواقع حيوية في سوريا نتيجة الهزائم التي مُنيت بها خلال سنوات الحرب على سوريا والتي باءت بالفشل الذريع، يُضاف إلى ذلك خروقات الفصائل الإرهابية لكافة الاتفاقات ومعاهدات خفض التصعيد، كل ذلك من أجل إيجاد صيغة عسكرية تُترجَم سياسياً.

وفق الأجندات المُتضارِبة بين الدول الغربية وتلك الإقليمية، كان لا بدّ من تفعيل منظومة إنسانية ولكن بغطاء إرهابي، لتظهر وفق هذا المُقتضى منظمة الخُوَذ البيضاء، والتي صُنعِت خصيصاً لاتهام الجيش السوري باستخدام الأسلحة الكيماوية المحظورة عالمياً، وإمكانية تثبيت الأمر أمام الأمم المتحدة ومجلس الأمن بارتكاب الجيش السوري مجازر بحق المدنيين، وعليه لا زالت تلك الفبركات تجد طريقها في المسار السياسي والعسكري المرتبط بملف إدلب، من أجل خلط الأوراق وإضفاء شرعية لأيّ هجوم غربي يُعرقِل تحرير إدلب من الإرهاب.

مناورات سياسية عقيمة وكثيرة شهدتها الساحة السورية نتيجة انتصارها في الجنوب السوري

إن الأجندات الاقليمية والدولية المُتضارِبة لدول العدوان كانت كفيلة بتغيير المسارات السياسية والعسكرية لصالح الدولة السورية، وذلك من حيث قدرة القيادة السورية والحليفين الروسي والإيراني على استغلال هذا التضارُب لمصلحتها، نتيجة التخبّط السياسي والعسكري للدول المُعادية وحتى لأدواتهم على الأرض، ومع اختلاف مراحل الحل في الميدان السوري، إن كان سياسياً أو عسكرياً، فقد فرضته المُجريات الحاصِلة على الساحتين الإقليمية والدولية، ولعلّ طلب القيادة السورية من الحليفين الروسي والإيراني التدخّل للمساعدة في محاربة الإرهاب، كان مفصلياً في مسار الحرب على سوريا، حيث أن هذا التدخّل بشقّيه السياسي والعسكري شكّل نقلة نوعية في طبيعة هذه الحرب، إضافة إلى إحداثه تضارباً في طبيعة المصالح التي جمعت دول العدوان على سوريا، والأهم أن التدخّل الروسي في سوريا فكَّك منظومة العدوان عبر إجبار أدوات واشنطن على إعادة حساباتهم، وإن لم يكن الانضمام صراحة إلى روسيا فإن ذلك أجبرهم على اتخاذ سياسة الحياد، وهذا ما بدا جلياً في تفاصيل ويوميات الحرب.

ما كان لافتاً خلال الحرب على سوريا هو إشراك بعض دول الخليج العربي كمموّلة للحرب مثل السعودية وقطر، وبذلك أصبحت الأمور أكثر إيضاحاً في إعلان هذه الدول علاقتها بإسرائيل، ناهيك عن دول أخرى قطعت جميع علاقاتها الدبلوماسية مع سوريا تحت ذريعة عدم توافر الأمن، ليدخل ملف اللاجئين السوريين على الخط وليصبح ورقة ضاغِطة على القيادة السورية، لإخضاعها وإظهارها في المحافل الدولية بأنها المُسبِّب لهذا الهروب الجماعي للمواطنين السوريين، مُستنكرين في البداية تواجد عناصر إرهابية تقوم بتنفيذ أجندات غربية لصالحها، وما حدث ويحدث على الساحة السورية بات معروفاً للجميع، وأن الربيع العربي الذي روَّجت له كوندليزا رايس ما هو إلا حرب كونية على منطقة الشرق الأوسط وخاصة سوريا.

هذا وبعد انتهاء السنوات الثماني للحرب على سوريا وانتصار الجيش العربي السوري في كثير من مفاصل الجغرافية السورية، إلا أن ما تبقَّى في الشمال السوري الخاضِع لسيطرة الإرهاب تمّ التحرّك باتجاهه، ودكّ معاقل تواجده، لأن الوقت والصبر قد نفذ لدى سوريا وحلفائها، ولا بدّ من التحرّك على الأرض لأن ما لم يُحسَم سياسياً سيُحسَم عسكرياً، خاصة وأن تضارُب الأجندات والمصالح بين واشنطن وأدواتها، سيؤتي ثماره قريباً في إدلب.

المصدر : الميادين



عدد المشاهدات:3030( الخميس 20:41:14 2019/05/16 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/07/2019 - 9:12 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

هذا ما فعله حصان بسائح حاول لمسه بالفيديو... نسر أصلع يسرق كاميرا من رحالة كندي بعد تجريدها من اللقب.. ملكة جمال "تغازل" ترامب تركيا.. توجيه قائمة تهم إلى "الداعية الراقص" حين تنقلب أدوار الرجل والمرأة.. مقطع فيديو يثير جدلا واسعا فيل غاضب يطارد حافلة مليئة بالسياح في جنوب أفريقيا بالفيديو... ضبط صاحبة شركة "ثرية" بالجرم المشهود المزيد ...