-->
الجمعة24/5/2019
ص12:5:2
آخر الأخبار
"ميدل إيست آي": السعودية ستعدم سلمان العودة وعوض القرني بعد شهر رمضانضابط ليبي: سفينة تركية حملت أعداداً كبيرة من إرهابيي “داعش” من سورية والعراق إلى ليبياقادمة من دولة عربية إلى أخرى... تعزيزات أمريكية عسكرية في الشرق الأوسطحلفاء إيران وأميركا العرب متحمّسون للحرب أكثر منهما....بقلم سامي كليبالحرارة أعلى من معدلاتها وتميل للانخفاض غدا(المشاركة في إعادة إعمار سورية والعراق).. ندوة للخارجية التشيكية الأسبوع المقبلالجعفري: سورية ستواصل مكافحة الإرهاب وحماية مواطنيها من خطره- فيديوسورية تدعو منظمة الصحة العالمية إلى العمل لرفع الإجراءات الاقتصادية القسرية عنهابوغدانوف يبحث مع وفد أمريكي الأوضاع في سورية والمنطقةتركيا تتهم معارضة بارزة بإهانة الرئيس ونشر دعاية إرهابية"ألف طن قمح وشعير الكميات المتوقع استلامها في حماة سورية قد توقف استيراد هذه المادة الأساسيةهزيمة واشنطن على أبواب إدلب...المهندس: ميشيل كلاغاصيقرار حاسم للجيش السوري حول وجود الإرهابيين في ريفي حماه وإدلبقسم شرطة الميدان بحلب يلقي القبض على سارق نصف كيلو غرام من المصاغ الذهبياستغل وقت الافطار وسرق من منزل جده ( 5 ، 4 ) مليون ليرة سوريةالجيش السوري يقصف مقرات "حراس الدين" و"جيش العزة" في اللطامنة وكفر زيتا«غالاكسي».. كنز معلومات عن حياة «جهاديي داعش»!؟ العزب خلال لقاءه نظيره الصيني في بكين: العمل جار في سورية على إحداث مركز وطني يهتم بالذكاء الاصطناعيسورية تشارك في أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتية وطموح لإحراز مراتب متقدمةوحدات من الجيش تدمر آليات وعتادا لإرهابيي “جبهة النصرة” على محاور الهبيط وكفرنبودة وتل هواش بريفي إدلب وحماة- فيديوإعادة محطة توليد الزارة للخدمة وربطها بالشبكة بعد استهدافها أمس من قبل الإرهابيينوزير السياحة: أربعة شواطئ مجانية للأسر السوريةبدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى هل صحيح ان تناول عصائر الفواكه أمر سيئ للغاية فوائد “عظيمة” لمشروب الماء بالليمونسيرين عبد النور تكشف رد فعل زوجها على مشاهدها الجريئة مع تيم حسنسهير البابلي في العناية المركزة!انتهاء صلاحية الطعام لا يعني عدم الاستفادة منهقضى في السجن 46 عاما ظلما ولا يبالي بـ 1.5 مليون دولار! أبرزها الزيوت.. أستاذ بيئة يكشف عن طرق آمنة للتخلص من الناموسبديلًا لأندرويد.. هواوي ترد على ضربة جوجل بـ HongMengهل لاحظتم الفرق؟.....بقلم د. بثينة شعبان الاتهام بالكيميائي في سوريّة هذه المرّة قد يكون خطيراً ...ناصر قنديل

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

تحليلات ومـواقـف... >> تضارُب الأجندات الإقليمية والدولية في ملف إدلب ...بقلم ربى يوسف شاهين

ولعلّ طلب القيادة السورية من الحليفين الروسي والإيراني التدخّل للمساعدة في محاربة الإرهاب، كان مفصلياً في مسار الحرب على سوريا، حيث أن هذا التدخّل بشقّيه السياسي والعسكري شكّل نقلة نوعية في طبيعة هذه الحرب، إضافة إلى إحداثه تضارباً في طبيعة المصالح التي جمعت دول العدوان على سوريا

شهد الشأن السوري تجاذُبات عديدة لجهة الحل العسكري والسياسي، وذلك بُغية إيجاد حل يتناسب وكل منطقة حسب الأهمية الجغرافية، والتي تنعكس بشكلٍ مباشرٍ على المسارات السياسية والعسكرية، وذلك وفق الأجندات الخاصة بأميركا وأدواتها الإقليمية، لتظهر هذه المعادلة على الميدان السوري بحسب مُقتضيات المرحلة الأميركية المُمنهجة، فيتمّ العمل حينها إما بتدخّل مباشر من واشنطن كما حدث في الشمال السوري وعقد تحالف مع الكرد، أو كما حدث في التدخّل التركي واحتلال مناطق في الشمال السوري بحجّة محاربة الكرد وفصائلهم، أو في شنّ إسرائيل هجمات صاروخية على مواقع حسّاسة في سوريا، بذريعة مُحاربة التواجد الإيراني، أو في عدوان ثلاثي لأميركا وفرنسا وبريطانيا على مواقع حيوية في سوريا نتيجة الهزائم التي مُنيت بها خلال سنوات الحرب على سوريا والتي باءت بالفشل الذريع، يُضاف إلى ذلك خروقات الفصائل الإرهابية لكافة الاتفاقات ومعاهدات خفض التصعيد، كل ذلك من أجل إيجاد صيغة عسكرية تُترجَم سياسياً.

وفق الأجندات المُتضارِبة بين الدول الغربية وتلك الإقليمية، كان لا بدّ من تفعيل منظومة إنسانية ولكن بغطاء إرهابي، لتظهر وفق هذا المُقتضى منظمة الخُوَذ البيضاء، والتي صُنعِت خصيصاً لاتهام الجيش السوري باستخدام الأسلحة الكيماوية المحظورة عالمياً، وإمكانية تثبيت الأمر أمام الأمم المتحدة ومجلس الأمن بارتكاب الجيش السوري مجازر بحق المدنيين، وعليه لا زالت تلك الفبركات تجد طريقها في المسار السياسي والعسكري المرتبط بملف إدلب، من أجل خلط الأوراق وإضفاء شرعية لأيّ هجوم غربي يُعرقِل تحرير إدلب من الإرهاب.

مناورات سياسية عقيمة وكثيرة شهدتها الساحة السورية نتيجة انتصارها في الجنوب السوري

إن الأجندات الاقليمية والدولية المُتضارِبة لدول العدوان كانت كفيلة بتغيير المسارات السياسية والعسكرية لصالح الدولة السورية، وذلك من حيث قدرة القيادة السورية والحليفين الروسي والإيراني على استغلال هذا التضارُب لمصلحتها، نتيجة التخبّط السياسي والعسكري للدول المُعادية وحتى لأدواتهم على الأرض، ومع اختلاف مراحل الحل في الميدان السوري، إن كان سياسياً أو عسكرياً، فقد فرضته المُجريات الحاصِلة على الساحتين الإقليمية والدولية، ولعلّ طلب القيادة السورية من الحليفين الروسي والإيراني التدخّل للمساعدة في محاربة الإرهاب، كان مفصلياً في مسار الحرب على سوريا، حيث أن هذا التدخّل بشقّيه السياسي والعسكري شكّل نقلة نوعية في طبيعة هذه الحرب، إضافة إلى إحداثه تضارباً في طبيعة المصالح التي جمعت دول العدوان على سوريا، والأهم أن التدخّل الروسي في سوريا فكَّك منظومة العدوان عبر إجبار أدوات واشنطن على إعادة حساباتهم، وإن لم يكن الانضمام صراحة إلى روسيا فإن ذلك أجبرهم على اتخاذ سياسة الحياد، وهذا ما بدا جلياً في تفاصيل ويوميات الحرب.

ما كان لافتاً خلال الحرب على سوريا هو إشراك بعض دول الخليج العربي كمموّلة للحرب مثل السعودية وقطر، وبذلك أصبحت الأمور أكثر إيضاحاً في إعلان هذه الدول علاقتها بإسرائيل، ناهيك عن دول أخرى قطعت جميع علاقاتها الدبلوماسية مع سوريا تحت ذريعة عدم توافر الأمن، ليدخل ملف اللاجئين السوريين على الخط وليصبح ورقة ضاغِطة على القيادة السورية، لإخضاعها وإظهارها في المحافل الدولية بأنها المُسبِّب لهذا الهروب الجماعي للمواطنين السوريين، مُستنكرين في البداية تواجد عناصر إرهابية تقوم بتنفيذ أجندات غربية لصالحها، وما حدث ويحدث على الساحة السورية بات معروفاً للجميع، وأن الربيع العربي الذي روَّجت له كوندليزا رايس ما هو إلا حرب كونية على منطقة الشرق الأوسط وخاصة سوريا.

هذا وبعد انتهاء السنوات الثماني للحرب على سوريا وانتصار الجيش العربي السوري في كثير من مفاصل الجغرافية السورية، إلا أن ما تبقَّى في الشمال السوري الخاضِع لسيطرة الإرهاب تمّ التحرّك باتجاهه، ودكّ معاقل تواجده، لأن الوقت والصبر قد نفذ لدى سوريا وحلفائها، ولا بدّ من التحرّك على الأرض لأن ما لم يُحسَم سياسياً سيُحسَم عسكرياً، خاصة وأن تضارُب الأجندات والمصالح بين واشنطن وأدواتها، سيؤتي ثماره قريباً في إدلب.

المصدر : الميادين



عدد المشاهدات:2704( الخميس 20:41:14 2019/05/16 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/05/2019 - 10:15 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

عصابة تنفذ "أغبى" عملية سطو على محل صرافة بالفيديو... نهاية غير متوقعة لمعركة بين كلب وصغير النمر طفل أمريكي عمره 5 سنوات يقهر المرض الخبيث فيديو جديد للركلة التي تعرض لها أرنولد شوارزنيغر اشهر 20 حالة هبوط طائرات في اصعب المطارات بالفيديو... لحظة انهيار سد في الولايات المتحدة كلب بري شجاع ينقذ صديقه من بين أنياب لبؤة جائعة (فيديو) المزيد ...