الاثنين17/2/2020
م13:55:12
آخر الأخبار
أنقرة والدوحة تزرعان الاضطرابات في "العائلة العربية"السيد نصر الله: ليس أمام شعوب المنطقة إلا المواجهة الشاملة مع المشروع الأميركيالتحالف الدولي يؤكد سقوط صاروخ في المنطقة الخضراء في بغدادعشرات الشهداء والجرحى في جريمة جديدة لطيران العدوان بحق المدنيين في الجوفالقيادة العامة للجيش: بواسل جيشنا الميامين تمكنوا بزمن قياسي من استعادة السيطرة التامة على عشرات القرى والبلدات في ريف حلب خيارات تركيا في سوريا....بقلم محمد نور الدينمؤتمر اتحاد نقابات العمال: العمل لكسر الحصار الاقتصادي الظالم والإسراع بتنفيذ مشروع الإصلاح الإداريالمهندس خميس يبحث مع لاريجاني سبل زيادة التعاون الاقتصادي بين سورية وإيرانالصين: 1770 حالة وفاة وأكثر من 70 ألف إصابة بفيروس كورونالافروف يؤكد وجود تواصل وتفاهم بين العسكريين الروس والأتراك في إدلباليونيدو تقول: قيمة الصادرات الصناعية السورية بلغت كمنتجات 5 مليارات دولارحاكم المصرف المركزي: المصرف سيصدر قريباً إجراءات تسهم في تحفيز الاقتصاد ودفع عجلة الإنتاجتراجع تركيا والفصائل إلى عمق إدلب: انهيار خطوط دفاع «الريفَيْن»إدلب: معارك على جوانب الطرقاتمواطن تركي يعتدي على طفلة سوريّة في مدرسة بإسطنبولضبط 42 ألف حبة كبتاغون مخدرة في غطاسات مياه في أحد مكاتب الشحن بدمشقالرواية الكاملة لإنقاذ قوة روسية وحدة أمريكية حاصرها سوريون غاضبون قرب الحسكةشاهد بالصور.. رتل عسكري تركي مدمر جراء "قصف الجيش السوري" في إدلب1300 طفل في اختبار تحديد المستوى الأول ضمن الماراثون البرمجي للأطفال واليافعينحافظ بشار الأسد لأستاذه: "أتمنى أن تناديني من دون ألقاب" ... صوروحدة من الجيش تسقط طائرة مسيرة في محيط مصفاة حمصالجيش يواصل تقدمه بريف حلب الغربي ويحرر قرى بسرطون وحور وعنجارة من الإرهابالمصالح العقارية: التأكد من إرفاق إشعار بتحويل مبلغ من ثمن العقار في حساب مصرفي ضمن معاملات البيعإنشاء معمل للإسمنت في سورية بطاقة إنتاجية تصل إلى 1.5 مليون طن سنوياًكيف تتناول الحلويات ولا يزداد وزنك؟الكاكاو يحسّن تدفق الدم ويزيد القدرة على المشيشارع شيكاغو يعيد دريد لحام إلى الشاشةأمل بوشوشة تدخل أسرة النحّاتضحايا السيلفي أكثر من قتلى سمك القرش"عصابة القناع"... جريمة احتيال على ملوك ورؤساء وشخصيات عامة في جميع أنحاء العالماكتشاف فيروسات عملاقة بميزات "لم يسبق لها مثيل"العاصفة "كيارا" تخرج وحشا غامضا من أعماق البحرالإنجاز الاستراتيجي..بقلم د.تركي صقر تشابك المؤشرات ودلالاتها...بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> عبث السياسة.. حرائق الأمازون بين مبادئ القانون الدولي ومقاصده .....بقلم - د. مهدي دخل الله

لا تزال المشكلات قائمةً في تحديد العلاقة بين سيادة الدول وأمن العالم وسلامته، فالسيادة مبدأ من مبادئ القانون الدولي، لكن سلامة العالم وأمنه مقصد هذا القانون، والمقصد أهم من المبدأ لأنه يمثل هدف الفلسفة القانونية برمتها.

هذا الموضوع مطروح اليوم من جديد في إطار العلاقة بين العالم والبرازيل. المسألة تتعلق بالحريق الكبير الذي يلتهم غابات الأمازون الشهيرة، هذه الغابات تقع تحت «السيادة» البرازيلية، لكنها في الوقت نفسه رئة العالم التي يتنفس منها.
هل يحقّ للبرازيل أن تفعل ما تشاء بالغابات تحت سقف السيادة كمبدأ من مبادئ القانون الدولي؟ أم إن العالم يستطيع أن يتدخل لحماية هذه الغابات، وتدخله مسوّغ تحت سقف مقاصد القانون الدولي!..
لا شك في أن المقاصد أهم من المبادئ.. لكنْ، هناك سؤال راهن ينبغي طرحه: كيف يحق لترامب أن ينسحب من معاهدة باريس للمناخ بحجة سيادة الولايات المتحدة باتخاذ القرارات التي تناسبها على الرغم من أن هذا الانسحاب خطر على البيئة، أي إن تأثيره السلبي يصل إلى سلامة العالم وأمنه؟..
سؤال آخر لابدّ من طرحه في الإطار نفسه: كيف يحقّ للولايات المتحدة والغرب على نحو عام تفجير الصراعات والحروب الإرهابية في العالم بذريعة قرارات السيادة تحت سقف مصالحها على الرغم من أنها تعرّض أمن العالم وسلامته للخطر؟..
المعارضة البرازيلية استغلت الكارثة لتخرج إلى الشوارع متظاهرةً ضد الرئيس جير بولسونارو (Jair Bolsonaro) متهمةً اياه بأنه أصدر قرارات عدة أساءت للبيئة في البلاد. الرئيس اتخذ أخيراً قراراً بإرسال أربعة وأربعين ألف جندي للإسهام في إطفاء الحرائق، لكنه يبدو غير مهتم برأي الشارع، ما دامت واشنطن راضية عنه.
وتبحث مجموعة الدول السبع الكبار اليوم في باريس إجراءات الضغط على البرازيل وقارة أمريكا اللاتينية برّمتها من أجل بذل جهود أكبر لإطفاء الحريق الكبير في الأمازون، وقد تتخذ المجموعة قراراً بعدم التصديق على اتفاقات تجارية ضخمة بين «السبعة الكبار» ودول أمريكا الجنوبية عقاباً للقارة اللاتينية.
لا شك في أن اطفاء الحريق ضروري للعالم برمته تحت سقف مقاصد القانون الدولي، لكن هل هناك مَنْ يتجرأ على معاقبة الولايات المتحدة لتهديدها مقاصد هذا القانون بذريعة «السيادة المطلقة»، سواء فيما يخص الحروب التي تشعلها والإرهاب الذي تدعمه أو فيما يخص انسحابها من التزامات حماية البيئة الواردة في معاهدة باريس؟؟..
[email protected]



عدد المشاهدات:1897( الثلاثاء 10:01:24 2019/08/27 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/02/2020 - 12:19 م

الجيش يقوم بتمشيط منطقة الراشدين 4 من مخلفات الإرهابيين ويواصل عملياته في ريف حلب الغربي

الأجندة
فتاة روسية تفوز بألذ وأشهى مسابقة.. وتموت في نهايتها "بوتن الخارق" يغزو شوارع إسطنبول.. والبلدية تتدخل فورا بالفيديو - ضابط روسي يطلب يد حبيبته وسط الدبابات الأسرع تغلب الأقوى... لبؤة تفشل في افتراس أنثى الفهد... فيديو مشاهد مروعة لحظة تعرض حافلة مدرسية لحادث وانقلابها... فيديو ظهور كائن غريب في أحد المتنزهات الأمريكية...فيديو براد بيت يسخر من ترامب عقب فوزه بالأوسكار المزيد ...