الاثنين17/2/2020
ص12:49:57
آخر الأخبار
أنقرة والدوحة تزرعان الاضطرابات في "العائلة العربية"السيد نصر الله: ليس أمام شعوب المنطقة إلا المواجهة الشاملة مع المشروع الأميركيالتحالف الدولي يؤكد سقوط صاروخ في المنطقة الخضراء في بغدادعشرات الشهداء والجرحى في جريمة جديدة لطيران العدوان بحق المدنيين في الجوفالقيادة العامة للجيش: بواسل جيشنا الميامين تمكنوا بزمن قياسي من استعادة السيطرة التامة على عشرات القرى والبلدات في ريف حلب خيارات تركيا في سوريا....بقلم محمد نور الدينمؤتمر اتحاد نقابات العمال: العمل لكسر الحصار الاقتصادي الظالم والإسراع بتنفيذ مشروع الإصلاح الإداريالمهندس خميس يبحث مع لاريجاني سبل زيادة التعاون الاقتصادي بين سورية وإيرانالصين: 1770 حالة وفاة وأكثر من 70 ألف إصابة بفيروس كورونالافروف يؤكد وجود تواصل وتفاهم بين العسكريين الروس والأتراك في إدلباليونيدو تقول: قيمة الصادرات الصناعية السورية بلغت كمنتجات 5 مليارات دولارحاكم المصرف المركزي: المصرف سيصدر قريباً إجراءات تسهم في تحفيز الاقتصاد ودفع عجلة الإنتاجتراجع تركيا والفصائل إلى عمق إدلب: انهيار خطوط دفاع «الريفَيْن»إدلب: معارك على جوانب الطرقاتمواطن تركي يعتدي على طفلة سوريّة في مدرسة بإسطنبولضبط 42 ألف حبة كبتاغون مخدرة في غطاسات مياه في أحد مكاتب الشحن بدمشقالرواية الكاملة لإنقاذ قوة روسية وحدة أمريكية حاصرها سوريون غاضبون قرب الحسكةشاهد بالصور.. رتل عسكري تركي مدمر جراء "قصف الجيش السوري" في إدلب1300 طفل في اختبار تحديد المستوى الأول ضمن الماراثون البرمجي للأطفال واليافعينحافظ بشار الأسد لأستاذه: "أتمنى أن تناديني من دون ألقاب" ... صوروحدة من الجيش تسقط طائرة مسيرة في محيط مصفاة حمصالجيش يواصل تقدمه بريف حلب الغربي ويحرر قرى بسرطون وحور وعنجارة من الإرهابالمصالح العقارية: التأكد من إرفاق إشعار بتحويل مبلغ من ثمن العقار في حساب مصرفي ضمن معاملات البيعإنشاء معمل للإسمنت في سورية بطاقة إنتاجية تصل إلى 1.5 مليون طن سنوياًكيف تتناول الحلويات ولا يزداد وزنك؟الكاكاو يحسّن تدفق الدم ويزيد القدرة على المشيشارع شيكاغو يعيد دريد لحام إلى الشاشةأمل بوشوشة تدخل أسرة النحّاتضحايا السيلفي أكثر من قتلى سمك القرش"عصابة القناع"... جريمة احتيال على ملوك ورؤساء وشخصيات عامة في جميع أنحاء العالماكتشاف فيروسات عملاقة بميزات "لم يسبق لها مثيل"العاصفة "كيارا" تخرج وحشا غامضا من أعماق البحرالإنجاز الاستراتيجي..بقلم د.تركي صقر تشابك المؤشرات ودلالاتها...بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> المنطقة الآمنه والفخ الأمريكي......بقلم طالب زيفا

تتسارع التحركات الأمريكية التركية لاحتلال منطقة على طول الحدود السورية التركية بالاتفاق مع وحدات الحماية الذاتية وقسد ومجلس سورية الديموقراطية

 

   والتي بدأت خطواتها العملية وغرف العمليات وانسحاب قوات الحماية الذاتية من مناطق تواجدها بعرض ما بين ٥ إلى ١٥ كم على طول الحدود في الجزيرة السورية أو ما يسمى شمال شرقي الفرات.

وتُعتبر هذه الخطوة خرقاً للسيادة السورية وللمواثيق والقرارات الدولية مستغلة انشغال الجيش السوري بمحاربة الإرهاب في أرياف إدلب وشمالي حماه وغرب ريف حلب وشمال شرقي جبال اللاذقيةومستغلة وجود قوات الاحتلال الأمريكي في الجزيرة السورية بذريعة محاربة بقايا داعش في تلك المنطقة.

وتُعتبر هذه الخطوة التركية من أخطر ما يواجه المنطقة بعد داعش والنصرة وبقية الجماعات الإرهابية والتي لا تزال تعيث فساداً في محافظة إدلب وما جاورها بدعم واضح ومكشوف من القوى المعادية للدولة السورية؛خاصة بعد الفشل التركي في تنفيذ تعهداته في سوتشي وأستنه واستمراره في دعم تلك الجماعات بما فيها النصرةوالمصنّفة إرهابيّة حتى من قبل الحكومة التركية. ولكل طرف من أطراف العدوان أهداف من إنشاء(المنطقة الآمنة) فأمريكا لها أهداف بعيدة المدى تتمثّل بجلب التركي من جديد للحظيرة الأمريكية حتى لا يذهب أردوغان بعيداً في تحالفاته مع روسيا وحتى تفتح جبهة صراع جديدة لنزاع قد يكون طويل المدى قد يجر أطرافاً متحالفة مع الدولة السورية مثل إيران وحزب الله لنقل الصراع والجبهات إلى بؤر صراع طويل الأجل لا تحمد عقباه في الشمال السوري وذلك لإراحة إسرائيل لفترة طويلة من خلال إنهاك محور المقاومة لأن فتيل الحرب في الشمال السوري تتوافر له كل الظروف الموضوعية بعد الانتهاء من تحرير إدلب فتكون المنطقة الآمنة بمثابة (فخ) لأردوغان وللمنطقة بأسرها والرابح الأكبر هو أمريكا وإسرائيل والخاسر الأكبر هو سورية ومحور المقاومة وتلكم الجماعات الانفصالية والتي ستدفع الثمن لاندفاعاتها غير المحسوبة في أية تسوية قد تحدث بعد الصراع الجديد المتوقّع خلال المدى المنظور. لذلك نعتقد بأن المنطقة قادمة على صراعات لا تحمد عقباها إن تم تنفيذ(المنطقة الآمنة)والتي هي اعتداء موصوف واحتلال بذرائع واهية وبتشجيع أمريكي وكل القوى المعادية لمحور المقاومة ومحاولة فرملة الاندفاع الروسي الصيني وتأخير نشوء نظام عالمي جديد بدأت بوادره العملية تظهر على أرض الواقع وفقاً للتغيّرات التي تحصل على مستوى العلاقات الدولية . وما تصريح ماكرون الرئيس الفرنسي عن بداية انتهاء هيمنة الغرب التاريخية سوى إشارة إنذار للغرب بضرورة استيعاب روسيا والتفرّغ للحروب التجارية وعلى زعامة العالم والتي تشهد تغيّرات على الغرب ألاّ يكابر ويكون كالنعامة والتي تخبئ رأسها في الرمال متجنبة رؤية المخاطر. يمكننا الاستنتاج أخيراً بأن وعي شعوب المنطقة وخاصة من يضع كل بيضه في السلّة أن يعود لوطنيته وسوريته وعلى تركيا أن تدرك خطورة(الفخ)الذي تستدرجه إليه أمريكا وأدواتها الأمريكية في المنطقة و سيندم هؤلاء حيث لا ينفع الندم.

طالب زيفا باحث في الشؤون السياسية.



عدد المشاهدات:3143( الخميس 12:47:15 2019/08/29 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/02/2020 - 12:19 ص

الجيش يقوم بتمشيط منطقة الراشدين 4 من مخلفات الإرهابيين ويواصل عملياته في ريف حلب الغربي

الأجندة
فتاة روسية تفوز بألذ وأشهى مسابقة.. وتموت في نهايتها "بوتن الخارق" يغزو شوارع إسطنبول.. والبلدية تتدخل فورا بالفيديو - ضابط روسي يطلب يد حبيبته وسط الدبابات الأسرع تغلب الأقوى... لبؤة تفشل في افتراس أنثى الفهد... فيديو مشاهد مروعة لحظة تعرض حافلة مدرسية لحادث وانقلابها... فيديو ظهور كائن غريب في أحد المتنزهات الأمريكية...فيديو براد بيت يسخر من ترامب عقب فوزه بالأوسكار المزيد ...