الأربعاء1/4/2020
م22:56:28
آخر الأخبار
تحركات عسكرية أمريكية في العراق وتحذيرات من جر المنطقة لكارثةالأردن يعلن عن وفاة رابعة بكورونا والحكومة تحذر من القادمانسحابات تدريجية للقوات الأمريكية من قواعدها في العراق..السيد نصر الله: تداعيات تفشي فيروس كورونا أخطر من أي حرب عالميةنقل حالتي إسعاف إلى مشفى المجتهد ويجري استقصاء حالتيهما753 مواطناً ألزموا بالحجر المنزلي في طرطوس منهم دخل بطرق غير شرعية.. لجنة الطوارئ: المحافظة بحاجة لمنافسوزير الصحة: عزل بلدة منين بعد وفاة امرأة مصابة بفيروس كورونا حفاظاً على صحة المواطنين ومنعاً لانتشار الفيروسالأوقاف تضع مؤسستي الأمان بدمشق وجميع المبرات التابعة لها بالمحافظات تحت تصرف وزارة الصحةآوزتراك: أردوغان أنفق مليارات الدولارات بدعم الإرهابيين في سوريةبوتين يجري مباحثات مع رئيس النظام التركي حول قضايا التسوية السورية والملف الليبي7 معامل أدوية تعمل بطاقتها القصوى بطرطوس لتأمين الاحتياجات الدوائية والصيدلانيةالهيئة الوطنية لخدمات الشبكة تحذر من هجوم الكتروني محتمل يستغل انتشار كورونا لماذا بات ضروري جدا أن نحجر أنفسنا ضمن المنازل...الدكتور عمار فاضل ترجمات | وسط الشكوك في حليفها الأمريكيّ، (قوات حماية الشعب) الكردية تتطلع لتعزيز علاقاتها مع روسياوفاة شخصين وإصابة اثنين آخرين جراء حادث سير على طريق حمص طرطوسوفاة سيدة سورية نتيجة خلط مواد تنظيفشاحنة ممتلئة بجثث ضحايا "كورونا" في نيويورك... صوركورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟وزير التربية: لا استئناف للدوام في المدارس طالما أن هناك خطراً يتهدد حياة الطلابضمن إجراءات التصدي لفيروس كورونا.. تمديد تعطيل الجامعات والمدارس والمعاهد العليا والمتوسطة من 2 حتى 16 نيسان 2020إرهابيو أردوغان يخرقون اتفاق وقف الأعمال القتالية ويستهدفون سراقب بعدة قذائف مدفعيةعصيان في سجن غويران بالحسكة الذي يضم إرهابيين من (داعش) وتسيطر عليه (قسد) وأنباء عن فرار عدد منهممركب إعادة الاعمار مستمر ... إعادة تأهيل بنى ومشاريع المؤسسات العامة خطوة أوليةمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررينكشف خطر الغريب فروت المميتفحص الدم المعجزة يكشف أكثر من 50 نوعا من السرطان!وفاة الفنان المصري الكوميدي جورج سيدهممؤسسة السينما تطلق مبادرة (السينما في بيتك) لمشاهدة أحدث أفلامهابسبب كورونا.. ملك تايلاند "يحجر" على نفسه مع 20 من صديقاته في فندق بألمانياترامب يباغت هاري وميغان.. "عليهما أن يدفعا"اكتشاف "ناقل فائق" لكورونا في الصين يدحض مزاعم عن "موعد تباطؤ انتشار الفيروس"علماء أمريكيون يكشفون عن عضو أساسي يتلفه فيروس كورونا بعد مهاجمة الرئتين!العصر الإلكتروني وتحديات المستقبل ...بقلم: طلال أبو غزالةلحظة حقيقة .....بقلم د بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> بعد إدلب، أصبح الأمر خطيرًا على الروس في تركيا...بقلم Александр Кузнецов

تفاقم الوضع في شمال غرب سوريا جعل تركيا دولة خطرة للسياح القادمين من روسيا. أثارت وفاة الجنود الأتراك في إدلب زيادة حادة في المشاعر المعادية لروسيا. التهديد الذي لا يقل خطورة على الروس هناك، هم مقاتلو الجماعات المسلحة السورية المتمركزة في تركيا.

لقد دعمت تركيا باستمرار جميع أعداء دمشق - كل من مقاتلي "المعارضة المعتدلة" الموالية لتركيا والجماعات الجهادية المختلفة. وقد شوهد القادة الميدانيون والمسلحون العاديون بشكل منتظم في تركيا، حيث تلقوا العلاج وقاموا حتى بالاستراحة في المنتجعات.

في مدينة دزوتشي التركية ، تمت رؤية عصام بويضاني وقادة ميدانيين آخرين من جماعة جيش الإسلام.
تنقل البويضاني بحرية في تركيا وقام إلى جانب موظف في "الجيش السوري الحر" ياسر دلفان، بزيارة "رئيس الوزراء" العميل في "الحكومة السورية المؤقتة" عبد الرحمن مصطفى.
وفي تركيا أيضًا، رأوا مقاتلين من جماعة فيلق الرحمن الموالية لتركيا، الذي انضم لاحقًا إلى الجيش الوطني السوري الذي أنشأته أنقرة.

أبو محمد الجولاني، زعيم الجماعة الإرهابية جبهة النصرة (التي أعيدت تسميتها لاحقًا الى هيئة تحرير الشام)، عولج في عيادة في مدينة هاتاي التركية.
عندما شن الجيش السوري هجوما على الإرهابيين في إدلب الصيف الماضي، فر العشرات من هيئة تحرير الشام وغيرها من الجماعات المسلحة غير الشرعية إلى تركيا. من المعروف أن عبد الرحمن عطوان، وأبو علي سراي، ومحمد خالد نيكار، القادة الميدانيون في تحرير الشام فروا عبر معبر أطمة إلى تركيا مع مقاتليهم.

وقد أتاح وقف الأعمال العدائية في إدلب، المتفق عليه في موسكو في 5 مارس، للمتشددين فرصة جديدة لإعادة التجمع والراحة في تركيا.

وعد الإرهابيون بالانتقام من جميع الروس

يعتقد المسلحون الذين فروا إلى تركيا أن روسيا سبب هزيمتهم. وتعهدوا بالانتقام من أي روسي ، وبالتالي فإن الالتقاء بهم يعدّ خطراً على السياح من الاتحاد الروسي.

 ويتضح ذلك من التصريحات حول "الانتقام من الغزاة الروس" ، التي ينشرها أولئك المسلحون و أنصارهم على الشبكات الاجتماعية.

"دعواتنا للفاسدين المنافقين: سنقطع أعناقكم! اللهم امين! - يكتبها مؤلفو القنوات الدعائية على التلغرام. لا نريد أي شيء آخر للمحتلين والمجرمين "آمين آمين ".

تسببت الهزائم في سوريا في زيادة النشاط الدعائي للمسلحين الذين يحثّون أنصارهم على حمل السلاح والانتقام.

هناك الكثير من المناشدات والدعوات المماثلة على الشبكات الاجتماعية.

https://youtu.be/x2PUDmEoQs0

"أيها الروس ، نهايتكم قريبة. نحن "شعب الله" لقد جئناكم. تعالوا إلينا لأن سيوفنا تتوق إلى دمائكم. نحن نسور وأنتم فئران. "تكبير ، الله أكبر ... الله أكبر" ، كلمات ممثل الجماعات المسلحة في إدلب في الفيديو.

"أكره الأسد والدب الروسي. أنتم مجرمون ومؤيدون للإرهابيين. فيردون على تويتر "سيأتي ذلك اليوم وننتقم".

https://www.youtube.com/watch؟v=x2PUDmEoQs0

الهستيريا المعادية لروسيا في تركيا

السياح الروس في تركيا معرضون لخطر كبير فبعد مقتل الجنود الأتراك في إدلب ، مزاج كل من السكان والسلطات والشرطة سلبي للغاية تجاه المواطنين الروس. ويتشاطر موقف الإرهابيين كثير من الأتراك الذين خرجوا في مسيرات للمطالبة "بالانتقام من روسيا".

 

"نحن أمة خالدة ، نتحدى الموت! لم يعد أحد منكم في أمان بعد الآن ... سننتقم!" الأتراك يهددون الروس في شبكات التواصل الاجتماعي.

كما تدعم وسائل الإعلام التركية الهستيريا المعادية لروسيا.

"توقف عن الثرثرة ، سنكسر أيدي كل من رفع يده ضد عسكري تركي" ، يصرخ عنوان صحيفة Sözcü اليومية.

وتقول جريدة " Türkiye": "طاولة المفاوضات مقلوبة ، حان وقت الانتقام"

وأما جريدة "sabah" : "سننتقم من أجل الشهداء عدة مرات"

السياسيون الأتراك يطالبون أيضا بالدم: تصريحات حول الانتقام من "الأسد ومؤيديه" –أي من الروس- أدلى بها مدير المكتب الإعلامي لحزب العدالة والتنمية الحاكم عمر تشيليك ، وكذلك رئيس حزب الحركة القومية Devlet Bahceli.

قال زعيم حزب القوميين: "كل من يتحدّى الشعب التركي ، أو يحاول معارضة بلدنا ، أو يضع مصائد لأبناء تركيا ، سيغرق في دمائهم".

الآن يجب على الروس في تركيا ألا يعتمدوا على الشرطة: وقد ظهر هذا بوضوح من خلال الوضع مع الهجوم على إعلاميي "سبوتنيك" في تركيا في 29 فبراير. هاجمت كتائب من القوميين شقق موظفي الوكالة في أنقرة ، وعندما لجأ الصحفيون إلى الشرطة ، تم اعتقالهم هم أنفسهم.

في 19 ديسمبر 2016 ، قُتل سفير الاتحاد الروسي في تركيا أندريه كارلوف في مركز الفن المعاصر في أنقرة - قتل على يد القومي ميرت ألتنتاش ، الذي صاح: "هذا من أجل حلب! هذا من أجل سوريا! " تم الاعتراف بمقتل كارلوف كعمل إرهابي دولي.

يخاطر الآن كل سائح روسي في تركيا بتكرار مصير كارلوف.


الكساندر كوزنيتسف
روسيا — موسكو

Александр Кузнецов
 



عدد المشاهدات:3477( الجمعة 18:11:56 2020/03/13 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 01/04/2020 - 9:43 م

الأجندة
انتحار وزير ألماني بسبب مخاوفه من أثار فيروس كورونا على الاقتصاد شاهد ماذا فعل موظف مع امرأة عطست في وجهه... فيديو بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو أطباء إيرانيون يرقصون في وجه فيروس كورونا... فيديو المزيد ...