الجمعة18/8/2017
ص9:48:12
آخر الأخبار
مشاركة مصر في معرض دمشق الدولي «طبيعية» … ثروت: علاقاتنا مع سورية ستتطور مع التوافق على حل سياسينواب تونسيون يشكلون مجموعة برلمانية لرفع الحصار عن سوريةصنعاء تدعو مجلس الأمن لإصدار قرار ملزم بوقف العدوان السعوديكشف تفاصيل خطف ثلاث أمراء سعوديين معارضين المهندس خميس يفتتح معرض دمشق الدولي بمشاركة 43 دولة عربية وأجنبية: الحكومة السورية حاضرة لتقديم كل التسهيلات اللازمة لتعزيز فرص الاستثمار المعلم لوفد اتحاد غرف التجارة المصرية: حجم المشاركة المصرية بمعرض دمشق الدولي يعكس الرغبة الصادقة بتعزيز العلاقات مع سوريةبعد كـفّ يدهم عن العمل...لجان التحقيق بدأت استجواب موظفين في المصارف العامة على خلفية القروض المتعثرةالمهندس خميس: معرض دمشق الدولي دليل حقيقي على قوة الدولة السورية وتعافي الاقتصاد.. والدورة الـ 59 ستكون الأكبر والأهم في تاريخهمن هو إدريس أوكابير.. المشتبه به في هجوم برشلونة؟دي ميستورا:الشهر القادم سيشهد بداية تحولات نوعية بالأزمة في سوريةسورية وروسيا تبحثان تعزيز التعاون في قطاعات النقل والطاقةسورية : تراجع مهم في سعر الصرف “اليوم” .. ؟!معرض دمشق الدولي يعود بعد انقطاع 5 سنوات.. رسالة سوريّة في تحول مسار الأزمة هل سيقود انقلاب المشهد في سورية… إلى حرب؟إخماد حريق في "سوق الطويل" بمدينة حماةإصابة 13 شخصا جراء حادث سير على مفرق قرية الفنيتق بمنطقة القدموس “ ثوار سوريا “ يقطعون شجرة في حوض اليرموك غرب درعا لأنها” كافرة “عندما انفجرت واقية قمرة الميغ 21 على ارتفاع 6000م ... ماذا فعل الطيار السوري؟!الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح دورة امتحانية إضافية وعام اسثتنائي للطلاب الراسبين والمستنفدين في المرحلة الجامعية الأولى ودراسات التأهيل المركز الوطني للمتميزين يكرم 54 طالباً من خريجيه.. التكريم دافع معنوي مهم من أجل الاستمرار بالتميز مستقبلاالجيش العربي السوري يحكم سيطرته على 4 حقول غاز ومعمل ومحطة بريف الرقة الجنوبي وعلى مسافة 13كم على طريق إثريا-الكريم بريف حماة الشرقي6 شهداء بينهم 3 أطفال في مجزرة جديدة ارتكبها طيران (التحالف الأمريكي) بريف دير الزور الشرقيطرقات مأجورة في سورية..والمشروع قيد الدراسةقريباً .. تخصيص 1739 شقة سكنية في حلب5 أطعمة مفيدة لقلبك أبرزها السالمون والشوفانصديق الصيف المفضل.. 7 أشياء لا تعرفها عن البطيخ!رحيل علاء الزيبق... الممثل الذي عكس تجربته على الشاشةإلهام شاهين: سورية انتصرت وعادت إلـى أهلها ...فيديو وراء السياسيين اللبنانيين زوجات سوريات.. من هنّ؟مأساة دموية.. "نصف" جنيه مصري تسبب في مقتل 14 شخصاًأنت كذاب بالفطرة!لوس أنجلوس تدهن طرقاتها باللون الأبيض لمحاربة الحرارةشعبان: عودة معرض دمشق الدولي رسالة بأن الحرب انتهت وأننا في طريق إعادة الإعمارالخارجية: استمرار طيران “التحالف الدولي” في قصف الأحياء السكنية والتجمعات المأهولة بالمدنيين سلوك متعمد واستهتار بالغ بالقانون الدولي

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الشباب والثقافة و التعليم >> مستودع مهجور يتحول إلى مكتبة في دمشق

بجهود تطوعية جديدة للفنان التشكيلي موفق مخول، تم إنشاء مكتبة ضخمة في العاصمة السورية دمشق تضم ما يقارب خمسين ألف كتاب من الكتب القيمة، جمعت من مدارس المناطق المدمرة أو التي تحولت بسبب الحرب إلى مراكز إيواء، وعدد من المدارس الأخرى.

انطلقت فكرة المكتبة منذ أربع سنوات حين وجد مخول أثناء جولاته على المدارس في سوريا عدداً كبيراً من الكتب ذات القيمة العلمية والمعرفية مهملة في المستودعات، حسب ما أوضحه في حديثه لـ«السفير». «أقوم بتجميع الكتب منذ حوالي أربع سنوات، كل مدرسة تحوي مئة كتاب على أقل تقدير لا يتم الاستفادة منها، قمنا بتجميعها وإعادة ترميم التالف منها، كما جمعنا كتب المدارس في المناطق المدمرة جراء الحرب مثل منطقة «جوبر» و «القابون» و «التضامن» و «مخيم فلسطين»، حين كانت آمنة، تفاجأنا بكمّ ونوعية الكتب الموجودة، بعضها ثقافي وآخر اجتماعي والكثير من الكتب العلمية والتاريخية التي يعود بعضها إلى عام 1800 بالإضافة إلى عدد من الكتب السياسية التي كانت ممنوعة في حقبة معينة. أردنا من خلال المكتبة تقديم الحرية الثقافية والفكرية للقارئ، وفتحنا المجال أيضاً للتبرع بالكتب».

أنشئت المكتبة في مستودع مهجور داخل مدرسة «عبد القادر أرناؤوط»، قام فريق العمل بتأهيله بالاعتماد على مبدأ تدوير الأشياء التالفة وبإمكانيات بسيطة: «الأثاث الموجود في المكتبة عبارة عن خزائن وطاولات وكراسيّ تالفة، قمنا بإصلاحها لتخدم مشروعنا بطريقة جمالية فنية، قسّمنا المكتبة إلى أقسام ثقافية اجتماعية علمية سياسة وتاريخية، وجهزنا قاعة خاصة للكتب النادرة، وقاعة للانترنت، ومكتبة الكترونية سيتم تطويرها». أتاحت المكتبة للطلاب إمكانية الدراسة داخلها، خصوصًا مع الظروف التي فرضتها الحرب والانقطاع المستمر للكهرباء ووجود أكثر من أسرة في منزل واحد، ما يصعّب إيجاد جو مناسب للدراسة.
من جانبها، ترى المسؤولة عن الإخراج الفني للمكتبة رجاء وبي ان أهمية إنجاز مشروع المكتبة يكمن في خلقه من العدم: «وجدت المكتبة من لا شيء، أعدنا إحياء المكان والكتب والأثاث بطريقة بسيطة تحمل الكثير من الفن والإبداع، إضافة إلى غناها المعرفي بالعلوم السياسية والأدبية والعلمية. استغرق إنجاز المشروع أربعة أشهر وتعتبر ثاني أهم مكتبة في دمشق، بإمكانيات بسيطة جداً».
تضيف وبي: «أطلقنا على المشروع اسم (المكتبة التربوية الوطنية) لأن مشروعنا إنساني تربوي بالدرجة الأولى ثم ثقافي، أردنا أن نؤكد أنه يمكن الإبداع من لا شيء، الغاية ليست معرفية فقط أو علمية، الدخول إلى المكتبة للحصول على الكتاب سلوك إنساني، معرفة أهمية الكتاب وكيفية الحفاظ عليه أيضاً سلوك تربوي، بالإضافة لنشر ثقافة الكتاب وإعادته الى الحياة».



عدد المشاهدات:1329( الاثنين 06:27:47 2016/12/12 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/08/2017 - 9:47 ص

فيديو

كونوا على الموعد… من 17 لغاية 26 آب 2017

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد...ماذا فعلت رضيعة مع والدتها لحظة ولادتها اكتشفت أنّ زوجها يخونُها مع امرأةٍ ثانية .. فصوّرت نفسها وهي تنتقم منه بشنق طفلها! فيديو مروّع لسقوط طفل من سيارة أثناء سيرها فيديو ..قطة تنقذ رجل وزوجته من حريق هائل بالصور ..ثياب السباحة على أشكال وجوه رؤساء العالم بالفيديو.. شاهد لحظة سقوط سيارة من الطابق السابع ونجاة قائدتها من الموت المحقق بأعجوبة حادث تصادم بين طائرة وسيارة والأضرار مادية المزيد ...