الأربعاء23/1/2019
ص12:5:37
آخر الأخبار
محلل سعودي لـ"اسرائيل": جهزوا فنادقكم ومطاراتكم فالعرب قادمون إليكم!العدو الإسرائيلي يجدد خرقه الأجواء والمياه الإقليمية اللبنانيةالأردن يعلن قرارا جديدا بشأن العلاقات مع سوريا وفد من نقابة المحامين السوريين يستعد لزيارة الأردن«المجلس الوطني الكردي» من اسطنبول: نؤيد «الآمنة»! … العلم الوطني يرفرف شرق «الفرات» ومطالبات بمد الجسور وعودة الجيشأين موسكو من الاعتداء الإسرائيلي على سوريا؟ ...قاسم عز الدينلقاء أردوغان ـــ بوتين: تنصّل تركي من «حل إدلب»..... حسني محليأداء وزارة النفط تحت قبة مجلس الشعب.. مطالبات بمعالجة الاختناقات على الغاز المنزلي واتخاذ عقوبات رادعة بحق المخالفين والمحتكرينريابكوف: الولايات المتحدة جاءت إلى سوريا لعرقلة تحرير البلاد من الإرهابيين تحركات عسكرية «إسرائيلية» كثيفة على امتداد الجبهة الشماليةالمدينة النموذجية المتكاملة «زيتون سيتي» في مؤتمر اقتصادي بدمشقتيناوي: مطلوب تعديل إجراءات " المركزي" وإعطاء المصارف حرية في العملالأسانيد الخليجية لعداء إيران مجرد تلفيق واختراعات! ...د. وفيق إبراهيمما هِي “الإنجازات” الخمسة التي نستخلصها من بين ثنايا العُدوان الأخير على سورية؟...عبد الباري عطوانتوقيف شخصين من مروجي المواد المخدرة في دمشق .. ومصادرة أسلحة وقنابل ومواد مخدرة منهماوفاة سبعة أطفال أشقاء جراء حريق في بناء بمنطقة العمارة-فيديوبعد سيطرة «النصرة» على إدلب … «الخوذ البيضاء» إلى مسرح الأحداث مجدداًوفد برلماني فرنسي يصل المناطق الحدودية من الحسكة بصورة غير شرعيةالتربية: تشديد العقوبات المسلكية بحق من يثبت تقصيرهتمديد فترة التقدم للمنح الدراسية الروسية لغاية 31 الجاريوحدات الجيش تحبط هجوما إرهابيا على نقاطها العاملة في محور أبو الضهور بريف إدلبالمجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على محردة وسلحب بريف حماة.. والجيش يردشراكة بين الشركات الإنشائية السورية و الإيرانية في بناء السكن وإنشاء مصانع مواد البناءوفد مقاولين أردنيين في دمشق … فرويل: اجتماع اتحاد المقاولين العرب القادم في سوريةان كنتم من عشاق الاطعمة الدسمة.. إليكم الحل للبقاء على الرجيمدراسة تحذر: لا تفعل هذا الأمر مع طفلك فور ولادته"ورد أسود" يبدأ تصويره في سورياسامر اسماعيل يبتعد عن "الاستعراض" في أولى تجاربه الشاميةامرأة تريد بيع منزلها.. وتضع شرطا طريفا لمن يرغب بالشراءالقطط "تعمي" فتاتين.. وحالة "عصية على التصور"طائرة روسية تحرق أقمارا صناعية بنار الليزربالفيديو... كيفية حذف رسائل "واتسآب" بعد أن يقرأها المرسل إليهماذا سيسمع أردوغان من بوتين وماذا تبلّغ نتنياهو؟ ...ناصر قنديلواشنطن- الكرد: كلما باعتهم اشتروها

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

الشباب والثقافة و التعليم >> الدرر الشامية ... سلسلة المهن والصناعات الشامية - النشواتي

بدمشق هناك عائلات تُعرف بـ بيت "النشواتي" رأيت أن ألقي عليها الضوء

النشواتي هو صانع النشا، ويُعرف محل شغله بـ "قاعة النشا".
وكانت تروجُ هذه الصنعة أو الحرفة في زمن الشتاء رواجاً زائداً، وذلكَ لعدم وجود أصناف الفاكهة في زمن الشتاء، ورواج حرفة المهلبيه جي في الأسواق، أو ما يطبخونهُ في البيوت من حلويات، يقتضي لها وجود النشاء.
وكان بدمشق لوحدها ما ينوفُ على أربعين قاعة للنشا، يتعيشُ منها أناسٌ كثيرون.
وأنا شخصياً أذكر في أواخر السبعينيات كنت أذهب إلى قاعة النشا وكانت وحدة منهم تقع خلف القلعة قريبة جداً من العصرونية... لأشتري النشا الأخضر (الطازج) للوالدة الله يرحمها لعمل المحلاية أو الهليطية (الهطلية كما يلفظها البعض)
معمل لصناعة النشاء يعد الوحيد الذي مازال مستمراً منذ مطلع الثمانينات إلى وقتنا الحالي في إحدى أحياء "دمشق القديمة"، فلايزال يحافظ على جودته من حيث استخدامه للقمح والآليات القديمة في صناعة "النشاء".
وتاريخ المحل كما جاء على لسان صاحبه محمد حمزة تللو: 
«افتتح المعمل جد والدي وذلك عام 1840 فتوارثناها من بعده، كان المحل عبارة عن بيت عربي قديم، وفي فسحة المنزل عمروا المعمل، وفي المدخل نقوم ببيع النشاء التي يتم صنعه، المعمل هو الوحيد في مدينة "دمشق" ومرخص صناعياً تحت اسم الدولة السورية في ذلك الوقت، أما القمح الذي نستخدمه في صناعة النشاء بلدي ونحصل عليه من "حوران" ، موسمنا في فصل الشتاء يكون الإقبال .أما في فصل الصيف نعمل أربعة أيام فقط في الأسبوع والباقي من النشاء المصنع في الصيف يخزن في أكياس ورق لبيعها في الشتاء». 
أما عن الآلات الموجودة في المعمل والتي يتم بها صناعة النشاء فيتابع السيد "تلو" بالقول : «توجد عدة ثيغار وذلك لنقع القمح عبر مراحل والثيغار هو جمع لكلمة "ثغرة" وتكون مصنوعة من الاسمنت في الخارج وفي الداخل قرميد أما الأرضية تكون حجر بازلتي أسود، بالإضافة إلى محرك السلندر، ومحرك للخفاقة تحتوي على شفرات للطحن، ويوجد منشرة في الطابق العلوي تستخدم في المرحلة الأخيرة، أماالاستهلاك الأساسي للنشاء يكون مطلوب في صناعة المحلاية وخاصة في الأعراس الدمشقية في فصل الشتاء، أما النشاء الناعم يستخدم في رقائق العجين كالبقلاوة، ويستخدم في حفظ المرتديلا أثناء استيرادها من الخارج، ومن المحلات الأساسية التي نتعامل معها بشكل مستمر "صالون دمشق" يتعامل معنا منذ خمسين عاماً، الليوان، كوجك، صلاح" وجميع هذه المحلات مختصة بصناعة المحلاية».
النشاء فحدثتنا بالقول: «للنشاء فوائد كثيرة في الطبخ حيث توضع في الشاكرية وفي الحليب، بالإضافة إلى ذلك أقوم باستخدامها مع بعض ماسكات التجميل، حيث تمنح البشرة نضارة واشراق».

الصورة : باب الأموي الغربي - أو باب المسكية 1982م.
باسل نبهان 
سورية الان



عدد المشاهدات:663( الأحد 06:55:41 2018/12/16 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/01/2019 - 12:05 ص

بدون تعليق

"انستغرام"

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

يدخلون الشهرة من أوسع أبوابها.. والسبب الشبه الكبير مع المشاهير! طفلة عمرها عامان تسلم نفسها للشرطة (فيديو) إعادة صيني للحياة بعد أن توقف قلبه لـ 150 دقيقة! (فيديو) بالفيديو ..طرد راكب بعد قفزه من الطبقة الـ11 للسفينة من وحي أزمة المحروقات في سوريا. أغنية جاري فايز فعلا فاز!! .. بعد عامين من انفصاله عن أنجلينا جولي... براد بيت يعيش قصة حب جديدة إليسا تتعرض لموقف محرج في القاهرة وترطب الجو بممازحة الجمهور المزيد ...