الأربعاء23/1/2019
ص12:7:57
آخر الأخبار
محلل سعودي لـ"اسرائيل": جهزوا فنادقكم ومطاراتكم فالعرب قادمون إليكم!العدو الإسرائيلي يجدد خرقه الأجواء والمياه الإقليمية اللبنانيةالأردن يعلن قرارا جديدا بشأن العلاقات مع سوريا وفد من نقابة المحامين السوريين يستعد لزيارة الأردن«المجلس الوطني الكردي» من اسطنبول: نؤيد «الآمنة»! … العلم الوطني يرفرف شرق «الفرات» ومطالبات بمد الجسور وعودة الجيشأين موسكو من الاعتداء الإسرائيلي على سوريا؟ ...قاسم عز الدينلقاء أردوغان ـــ بوتين: تنصّل تركي من «حل إدلب»..... حسني محليأداء وزارة النفط تحت قبة مجلس الشعب.. مطالبات بمعالجة الاختناقات على الغاز المنزلي واتخاذ عقوبات رادعة بحق المخالفين والمحتكرينريابكوف: الولايات المتحدة جاءت إلى سوريا لعرقلة تحرير البلاد من الإرهابيين تحركات عسكرية «إسرائيلية» كثيفة على امتداد الجبهة الشماليةالمدينة النموذجية المتكاملة «زيتون سيتي» في مؤتمر اقتصادي بدمشقتيناوي: مطلوب تعديل إجراءات " المركزي" وإعطاء المصارف حرية في العملالأسانيد الخليجية لعداء إيران مجرد تلفيق واختراعات! ...د. وفيق إبراهيمما هِي “الإنجازات” الخمسة التي نستخلصها من بين ثنايا العُدوان الأخير على سورية؟...عبد الباري عطوانتوقيف شخصين من مروجي المواد المخدرة في دمشق .. ومصادرة أسلحة وقنابل ومواد مخدرة منهماوفاة سبعة أطفال أشقاء جراء حريق في بناء بمنطقة العمارة-فيديوبعد سيطرة «النصرة» على إدلب … «الخوذ البيضاء» إلى مسرح الأحداث مجدداًوفد برلماني فرنسي يصل المناطق الحدودية من الحسكة بصورة غير شرعيةالتربية: تشديد العقوبات المسلكية بحق من يثبت تقصيرهتمديد فترة التقدم للمنح الدراسية الروسية لغاية 31 الجاريوحدات الجيش تحبط هجوما إرهابيا على نقاطها العاملة في محور أبو الضهور بريف إدلبالمجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على محردة وسلحب بريف حماة.. والجيش يردشراكة بين الشركات الإنشائية السورية و الإيرانية في بناء السكن وإنشاء مصانع مواد البناءوفد مقاولين أردنيين في دمشق … فرويل: اجتماع اتحاد المقاولين العرب القادم في سوريةان كنتم من عشاق الاطعمة الدسمة.. إليكم الحل للبقاء على الرجيمدراسة تحذر: لا تفعل هذا الأمر مع طفلك فور ولادته"ورد أسود" يبدأ تصويره في سورياسامر اسماعيل يبتعد عن "الاستعراض" في أولى تجاربه الشاميةامرأة تريد بيع منزلها.. وتضع شرطا طريفا لمن يرغب بالشراءالقطط "تعمي" فتاتين.. وحالة "عصية على التصور"طائرة روسية تحرق أقمارا صناعية بنار الليزربالفيديو... كيفية حذف رسائل "واتسآب" بعد أن يقرأها المرسل إليهماذا سيسمع أردوغان من بوتين وماذا تبلّغ نتنياهو؟ ...ناصر قنديلواشنطن- الكرد: كلما باعتهم اشتروها

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

الشباب والثقافة و التعليم >> الدرر الشامية – سلسلة: المهن والصناعات الشامية – السروجي

على مدى القرون ومنذ أن دعت الحاجة لأن يكون للحيوانات المستأنسة كساء.. بدأ الإنسان بكسائها فعمل لها ما يسمى بالسرج، أو الجلال، فالسرج للفرس، والجلال لكل من "الحمار، والبغل، والكديش". راجت حرفة "الجلايلي" أو "السروجي" في المدينة والريف على حد سواء، فكان أهل المدن والريف يحتاجون إلى الحيوانات في أعمالهم، ومن ثم إلى "الجلال" أو "السرج" قبل استخدام وسائط النقل الحديثة.

هذا ما قاله السيد "أيمن شيخو" أحد الحرفيين الأربعة في سوق السروجية في "دمشق" ويتابع: «ما زالت مهنة "السروجي" مستمرة حتى الآن، ولاسيما مع تزايد الاهتمام بتربية الخيول العربية الأصيلة، بينما تكاد مهنة "الجليلاتي" أن تندثر، أو في أحسن الأحوال أضحت مقتصرة على بعض مناطق الريف ولاسيما ذات الطبيعة الجبلية الوعرة، والتي تعتمد على الزراعة.
ويحدثنا "شيخو" عن بداياته فيقول: «أعمل في هذه المهنة منذ ما يقارب الخمسة وثلاثين سنة، فقد تفتحت عيناي على هذه الحرفة، -شربت المهنة شربة شربة- فوالدي ومن قبله جدي عملا في هذه صناعة السرج للخيل، والجلال للبغال والحمير، والتي كانت وما زالت تستخدم في نقل المازوت للمواطنين في بعض الحارات الضيقة التي يصعب الوصول إليها بوسائط النقل الحديثة".
ويُضيف وهو الذي امتهن صناعة السروج منذ العام /1975/ "أنَّ هذه الصناعة تضم مستلزمات الخيول وأدوات الصيد، مشيرا إلى تنوع المواد التي يصنع منها الجلال و السرج، وتتوزع بين الجوخ والجلد واللباد والصوف والقطن، وتتم صناعتها بناء على طلب الزبون."
كما قال: يصنع الجلال من مواد عديدة أهمها اللباد، الجنفيص، خيطان المصيص، ونوع خاص من القش يسمى "قش بوت"، أما الأدوات المستخدمة في هذه الحرفة فهي المقص والمسلة، وكف من النحاس لاتقاء اليد من عمل المسلة، ومدق من الحديد، وكبسون يوضع على الجلد».
أما كيفية صناعة الجلال فيفصلها لنا بقوله: «يفرش اللباد على الأرض، ويكون حسب قياس الدابة "الحمار، أو البغل"، ويقاس اللباد من كتفها إلى ذنبها، وأداة القياس هي الخيط، ثم يؤتى بقطع الجنفيص وتقاس أيضاً بالخيط، وبعد ذلك يبدأ وضع القش،
ثم يخيط الحرفي الجلال ويوضع على ظهر الدابة بعد شده بالحزام الذي سيشد من تحت إبط الدابة وظهرها، ثم يوشى بالشراشيب والأجراس، والودع، والطراطير وغير ذلك حسب الطلب».
أما الزمن الذي يحتاجه الحرفي لصناعة الجلال فهو يومين إلى ثلاثة، أما السرج فيحتاج ليوم كامل، ويتراوح سعر السرج ما بين أربعة آلاف وثمانية آلاف ليرة سورية حسب نوع الجلد أو القماش المستخدم والاكسسوارات الأخرى (التي يعملها النطفجي)، أما الجلال فليس له سعر محدد نظراً لندرة صناعته هذه الأيام كما قلنا مع العلم أن الجلال كما كان يقول الحرفيون القدامى ومنهم جدي كان يباع بثلاث عصمليات أي بثلاث ليرات ذهب عثماني، وفي حمص بليرة وبنصف، وفي "لبنان"، أما الألوان المستخدمة في صناعة الجلال أو السرج فتكون حسب رغبة الزبون». يختم "أيمن شيخو" حديثه، بقي أن نشير إلى أن الجلال عادة ما يزين بالودع والطراطير والتزيينات الأخرى، ويوضع الودع على شكل دائرة أو مثلث وعلى شكل مستطيل أو مربع، أما الطراطير فتكون على شكل مثلث في أكثر تشكيلاتها.

باسل نبهان

سورية الان



عدد المشاهدات:1422( الاثنين 02:50:53 2018/12/31 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/01/2019 - 12:05 ص

بدون تعليق

"انستغرام"

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... وحيد القرن يهاجم سيارة في جنوب أفريقيا يدخلون الشهرة من أوسع أبوابها.. والسبب الشبه الكبير مع المشاهير! طفلة عمرها عامان تسلم نفسها للشرطة (فيديو) إعادة صيني للحياة بعد أن توقف قلبه لـ 150 دقيقة! (فيديو) بالفيديو ..طرد راكب بعد قفزه من الطبقة الـ11 للسفينة من وحي أزمة المحروقات في سوريا. أغنية جاري فايز فعلا فاز!! .. بعد عامين من انفصاله عن أنجلينا جولي... براد بيت يعيش قصة حب جديدة المزيد ...