السبت23/9/2017
ص6:59:0
آخر الأخبار
الاردن يرد على الضغط الاقتصادي الخليجي بفتح المعابر مع سوريا والعراقصورة مسيئة للملك فيصل في المنهاج الدراسي السعودي تثير جدلًا واسعًا؟’واشنطن بوست’: السعودية الجديدة مازالت زنزانة.. ورؤية 2030 وهميةالسيد نصرالله: لسنا هواة حرب لكن لو كان تكليفنا أن نقاتل سنقاتل حتى لو وقف ترامب واسرائيل وبعض العرب وكل العالم أمامناالمعلم : واشنطن لم يعجبها نجاح الجولة السادسة من محادثات أستاناتدمير القاعدة الأمريكية الرئيسية في جنوب سورياالمعلم يستقبل باسيل في نيويوركخبير عسكري سوري يؤكد إسقاط طائرة إسرائيلية قرب مطار دمشقالبنتاغون: لا نحارب الروس أو القوات الحكومية في سوريا10 آلاف من رابطة الدول المستقلة بصفوف الإرهابيين في سوريةالمركزي يعمِّم....10 نشرات لأسعار الصرف ستحل محل أخرىفي 3 أسابيع.. الذهب إلى أدنى مستوياتهاستفتاء «كردستان العراق» ...المشاريع الانفصالية لا تهبط من فراغ وتبدأ دوماً بنفي عروبة بلادنالهذه الاسباب فشلت ’النصرة’ في معركة ريف حماه الشمالي.. بقلم نضال حمادة في السعودية .....نحر ابنه كفارة لقتله عمه!بالصور...طريقة انتحار غريبة يلجأ إليها سوري بعد عدة محاولات فاشلةعملية اغتيال مشينه تعرضت لها صحفية معارضة مع والدتها في اسطنبول على يد مجهولين طعنا بالسكاكين في منزلهما ...؟مصدر يكشف كيف زودت أمريكا الإرهابيين بمعلومات عن مواقع العسكريين الروس في إدلب الشابة السورية ماسة أبو جيب ضمن العشرة الأكثر تميزا حول العالمسينطلق مؤتمر المعرفة الريادية بنسخته الثالثة الأسبوع القادم في دمشقالجيش يثبّت مواقعه شرق الفرات ويقترب من إنهاء «داعش» غربهبالصور ....القبض على إرهابيين من جبهة النصرة بينهم أمير بريف حماة الشماليحمدان: تحديد القيم الرائجة لأسعار العقارات سينعكس على مكافحة الفساد السائد في هذا القطاعدراسة لخفض مدة تقسيط المساكن والسعي لإدخال تقنيات التشييد الحديثة والسريعةأشياء روتينية في حياتنا لا نعلم أن ضررها أكبر من التدخين!الذبحة الصدرية أعراض واسباب وعلاج ؟جديد فيروز ... «ببالي»مصطفى سعد الدين يتبرأ من حسابه على فيسبوكخصصوا له ثلاثة بيوت .. لاجئ سوري في السويد متزوج من ثلاث نساء ولديه 16 طفللإقامة حفل فاخر.. عروسان يجبران المدعوين على دفع 150 جنيهًا إسترلينيًا أكثر المتصفحات أمانا لمستخدمي ويندوزرقاقات الكترونية مذهلة تسرّع الكومبيوترعن الحشود التركية ....بقلم حميدي العبداللهماكرون وترامب: تقاسم أدوار أم بدء استقلال؟....ناصر قنديل

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

فنـون ودرامــا >> نقيب الفنانين السوريّين لـ آسيا: هذا ما حدث تحت قبة البرلمان.. ولن أسكت عن الحق!

عبير محمود | لم يستطع نقيب الفنانين في سورية زهير رمضان ، السكوت عمّا أسماه " وجود قوائم ملونة ..سوداء وحمراء وصفراء داخل المؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون " يتمّ بموجبها تحديد "قيمة الفنان" في سوق العمل داخل سورية ، مقابل " قيمة مفتوحة " لكل فنان خرج من سورية بعد الحرب !

وفي تصريح خاص لـ وكالة أنباء آسيا قال رمضان أنه وبعد آخر جلسة لمجلس الشعب بشهر كانون الأول تعرّض لمضايقات عدّة بسبب ما أثاره تحت قبة البرلمان بالنسبة للفنانين السوريين الذين بقوا في البلد ووصفهم بأنهم " يتسوّلون بسبب تدنّي أجورهم " ، مبيناً: تحدّثت في المجلس عن هموم الفنان السوري الذي اختار أن يبقى تحت سماء هذا الوطن رافضاً كل العروض الخارجية, وذلك لإيمانه بأرضه ووطنه الذي من حقنا عليه كفنانين ومواطنين أولاً أن نبقى إلى جانبه كما فعل العديد من الزملاء ، إلا أن البعض اختار السفر والإقامة خارج سورية, منهم لدواعي أمنية وآخرون لأنهم وبكل صراحة " باعوا أنفسهم للشيطان " كما فعل جمال سليمان وعبد الحكيم قطيفان ومكسيم خليل .

وجميعهم ممّن خرج إلى لبنان ودبي والقاهرة وغيرها من المناطق العربية ليقيم فيها, منذ اندلاع الحرب قرروا العمل خارجاً ولم يشاركوا بأي عمل داخل سورية ، في حين نراهم على شاشاتنا الوطنية دون أيّ حسّ وطني من قبل المسؤولين على عرض أعمالهم دون رقابة من الإعلام الرسمي الذي أعتبره " مقصراً " ، مقابل تغييب لفنانين خسروا العديد من الفرص ليبقوا هنا مع بقية أبناء الشعب ومساندة الوطن, ليتمّ في النهاية تقدير الفنان الذي " ترك ومشي " مع استقدامه للمشاركة بأعمال من إنتاج المؤسسة العامة مقابل أعلى الأجور, في حين لا يتقاضى أي فنان في الداخل ربع أجر الفنان المُستقدم ، الأمر الذي أثار حفيظة مجمل الفنانين, وقد تحدثت بلسان كل منهم مدافعاً عن حقوقهم كوني نقيباً لهم وممثلاً عنهم في البرلمان.

وأوضح رمضان بأن الفنانين الذين يأتون من الخارج يتمّ تعيين لهم " مرافقة " حتى تحميهم من أبناء وطنهم, في حين يتسكّعون في شوارع البلاد العربية والغربية دون حماية شخصية, فهل بات وطنهم غير آمن لهم !! بعضهم يقول لك "بلكي شي ابن شهيد تعرّضلو!!" فإذاً لو لم يكن ضد أبناء بلده الذين ضحّوا بأرواحهم ليبقى وغيره على قيد الحياة لمَ يخاف أن يتعرّضوا له !! فيرد مسؤولو المؤسسة بأننا يجب أن نبقى تحت شعار " بيضلوا ولاد البلد سامحوهن.. المسامح كريم " ..

متابعاً : (6 سنين عم يتدمر البلد ويموت من أبناء الشعب بمحاربة الإرهاب, ونحنا كل واحد من موقعه عم نشتغل كرمال يبقى الوطن وبأقل الأجور .. واليوم بيجي الفنان اللي هرب ليرجع وياخد الصف الأول " ومكانته محفوظة " من قبل بعض المسؤولين في الهيئة.. ليش نحنا أولاد هاجر وهم أولاد سارة !! فهم ينالون عشرات الملايين ونحن الفُتات !!)

وذكر نقيب الفنانين بأن إدارة المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني والإذاعي تخرج بحجة واحدة بأنها مؤسسة ربحية تعمل ولها حدود معينة ، إلا أنها وكل من عمل بها يعرف حق المعرفة بأنها خاسرة, بحيث تتعاقد مع فنانين بأجور أدناها هي الأعلى بالنسبة لنا, ثم لا يتمّ تسويق أعمالها وعرضها, ما يجعلها تخسر بشكل متكرر, ويتمّ الردّ علينا عند مطالبتنا بأجور كالتي تُمنح لمن خرج من " الزملاء " بأن الأجور محدّدة, وإن ما عجبك روح الله معك ما في مصاري ) .

وأكّد رمضان بأن هذه المؤسسة هي تابعة للقطاع العام, وعليها مسؤولية تشغيل كل الفنانين داخل سورية وهذا واجبها وحقهم ، لا أن تستقدم الفنانين الذين خرجوا وسجلوا مواقفهم منذ بداية الحرب بأنهم ضدّها, وباتت محطّ سخرية في أحاديث بعضهم ، لتقوم اليوم باستدعائهم للتعاقد معهم في حين يتم تهميش من بقي ! هل يجب أن يكون الفنان ضدّ بلده حتى يتمّ احترامه وتقديره ؟! هل وصلنا لهذه القناعة التي تعمل وفقها إدارة المؤسسة وكأنها تريد إذلالنا ! وبعد حديثي أمام الحكومة عن هذا الموضوع منذ نهاية العام وحتى اليوم وأنا أتعرض لمضايقات من جهات عدّة داخلية وخارجية, لن أنزل لمستواها خاصة المتعلقة ببعض " الزملاء" الذين جئت على ذكرهم وبدؤوا بتوجيه السبّ والشتائم عبر مواقع صحفية لن أردّ عليها ، في المقابل هناك العديد من المواقف التي تؤيد ما قلت, خاصة وأني نطقت بالحقيقة التي لا يريد البعض الاعتراف بها للأسف !

وأكّد في ختام حديثه لـ آسيا عن أنه مستعدّ, والعديد من الفنانين في النقابة, للخروج وحمل " كراتين " يكتب عليها مطلبه بعد المضايقات والإحراجات التي يتعرّض لها بهذه الفترة, وقال : لن أسكت عن حقوقنا وأطالب بإغلاق كل قناة تعرض أعمالاً لبعض الفنانين الذين وقفوا ضد الوطن,فلا مكان لهم بيننا ، حاجتهم ( لإدارة المؤسسة العامة ) يبيعوا بالفنان السوري الوطني بسوق النخاسة ، لن نسمح بإذلالنا واستفزازنا أكثر من ذلك !

وكانت إدارة المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني والإذاعي قد ردّت عبر مكتبها الصحفي على كلام نقيب الفنانين, نفت فيه التعاقد مع فنانين " عرب " وذكرت بأنه بالغ في الحديث عن خسارة المؤسسة الناتجة عن مقاطعة القنوات العربية للإنتاج السوري .. كما ذكرت .



عدد المشاهدات:5996( الأحد 06:25:25 2017/01/08 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/09/2017 - 6:51 ص
فيديو

 الجيش السوري والحلفاء في محيط حويجة صكر في دير الزور وعبورهم نهر الفرات

 

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

سقوط شاب من سيارة مسرعة أثناء محاولته ضرب سائق سيارة أخرى (فيديو) بالفيديو...لحظة اختفاء مراسلة أمريكية خلال "بث مباشر" ميسي يتنكر بهيئة عجوز ويفاجئ الحضور بمهاراته بالفيديو..."السيلفي" طريقة جديدة لسرقة الهاتف بالفيديو...رونالدينيو يخدع الحارس بلمحة سحرية ويسجل هدفا بالفيديو...شاب كوري يتحول إلى ملكة جمال بالفيديو.. شاهد فتاة شجاعة تتعامل مع لصوص المزيد ...