الجمعة15/12/2017
ص2:43:43
آخر الأخبار
فيديو.. قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتدي بوحشية على المعتصمين في باب العامود بالقدسالإعلام السعودي منبراً لإسرائيل: المقاومة خراب... وإعلان ترامب «تحصيل حاصل»قمة إسطنبول: قنبلة صوتية.....عن القمّة التي «سلّمت» القدس!بالفيديو.. "مستعربون" يقمعون الاحتجاجات في الضفة الغربيةالجعفري: لن ندخل في حوار مباشر بوجود شروط مسبقة.. من صاغ “بيان الرياض 2” تقصد تلغيم مسار جنيفالخارجية: سورية تدين مجزرة “التحالف الدولي” غير الشرعي بحق المدنيين السوريين في دير الزورالخارجية: سورية تدين مجزرة “التحالف الدولي” غير الشرعي بحق المدنيين السوريين في دير الزوردي ميستورا يقدم إحاطته.. ومجلس «حكماء» لضبط أداء وفد الرياض … «جنيف ٨» تختتم اليوم من دون أي اختراقاتبوتين: واشنطن لا تلاحق مسلحي "داعش" الفارين من سوريا لاستخدامهم في محاربة الرئيس الأسدبوتين: دحر الإرهابيين في سوريا يفتح الباب أمام التسوية السياسية في البلادتخفيض أسعار 8 آلاف سلعة من مختلف الموادالسورية للاتصالات: تعويض نحو 70 بالمئة من سعة الانترنت المفقودةلماذا التفاوض.. وحول ماذا؟ ....بقلم محمد عبيدالقِمّة الإسلاميّة جاءت مُخيّبَةً للآمال وأبرز إنجازاتِها فَضح الزّعامات التي قاطعَتها.. لماذا يَغيب السعودي.. ويُقاطع رئيس لجنة القُدس..؟سعودي ابنته من رجلين في وقت واحدموعـــد غرامـــي أوقــــع مــزور العملـــة في قبضـــة العدالــــة ما هي الطائرة التي اقلت بوتين الى سوريا؟!مستشار ابن سلمان: «تنحرقوا انتو والقدس»التعليم العالي تعلن عن 92 منحة دراسية في إيرانوزير التعليم العالي: الموارد متوافرة لإنجاز أي بحث علمي مهما بلغت تكلفتهالعثور على أسلحة ووسائل اتصال متطورة من مخلفات “داعش” في دير الزورالجهات المختصة تحبط عملية إرهابية بسيارة مفخخة على طريق المتحلق الجنوبي على أطراف دمشق (محدث) توطين "الأبنية المنزلقة" الروسية في سورياتقرير حكومي: شركات المقاولات تهاجر.. وإليكم الاسباب!اليوسفي..يحرق الدهون ويحارب نزلات البردالمغنيسيوم وأهميته لجسم الإنسانبالفيديو... الفنانة السورية كندا حنا في زيارة لجنود الجيش السوريزهير رمضان راجع عـ "المخترة" امرأة تحرّش بها ترامب: على الشعب الأميركي أن يعرف من هو رئيسهمبحث عن اسم زوجته في «غوغل».. وما ظهر له امر في غاية الخطورة!زر على فيسبوك ينقلك إلى واتس آب مباشرةبالفيديو...تدريب لرجال الإطفاء الصينيين يشعل مواقع التواصل الاجتماعيعن قمّة الـ«قنبلة صوتية» التي سلمت القدس! ....بيار أبي صعبلماذا فَتحَ دي ميستورا النّار على المُعارضة السوريّة في جنيف وذَكّرها بأنّها خَسِرت الدّعم الدوليّ؟

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

فنـون ودرامــا >> "ما ورد "....عندما يقرع الجرس تحضر سوريا الخمسينات

في تناسق ما بين السياسي والجمالي يضع الكاتب السوري محمود عبدالواحد خطوط قصته “عندما يقرع الجرس”، والتي نشرت منذ ما يزيد عن العشرين عاما في دمشق، قبل أن تتحول عبر سيناريو سامر محمد إسماعيل إلى مشروع سينمائي، أنتجته المؤسسة العامة للسينما حديثا، في فيلم سينمائي حمل عنوان “ما ورد” وقام بإخراجه أحمد إبراهيم أحمد، في أول تجاربه السينمائية في مجال الفيلم الطويل الروائي، بعد نجاحات عديدة في الدراما التلفزيونية عبر مسلسلات مثل “لعنة الطين” و”عناية مشددة” وغيرهما.

دمشق – في فيلم “ما ورد” لأحمد إبراهيم أحمد الذي أطلق في عرض خاص به بتاريخ 26 يوليو الماضي، تحضر السياسة بشكل مبطن من خلال سرد تاريخ سوريا السياسي الحديث، عبر حياة صبية ريفية في قرية تزرع فيها الورود، ويقوم أهلها بتقطير هذا الورد وصناعة العطور والمربى.

وفي هذه القرية تعيش “نوارة” الفتاة الجميلة التي يعشقها كل من بالقرية، بدءا من الشيخ، ثم المثقف الليبرالي، مرورا بالثوري، بينما يشغفها حب الغريب الذي يتحدث الفرنسية ويعاملها بلطف شديد، فتنخدع له، لتكتشف لاحقا أنه محتال.

في “ما ورد” مناظر كثيرة عن الجمال الطبيعي في القرى السورية الخضراء، وظهور واسع للورود، وهذا ما استلزم من صناع الفيلم جهودا خاصة في فن الغرافيك غطت مساحة الفيلم كله، وعن هذا يقول مخرج الفيلم أحمد إبراهيم أحمد “كان هدفي في الفيلم تبيان جماليات الوطن السوري، وأن أظهر مكامن السحر فيه، لكي أحسس من اضطر إلى السفر، بقيمة هذا الوطن الجميل، عملنا بجهد لكي نخلق هذا الجو البديع، استخدمنا الغرافيك والطيران، استقدمنا آلاف الأزهار الطبيعية والصناعية التي تمت زراعتها في المكان، في قرية على الحدود السورية اللبنانية”.

الفيلم حفل بمشاركة العديد من نجوم الفن السينمائي السوريين، منهم المخرج السينمائي الشهير عبداللطيف عبدالحميد

وعن دخوله عالم السينما كمخرج لأول فيلم سينمائي روائي طويل له بيّن قائلا “الخلفية التلفزيونية التي جئت منها جعلتني متوجسا، فكنت خائفا من طغيان الحالة التلفزيونية بحكم الاستمرارية الطويلة في العمل على خلاف السينما، ولقناعتي بأن المزاجين مختلفان تماما، بذلت كل ما باستطاعتي لتقديم حالة سينمائية خالصة، تتغير فيها وتتعمق وسائل التعبير، فهنا تحضر كثافة اللحظة وعمق التأطير، والدقة في العمل حتى درجات متناهية في البعد، السينما فن التخيّل، لأنها فن المتعة والروح، وفي الفيلم رغبت في تحقيق الحالة المثلى المتمثلة في إيصال الفيلم إلى الحالة الشعبية، بحيث يفهمه الجمهور العادي وكذلك الجمهور الخاص، وهذا ما يجسد لي الحالة المثلى في فن السينما الذي أتوق إليه ومشاركته مع شرائح كبيرة من جمهورنا العربي عامة”. ويشارك في فيلم “ما ورد” العديد من نجوم الفن السينمائي السوريين، منهم الفنان والمخرج السينمائي الشهير عبداللطيف عبدالحميد الذي يجسد دور الشيخ، وريهام عبدالعزيز بطلة الفيلم وملكة جمال الأردن السابقة التي تقول عن

مشاركتها “شخصية نوارة هي وجود فاعل وقوي في الفيلم، لعبت هذا الدور للغنى الذي فيه”.

عن أولى أدوارها التمثيلية، تقول ريهام عبدالعزيز “عندما بدأت الفن كانت السينما هي ظهوري الأول، من خلال فيلم ‘دمشق مع حبي’ عام 2006 مع المخرج محمد عبدالعزيز، وقد حققت فيه العديد من الجوائز، ثم عملت لاحقا في التلفزيون، واكتسبت خبرة هامة منه، لكن “ما ورد” شدني ببساطته وجماله، فنوارة هي شخصية فتاة جميلة لعوب ببراءة، تتمنع عن البعض من عشاقها، وتقوم برعاية أخيها الأخرس الذي تركه والداها عهدة لها بعد وفاة أمهما فتدور بها رحى الحياة”.

وتضيف عبدالعزيز “استلزم مني العمل جهدا كبيرا، وكانت الحقبة التاريخية للفيلم التي تحكي مرحلة الخمسينات من القرن الماضي عاملا محفزا لكل فريق العمل على بذل المزيد من الجهد لتقديم ما هو متعلق فعلا بها، فكل الديكور وقطع الإكسسوار وكذلك الملابس وحتى طريقة ظهور شكل الأسنان غير البيضاء الناصعة، هي تفاصيل عملنا عليها حتى وصلنا إلى هذه الحالة من العمل، كنت سعيدة بالعمل مع المخرج أحمد إبراهيم أحمد وكل فريق العمل، كما كان وجود أسماء فنية هامة في الفيلم حافزا لي لبذل المزيد من الجهد”.

وشاركت في الفيلم الفنانة السورية الشهيرة نورا رحال التي جسدت شخصية امرأة فرنسية، تعمل على معرفة سر صناعة العطر في القرية ثم سرقة الأفكار للعمل عليها في فرنسا، كما مثل في “ما ورد” أيضا كل من أمانة والي ووسيم قزق ولجين إسماعيل وفادي صبيح ورامز أسود ويوسف مقبل وغيرهم.

ومخرج الفيلم أحمد إبراهيم أحمد من مواليد 1966، عمل مديرا للتصوير والإضاءة لأكثر من أربعين عملا فنيا، قبل أن يتجه إلى الإخراج، فأخرج العديد من الأفلام القصيرة كـ”متل الحقيقة” و”رياح الخريف” و”صدى الصمت” و”الرجل الذي صنع فيلما”، وفي عالم الدراما التلفزيونية قدم مسلسلات “طريق النحل” و”لعنة الطين” و”سوق الورق” و”زمن البرغوت” بجزأيه، و”نساء من هذا الزمن” و”عناية مشددة” و”زوال”.

العرب-  نضال قوشحة 



عدد المشاهدات:664( الأربعاء 20:29:44 2017/08/09 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 14/12/2017 - 7:46 ص

كاريكاتير

بدون تعليق

 

فيديو

عدسة الاعلام الحربي مع الجيش السوري والحلفاء في ريف حلب الجنوبي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...شقراء بتنورة قصيرة تمسك بأفعى مقطع محزن ...قطه تتوسل صاحبها لاطعامها - فيديو تمساح شجاع حاول اقتحام مستعمرة لأفراس النهر...شاهد ماذا حدث له بالفيديو...تسقط في النهر أثناء ممارستها لليوغا بالفيديو ...بوتين يراقب العنقاوات من نافذة الطائرة الرئاسية ويبتسم بالفيديو والصور...صاحبة أفضل وظيفة على كوكب الأرض بالفيديو...فتاة كادت أن تلتهمها طيور النورس المزيد ...