الثلاثاء17/10/2017
ص4:44:13
آخر الأخبار
البِشمرغة الكُرديّة تَفقد هَيبتها وسُمعتها معًا بعد استعادة لآبار نِفط كركوك ومَطارها العَسكري.. واستقالة البرزاني غَير مُستبعدة..لبنان: اعترافات 3 عملاء لإسرائيل ألقي القبض عليهم قبل أيامالبنتاغون يطالب بغداد وإربيل بوقف التصعيد العسكريالقوات العراقية تسيطر على مناطق واسعة من كركوك دون مواجهاتصباغ: دماء السوريين التي أريقت دفاعاً عن سورية تمثل في الوقت ذاته دفاعاً عن دول العالم وشعوبهبرعاية الرئيس الأسد.. تخريج دفعة جديدة من طلاب الكلية الجوية بمعاهدها الثلاث الجوي والملاحي والفنيبتوجيه من السيد الرئيس ...الهلال يتفقد قرى ريفي حلب الشرقي والرقة الغربيقيادة الحزب تكرم أسر شهداء ريف حلب الشرقي...الهلال: بدماء الشهداء الزكية حققنا النصر على الإرهاب وداعميههذا ما طلبته تركيا من النصرة في إدلب ..مقتل شخص وإصابة اثنين في عملية طعن بلندند. دريد درغام : نشر المعلومة السليمة والثقة بالمؤسسات الرسمية بداية الحل لمواجهة الـ "حيتان"ارتفاع أسعار الأرز وزيت الزيتون والبيض في الأسواق المحلية…والتجارة الداخلية تبررلماذا تَصدّت الصّواريخ السوريّة لطائرات إسرائيليّة اخترقت أجواء لبنان؟ وهل نَحن أمام استراتيجيّةِ رَدعٍ جديدة وكيف سَيكون الرّد المقبل؟متى تعود سورية للحضن العربي....بقلم فخري هاشم السيد رجب صحفي- الكويتسجن امرأة أسترالية مدة 33 عاما بعد إدانتها بقتل طفلها لأنه يشبه أباهسوري ينتحر بطريقة مروعة في تركيا (فيديو)بالصور والفيديو ...دواعش العشائر العربية من السوريين هذه هي نهايتهم ...ضابط تركي يكشف أصول زعماء "داعش" وانتماءاتهممعرض فرص العمل للتوظيف والتدريب في داما روزتسوية أوضاع الطلاب المنقطعين عن الدراسة في جامعة الفرات بالحسكةالجيش يستعيد السيطرة على قرية الحسينية شمال دير الزور ويتقدم في عملياته ضد فلول داعش غرب الميادينخريطة تظهر سيطرة الجيش السوري على بلدة الحسينية شمال دير الزور واحكامه الطوق على ما تبقى من فلول داعش داخل بعض أحياء المدينةالزبداني وبلودان..وخطة جديدة موسعة لتنشيط القطاع السياحيوفد نقابة المهندسين في مؤتمر الترميم والإعمار: خطط وبرامج لإعادة الإعمار في سوريةنصائح هامة لعلاج الصلع وتساقط الشعر لدى الرجالفي اليوم العالمي لغسل الأيدي.. احذروا الإهمال! جمال العلي يخاف من طيف زوجتهمها المصري: بسام كوسا الأقرب إلى قلبيماذا فعلت زوجته حتى هرب إلى الغابة خمس سنوات؟ (صور)بالفيديو.. زبون يقتل حلاقه أمام الناس بسبب “تسريحة الشعر”علماء يكشفون أخيرا سر وجود الذهب على الأرض 3 خطوات لحماية كلمة السر من القرصنةالأميركي وداعش والأكراد ثقوب سوداء أم أفول مضطرب؟ .....بقلم د. بثينة شعبان

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

فنـون ودرامــا >> "ما ورد "....عندما يقرع الجرس تحضر سوريا الخمسينات

في تناسق ما بين السياسي والجمالي يضع الكاتب السوري محمود عبدالواحد خطوط قصته “عندما يقرع الجرس”، والتي نشرت منذ ما يزيد عن العشرين عاما في دمشق، قبل أن تتحول عبر سيناريو سامر محمد إسماعيل إلى مشروع سينمائي، أنتجته المؤسسة العامة للسينما حديثا، في فيلم سينمائي حمل عنوان “ما ورد” وقام بإخراجه أحمد إبراهيم أحمد، في أول تجاربه السينمائية في مجال الفيلم الطويل الروائي، بعد نجاحات عديدة في الدراما التلفزيونية عبر مسلسلات مثل “لعنة الطين” و”عناية مشددة” وغيرهما.

دمشق – في فيلم “ما ورد” لأحمد إبراهيم أحمد الذي أطلق في عرض خاص به بتاريخ 26 يوليو الماضي، تحضر السياسة بشكل مبطن من خلال سرد تاريخ سوريا السياسي الحديث، عبر حياة صبية ريفية في قرية تزرع فيها الورود، ويقوم أهلها بتقطير هذا الورد وصناعة العطور والمربى.

وفي هذه القرية تعيش “نوارة” الفتاة الجميلة التي يعشقها كل من بالقرية، بدءا من الشيخ، ثم المثقف الليبرالي، مرورا بالثوري، بينما يشغفها حب الغريب الذي يتحدث الفرنسية ويعاملها بلطف شديد، فتنخدع له، لتكتشف لاحقا أنه محتال.

في “ما ورد” مناظر كثيرة عن الجمال الطبيعي في القرى السورية الخضراء، وظهور واسع للورود، وهذا ما استلزم من صناع الفيلم جهودا خاصة في فن الغرافيك غطت مساحة الفيلم كله، وعن هذا يقول مخرج الفيلم أحمد إبراهيم أحمد “كان هدفي في الفيلم تبيان جماليات الوطن السوري، وأن أظهر مكامن السحر فيه، لكي أحسس من اضطر إلى السفر، بقيمة هذا الوطن الجميل، عملنا بجهد لكي نخلق هذا الجو البديع، استخدمنا الغرافيك والطيران، استقدمنا آلاف الأزهار الطبيعية والصناعية التي تمت زراعتها في المكان، في قرية على الحدود السورية اللبنانية”.

الفيلم حفل بمشاركة العديد من نجوم الفن السينمائي السوريين، منهم المخرج السينمائي الشهير عبداللطيف عبدالحميد

وعن دخوله عالم السينما كمخرج لأول فيلم سينمائي روائي طويل له بيّن قائلا “الخلفية التلفزيونية التي جئت منها جعلتني متوجسا، فكنت خائفا من طغيان الحالة التلفزيونية بحكم الاستمرارية الطويلة في العمل على خلاف السينما، ولقناعتي بأن المزاجين مختلفان تماما، بذلت كل ما باستطاعتي لتقديم حالة سينمائية خالصة، تتغير فيها وتتعمق وسائل التعبير، فهنا تحضر كثافة اللحظة وعمق التأطير، والدقة في العمل حتى درجات متناهية في البعد، السينما فن التخيّل، لأنها فن المتعة والروح، وفي الفيلم رغبت في تحقيق الحالة المثلى المتمثلة في إيصال الفيلم إلى الحالة الشعبية، بحيث يفهمه الجمهور العادي وكذلك الجمهور الخاص، وهذا ما يجسد لي الحالة المثلى في فن السينما الذي أتوق إليه ومشاركته مع شرائح كبيرة من جمهورنا العربي عامة”. ويشارك في فيلم “ما ورد” العديد من نجوم الفن السينمائي السوريين، منهم الفنان والمخرج السينمائي الشهير عبداللطيف عبدالحميد الذي يجسد دور الشيخ، وريهام عبدالعزيز بطلة الفيلم وملكة جمال الأردن السابقة التي تقول عن

مشاركتها “شخصية نوارة هي وجود فاعل وقوي في الفيلم، لعبت هذا الدور للغنى الذي فيه”.

عن أولى أدوارها التمثيلية، تقول ريهام عبدالعزيز “عندما بدأت الفن كانت السينما هي ظهوري الأول، من خلال فيلم ‘دمشق مع حبي’ عام 2006 مع المخرج محمد عبدالعزيز، وقد حققت فيه العديد من الجوائز، ثم عملت لاحقا في التلفزيون، واكتسبت خبرة هامة منه، لكن “ما ورد” شدني ببساطته وجماله، فنوارة هي شخصية فتاة جميلة لعوب ببراءة، تتمنع عن البعض من عشاقها، وتقوم برعاية أخيها الأخرس الذي تركه والداها عهدة لها بعد وفاة أمهما فتدور بها رحى الحياة”.

وتضيف عبدالعزيز “استلزم مني العمل جهدا كبيرا، وكانت الحقبة التاريخية للفيلم التي تحكي مرحلة الخمسينات من القرن الماضي عاملا محفزا لكل فريق العمل على بذل المزيد من الجهد لتقديم ما هو متعلق فعلا بها، فكل الديكور وقطع الإكسسوار وكذلك الملابس وحتى طريقة ظهور شكل الأسنان غير البيضاء الناصعة، هي تفاصيل عملنا عليها حتى وصلنا إلى هذه الحالة من العمل، كنت سعيدة بالعمل مع المخرج أحمد إبراهيم أحمد وكل فريق العمل، كما كان وجود أسماء فنية هامة في الفيلم حافزا لي لبذل المزيد من الجهد”.

وشاركت في الفيلم الفنانة السورية الشهيرة نورا رحال التي جسدت شخصية امرأة فرنسية، تعمل على معرفة سر صناعة العطر في القرية ثم سرقة الأفكار للعمل عليها في فرنسا، كما مثل في “ما ورد” أيضا كل من أمانة والي ووسيم قزق ولجين إسماعيل وفادي صبيح ورامز أسود ويوسف مقبل وغيرهم.

ومخرج الفيلم أحمد إبراهيم أحمد من مواليد 1966، عمل مديرا للتصوير والإضاءة لأكثر من أربعين عملا فنيا، قبل أن يتجه إلى الإخراج، فأخرج العديد من الأفلام القصيرة كـ”متل الحقيقة” و”رياح الخريف” و”صدى الصمت” و”الرجل الذي صنع فيلما”، وفي عالم الدراما التلفزيونية قدم مسلسلات “طريق النحل” و”لعنة الطين” و”سوق الورق” و”زمن البرغوت” بجزأيه، و”نساء من هذا الزمن” و”عناية مشددة” و”زوال”.

العرب-  نضال قوشحة 



عدد المشاهدات:597( الأربعاء 20:29:44 2017/08/09 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/10/2017 - 3:47 ص
حـالـيـا... في سـينما سيتي
فيديو

من عمليات الجيش السوري في مدينة دير الزور وريفها على اتجاه بلدة حطلة

صورة وتعليق

قريبا...النصر الكامل ان شاء الله 

كاريكاتير

 التحالف الأمريكي ينتهي من تطهير  الرقة من المدنيين.. وينقل دواعشه إلى جبهات القتال مع الجيش للسوري في ديرالزور

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

أنجلينا جولي تنشر صورة تثير الجدل مليونير يجري عملية ناجحة لزراعة أطول عضو ذكري (صور) مصريان يلقنان خليجيًا “علقة ساخنة” فوق السحاب بالفيديو والصور.. عارضة أزياء تركها حبيبها فدمرت “أغلى ما يملك” 6 حيتان قاتلة تفترس حوتا وحيدا! بالفيديو.. ترامب يتعرّض لموقف محرج داخل البيت الأبيض بالفيديو...ممثل يصفع صحفيا على وجهه بطريقة قوية المزيد ...