الثلاثاء20/8/2019
ص7:22:28
آخر الأخبار
الاستخبارات العراقية تعلن الاطاحة بأحد قياديي داعشالبشير يكشف خلال محاكمته: تلقيت أموالاً كبيرة من الإمارات والسعوديةحزب الله: محور المقاومة متماسك والتهديدات الأمريكية والإسرائيلية لن تغير الوقائعالجيش اليمني واللجان يستهدفون حقل ومصفاة الشيبة التابع لـ "آرامكو" السعوديةرويترز نقلا عن المرصد السوري للمسلحين: المسلحون ينسحبون من خان شيخون وقرى وبلدات في شمال حماةالجيش يمنع وصول إمدادات عسكرية تركية لأدواتها ويدخل أطراف «خان شيخون»عززت مواقعها تحسباً لأي اجتياح تركي … ميليشيا «قسد» تطالب الجيش السوري بحماية الحدود!إغلاق نهاية الطريق القادم من ساحة الأمويين باتجاه جسر تشرينجباروف: عمليات الجيش السوري ضد الإرهابيين في إدلب شرعية بالمطلق بوتين لماكرون: ندعم جهود الجيش السوري في إدلبالإعلان عن البدء بتنفيذ برنامج دعم أسعار فائدة القروض للبرامج التاليةالدولار إلى 608 ليرات والمضاربات تنشط من جديداثر القصص والحكايات على النمو العقلي والخبرات الإنفعاليه عند الأطفال...بقلم الباحثة التربوية يسرا خليل عباسالرد السوري على الإتفاق التركي-الأميركي: ماذا بعد إدلب؟...يقلم حسني محليجريمة مروعة تهز روسيا.. مراهق يقتل أفراد عائلته بالفأس وينتحرتوقيف سيدة أردنية دسّت المخدرات في مركبة زوجها ووشت به للأمنمعارضو الرياض يصفون «با يا دا» بـ«الحشرات»مقتل" الإرهابي المدعو "أبو سليمان البيلاروسي"إعلان مواعيد التسجيل وتغيير القيد والتحويل والانتقال في الجامعات الحكومية للعام الدراسي القادمبرعاية استرتيجية لشركة MTN افتتاح المعرض التخصصي للتوظيف والموارد البشريةالجيش السوري يدخل أطراف خان شيخون ويقطع إمدادات المسلحين إلى المدينةالمرصد السوري للمسلحين : قصف جوي يوقف تقدم رتل ضخم للجيش التركي باتجاه جنوب إدلبوزير السياحة : الموسم الحالي "أكثر من ممتاز".. وجديدنا: مسبح الشعبقراءة خاصة في مشروع قانون الاستثمار الجديد: غير قادر على تذليل عقبات الاستثمار السابقة ويشبه المرسوم 8 لعام 2007 وبعض التعديلات شكليةاللبن... لمحاربة نزلات البرد!7 عادات قبل النوم تساعدك على تخفيف الوزن الزائد«اليتيمة».. فيلم تسجيلي الإنسانية مقصده اعتزالت الغناء...إليسا: ألبومي المقبل هو الأخير مشاجرة بين عائلتين عربيتين تغلق شوارع في برلينكندية تفشل في فتح مظلتها على ارتفاع 1500م، فما الذي حدث؟خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطاريةعلماء النفس يكشفون عن أخطر المشاعر الإنسانيةسوريا ليست أرضا ًمشاع لعربدة الإنفصاليين والأتراك والأمريكان ..... المهندس: ميشيل كلاغاصيعلى أبواب مرحلة جديدة ......بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

فنـون ودرامــا >> "العندليب": 42 شمعة غياب

محمد حجازي| في الثلاثين من آذار/ مارس 2019 تحل ذكرى وفاة العندليب "عبد الحليم حافظ" عن 48 عاماً متأثراً بمضاعفات مرض الكبد بفعل الإصابة بفايروس البلهارسيا، وفي الوقت نفسه تتحضر الأوساط الفنية للإحتفال بعيد ميلاده التسعين في 21 حزيران/ يونيو (عيد الأب) المقبل وتستضيف مهرجانات بيت الدين بالمناسبة المطرب المغربي "عبدو شريف" في العاشر من آب /أغسطس المقبل لغناء ريبرتوار كامل للعندليب.

وداعاً أم إلى لقاء دائم؟

وككل عام نعيد التذكير بالحضور الطاغي لهذا الفنان الأسطورة في حياة وآذان الجمهور العربي، والأكثر إدهاشاً أن الجيل الحالي من شباب الأمة، لحق بالمخضرمين وبات ثقلاً نوعياً داعماً لأحد رموز الزمن الجميل، مثله مثل "فريد الأطرش"، "محمد عبد الوهاب"، "أم كلثوم"، "شادية" وغيرهم من كبار فنانينا. كأنما لم يتبدل شيء، النجم حاضر وساطع كأنه بيننا، حتى أغنياته ليست بحاجة لدخول سباق الأغاني الراهن فهي في الطليعة إستماعاً ومبيعات في سوق التداول وعلى هوائيات الإذاعات والفضائيات، ومن يعد إلى بيانات شركات الرصد والتوزيع يجد أن أرقام "حليم" تتعزز على الدوام فيما لا أرقام تُذكر في خانة باقي المغنين المعاصرين، الذين يحصدون الكلام المعسول من دون ترجمة ميدانية في سوق الجماهير.

ومع حلول المناسبة سنوياً تتنطح بعض الجهات لنشر كلام منسوب للعندليب، أو معلومات عنه من دون سند منطقي واضح، مثل القول إن "حليم" أخذ أغنية "ضي القناديل" من كلمات الراحل الكبير "عاصي الرحباني" لأن السيدة فيروز رفضتها على إعتبار أن مناخها سوداوي وهي لا تغني إلا الفرح، وهي تلائم مناخ أغنيات العندليب الذي نشر عن لسانه كلام منسوب إلى خبير الماكياج والمنتج "محمد عشوب" يؤكد فيه أن "عبد الحليم" لم يكن راضياً عن أغنية "قارئة الفنجان" التي نظمها الشاعر الكبير "نزار قباني"، وأنه غناها محرجاً، كما كان مزعجاً له تلقيه هدية من أحد المعجبين كانت كناية عن عباءة عليها رسومات تُمثل مجموعة من فناجين القهوة إنسجاماً مع الأغنية، لكن هذا الإدعاء يسقط عندما نعرف أن الفترة التي ظهرت فيها الأغنية، كانت لقاءات الشاعر والمطرب علنية وكلاهما قالا كلاماً جميلاً ومعبراً للإعلام عن التجربة التي كانت فتحاً ممتعاً في مسيرة "حليم"و "نزار".

في حياته قلّدوه (محرم فؤاد، وهاني شاكر) وبعد رحيله حاول العشرات (مدحت صالح، خالد سليم، وغيرهما) أخذ مكانه وإدعاء مكانته، إلا أنه بقي متفرّداً لا أحد يُدانيه فكيف بالتالي يُنافسه أو يحتل مكانه، فيما لا تزال محاولات تقديم سيرته في مسلسل تلفزيوني جدّي ومتعمق تصطدم بعقبات وهمية، ربما بسبب قُربه من الرئيس الراحل "جمال عبد الناصر"، ودعمه كل معارك مواجهة إسرائيل لإبقاء الرؤوس العربية مرفوعة.

الميادين



عدد المشاهدات:1143( السبت 00:42:34 2019/03/30 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/08/2019 - 6:51 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فيديو يرصد لحظة احتراق سيارة على يد مجهول أثناء توقفها أغرب الأشياء التي تم بيعها في مزادات عالمية "قصة عن طيار ناجح" تنتهي بموت الصحفية والطيار في حادث فيديو... صاحب متجر مجوهرات يصد هجوم لصوص ويستولي على أمتعتهم صاعقة كادت أن تقتل مدرسا... فيديو شاهد.. كاميرات المراقبة ترصد تصرفا عدوانيا لفتاة داخل فندق انزلاق للتربة يبتلع موقف سيارات من على وجه الأرض في الصين... فيديو المزيد ...