السبت22/9/2018
م14:55:19
آخر الأخبار
"عباس: مستعدون لمفاوضات سرية اوعلنية مع "إسرائيلالكشف عن وثيقة "مهمة" حول تورط السعودية في حادث خطيربومبيو: صفقة السلاح للتحالف السعودي أهم من اليمنترامب يهدد دول الخليج: افعلوا ذلك حالا وإلا...؟سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية وتؤكد أن رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهمموسكو تؤكد «مرحليته»... وأنقرة تحشد شعبياً وسياسياًكيف تستردُّ سورية سيادتها على أجوائها؟ ....د. وفيق إبراهيمتركيا تطلب مؤازرة روسية في إدلب... وتوقعات أميركية بإغلاق الأجواء السورية بوجه «إسرائيل»(التحالف الدولي) ينقل قياديين من (داعش) من الريف الجنوبي الشرقي لدير الزور إلى جهة مجهولةنيبينزيا: سنواصل الجهود لمنع تسييس تقديم المساعدات لسورية وعودة المهجرينبئر قارة 4 في الإنتاج بـ 120 ألف متر مكعب غاز يومياروسيا تعتزم تنظيم إنتاج مواد بناء في سورية"اليوم العالمي للسلام" .....بقلم طالب زيفا باحث في الشؤون السياسية تقديم النصيحة للجهلاء في هذا الزمن الرديء هو شكل من اشكال الكفر والألحاد ....بقلم محمد كمال الجفاابن يقتل والده المتزوج من 7 نساء وأسباب تخفيف العقوبة إلى المؤبدجريمة مروعة... عجوز عمره 85 عاماً يقتل زوجته بسبب "الغيرة"فيديو مسرب يظهر تحضير إرهابيي “الخوذ البيضاء” لحادثة مفبركة لاستخدام السلاح الكيميائي في إدلبتركية تجمع القطط "لتصنع منها شاورما للسوريين"!تمديد فترة التقدم إلى المفاضلات الجامعيةالتربية تصدر أسماء الناجحين بالاختبار العملي لتعيين عدد من المواطنين من الفئتين الرابعة والخامسةالجيش يواصل عملياته لتحرير بادية السويداء ويضيق الخناق على بؤر إرهابيي داعش في تلول الصفاعودة التصفيات المتبادلة في ادلب ...الإنشاء السكني السريع ..بيوت تحت الطلبإزالة الأنقاض وتدويرها.. قراءة موجزة في القانون 3 لعام 2018 تبيّن حرص الدولة على أملاك الناس ومقتنياتهم وسلامتهم"المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!ما علاقة منتجات الألبان بأمراض القلب؟بالفيديو: مايا دياب تقبل يد عادل إمام.. والزعيم يربكها بهذا التصرفتسليم جوائز الدولة التقديرية للفائزين بها في مجالات النقد والفنون والأدباكتشاف جرة حجرية في قبو مسرح بايطاليا تحتوي عملات ذهبية رومانيةطيار هندي ينقذ حياة 370 مسافرا بالهبوط اليدوي!ثلاثة من أبناء سورية الاوائل في جامعة حلب ...لمسوا وجع وطنهم من زاوية لم يلمحها احد من قبلهم هذا ما سيفعله "واتسآب" مع الملايين من أصحاب هواتف "آيفون"لماذا أشارت روسيا إلى دور إسرائيلي؟ ....ناصر قنديل روسيا بين ديبلوماسية الانتقام وديبلوماسية الصواريخ .. ماهو ثمن ايل من لحم اسرائيل؟؟..بقلم نارام سرجون

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

مـنـوعات >> كيف يصبح تناول الطعام "خطيئة"؟

نشرت صحيفة "نويه تسوريشر تسايتونغ" السويسرية تقريرا تحدثت فيه عن مسألة تناول الطعام بإفراط، التي تقتصر على مناسبات معينة من السنة. ففي القرن السادس ميلادي، وضع القديس غريغوري الأول قائمة بالخطايا السبع الكبرى التي يقترفها الإنسان، ومن بينها الشراهة.

وقالت الصحيفة، في تقريرها، إنه مع دخول شهر كانون الأول/ ديسمبر يزيد استهلاك السكريات بشكل ملحوظ، وبالأخص في صناعة الحلوى. وتعتبر كعكة "كريستستولن" مثالا صارخا على هذه المأساة الموسمية، أي "الشراهة". وتتكون هذه المأساة من ثلاث مراحل رئيسية، أولها الآلام التي قد يسببها هذا الطعام أثناء هضمه، وثانيها لوم الذات، وثالثها الحل لتجنب هذه المأساة.

وأفادت الصحيفة بأن العديد من الناس لا يستطيعون التحكم في أنفسهم عند تناول الطعام خلال هذه الفترة من السنة، لتتحول الغريزة الطبيعية لدى الإنسان إلى غريزة حيوانية. وفي البداية لم تكن الشراهة في تناول الطعام في روما القديمة خطيئة.

فقديما، قام القائد الروماني "لوكولوس" بتجسيد حالة الشره في الطعام بتنظيم مأدبات شبيهة جدا بمسابقات تناول الطعام. لذلك، تعتبر الولائم الضخمة والتجشؤ الجماعي وآداب الطعام الأخرى من الإرث الروماني الذي بقي حتى اليوم.

في الواقع، لا يعد تذوق الطعام في حد ذاته خطيئة، إلا أن رجال الدين المسيحيين الأوائل عارضوا الشراهة في تناول الطعام، وقالوا إنها تصرف عن عبادة الله، لأنهم يعتقدون أن الشخص الذي يملأ معدته بالطعام سيفكر في ارتكاب أفعال لا ترضي الله. وبناء على ذلك، اعتبر القديس غريغوري أن الشراهة قاتلة.

ومنذ القرن السادس ميلادي، أصبحت الشراهة تندرج ضمن قائمة الخطايا السبع لتكون السادسة في الترتيب. ووفقا لما ذكر في الكتاب المقدس، يعدّ كل شخص يتناول كعكة "كريستستولن" بتلك الشراهة مذنبا، لأن طريقته في تناولها تثير الذعر في نفس كل من يراه.

وأكدت الصحيفة أن الشراهة أو الاستمتاع المبالغ فيه بالطعام لا يمكن إدراجه ضمن عدم الانضباط في آداب تناول الطعام. وعلى النقيض، إن عدم القدرة على التحكم في تناول الطعام حالة وقتية ومن الممكن أن تكون متعمدة أو غريزة يمكن التحكم فيها.

ولعل هذا ما تؤكده مقولة "إن الإنسان يصل لقمّة الاستمتاع بالطعام في حضرة أصدقائه"، أو القاعدة الأخرى التي تفيد بأن "الاستمتاع بتناول الطعام يتحقق فعليا عندما يصل إليه كل من اجتمعوا لتناوله". أما القاعدة الأكثر شيوعا في الاستمتاع بالطعام، فتتمثل في أن التهام الطعام يزداد خلال الساعات المتأخرة من الليل أمام ضوء الثلاجة الخافت.

وأوردت الصحيفة أن المرحلة الثانية في الشراهة تتجلى في استمتاع كافة حواس الجسم بالطعام. وتشمل عملية استمتاع الحواس بالطعام في رؤيته ثم استنشاق رائحته والتلذذ بمذاقه وملمسه، فعين الإنسان تتذوق الطعام أحيانا قبل الفم. كما يرغب كل من يتناول الطعام في تذكر مذاقه جيدا.

وبينت الصحيفة أن إتباع نظام غذائي يعتمد على المأكولات البحرية يعتبر من الأشياء المفضلة لجسم الإنسان وحواسه. ومن بين تلك المأكولات نذكر جراد البحر الشوكي إلى جانب فطر الكمأة المقطع، لينتجا سويا رائحة زكية رائعة. كما يتمتع بيض بعض أنواع الأسماك، على غرار سمك الحفش الأوروبي الذي يقارن بالذهب، بمذاق تعجز الكلمات عن وصفه، والأمر سيان بالنسبة للكافيار.

إلى جانب ذلك، توجد بعض أنواع الفاكهة التي تسيل لعاب الفم بمجرد النظر إليها، على غرار الحرنكش والتين. ومن هنا يبدو جليا أن الاستمتاع بالطعام يبدأ قبل تذوقه، لذلك من الممكن القول إن العين لا تشبع أبدا من الاستمتاع بشتى أنواع الطعام.

وفي الختام، قالت الصحيفة إن الخبراء يطالبون بفسح المجال لذكاء الجسم، لأن الإنسان الشره بفطرته لا يفكر إلا في معدته.

المصدر: عربي 21



عدد المشاهدات:1999( الخميس 14:13:25 2017/12/28 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/09/2018 - 12:39 م

  مشاهد  من داخل السورية للالمنيوم "مركز الصناعات التقنية" بعد ان استهدافها طيران العدو الصهيوني

كاريكاتير

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

لحظة القبض على قاتل فور ارتكابه جريمته بالفيديو... صحفية أوكرانية تتعرض للضرب في بث مباشر . شلال يسقط مياهه من ناطحة سحاب في الصين - فيديو شجار فردي يتحول إلى جماعي قبل الدخول إلى حفل الزفاف (فيديو) بالفيديو.. مسلح مزيف يقتحم قسم شرطة في الصين! بالفيديو... جمل هائج يهجم على زائري سيرك ويصيب 7 أشخاص طريقة روسية مبتكرة لتحضير الكباب (فيديو) المزيد ...