الثلاثاء22/1/2019
ص6:27:52
آخر الأخبار
وفد من نقابة المحامين السوريين يستعد لزيارة الأردن اللجنة السورية العراقية تبحث فتح المعابر الحدودية قصف عراقي مدفعي مكثف يستهدف الدواعش في سورياصحيفة سعودية: الحديث الأخير يفضح "أطماع أردوغان"الرد الصاروخي والرد المضاد: نحو قواعد جديدة للصراع روسيا تؤكد أن صبرها على الاعتداءات ليس بلا حدودوفد «كردي» في روسيا لبحث مستقبل «شرق الفرات» وأردوغان يصلها غداً.. ونواب فرنسيون في الحسكة!وفد «كردي» في روسيا لبحث مستقبل «شرق الفرات» وأردوغان يصلها غداً.. ونواب فرنسيون في الحسكة!تنظيم "داعش" يتوعد القوات الأمريكية بمزيد من الهجمات في سوريامرشحة للرئاسة الأميركية: الرئيس الأسد هو رئيس سورية ويجب الحوار معه خطة روسية بخصوص مطار دمشق لدولي..وزير المالية: عودة 60 بالمئة من المنشآت الصناعية في تل كردي حالياً وبعضها دخل في التصدير العرب وأردوغان... تصارع على النفوذ واتفاق على النازحين! ....د. وفيق إبراهيمحلم أردوغان بالمنطقة الآمنة بين سندان الخذلان الأمريكي ومطرقة الجيش السوريطفل سوري لاجئ يلقى حتفه في بيروت هربا من الشرطة - فيديواكتشاف جريمة قتل غامضة في درعا.. والقاتل هو ابن المغدوروفد برلماني فرنسي يصل المناطق الحدودية من الحسكة بصورة غير شرعيةبعد تأكيد مقتله.. من هو "أبو طلحة الحسناوي"!التربية: تشديد العقوبات المسلكية بحق من يثبت تقصيرهتمديد فترة التقدم للمنح الدراسية الروسية لغاية 31 الجاري«النصرة» تحت مجهر أنقرة في أجندتها للشمال السوري … تركيا تخطط لتأسيس حزب سياسي من ميليشياتها!مركز المصالحة الروسي: إصابة عسكري سوري في قصف المسلحين لمدينة حلبشراكة بين الشركات الإنشائية السورية و الإيرانية في بناء السكن وإنشاء مصانع مواد البناءوفد مقاولين أردنيين في دمشق … فرويل: اجتماع اتحاد المقاولين العرب القادم في سوريةلماذا لا يصاب البعض بنزلات البرد وكيف نصبح مثلهم؟ البيرة الخالية من الكحول تقي من أمراض خطيرة!هل سيفتح "باب الحارة" مجددا" ام لا!!؟الفنان السوري زهير عبد الكريم يطلق "البيان رقم واحد"قصة مليونير بريطاني اكتشف عقمه بعد إنجاب 3 أبناءمطعم يحذر زبائنه: فكروا مرتين قبل زيارتنابالصور ...تعرف على الفرق بين المدمرة والفرقاطة والطراد والحراقة"شيفروليه" تطلق أرخص سياراتها الكروس أوفرواشنطن- الكرد: كلما باعتهم اشتروها«بياع الأوهام» في الدكان الأسود!....د.فؤاد شربجي:

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

عـقـارات|استثمارات| سياحة >> مجلس مدينة حلب… عمل دؤوب لإعادة تأهيل البنى التحتية بعد هزيمة الإرهاب

اضطلع مجلس مدينة حلب بمهام جسام بعد تحرير المدينة نهاية عام 2016 وتحقيق النصر على الإرهاب لإعادة الألق لها من خلال تنفيذ مختلف الأعمال لتأهيل البنى التحتية خاصة ما يتعلق بفتح الطرقات وترحيل الأنقاض وإنارة الشوارع وتزفيتها وصيانة شبكات المياه والصرف الصحي والجسور وزج كل الآليات والكوادر البشرية بالعمل.

وأوضح رئيس مجلس المدينة الدكتور معد مدلجي في لقاء مع مراسل سانا أن جهودا كبيرة بذلت لمعالجة الخراب والدمار الذي لحق بجميع مفاصل المدينة جراء الاعتداءات الإرهابية ومن يعرف حلب قبل التحرير يلمس الفارق الكبير ونتطلع إلى الأمام لتحقيق المزيد لتعود حلب أفضل مما كانت عليه.

وأضاف مدلجي.. إن الأحياء المحررة التي رزحت أكثر من غيرها تحت وطأة الإرهاب احتاجت لمزيد من العمل وتخصيص المبالغ الكبيرة لرفع الأنقاض وفتح الشوارع تسهيلاً لعودة المواطنين مع عدم السماح بالعودة لأحياء العشوائيات المخالفة حرصاً منا على تأمين المسكن الصحي واللائق والأمن لهم ونحن اليوم بصدد تطوير المخططات التنظيمية والتفصيلية لهذه المناطق كما تمت إعادة تأهيل وتزفيت طريق المطار وجسر الحج وجسر الشعار والمحلق الجنوبي وتركيب “2000” نقطة ضوئية بالإنارة الشمسية إضافة للدخول إلى الأحياء المدمرة وتحسين الواقع الخدمي فيها.

وأشار مدلجي إلى أنه تم إيلاء الاهتمام الكبير للمدينة القديمة ووضع تصور ورؤية واضحة لما ستكون عليه قريبا وقد خصصت الحكومة مبلغ مليار ليرة سورية من أجل التدخل السريع فيها ويجري العمل لاختيار محاور للعمل تربط المدينة القديمة وسط حلب من الشمال للجنوب ومن الغرب للشرق كونها تقع في مركز حلب والدمار فيها كبير جدا وتأهيل هذه المحاور سيشجع التجار للعودة إليها وتأهيل محالهم التجارية إضافة إلى المطاعم والفنادق وبذلك تنطلق الحياة الاقتصادية فيها ويستطيع الأهالي أيضا العودة إلى منازلهم والبدء بإعادة ترميمها.

وأوضح مدلجي أن أول محور تم اختياره يربط دوار السبع بحرات وسط المدينة باتجاه ساحة الحطب بالمدينة القديمة ثم إلى مناطق العزيزية والسليمانية الحديثة وبوابة القصب وتأهيل هذه الشوارع يحيي أحياء منطقة ما حول السوق وهذا ما سيتم البدء به قريبا مطلع العام القادم كما تم تأهيل بعض الأسواق في المدينة القديمة مثل خان الجمرك وخان الوزير وسوق الجلوم وجب القبة وسوق باب النصر وحول القلعة.

وعن المخطط التنظيمي لمدينة حلب ودوره في تطويرها أوضح مدلجي أنه تمت إعادة النظر به من خلال تكليف مجلس المدينة لشركة الدراسات والاستشارات الفنية بحلب لإعادة تقييمه في ضوء الأزمة وليتوافق مع المرحلة القادمة و تم تصديقه مبينا ان المخطط لا يدخل في التفاصيل بل يتم توضيح المحاور الرئيسية ومخطط استعمالات الأراضي كالسكن الحديث الأول والتجارة والسياحة ومخططات النقل والصرف الصحي ومحطات المعالجة.

وأوضح مدلجي أن المخطط التنظيمي مقسم لمناطق جغرافية مدروسة مسبقا ونعمل على إعادة دراستها والنظر بها ولحظ المقاسم المعدة للبناء والمدارس والفعاليات المختلفة بشكل تفصيلي وسنلمس ذلك خلال الاشهر القليلة القادمة وستكون النتيجة تحققت لكن ليس لكامل حلب لكونها كبيرة جدا حيث تبلغ مساحة المخطط التنظيمي 32 ألف هكتار وبالتالي سيتم استهداف مواقع معينة من أجل القيام بالدراسات التفصيلية عليها واقرارها بشكل نهائي والانتقال إلى مرحلة التنفيذ إن كان في العشوائيات في المناطق الجنوبية والشرقية أو في مناطق ما تسمى بالتنظيم العمراني ومناطق التوسع الملحوظة لتوسع المدينة في الاتجاهات المختلفة وقريبا جدا سيتم العمل بذلك.

وحول مناطق التطوير العمراني التي سيلحظها المخطط التنظيمي أجاب مدلجي أنه يتم العمل حاليا على تحديد المناطق التي سيتم العمل بها وأولها منطقة الحيدرية شمال شرق المدينة وهناك مناطق أخرى مطروحة للعمل منها تل الزرازير وجبل بدرو.

وعن واقع النظافة للمدينة لفت مدلجي إلى أنه يتم العمل بكامل الإمكانات المتاحة والمتوافرة من اليات وكوادر بشرية والقيام بصيانة الاليات المعطلة لزجها بالخدمة ويجري العمل لتشغيل وردية ليلية للحفاظ على نظافة الشوارع والأحياء مطالبا المواطنين بالالتزام برمي القمامة في الأماكن المخصصة لها ومواعيدها وستتم مخالفة من لم يلتزم بذلك حفاظا على المدينة نظيفة وجميلة.

وحول مشاريع المجلس المستقبلية أوضح مدلجي أنه سيتم اولا العمل على تنظيم العشوائيات ومشاريع التطوير العقاري اضافة لتنفيذ مشاريع كبيرة ستكون لها انعكاسات إيجابية في حين العمل الاساسي سيبذل في الاحياء المحررة وهذا هو التوجه الطبيعي نظرا لما نالها من دمار كبير وهو البوصلة الحقيقية لعملنا من اجل خدمة المواطن وتحسين الخدمات المقدمة له.

وعن موازنة مجلس المدينة ومدى ملاءمتها للمشاريع المنفذة بين مدلجي أن الحكومة استجابت لكل مطالب المجلس وفق الخطط المقترحة للصرف وطاقة العمل المتاحة حيث تم إقرار مبلغ 11 مليار ليرة سورية لمجلس مدينة حلب ونعمل على صرفها بالمكان المناسب لتشجيع دوران عجلة الحياة الاقتصادية وتوفير الخدمات الضرورية للمواطنين.

مشاريع حيوية يعمل مجلس مدينة حلب على تنفيذها ويبقى المواطن بانتظار تحقيق المزيد خاصة ما يتعلق بشبكات الكهرباء التي لم تصل لبعض الاحياء المحررة وكذلك الاهتمام بشبكات المياه والاتصالات وتزفيت الشوارع الفرعية وترحيل ما تبقى من أنقاض في الأحياء السكنية.

قصي رزوق - سانا



عدد المشاهدات:1323( الأحد 15:48:09 2018/12/23 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/01/2019 - 6:11 ص

كاريكاتير

كاريكاتير.. وسام جمول

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

من وحي أزمة المحروقات في سوريا. أغنية جاري فايز فعلا فاز!! .. بعد عامين من انفصاله عن أنجلينا جولي... براد بيت يعيش قصة حب جديدة إليسا تتعرض لموقف محرج في القاهرة وترطب الجو بممازحة الجمهور بالفيديو... عقاب خاص للموظفين "زحفا على الأرض" في الصين بالفيديو... كوبرا ملكية تبتلع أفعى عملاقة أمام السياح صوّرتها في أوضاع محرجة.. ماريا كاري تتعرض للابتزاز من مساعدتها السابقة فيديو مؤثر لطفلة صغيرة تسمع لأول مرة صوت أختها وأمها (فيديو) المزيد ...