-->
الثلاثاء26/3/2019
ص6:13:15
آخر الأخبار
أبو الغيط: إعلان ترامب حول الجولان باطل شكلا وموضوعاالعدو الاسرائيلي يعتدي على الاسرى في سجن النقب.. والمعتقلون يردونإطلالة للسيد نصرالله عصر الثلاثاءسورية والعراق يبحثان تأمين الحدود وفتح المعابر ودعم حركة التجارة شابة صينية تقطع 70000 كم بسيارتها الخاصة لتصل إلى سورياالمعلم: ترامب قرصان.. والجولان محصن بأهله وصمود شعبنا وقواتنا المسلحةالخارجية رداً على قرار ترامب: الكون بأسره لا يستطيع تغيير الحقيقة التاريخية بأن الجولان كان وسيبقى سورياًأكثر من مئة ألف مهجر عادوا عبر «نصيب» منذ تموزالمبعوث الأميركي إلى سوريا: قتال داعش لم ينتهِروسيا: «حظر الكيميائي» أصبحت أداة جيوسياسية لتحقيق مصالح دول وفد حكومي برئاسة المهندس خميس يلتقي مع مجلسي إدارة غرفتي الصناعة بمحافظتي حمص وحماة في المدينة الصناعية بحسياء و يخرج بعدد من القراراتالتقرير الاقتصادي الاسبوعي: سعر الصرف يتراجع في السوق الموازية ومؤشرات الأسهم تواصل تقدمها في المنطقة الخضراء صحيفة ألمانية: الحكومة السورية هي الفائز من هزيمة داعش في شرق الفرات …ترجيحات بدخول «قسد» في صراع قومي بسبب سياساتهاما بعد الحرب على سوريا...بقلم د. بثينة شعبان ضبط ( 198 ) كيلوغراماً من مادة الحشيش المخدرمصري يرتكب جريمة "شنعاء" بالمغرب.. ويعيد تمثيلهامراسل حربي في سوريا.. والكاميرا تضبطه بالفعلة المشينةحرائر ما يسمى "الثورة السورية" مع العلم التركي والسلاح الأمريكي في منطقة عفرين المحتلة بريف حلب شمال غرب سوريا.1200 منحة "هندية - إيرانية" للطلاب السوريين قبل منتصف العامدراسة إقامة مركز للأبحاث "سوري بيلاروسي" في جامعة دمشقالطيران التركي يخرق الأجواء السورية لدعمهم.. وغليان في الباب ضدهم … الإرهابيون يستهدفون محردة بالصواريخ..والجيش يردرغم «هزيمة» داعش.. شحنات عسكرية أميركية ضخمة إلى شرق الفرات!مجلس مدينة حلب يناقش خريطتها الاستثماريةالإدارة المحلية : القانون رقم 3 لعام 2018 يتيح للبلديات الدخول إلى الأملاك الخاصة وفق ضوابط قانونية للحفاظ على ملكية المواطنينالاستحمام في المساء أو صباحاً.. ما الأفضل لصحتنا؟7 أطعمة تقلل خطر سرطان البروستاتاوفاة الممثل السوري فواز جدوع أثناء تصويره مشهدا يتحدث عن “الموت”مرح جبر تعود لـ “باب الحارة” بدور جديدبطريقة بشعة.. كلبان يقتلان صاحبتهما الشابةلم تتحمل رحيل صديقتها.. فانتحرتمفاجأة... اكتشاف حياة على كوكب المريخصدمة عنيفة لمالكي هواتف سامسونغ غالاكسيالجولان حقٌ لا يموت ... وتوقيع رجلٍ أحمق ....بقلم المهندس: ميشيل كلاغاصي«طعنة القرن» ....من القدس إلى الجولان... فلبنان؟ ..بقلم د. عصام نعمان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

“الخير بغوطتنا2” في دوما.. إقبال شعبي لافت للتسوق

حشد لافت شهده اليوم الثاني من مهرجان “الخير بغوطتنا2” في مدينة دوما توافدوا من مختلف الأعمار لما يقدمه من منتجات تلبي احتياجاتهم بعد سنوات صعبة قضوها تحت سيطرة التنظيمات الإرهابية التي حرمتهم من أبسط حاجياتهم وتاجرت بلقمة عيشهم.


وعبر محمد التوت من أبناء المدينة عن سعادته بهذا المهرجان الذي جعله قادرا على التسوق وشراء مستلزمات وحاجيات أسرته من خلال توفير المهرجان باقة من المواد الأساسية لكل عائلة إضافة إلى رخص سعرها بحيث تباع بنصف قيمة ما يباع في الأسواق والمحلات بالمدينة مستذكرا الفرق الكبير بين هذه الفترة التي دخلت بها مؤسسات الدولة التي توفر فيها كل شيء من الطعام والشراب والألبسة وفترة سيطرة التنظيمات المسلحة حيث وصل حينها سعر السكر من 17 ألف ليرة سورية إلى العشرين ولا يوجد أحيانا.

محمد ديب الصيداوي الذي علم بالمهرجان وأسعاره الجيدة جاء للاطلاع ووجد وفق ما يقول إنه يغطي 90 بالمئة من المواد الأساسية للمواطنين وتختلف الأسعار ما بين 30 الى 50 بالمئة أقل مما يعرض خارجا لافتا الى ما فعله الإرهابيون بهم حيث كان أغلب الموجودين تحت سيطرتهم لا يستطيعون شراء أي شيء بسبب الغلاء الفاحش.

“إقامة المهرجان ردت لنا الروح” بهذه الكلمات تلخص أم شادي ما يقدمه المهرجان وتقول:”لا يوجد كلمة تعبر عما يدور في قلوب الأهالي من الفرحة فالقلوب ناشفة منذ زمن طويل عندما كان المسلحون يسيطرون على المدينة فالسكر كان يباع بالغرام وربطة الخبز 7 أرغفة من الشعير وزنها لا يتجاوز نصف الكيلو بـ2500 ليرة .. لم نكن نعرف الشبع وأولادنا تموت أمامنا فيما المسلحون يمتلكون كل شيء من المواد الغذائية”.

ونوه محمد الحمش العريس الجديد بما يوفره المهرجان من مواد إذ أصبح التسوق وشراء الحاجيات بمتناول الجميع فمن يدخل إليه ليشتري لا يضطر لشراء أي شيء من الأسواق والمحلات الموجودة خارجه لافتا إلى أنه بعد فتح المهرجان اصبح بمبلغ بسيط يستطيع شراء أشياء كثيرة على عكس ما كان سابقا في زمن التنظيمات الإرهابية.

المهرجان الذي يختتم في دوما غدا سينتقل بشكل متتال إلى عربين وعين ترما والقلمون الشرقي ثم الرجوع في العشر الأخير من شهر رمضان المبارك إلى الغوطة الشرقية بمكان أوسع ومشاركة أكبر للشركات.

علي عجيب


   ( الثلاثاء 2018/05/15 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 26/03/2019 - 5:58 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد... شاب مصري بقدرات خارقة ينقذ 3 أطفال من حريق هائل بالفيديو... فيل يتجول في شوارع مدينة يثير ذعر السكان والدة محمد صلاح تعنفه بسبب معانقة فتاة له إسبانية تلد طفلا داكن البشرة وتقنع زوجها أن إدمانه على القهوة هو السبب! لبؤات يدخلن في معركة بين أسدين دفاعا عن أشبالهن (فيديو) ضربة خاطفة تنقذ فتاة من الموت بالفيديو... موجة عاتية تطيح بفتاة أثناء التقاطها لصورة على الشاطئ المزيد ...