الأربعاء23/1/2019
ص9:27:23
آخر الأخبار
العدو الإسرائيلي يجدد خرقه الأجواء والمياه الإقليمية اللبنانيةالأردن يعلن قرارا جديدا بشأن العلاقات مع سوريا وفد من نقابة المحامين السوريين يستعد لزيارة الأردن اللجنة السورية العراقية تبحث فتح المعابر الحدودية«المجلس الوطني الكردي» من اسطنبول: نؤيد «الآمنة»! … العلم الوطني يرفرف شرق «الفرات» ومطالبات بمد الجسور وعودة الجيشأين موسكو من الاعتداء الإسرائيلي على سوريا؟ ...قاسم عز الدينلقاء أردوغان ـــ بوتين: تنصّل تركي من «حل إدلب»..... حسني محليأداء وزارة النفط تحت قبة مجلس الشعب.. مطالبات بمعالجة الاختناقات على الغاز المنزلي واتخاذ عقوبات رادعة بحق المخالفين والمحتكرين تحركات عسكرية «إسرائيلية» كثيفة على امتداد الجبهة الشماليةالمندوب "الإسرائيلي" يحمّل دمشق وطهران مسؤولية إطلاق صاروخ على الجولان المحتلالمدينة النموذجية المتكاملة «زيتون سيتي» في مؤتمر اقتصادي بدمشقتيناوي: مطلوب تعديل إجراءات " المركزي" وإعطاء المصارف حرية في العملالأسانيد الخليجية لعداء إيران مجرد تلفيق واختراعات! ...د. وفيق إبراهيمما هِي “الإنجازات” الخمسة التي نستخلصها من بين ثنايا العُدوان الأخير على سورية؟...عبد الباري عطوانوفاة سبعة أطفال أشقاء جراء حريق في بناء بمنطقة العمارة-فيديوطفل سوري لاجئ يلقى حتفه في بيروت هربا من الشرطة - فيديوبعد سيطرة «النصرة» على إدلب … «الخوذ البيضاء» إلى مسرح الأحداث مجدداًوفد برلماني فرنسي يصل المناطق الحدودية من الحسكة بصورة غير شرعيةالتربية: تشديد العقوبات المسلكية بحق من يثبت تقصيرهتمديد فترة التقدم للمنح الدراسية الروسية لغاية 31 الجاريوحدات الجيش تحبط هجوما إرهابيا على نقاطها العاملة في محور أبو الضهور بريف إدلبالمجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على محردة وسلحب بريف حماة.. والجيش يردشراكة بين الشركات الإنشائية السورية و الإيرانية في بناء السكن وإنشاء مصانع مواد البناءوفد مقاولين أردنيين في دمشق … فرويل: اجتماع اتحاد المقاولين العرب القادم في سوريةان كنتم من عشاق الاطعمة الدسمة.. إليكم الحل للبقاء على الرجيمدراسة تحذر: لا تفعل هذا الأمر مع طفلك فور ولادته"ورد أسود" يبدأ تصويره في سورياسامر اسماعيل يبتعد عن "الاستعراض" في أولى تجاربه الشاميةامرأة تريد بيع منزلها.. وتضع شرطا طريفا لمن يرغب بالشراءالقطط "تعمي" فتاتين.. وحالة "عصية على التصور"بالفيديو... كيفية حذف رسائل "واتسآب" بعد أن يقرأها المرسل إليهالكوكب التاسع غير موجود.. وشيء غريب على حافة النظام الشمسيماذا سيسمع أردوغان من بوتين وماذا تبلّغ نتنياهو؟ ...ناصر قنديلواشنطن- الكرد: كلما باعتهم اشتروها

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

“الخير بغوطتنا2” في دوما.. إقبال شعبي لافت للتسوق

حشد لافت شهده اليوم الثاني من مهرجان “الخير بغوطتنا2” في مدينة دوما توافدوا من مختلف الأعمار لما يقدمه من منتجات تلبي احتياجاتهم بعد سنوات صعبة قضوها تحت سيطرة التنظيمات الإرهابية التي حرمتهم من أبسط حاجياتهم وتاجرت بلقمة عيشهم.


وعبر محمد التوت من أبناء المدينة عن سعادته بهذا المهرجان الذي جعله قادرا على التسوق وشراء مستلزمات وحاجيات أسرته من خلال توفير المهرجان باقة من المواد الأساسية لكل عائلة إضافة إلى رخص سعرها بحيث تباع بنصف قيمة ما يباع في الأسواق والمحلات بالمدينة مستذكرا الفرق الكبير بين هذه الفترة التي دخلت بها مؤسسات الدولة التي توفر فيها كل شيء من الطعام والشراب والألبسة وفترة سيطرة التنظيمات المسلحة حيث وصل حينها سعر السكر من 17 ألف ليرة سورية إلى العشرين ولا يوجد أحيانا.

محمد ديب الصيداوي الذي علم بالمهرجان وأسعاره الجيدة جاء للاطلاع ووجد وفق ما يقول إنه يغطي 90 بالمئة من المواد الأساسية للمواطنين وتختلف الأسعار ما بين 30 الى 50 بالمئة أقل مما يعرض خارجا لافتا الى ما فعله الإرهابيون بهم حيث كان أغلب الموجودين تحت سيطرتهم لا يستطيعون شراء أي شيء بسبب الغلاء الفاحش.

“إقامة المهرجان ردت لنا الروح” بهذه الكلمات تلخص أم شادي ما يقدمه المهرجان وتقول:”لا يوجد كلمة تعبر عما يدور في قلوب الأهالي من الفرحة فالقلوب ناشفة منذ زمن طويل عندما كان المسلحون يسيطرون على المدينة فالسكر كان يباع بالغرام وربطة الخبز 7 أرغفة من الشعير وزنها لا يتجاوز نصف الكيلو بـ2500 ليرة .. لم نكن نعرف الشبع وأولادنا تموت أمامنا فيما المسلحون يمتلكون كل شيء من المواد الغذائية”.

ونوه محمد الحمش العريس الجديد بما يوفره المهرجان من مواد إذ أصبح التسوق وشراء الحاجيات بمتناول الجميع فمن يدخل إليه ليشتري لا يضطر لشراء أي شيء من الأسواق والمحلات الموجودة خارجه لافتا إلى أنه بعد فتح المهرجان اصبح بمبلغ بسيط يستطيع شراء أشياء كثيرة على عكس ما كان سابقا في زمن التنظيمات الإرهابية.

المهرجان الذي يختتم في دوما غدا سينتقل بشكل متتال إلى عربين وعين ترما والقلمون الشرقي ثم الرجوع في العشر الأخير من شهر رمضان المبارك إلى الغوطة الشرقية بمكان أوسع ومشاركة أكبر للشركات.

علي عجيب


   ( الثلاثاء 2018/05/15 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/01/2019 - 8:52 ص

بدون تعليق

"انستغرام"

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

طفلة عمرها عامان تسلم نفسها للشرطة (فيديو) إعادة صيني للحياة بعد أن توقف قلبه لـ 150 دقيقة! (فيديو) بالفيديو ..طرد راكب بعد قفزه من الطبقة الـ11 للسفينة من وحي أزمة المحروقات في سوريا. أغنية جاري فايز فعلا فاز!! .. بعد عامين من انفصاله عن أنجلينا جولي... براد بيت يعيش قصة حب جديدة إليسا تتعرض لموقف محرج في القاهرة وترطب الجو بممازحة الجمهور بالفيديو... عقاب خاص للموظفين "زحفا على الأرض" في الصين المزيد ...