السبت20/10/2018
ص1:49:53
آخر الأخبار
رسميا... السعودية تعلن مقتل جمال خاشقجي وتوقف 18 شخصا على ذمة القضية"كبش الفداء" في قضية "خاشقجي" مُحتجز داخل مبنى وزارة الدفاع السعودية.. وهذا ما يحدث معهالسديس لا ينافسه أحد في التطبيل لسيّده “أبو منشار”.. هذا ما قاله بخطبة الجمعة عن “خاشقجي”بعد انسحابات عالمية بشأن أزمة خاشقجي... السعودية تعلن تعديلات جديدةماراثون للتوعية بالكشف المبكر عن سرطان الثدي من نادي الجلاء إلى ساحة الأمويينللتوسع في تقديم خدماته.. بدء أعمال ترميم المباني الرئيسية في معبر نصيب الحدوديالرئيس الأسد يستقبل لافرينتييف وفيرشينين: سورية مستمرة في العمل مع كل من لديه الإرادة الحقيقية للقضاء على الإرهاب وإعادة الاستقرارما هو مدى فعالية صواريخ "إس-300" المسلمة لسوريا وتأثيرها الجيوسياسي في المنطقة؟موسكو تعود بقوّة إلى الشرق الأوسط من كافة أبوابه ...بقلم فيصل جلولالرئيس الأمريكي يعلن موعد الكشف عن تفاصيل اختفاء خاشقجي بالاسماء ...اعضاء المكتب التنفيذي لمجلس مدينة حلب الجدد بالاسماء... اعضاء المكتب التنفيذي لمجلس محافظة حلب الجددتهديدات ترامب لـ ابن سلمان لزوم فرض صكوك الطاعة والولاء.. اختفاء خاشقجي قضية مربحة لأمريكا ومرعبة لآل سعود.السوفيات عائدون... من دون «أيديولوجيا»!! ...د. وفيق إبراهيمفي الرحيبة ثمانية احداث يشتركون في قتل صديقهم لاعتقادهم بانه مصدر شؤم عليهماكتشاف عصابة تمتهن تزوير إجازات السوق في حمصكيف علمت واشنطن بما جرى لخاشقجي داخل القنصلية السعودية؟ما الذي تفعله الضفادع البشرية الروسية في سوريامجلس التعليم العالي يحدد عدد الطلاب المستجدين في برامج التعليم المفتوح بالجامعاتالتعليم العالي تمدد فترة التقدم لمفاضلة التعليم الموازي للثانويات المهنية«جهاديّو سوتشي» ينشطون في إدلب!... صهيب عنجرينيانباء عن اتفاق وشيك لتحرير مختطفات السويداء وتطهير الجنوب السوري من ارهابيي داعش "الإسكان" ترفع أقساط مشاريع السكن الشبابي إلى 8 آلاف ليرة بدمشق وريفهاالبدء بتخصيص 517 مسكناً للمكتتبين على مشروع السكن الشبابي بطرطوس 12 خطأ خلال الأكل قد تدمر صحتك9 فوائد تكشف أهمية السبانخ لجسم الإنسانالسورية فايا يونان... أول مطربة عربية تدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسيةمأساة فنانة عربية قديرة... العثور عليها جثة هامدة في منزلها بلا عائلة ولا أقاربإمام مسجد تركي يكشف أن "الجميع" كان يصلي في الاتجاه الخاطئ لـ 37 عاما!بريطانيات يتبادلن "حليب الأمهات" عبر فيسبوك"حول العيون"... سر نجاح دافنشيأخيرا.. آيفون "الرخيص" يصل الأسواقرحيل دي ميستورا نهاية الرهانات ...بقلم ناصر قنديلعن وجهة دمشق بعد إدلب إلى الشرق السوري بقلم ديمة ناصيف

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الكهرباء: عقلنة الترشيد تحول دون التقنين.. وعيد الفطر مريح كما الصيف

عامر ياغي

وصف مصدر خاص في وزارة الكهرباء ما تقوم به عشرات فرق العمل المنتشرة في محافظات ريف دمشق وحمص وحماة ودير الزور وأريافها والتي تضم المئات «ألف تقريباً»


من المهندسين والفنيين والتقنيين والعمال «الذين سيواصلون عملهم في شهر رمضان وعيد الفطر» بالمهمة الوطنية الهادفة إلى إعادة عقارب الساعة «لاسيما المتعلقة منها بالمنظومة الكهربائية» إلى ما قبل الحرب الكونية التي تتعرض لها البلاد منذ أكثر من سبع سنوات.‏

المصدر وفي حديث خاص للثورة أكد أن الوزارة تعمل بكامل طاقتها وكادرها وإمكاناتها لإعادة إعمار وتأهيل وصيانة المنظومة الكهربائية بيد، وتحارب ضعاف النفوس من خلال حملتها الشاملة لمكافحة الاستجرار غير المشروع للطاقة الكهربائية وعلى امتداد الساحة الجغرافية السورية، وفي جديد هذا الملف أكدت المصادر صدور تعميم خلال الساعات القليلة الماضية لكافة الشركات العامة للكهرباء للدخول وبقوة على خط المشاركة في هذه الحملة التي كان ومازال المواطن شريكاً أساسياً وفعالاً فيها لجهة دوره الكبير ومساعدته لرجال الضابطة في ضبط آلاف المخالفات بالجرم المشهود «أكثر من 70 % من إجمالي عدد الضبوط المنظمة»، مشيراً إلى أن الضابطة العدلية كانت متواجدة يوم أمس في منطقتي الميدان والحريقة في مدينة دمشق وخلال وجودها تم تنظيم عشرات الضبوط، إلى جانب الضابطات التي تحركت وفي أكثر من اتجاه في محافظة ريف دمشق، منوهاً إلى أن الضابطات العدلية مستمرة في عملها خلال عطلة عيد الفطر.‏

وعلى المقلب الآخر بين المصدر أن الفرق الفنية المختصة في محافظة ريف دمشق شارفت على الانتهاء من عملية تجهيز مخارج الـ 20 كيلو فولت في محطة سقبا وايصال خط توتر 66 كيلو فولت تمهيداً لتأمين التغذية الكهربائية لقرى وبلدات الغوطة الشرقية وتحديداً عربين وحزة وجسرين هذا من جهة ومن جهة أخرى فقد تمكنت الورشات الفنية المختصة في المنطقة الوسطى في قطع أشواط كبيرة ومهمة باتجاه إعادة كل ما دمرته وخربته وحرقته وسرقته المجموعات الإرهابية المسلحة إلى أفضل مما كانت عليه قبل دخولها إلى قرى وبلدات ريف محافظة حمص الشمالي وريف محافظة حماة الجنوبي المحررين، وصولاً إلى مدينة تدمر «شرق محافظة حمص» التي تجري فيها الأعمال الكهربائية على قدم وساق، وصولاً إلى مدينة دير الزور التي سجلت أحياؤها السكنية ومدارسها ومستشفياتها وأسواقها عودة سريعة للتيار الكهربائي بنسبة شارفت على 70 % وفي ظروف عمل وصفها المصدر بالمعقدة والصعبة نتيجة الدمار لا التخريب فقط التي لحقت بالشبكة الكهربائية وتحديداً محطات التحويل والأبراج وخطوط النقل والتوزيع التي شهدت إعادة تجديد لا ترقيع «بحسب المصدر».‏

المصدر أوضح أن ملف التوليد مازال يحظى بأهمية خاصة باعتباره عصب وشريان القطاع، وعليه عملت الوزارة خلال الفترة الماضية وتحديداً في فترة الامتحانات « من مرحلة التعليم الأساسي وصولاً إلى الجامعات الآن» مروراً بشهر رمضان المبارك وقريباً عيد الفطر على تأمين التغذية الكهربائية لكافة المحافظات والمدن والبلدات والقرى «دون استثناء» والتي سجلت قبل أيام قليلة ماضية تغذية 24 ساعة على 24 ساعة.‏

وأشار المصدر إلى أن الانقطاعات المؤقتة « ساعة ـ ساعة ونصف على أبعد تقدير وتحديداً خلال فترة الذروة من الساعة 12 ظهراً وحتى الساعة الخامسة عصراً» التي تم تسجيلها في بعض المناطق سببها الحمولات الزائدة والاستجرار الكبير والمفاجئ الذي تم تسجيله على مؤشر التوزيع الأمر الذي تسبب بفصل بعض المحطات وخروجها المؤقت عن الخدمة، وهذا ما دفع الوزارة إلى التأكيد والتذكير مجدداً بضرورة ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية «عقلنة الاستهلاك» للوصول إلى صيف مريح كما كان فصل الشتاء من قبله، والحيلولة ما أمكن «وهي بيد المشتركين وحدهم دون غيرهم» دون تسجيل أي حالة من حالات التقنين، لاسيما مع توفير الكميات الكافية واللازمة من مادتي الغاز والفيول لتوليد الحاجة الفعلية من الطاقة الكهربائية ولكافة المشتركين «منزلي ـ صناعي ـ تجاري ـ زراعي».‏

المصدر أكد أن جبهات العمل ستبقى كخلايا النحل التي تعج بالحركة والعمل والإنتاج .. ستظل كما الآلات الحديثة التي تعمل بصمت «بدون جعجعة» بمردودية عالية وبتكاليف منخفضة وبجهود وخبرات وطنية بامتياز لإعادة كامل المنظومة الكهربائية « التوليد - التوزيع - النقل» أفضل مما كانت عليه قبل أعمال التخريب والتدمير التي تناوب على ارتكابها عناصر المجموعات الإرهابية المسلحة.‏

"الثورة"


   ( الأربعاء 2018/06/13 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/10/2018 - 10:37 ص

كاريكاتير

صورة وتعليق

الذكرى السنوية الأولى لارتقاء نافذ أسد الله 
 الشهيد اللواء شرف عصام زهر الدين
الرحمة لروحك و لجميع الشهداء الأبطال 

 

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

لحظة افتراس أسود لزرافة قد ولدت للتو (فيديو) معركة شرسة بين نمرين تنهي حياة أحدهما (فيديو) بالفيديو... فتاة تجرب مساجا تحت أقدام فيل تجريد ملكة جمال لبنان من لقبها بسبب صورة شاهد.. أردوغان يستسلم للنوم في مؤتمر صحفي رئاسي بالفيديو.. نقانق ترامب! بالفيديو... كلب شجاع ينقذ صاحبته من الغرق المزيد ...