-->
الأربعاء17/7/2019
ص12:23:20
آخر الأخبار
“شاهد” فايز أبو شمالة يمسح الأرض بإعلامي سعودي متصهين اعتبر اليهود أشرف وأقرب له من الفلسطينيينبعد ضبط صاروخ للجيش القطري في إيطاليا... الدوحة: تم بيعه لدولة نتحفظ على ذكرهاالجزائر تجدد تضامنها مع سورية لاستعادة الأمن والاستقرار وبسط سيادة الدولة على كامل التراب السوريسلاح الجو اليمني المسير يقصف قاعدة الملك خالد في عسير ويحول مخازنها إلى كتلة نارية مصدر مطلع لم يستغرب أنباء توكيل «مسد» لـ«إسرائيل» ببيع النفط السوري: وضعوا يدهم بيد الاحتلال الأميركي …«تل رفعت» و«تل أبيض» تتصدران التصريحات والتحركات التركية … الميليشيات «الكردية» تحشد خوفاً من عدوان محتمل إصابة شخصين بجروح أثناء إخماد حريق واسع في منطقة الهامةالرئيس الأسد يجدد دعم سورية لـ إيران في وجه التهديدات والإجراءات الأميركية غير القانونية بحق الشعب الإيرانيتقرير للناتو يكشف بالخطأ وجود أسلحة نووية أمريكية في قواعد بأوروبا وتركياإيران تؤكد رفضها التفاوض على قدراتها الصاروخية والدفاعيةأبناء سليم داوود يؤسسون شركة داوود فارما لصناعة الأدوية بعدرا الصناعيةارتفاعات مستمرة في أسعار الذهب خلال الأسبوع الحاليمابين القيصر والخليفة: فصل تركيا عن الناتو .. ام فصل روسيا عن سورية؟ ....بقلم نارام سرجونصفقة القرن ....بقلم تييري ميسانمكافحة جرائم النشل مستمرة.. وتوقيف (5 ) نشالين في شارع الثورةوفاة عاملين وإصابة اثنين آخرين جراء انهيار جزء من سقف المصلى بجامع وسط مدينة حلب القديمةرغم اعتراف (كاهانا).. الميليشيات الكردية تصر على الكذب بخصوص سرقة النفطتفاصيل الكشف عن غرفة سرية مليئة بالدولارات في حرستا التربية: لا صحة لما تتداوله صفحات التواصل الاجتماعي من تحديد موعد إعلان نتائج شهادة التعليم الأساسيالتربية تمدد قبول اعتراضات الطلاب على نتائج الثانوية لمدة يوم واحدالجيش يرد على اعتداءات الإرهابيين ويستهدف مقراتهم بريفي إدلب وحماة برمايات مدفعية وصاروخية دقيقة ألغام الإرهابيين المزروعة في الغوطة الشرقية تودي بحياة 3 نساءوزير السياحة من طرطوس: الوزارة مع تحويل المطار الزراعي إلى مطار مدني والقطاع الخاص هو الأساس في السياحةخريطة طريق لتطبيق مشروع الإصلاح الإداري في " الإسكان"تحذير عالمي من كمية السكر في أغذية الأطفالماذا يحصل للجسم عند تناول التمور يومياماذا جرى ياترى .. إليسا وناصيف زيتون .... وأمام الجمهور؟!إصابة مذيعة سورية بحادث "أليم" في مطار بهولندا (صورة)بالصور.. تعرف على سارقة قلب أغنى رجل في العالمامرأة مصرية تخرج من القبر حية بعد دفنهافضيحة جديدة... فيسبوك تراقب مستخدمي "واتسآب" بأداة خبيثة"هواوي" تعتزم اتخاذ إجراءات انتقامية ردا على القرارات الأمريكيةالخطر = تركيا .....بقلم: محمد عبيدأردوغان رعبٌ على الغرب... لكن تركيا ضرورة له

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

هكذا سيتم التأكد من أن التكسي تستهلك البنزين المدعوم لكي لا ترفع التعرفة على المواطن!

وفقا لألية اعتماد السعرين التي قامت بها وزارة النفط والثروة المعندية لمادة البنزين فمن المفترض ألا ترتقع أجور النقل لأن الدعم سيستمر  بالوصول بشكل غير مباشر لمن يستقل سيارة تكسي على اعتبار أنّ الحكومة ستستمر بدعم قطاع النقل العام.


وبحسب وزارة النفط فإن أغلب وسائل النقل العام تعتمد على المازوت، أما بالنسبة لوسائل النقل العام والتاكسي التي تعمل على البنزين فستستمر بالحصول على البنزين بالسعر المدعوم وبالتالي لن تختلف تكلفة البنزين وسيكون للجهات المعنية دور رقابي للحفاظ على أسعار النقل العام.


فقد بلغ متوسط استهلاك سيارة التكسي في شهر آذار الفائت 289 لتر شهرياً في حين تتجاوز الشريحة المدعومة هذه الكمية المستهلكة والبالغة 350 لتر .

الآن يتضح للجميع أن أجور النقل ارتفعت حتى صارت فوق طاقة الناس بما فيها النقل الجماعي والمثير أنّ الارتفاع عشوائي وحسب أهواء ودرجة طمع كل سائق ..

الآن وبعد التأكد من أن الكميات التي تم تخصيصها لتكاسي الأجرة بالسعر المدعوم تكفي , فإنّ السؤال الذي يطرح نفسه  كيف سيتم تنظيم هذا القطاع و تأمين الالتزام بتسعيرة محدة لاتظلم اسائق ولايكون فيها استغلال للمواطن .

معلومات تشير الى أنّه سيتم تركيب جي بي إس  " GPS "  في كل سيارة أجرة لمراقبة والتأكد من أنّ كل سيارة استخدمت مخصصاتها من البنزين المدعوم بشكل صحيح بالتوازي مع خطوة موازية من قبل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لوضع عدادات تحدد من خلالها الأجرة بشكل دقيق ..

وهذا أضعف الإمكان وحيث لايمكن ترك قطاع النقل منفلت بهذا الشكل وحيث كل سائق تكسي يفرض التسعيرة على هواه ؟

تزويد كل سيارة بجهاز " GPS " سيكون خطوة في إطار مجموعة قرارات واجراءات تهدف الى اصلاح كل ما بتعلق بقطاع المشتقات النفطية وصولا الى الهدف الأهم والمباشر وهو إيصال الدعم الى مستحقيه وإغلاق قطاع المشتقات المدعومة في وجه الفساد والسرقات وهنا نعتقد أنّ ثمة خطوة مهمة يسيتم اتخاذها قريبا برفع نسبة ربح الكازية من توزيع المشتقات باعتبارها حلقة الفساد والسرقة الاهم .

وكل ذلك سيتحقق بفضل تطبيق البطاقة الذكية التي تشكل الجدار الأول في وجه الفساد و الطريقة المثلى لإيصال الدعم الى مستحقيه .

سيرياستيبس


   ( السبت 2019/05/04 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/07/2019 - 12:20 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

أم تدافع عن صغيرها الحوت طفرة "FaceApp".. شاهد نجوم كرة القدم والفن بعد أن شاخوا! بالفيديو..شابان ينتقمان في المحكمة من قاتل والدتهما بالفيديو..مسافرة تصيب موظفي المطار بالدهشة عندما صعدت عبر حزام الأمتعة بالفيديو... نعامة تنقض على ضباع شرسة حاولت افتراس صغارها إنجلينا جولي تفاجئ جمهورها من شرفتها بباريس الممثلة الهندية إيشا غوبتا: اغتصبني بعينيه وسأقاضيه! المزيد ...