الجمعة24/1/2020
م23:12:44
آخر الأخبار
تظاهرة مليونية رفضاً للاحتلال الاميركي في العاصمة العراقية بغدادوزير الخارجية الألماني يصل إلى بنغازي للقاء حفتراستمرار التظاهرات في لبنان واشتباكات عنيفة مع قوى الأمن غاز "إسرائيل" في مصر والرئيس "الإسرائيلي": هذا يوم للاحتفال!زلزال بقوة 6.9 درجات بالقرب من الحدود السورية التركيةوقفة احتجاجية لأبناء الجولان العربي السوري المحتل رفضاً لمشروع المراوح الهوائية الذي تخطط سلطات الاحتلال الإسرائيلي لإقامته على أراضيهملافروف: يجب القضاء على بؤرة الإرهاب في إدلبمنخفض قطبي سريع يضرب سوريا يعد الأبرد حتى الآنمسؤول تركي: مقتل 6 وإصابة 270 جراء الزلزالالكونغرس يستعد لجلسات سرية قبل الحد من قدرة ترامب على شن حرب ضد إيرانوزير الاقتصاد: لا يوجد استيراد لأي مادة كمالية.. و67 مادة ضمن مشروع إحلال بدائل المستورداتالعقاري يحدد سقف السحوبات اليوميةرهائن الخزانة الأميركية .....| نبيه البرجيالتصعيد الأميركي إلى أين؟.....بقلم قاسم عزالدينضبط شركة تجارية في دمشق تتعامل بغير الليرة السوريةوفاة شخص بحادث مروري في منطقة المرجة بدمشق جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكةبوتين ممازحا" يطالب الأسد بدعوة ترامب لزيارة سوريا... ماذا كان الرد؟حفل تكريم الباقة الحادية عشرة من خريجي الجامعة السورية الخاصةجامعة دمشق تمدد فترة التقدم لمفاضلة ملء الشواغر الخاصة بمقاعد الطلاب العرب والأجانب في الدراسات العلياالجيش السوري يستأنف عملياته العسكرية ويتقدم حتى 4 كم من مدينة معرة النعمانوحدات الجيش تستعيد قرية السمكة بريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد امتصاص هجوم الإرهابيين وتتابع عملياتها على محور التح أبو جريفالمجلس الأعلى للسياحة يصدر قرارين لتنشيط الاستثمارتوقعات بارتفاع أسعار العقارات خلال العام الحالي رغم الركود! …أي حليب يحافظ على الشباب؟هكذا تتغلبين على تشقق الكعبين بوصفات منزليةالكشف عن عنوان الجزء الرابع من مسلسل «الهيبة»معين شريف بزي الجيش السوري على جبهات القتال بحلبالسمكة الواحدة تقتل 100 شخص... تحذير من تناول أسماك الأرنب في مصررجل يلقى حتفه بعد صراع مع ديكبتجميد الدماغ.. شركة روسية تطرح خدمات ما بعد الموت2019.. ثاني أشد الأعوام سخونة في التاريخالانتقام من الفشل 
في تخريب سوريةحقبة جديدة بالفعل...بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

أبرزها صالة المسافرين ومبنى الجمارك والمداخل...تأهيل معبر نصيب الحدودي يقطع مراحل متقدمة

يعد معبر نصيب الحدودي من أكبر وأهم المعابر البرية في الشرق الأوسط، إذ تبلغ مساحته 2867 دونماً، وفيه أبنية للركاب والشحن والفعاليات الأخرى المختلفة، وساحات تقدر مساحتها بحوالي 280 دونماً،


 ووفقاً لما ذكره المهندس قاسم المسالمة- رئيس غرفة تجارة وصناعة درعا جاء افتتاحه عام 1997 لاستيعاب حركة عبور وخروج الشحن الكثيفة بعد أن كان يغص بها معبر جمرك درعا القديم حينها، وكان يصل معدل خروج ودخول الشاحنات المحملة بالبضائع قبل الأزمة بالمتوسط إلى نحو 800 شاحنة يومياً، في حين كان يبلغ عدد الزوار والمسافرين من خلاله، في اليوم الواحد خلال فصل الصيف، إلى 15 ألف مسافر، إضافة إلى عبور المئات مما تسمى «تكسي صحبة مسافر أو بحارة» التي كانت تنقل- إضافة للركاب- الخضر والفواكه وغيرها من سورية إلى الأردن… وتشكل المنطقة الحرة السورية – الأردنية المشتركة المجاورة قيمة مضافة للمعبر لكونها تعد منطقة تجارية وصناعية فيها ما يقارب 100 معمل، وهي توفر ساحات للتخزين وإعادة التصدير كمنطقة تجارية، وتحتوي على مكاتب سيارات بالعشرات، لكن هذا المعبر بمداخله ومبانيه أثناء خروجه من الخدمة خلال سنوات الأزمة، ونظراً لوجوده في منطقة ساخنة حينها، تعرض لأضرار متفاوتة أدت إلى فقدان الإكساء بالكامل، وتخريب في جميع المباني الرئيسة والفرعية، وحدوث ضرر في منظومات الكهرباء والمياه والصرف الصحي ومكوناتها، وبعد التحرير وافتتاحه من جديد كان من الضروري إعادة تأهيل كامل فعالياته وبناه التحتية، بما يمكِّن من الاستغناء عن الغرف مسبقة الصنع التي تم وضعها إسعافياً ومؤقتاً لتأدية الخدمات الضرورية في المعبر، ليشكل التأهيل نقلة نوعية من خلال تأمينه مقرات ملائمة لأداء الخدمات على اختلافها بالشكل اللائق في هذا المعبر الحيوي.

وفي هذا الإطار أشار المهندس ماهر الراضي من مديرية الخدمات الفنية وأحد أعضاء جهاز الإشراف على أعمال التأهيل التي تنفذها مؤسسة الإسكان العسكري (الفرع 6) إلى أنه، بتوجيهات من الحكومة ومتابعة حثيثة ومباشرة من محافظ درعا، قطعت أعمال إعادة التأهيل مراحل متقدمة، فتم حتى تاريخه الانتهاء من كامل أعمال تأهيل مدخلي المعبر الشمالي والجنوبي بقيمة 81 مليون ليرة سورية، وكذلك الانتهاء من تأهيل مبنى الأمانة العامة للجمارك بقيمة 97 مليون ليرة، وتأهيل التصوينة والمستودع المعدني وتنفيذ الأعمال الميكانيكية لبوابات المداخل بقيمة 114 مليون ليرة، بينما أعمال تأهيل مبنى الصالة الرئيسة للقادمين والمغادرين البالغة قيمتها 215 مليون ليرة سورية بلغت نسبة إنجازها 95%, ومتوقع خلال شهر الانتهاء منها، علماً أن تأخر إنجاز تأهيل الصالة ناتج عن صعوبة ترميم واجهات الصالة الخارجية لعدم توافر نوع الغرانيت نفسه المستخدم سابقاً في السوق المحلية، والاستعانة عنه بنوع آخر مناسب، إضافة إلى سبب آخر يتمثل في قلة السيولة اللازمة لصرف كشوفات الأعمال المنفذة… وأوضح الراضي أنه تم إيصال الكهرباء إلى المعبر وجارٍ تركيب المحولات والشبكات لتغذية فعاليات المعبر، كما تمت تغذية المعبر بالاتصالات الهاتفية وشبكة الإنترنت، كذلك دراسة إعادة تأهيل مبنى سكن العاملين في المعبر ومباني الحَجْر الصحي والبيطري الزراعي والمظلات البيتونية فوق المداخل، والتكييف والتبريد لتتم الأعمال حين إقرارها في مراحل لاحقة. تجدر الإشارة إلى أن هناك اهتماماً ومتابعة من المحافظة لتأمين وتيسير دخول المهجرين العائدين من مخيمات اللجوء في الأردن إلى أرض الوطن، حيث تقوم مديرية الخدمات الفنية بتوفير آليات تقلُّ أولئك العائدين وأمتعتهم إلى منازلهم فور وصولهم.

"تشرين"


   ( السبت 2019/06/08 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/01/2020 - 8:39 م

الأجندة
أمريكية تبيع زوجها بـ100$ فقط.. انتقاما منه؛ والسبب... (صور) شاهد.. سمكة تقفز من الماء وتطعن رقبة شاب! خطأ كارثي من سائق دبابة خلال عرض عسكري كاد أن يسفر عن مجزرة... فيديو شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب رد فعل غير متوقع من مذيعة عراقية علمت بوفاة أخيها على الهواء (فيديو) مصرع أصغر زعيمة جريمة منظمة (21 عاما) في المكسيك موقف محرج لملكة جمال خلال حفل تتويجها المزيد ...