الخميس14/12/2017
م14:53:47
آخر الأخبار
الإعلام السعودي منبراً لإسرائيل: المقاومة خراب... وإعلان ترامب «تحصيل حاصل»قمة إسطنبول: قنبلة صوتية.....عن القمّة التي «سلّمت» القدس!بالفيديو.. "مستعربون" يقمعون الاحتجاجات في الضفة الغربيةكشف وثائق سرية عن ’صفقة القرن’ حول فلسطين في مصر تعود لأيام مبارك!الخوري: وفد “المعارضة” الذي ينتمي لأجندات أجنبية يعرقل محادثات جنيف-فيديوجدل روسي ــ أميركي حول الوجود العسكري...و «داعش» يفشل في خرق جنوبي دمشقحميميم: عودة 336 نازحا إلى منازلهم في دير الزور وحلب وحمصالرئيس الأسد يصدر قانوناً بتنظيم مهنة الأطباء البيطريينالدوما يخطط لتصديق اتفاقية توسيع قاعدة طرطوس قبل نهاية عام 2017بعد غضبه للقدس...(إسرائيل) تكشف عن حجم المصالح مع أردوغان!؟ خدمات نفطية روسية قريبا في دمشق؟!السياحة والتجارة الداخلية: آلية مشتركة للرقابة على المطاعممن وحي زيارة الرئيس بوتين..... بقلم: يوسف أحمدبوتين في حميميم: إعلان نصر من سوريا ...دمشق مستعدة لـ«المرحلة الثانية» من مكافحة الإرهاب... وللتسويةسعودي ابنته من رجلين في وقت واحدموعـــد غرامـــي أوقــــع مــزور العملـــة في قبضـــة العدالــــة ما هي الطائرة التي اقلت بوتين الى سوريا؟!مستشار ابن سلمان: «تنحرقوا انتو والقدس»التعليم العالي تعلن عن 92 منحة دراسية في إيرانوزير التعليم العالي: الموارد متوافرة لإنجاز أي بحث علمي مهما بلغت تكلفتهالجهات المختصة تحبط عملية إرهابية بسيارة مفخخة على طريق المتحلق الجنوبي على أطراف دمشق (محدث)استشهاد 23 مدنياً بينهم ثمانية أطفال في غارات للتحالف الدولي على شرق سوريا تقرير حكومي: شركات المقاولات تهاجر.. وإليكم الاسباب!أسعار جديدة للحديد .. والضرائب على المشترياليوسفي..يحرق الدهون ويحارب نزلات البردالمغنيسيوم وأهميته لجسم الإنسانبالفيديو... الفنانة السورية كندا حنا في زيارة لجنود الجيش السوريزهير رمضان راجع عـ "المخترة" امرأة تحرّش بها ترامب: على الشعب الأميركي أن يعرف من هو رئيسهمبحث عن اسم زوجته في «غوغل».. وما ظهر له امر في غاية الخطورة!بالفيديو...تدريب لرجال الإطفاء الصينيين يشعل مواقع التواصل الاجتماعيعباءة سحرية تخفي صاحبها (فيديو)عن قمّة الـ«قنبلة صوتية» التي سلمت القدس! ....بيار أبي صعبلماذا فَتحَ دي ميستورا النّار على المُعارضة السوريّة في جنيف وذَكّرها بأنّها خَسِرت الدّعم الدوليّ؟

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

لسان الدمار الشامل لهنري كيسنجر يبق البحصة: عدو داعش هو عدو أميريكا ؟...نارام سرجون


بالرغم من كل التمويه والتضليل حول عداوة أميريكا للتنظيمات الارهابية الاسلامية في العالم كله فان العالم كله صار يدرك دور أميريكا في صناعة هذه الوحوش واطلاقها ضد أعدائها .. 


لايمل السياسيون الغربيون من الحديث عن محاربة الارهاب والتطرف ومن يراقب مسرحيات المؤتمرات والندوات واللقاءات في مجلس الأمن أو التي تدار في العالم يحس بالأسى والحزن من أن العالم يضيع وقته وماله وأعصابه في متابعة هذا الفيلم السخيف رغم أنه يدهش لهذا الفن الرفيع في التضليل ..

ولكن الأمور لم تعد تحتمل كثيرا من التمويه ولم يعد من المحرج أن تعلن أميريكا أن القاعدة هي جيش أميريكا الاسلامي .. وأن داعش هي فرقة خاصة من فرق الموت أوكلت لها مهمة منع تلاقي القوى الاقليمية الكبرى بين طهران وبيروت .. 
فقد أعلن الثعلب العجوز هنري كيسنجر وفق صحيفة الاندبندنت أن هناك خطرا ماحقا يهدد اميريكا من ازالة داعش يتمثل في نهوض امبرطورية ايرانية تمتد من طهران الى بيروت .. ويحرض كيسنجر الخوف الغربي بتساؤله قائلا: ان الجميع يريد تدمير داعش .. الروس وحلفاؤهم والدول السنية وتحالف أميريكا .. ولكن من الذي سيسيطر على منطقة داعش اذا اندحرت ؟؟ والجواب هو أن اندحار داعش على يد محور رسيا وايران سيعني ان الحرس الثوري الايراني هو من سيملأ الفراغ .. ولذلك يحذر كيسنجر الغرب من أن مقولة (ان عدو عدوي هو صديقي) لم تعد مناسبة أو صالحة في هذه المعادلة .. بل ان المعادلة الجديدة هي أن عدو عدوي هو عدوي أيضا .. أي أن عدو داعش هو عدوي .. !!
بالرغم من صراحة ثعلب الثعالب ومراوغ المراوغين كيسنجر فلكم ان تتخيلوا أنه لم يقل كل الحقيقة فلايزال هناك بحص لايستطيع أن يبقّه فمه .. ولكن اذا غسلتم الكلام الذي قاله أعلاه فستجدون البحصة التي لايبقها صراحة مندسة بين الكلام .. واذا لم تجدوها فانني ساساعدكم على أن نخرج البحصة من فم كيسنجر .. سنفتح له فمه ونفحص محتواه بالضوء كما فعل الاميريكيون في فم الرئيس صدام حسين وهم يهينونه بفحص فمه أمام الكاميرات (بحثا عن أسلحة الدمار الشامل طبعا) .. ولكننا مع كيسنجر سنفتح له فمه العجوز لابحثا عن سلاح الدمار الشامل المتمثل في لسانه .. بل لنبحث بالضوء عن البحصة التي لايبقها ونجدها تحت لسانه الذي حمل الينا المبادرات والخدع والحيل والفخاخ .. فنمد أصابعنا في فمه ونستخرج تلك البحصة التي يصر على ابقائها تحت لسانه وتمر عليها كل تصريحاته .. وهذه البحصة تقول: احذروا تلاقي سورية والعراق .. الامبراطورية الايرانية لن تعود بحكم التاريخ ومنطق الجغرافيا .. ولكن ماقد يعود هو سوراقيا .. واذا عادت سوراقيا سقطت أورشليم .. فاقتلوا سوراقيا حيث وجدتموها .. واضربوا جسدها الذي يجب أن يموت .. عبر ضربه بسيفنا (داعش) وشطره الى شطرين على طرفي خط الفرات بحيث يتحول العراق وسوريا الى خطين متوازيين لايلتقيان حتى في اللانهاية من الوجود .. لأن تواصل العراق وسوريا سيكون الحامل والجسد الذي سيقدر على أن يحمل محورا معاديا للغرب سيتمدد ويتمطى دون عوائق يبدأ جسده في طهران ةربما في موسكو وينتهي في بيروت كعملاق خرافي سيبلع مصالح الغرب وخاصة اسرائيل .. ولايوجد في الشرق جسد قادر على أن يحمل هذا المحور العملاق الا جسد سوراقيا الخرافي ..
هل في حب داعش افصاح بليغ أكثر من هذا الافصاح ؟؟؟ وهل صرنا نعرف لماذا جنت أميريكا من تقدم الجيشين السوري والعراقي فأرسلت جنودها وأكرادها لفصل الجيشين على الحدود ؟؟.. هل تختلف ماتسمى الثورة السورية عن داعش في قلب أميريكا طالما أن دور الثورة السورية كان نفس دور داعش في اقتلاع سوريا لتدمير هذا الكائن الاسطوري الذي قد ينهض من طهران الى بيروت ..؟؟
=======================
رابط الصحيفة
http://www.independent.co.uk/…/henry-kissinger-isis-iranian…


   ( الأربعاء 2017/08/09 SyriaNow)  
التعليقات
الاسم  :   الشمس  -   التاريخ  :   15:09 11/08/2017
عندما تعلم ما لم تعلم منذ ايام لا تتجاوز عدد اصابع اليد سيجف الدم في العروق ويكون لهيب نار لا تنطفئ انه الامر الالهي الذي لا ينقص منه حرف واحد ((( هوذا يأتي ))*

الاسم  :   Syrsk m  -   التاريخ  :   08:51 11/08/2017
لطالما حلمت دوله الارهاب العلمي. بماركه بني ماسون القضاء على انتمائنا القومي لسوريانا عسى ان تتحقق نبوءاتهم بظهور هيكلهم المزعوم والتي توجد مفاتيحه على اسوار دمشق ولكنهم تفاجؤا بالنسر السوري ذو الرأسين الذي سوف يقضي بسيفه على احلامهم وكل من تعاون معهم

الاسم  :   Syrsk m  -   التاريخ  :   08:45 11/08/2017
طبعا تلك القوى المتمثله بالحركه الصهيوماسوامريكيه مازالت خائفه من ذلك الصمود الاسطوري للعشوب التي كانت وما زالت تملك الانتماء القومي لسوريانا والتي ستبقى محافظه الى مالا نهايه على ايمانها بقوميتها السوريه التي شكلت الحصن المنيع تجاه جميع محاولاتهم الفاشله

" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 14/12/2017 - 2:25 م

كاريكاتير

بدون تعليق

 

فيديو

عدسة الاعلام الحربي مع الجيش السوري والحلفاء في ريف حلب الجنوبي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...شقراء بتنورة قصيرة تمسك بأفعى مقطع محزن ...قطه تتوسل صاحبها لاطعامها - فيديو تمساح شجاع حاول اقتحام مستعمرة لأفراس النهر...شاهد ماذا حدث له بالفيديو...تسقط في النهر أثناء ممارستها لليوغا بالفيديو ...بوتين يراقب العنقاوات من نافذة الطائرة الرئاسية ويبتسم بالفيديو والصور...صاحبة أفضل وظيفة على كوكب الأرض بالفيديو...فتاة كادت أن تلتهمها طيور النورس المزيد ...