الخميس21/6/2018
ص1:47:53
آخر الأخبار
النظام البحريني : لا نعتبر (إسرائيل) عدوا !اليمن: استهداف أرامكو في عسير وتجمعات الغزاة بالساحل الغربي بالصواريخ الباليستيةالعراق يستنكر العدوان الذي استهدف قوات تقاتل داعش على الحدود السورية العراقيةمصدر عسكري يمني: تدمير مباني مطار الحديدة غربي اليمن ومدرج الطائرات فيه بشكل كامل جراء استهدافه بعشرات الغاراتأبناء وبنات الشهداء الذين استقبلهم الرئيس الأسد والسيدة أسماء .. تفوقوا في شهادة التعليم الأساسي تفوقوا في شهادة التعليم الأساسي هذا العام مئات العائلات تعود إلى منازلها في حران العواميد بعد تهجير قسري لأكثر من خمس سنوات بفعل الإرهاب الآثار والمتاحف: نعد ملفاً عن الآثار المسروقة من قبل الإرهابيين لتقديمه إلى اليونسكو والانتربول تحركات تركية معادية في «منبج» وأنقرة تعاود الحديث عن «المناطق الآمنة» …أردوغان يهدد بعدوان عسكري جديد شمال سوريةزاخاروفا: الوجود غير الشرعي للقوات الأجنبية في سورية يعرقل التسوية السياسيةمعرض الصناعات الغذائية “فود إكسبو” 26 الجاري في مدينة المعارضجميعة الصاغة تتوقع زيادة مبيعات الذهب بنسبة 50%العدوان الجبان , لن يُثني دمشق عن إستعادة الحدود مع الأردن من قصف مواقع الجيش السوري وقوات الحشد الشعبي العراقيجمارك حماة تضبط بضائع تركية مهربةفي دمشق.. ضبط ملهى ليلي يقيم حفلات أسبوعية للجنس الجماعي وممارسة اللواطة!انباء بحل القوات الرديفة في أحياء برزة وعش الورور وناحية ضاحية الأسد شمال دمشق اغتيال الرجل الثاني في "جيش الأحرار" برصاص مجهولين في ريف ادلبقرداحي: سورية أعطت درسا كيف يجب أن تكون العروبة بمفهومها الحضاري1000 منحة دراسية هندية .. والتسجيل يستمر للرابع والعشرين من الشهر الحاليالتطورات السورية ليوم 20-6-2018الجيش يحرر مساحة تزيد على 4500 كم مربع من البادية السورية بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي “داعش”-فيديووزير الإسكان والأشغال العامة: الحكومة تتجه لإنشاء تجمعات سكنية على أطراف المدن بسعر يناسب المواطنبعد إعادة تأهيله.. افتتاح فندق شيراتون حلب غداعلماء يكشفون عن مادة فعالة لإنقاص الوزن!علاج تساقط الشعر عند الرجالحظك باسم .. في “كاش مع باسم”“مرايا” ياسر العظمة يعود عام 2019سرب من النحل يغزو ملعب كرة قدم ويصيب الجميع بالرعب (فيديو)البطاطس المقلية تأثيرها قوي على نظام المكافأة بالمختحديث جديد من "إنستغرام" يهدد عرش "يوتيوب"اكتشاف رابط مثير بين الأجنة والموسيقى!مباراة الجنوب السوري لا تقبل التعادل فهل سيبقى الإسرائيلي متفرجاً؟واشنطن تقاتل بلا أمل على خمس جبهات ....ناصر قنديل

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

إنجازات متسارعة للجيش السوري في دير الزور تفاجئ الأميركيين وتُربكهم وتدفعهم للسباق


​دير الزور​ :مصادر عسكرية في الجبهة قالت لـ «البناء» إنّ التسارع سيزداد وتيرة بعد تحرير خطوط الإمداد البرية والجوية من العقد التي كانت تعترضها.


ولم تستبعد المصادر العسكرية نفسها لـ «البناء» أن تلجأ ​واشنطن​ تحت ذريعة دعم حلفائها في معارك ظاهرها ضدّ داعش وجوهرها ضدّ سورية، إلى ​قطع طريق​ تقدّم ​الجيش السوري​ نحو ضفة الفرات الشمالية ونحو ​الحدود السورية العراقية​ بالنار، لكنها أوضحت أنّ حجم الجبهة الواسعة وتعدّد هوامش الحركة المتاحة للجيش السوري والحلفاء وعنصر المفاجأة الذي سيُظهره اختيار القيادة العسكرية لمحور المقاومة لخطوتها التالية عناصر ستساعد في إحباط الخطة الأميركية، عدا عن الفوارق المعنوية والبشرية الهائلة بين جماعات واشنطن وتشكيلات محور المقاومة. وعن الخيارات، قالت المصادر، إنّ التقدم في قلب المدينة خيار، ومحاصرتها و​القفز​ فوراً نحو الضفاف الشمالية للنهر خيار آخر، وهنا خيارات تفصيلية متعدّدة على مساحات واسعة تمتدّ لأكثر من مئة كيلومتر لنقطة العبور، وخيار ثالث بالتقدّم الموازي نحو ​الميادين​ من البادية وليس من دير الزور، ومثلها خيار محاصرة الميادين بين قوتين واحدة في دير الزور وثانية تتجه نحو ​البوكمال​، التي يمكن التوجه نحوها مباشرة، ومجموعات داعش في البادية هي التي تفصل الجيش السوري والحلفاء عنها، خصوصاً أنّ ​المدن​ الثلاث دير الزور والميادين والبوكمال تقع جنوب الفرات وليس شماله، ما يعني أنّ على القوات المتجهة من الشمال تحرير الأرياف التي يسيطر عليها داعش أولاً وعبور النهر ثانياً للمشاركة في القتال في أيّ من هذه المدن، التي تقول الحقائق الجغرافية إنّ الإمساك بها سيكون من نصيب الجيش السوري وحلفائه، وفق ترتيب وخطط هي ملك القيادة العسكرية السورية وحدها. وكان هذا أبرز ما قاله القائد الميداني في ​حزب الله​ الحاج أبو مصطفى الذي ظهر على الإعلام من دير الزور، بقرار من الأمين العام لحزب الله ​السيد حسن نصرالله​ كما قال، مسبّباً القلق لـ «الإسرائيليين» الذين ظنّوا أنّ رسالتهم وصلت عبر الغارة وسيؤخذ بمضمونها لإخفاء حجم حضور حزب الله. وهو حضور، تقول مصادر في محور المقاومة، إنه كان بقرار مشترك من الحلفاء ليفهم «الإسرائيليون» إنّ ما كانت تتحفّظ على تظهيره ​روسيا​ وسورية سيصير من الآن وصاعداً علنياً حول مشاركة حزب الله و​إيران​ في ردّ سياسي لن يغيّب الحق بالردّ العسكري على الغارة، التي ألحقتها «إسرائيل» بخرق ل​جدار الصوت​ فوق صيدا جنوب ​لبنان​، بعدما صار هذا سقف ما تملكه، بينما سجلت الغارة من الأجواء اللبنانية وخرق جدار الصوت كخرقين كبيرين للقرار 1701 وينتظر أن يناقش لبنان مخاطبة ​مجلس الأمن​ بصددهما.


   ( الاثنين 2017/09/11 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/06/2018 - 1:38 ص
كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد... شاب يسرق محلا تجاريا على طريقة "مايكل جاكسون" معركة قاتلة بين ثعبان ومنقذه (فيديو) شاهد... دب يهنئ المنتخب الروسي على طريقته الخاصة وسط موسكو فيديو غريب لهطول أمطار من المخلوقات البحرية في الصين كيم كردشيان: لا أستبعد الدخول في عالم السياسة والترشح لرئاسة الولايات المتحدة فيديو ..في موقف محرج.. ترامب يؤدي تحية عسكرية لوزير دفاع كوريا الشمالية وواشنطن توضح فتاة هندية تقدم عرضا مذهلا وتجني أموالا منه (فيديو) المزيد ...