الأربعاء20/9/2017
ص1:35:37
آخر الأخبار
مسلحون يسلمون مواقعهم على الحدود السورية الأردنيةصحف غربية تتحدث عن مستقبل قاتم في السعودية خاشقجي يشهر معارضته: السعودية لم تعد السعودية.. وبن سلمان خدعنا !وزير الخارجية المصري: ضرورة وقف التدخلات الخارجية في شؤون سوريةخطة تنموية شاملة لمدينة دير الزور: تأمين احتياجات أبناء المدينة وعودة الخدمات والموظفين والعمل لتجاوز الآثار التي أفرزها الإرهابأهالي مدينة السفيرة ينظمون وقفة احتجاجية ضد مجازر (التحالف الدولي): تخدم التنظيمات الإرهابيةالسفير آلا: نرفض اتهامات اللجنة المستقلة حول سورية بما فيها مزاعم التهجيرالمعلم يترأس وفد سورية إلى نيويوركاعلام العدو يعلن استهداف طائرة استطلاع قادمة من سوريا وتضارب الانباء حول اسقاطهاكارلا ديل بونتي تستقيل من لجنة تحقيق بشأن سورية164 شركة عربية وأجنبية في معرض إعادة إعمار سوريةتداولات سوق دمشق للأوراق المالية تتجاوز 30 مليون ليرةخطوط حمر أم أولويات ....بقلم حميدي العبداللهالنصرة.. لحظة السقوط ـ الحلقة الثانية والأخيرة....بقلم نضال حمادة البحرين:واقعة تعنيف همجية تعرضت لها سيدة سورية من زوجها البحرينيعلاقة محرمة بين كنّة وحماها تؤدي إلى انتحار الأخير... إليكم التفاصيل المقززةفيديو يظهر ....العثور على مستودع كبير لداعش في عقيربات يحوي دبابات و صواريخ و اسلحة "اسرائيلية" اغتيال مسؤول العقارات في “تحرير الشام” شمال إدلببرعاية السيدة أسماء الأسد.. الاحتفال بتخريج الدفعة الثانية من طلاب البرامج الأكاديميةخضور : حذفنا قصيدة المدعو ياسر الأطرش.. وقصيدة «سأخبر أمي» لتوعية الطفل وحمايته من التحرش كان من الأجدر التدقيق قبل الطباعة3 شهداء بتفجير إرهابيين انتحاريين نفسيهما في معمل غاز الجبسة بمدينة الشداديالجيش السوري يتقدم في الضفة الشرقية للفراتدراسة لخفض مدة تقسيط المساكن والسعي لإدخال تقنيات التشييد الحديثة والسريعةبكلفة ستة مليارات ليرة سورية رخصة إشادة لمشروع سياحي أصدرتها وزارة السياحة في محافظة السويداء .كيف يمكن ضبط نسبة السكر بواسطة القرفة؟هل تعاني طنينا في أذنك؟.. إليك السببروزينا لاذقاني : "الهيبة" نقلة نوعية في حياتي وسأشارك في الجزء الثاني منهفيديو.. نهاية غير متوقعة لطفل حاول تنفيذ مقلب بوالدهبالفيديو.. "داعية" سلفي يجيز تزويج الفتاة فور ولادتها!كتاب مدرسي فرنسي يستغل الرياضيات للتحريض ضد اللاجئين..؟“آي فون إكس”.. نسخ ميزات هواتف أندرويدتعرف على 10 من أغلى المواد على وجه الأرضبعد تطبيق أستانة 6، وداعاً جنيف وأهلها؟حرب تخفي حرباً أخرى....بقلم تيري ميسان

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

حراك 15 سبتمبر محاولة...بقلم كمال خلف


تتزايد الدعوات على مواقع التواصل الاجتماعي للتجمع يوم 15 من هذا الشهر في السعودية للتعبير عن المعارضة الشعبية للأسرة الحاكمة في السعودية وسياسيات السلطة،


 ومن الصعب على أي متابع أن يتنبأ بحجم هذا الحراك في داخل المملكة على أرض الواقع، رغم أن الحراك والدعوات إليه تبدو كبيرة جدا في الفضاء الافتراضي. إلا أنه ليس من السهل أن يترجم هذا الكم على أرض الواقع في السعودية. فالنظام يحكم بقبضة حديدية ولديه كافة الإمكانات واستطاع بها أن يجهض دعوات مشابهه.

لا تبدو مطالب الداعين والمتحمسين للمشاركة في الحراك الشعبي موحدة ، فهي متفاوتة بين إنهاء حكم الأسرة السعودية للمملكة ، وبين مطالب معيشية تتعلق بالسكن والتوظيف ومستوى المعيشية.
هناك مايصب في مصلحة الحراك ويجعله مفصلا في الحياة السياسية في السعودية وبداية حقيقية لصداع وازن للأسرة الحاكمة . أوله التغييرات التي تحصل داخل السعودية والتي أخذت شكل الصراع العلني داخل أسرة آل سعود وبين إمرائها.
كان خبر عزل ولي العهد محمد بن نايف ومن ثم وضعه في الإقامة الجبرية خبرا صادما للشارع السعودي كما العربي ، ثم مداهمة قصر الامير  محمد بن فهد في جده واعتقاله بأمر من ولي العهد الجديد محمد بن سلمان ، بينما تحدثت تسريبات عن استعصاء قائد الحرس الوطني الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز في منصبه بعد تردد أنباء عن محاولات عزله .  انطلاقا من هذا قد يكون نجاح  حراك 15 سبتمبر يصب في مصلحة أجنحة داخل الأسرة السعودية لفرملة طموحات وتصرفات  ولي العهد محمد بن سلمان.
وما يمكن  أن يدعم هذا الحراك التعقيدات التي تمر بها السعودية على الصعيد الخارجي.
 كان دفع السعودية للرئيس ترامب مبلغ 450 مليار واستقباله بحفاوه مع ابنته محل سخط لدى كثير من السعوديين الذين يلمسون حالة التقشف في معيشتهم بينما تذهب مليارات إلى جيب الرئيس ترامب . وبعدها جاءت الأزمة مع قطر لتفتح على المملكة حملة إعلامية شرسة قادتها أمبراطورية قطر الإعلامية واذرعها ، لم تترك خلالها ما هو مستور. بالتوازي مع كل ذلك تطول حرب اليمن وتكثر التساؤلات عن جدواها ونتائجها على المملكة، وتكثر معها الصور الصادمة لضحايا العدوان من أطفال ونساء وصور الجوع والمرض الذي يفتك بشعب عربي مسلم.
ومابات مؤكدا أن السعودية خسرت حربها في سوريا، ورمت بكل ثقلها في صراعها مع إيران دون نتائج . ومن بعيد يلوح شبح قانون ” جاستا” الأمريكي ، بينما تعاني الايدلوجية الوهابية من اتهامات بالوقوف خلف تفريخ التطرف الإسلامي.
كل ما ذكرناه آنفا قد يعطي الحراك الشعبي السعودي المعارض زخما وأسبابا ليكون حراكا مختلفا ومؤثرا.
في المقابل فإن تجربة دعوات الحراك السابقة  في المملكة  لم يكن لها رصيدها في الشارع في أرض الواقع ، وظلت كل المحاولات تسبح في العالم الافتراضي وعلى وسائل التواصل الاجتماعي. كما تفتقر تلك المحاولات لقيادة تنظيم عملية التحرك و مطالبه وأهدافه وبرنامج عمله  ليس ثمة زعماء شعبيين أو رموز معارضة يهتدي بهم النشطاء والمتحمسون للتغيير.
المؤسسة الدينية صاحبة النفوذ في المجتمع السعودي المتدين تقف ضد مثل هذه الدعوات وتعتبرها محرمة وخروجا عن طاعة ولي الأمر. في وقت ينظر فيه الشعب السعودي كما الشعوب العربية إلى تجارب الدول العربية  المجاورة المريرة والدموية والمدمرة وتخشى أن يصيبها ما أصاب سوريا أو العراق أو ليبيا.
التحالفات التي تربط المملكة بدول اسلامية وعربية وغربية قد تمكنها من تشكيل غطاء دولي بسهولة لقمع أي تحرك داخلي، فكل جرائم حرب اليمن التي ارتكبتها السعودية حتى الآن لم تجد من يوقفها.
نضيف إلى ذلك امتلاك السعودية  لوسائل إعلام فاعلة داخل المملكة وخارجها تستطيع تشويه أي حراك ومواجهته. بينما قد لايجد التحرك الشعبي السعودي احتضان إعلامي خشية من السعودية أو تحالفا معها، وكانت تجربة اقتحام العوامية قبل شهر  في المنطقة الشرقية في السعودية نموذجا.
بعض النخب السعودية تضع اليوم هذه الدعوات في إطار مناكفة قطر للمملكة في الأزمة الراهنة بينهما، ومحاولة مضادة لتشكيل السعودية معارضة قطرية فاعلة ضد الأسرة الحاكمة في قطر . لا نستطيع الجزم أن كان هذا صحيحا. الواضح براينا أن هناك مشكلة داخل السعودية بعيدا عن تأثيرات قطر أو غيرها.
سننتظر يوم 15 أيلول سبتمبر لنرى أن كانت عوامل النجاح ستكون الأقوى أم عوامل الفشل.
كاتب واعلامي فلسطيني

رأي اليوم


   ( الثلاثاء 2017/09/12 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 19/09/2017 - 10:26 ص
فيديو

بالفيديو: صراخ وعويل بمختلف لغات مسلحي داعش قرب حميمة بريف حمص ...

كاريكاتير

اللعبة انتهت / بريشة الرسام الكاريكاتيري نور الدين

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو.. أول مقلب تعرَّضت له نانسي عجرم في بدايتها الفنية بالفيديو.. عملية سطو جريئة بدون سلاح بالفيديو ...انفجار ثدي فتاة اثناء عملية وشمها خبر طريف .."مصري" بائع ساندوتشات يحلل أخبار على شاشات القنوات الإخبارية المصرية.!!!؟...(صور + فيديو) فيديو| “ترامب” يقوم بتصرف مع زوجته أثارَ استغراب الأمريكيين خلال حفلٍ رسميّ! فيديو| مدرس ينقذ تلميذة من الانتحار في اللحظة الأخيرة حاولت الإنتحار من الطابق الـ17؟! خدع سحرية تنتهي بموت او اصابة اصحابها +18 المزيد ...