الثلاثاء21/8/2018
ص12:11:43
آخر الأخبار
القس الأمريكي المحتجز بتركيا شارك في غزو العراقحجاج بيت الله الحرام يبدأون النفرة إلى مزدلفةالحريري وسوريا: نعامة تدفن رأسها في الرمالالبنك المركزي القطري يوقع اتفاقية مع نظيره التركي لمبادلة العملاتأضحى مبارك.... وكل عام وسورية بخير نزوح 4 آلاف شخص عن إدلب إلى حماة شمال غربي سورياالرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك في رحاب جامع الروضة بدمشقالرئيس الأسد يتلقى عددا من برقيات التهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المباركرفع الستار عن أول طائرة إيرانية الصنع بإسم "كوثر"رفع الستار عن أول طائرة إيرانية الصنع بإسم "كوثر"حاكم المركزي: لا صحة لطرح عملة ورقية من فئة الخمسين ليرةوضع بئري نفط بالإنتاج في حقل التيم وافتتاح محطتي مياه ومقرات بلديات بريف محافظة دير الزور مفاتيح تحرير إدلب .....بقلم عمر معربونيإدلب مأزق تركيا الكبير ...ناصر قنديلمشاهد مروعة.. بالفيديو لحظة سرقة 75 ألف دولار من امرأةتركيا.. أربعة أشخاص يقتلون سورياً بوحشية "صليب معقوف" وإشارات نازية تظهر بعد وفاة طفل سوري لاجئ في ألمانيا تفاصيل التهديد الذي وجّهته تركيا لجماعة" الإخوان المسلمين" الارهابية السورية وزارة السياحة تعلن عن إجراء مسابقة للتعاقد السنوي مع عدد من المواطنين من الفئتين الأولى والثانيةخالد الأسعد... حارس تدمر الأمين الذي قتله عشقه لـهاوحدات من الجيش تدمر أوكاراً لتنظيم جبهة النصرة شمال حماة وتحبط هجوماً إرهابياً في محيط بلدة تل الطوقان بريف إدلب30 داعشياً أسرى في قبضة الجيش بدء تنفيذ العقد الأول من السكن الشبابي في منطقة الديماسالسياحة تمنح رخصة لشركة روسية لتنفيذ فندق وشالهيات بمستوى دولي في طرطوس العلم يكشف: مصيبتان في “المايونيز”فوائد للباذنجان لم تعرفها من قبلوفاة الأديب والروائي السوري الكبير حنا مينةإمارات رزق تستعد لاستقبال مولدتها "إحساس حسام جنيد"واشنطن بوست: ترامب تخلص من أثاث ميلانيا في البيت الأبيضلسبب لايخطر في بال احد.. طائرة تعود أدراجها بعد قطع نصف مسافة الرحلة!عام 2018.. هواوي "P20 PRO" هو الأفضل عالميا!لا خصوصية لصفحتك الشخصية.. وسائل التواصل الاجتماعي تحت الرقابة (فيديو)مع أنه وطني!! ....بقلم د. بثينة شعبانمسرحية النظام التركي: بين دلف العقوبات الأميركية ومزراب معركة إدلب ....فراس عزيز ديب

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

انقلاب أوروبي على المعارضة!


بات بحكم الأمر الواقع انقلاب الموقف الأوروبي على المعارضة التي دعمها لسنوات خلال الأزمة السورية ولم يحصد أي نتيجة منها سوى الخيبة.


وخلال سنوات الأزمة السورية كان الموقف الأوروبي داعماً للمعارضة فتشكلت مجموعة تحت مسمى «أصدقاء سورية» جلها من الأوروبيين ووصل الأمر بمسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فريدريكا موغيريني خلال سنوات الأزمة إلى التحذير بأن مشاركة اتحادها في إعادة الإعمار لن تتم إلا بعد تحقيق انتقال سياسي في سورية!

واعتبرت مواقع إلكترونية معارضة عن أنها حالياً «أمام تراجع قارة بأكملها عن مواقفها المتشددة (سابقا) من (الرئيس بشار) الأسد، بل الأكثر من ذلك محاولات بعض سفراء هذه الدول الضغط على المعارضة السورية للقبول ببقاء (الرئيس) الأسد، على حين ألمانيا توفد مسؤولين أمنيين إلى النظام من أجل التعاون في ملف الإرهاب واللاجئين». وكشفت المواقع أن وفداً استخباراتياً أمنياً من الاتحاد الأوروبي زار دمشق الصيف الفائت وأجرى عدة لقاءات مع ضباط في المخابرات السورية، وطلبوا من أجهزة الأمن السورية التعاون في المجال الأمني، وخصوصاً بعد موجة الإرهاب التي غزت الدول الأوروبية، في بلجيكا وألمانيا وغيرها من الدول، موضحة أن الرد السوري كان بالطلب من الوفد الأمني «العمل عبر الأروقة السياسية، واشترط عليهم إعادة تفعيل سفاراته في الدول الأوروبية».
وقالت المواقع نقلاً عن مصادر مطلعة في المعارضة السورية: إن مبعوث هولندا للمعارضة السورية جيرارد ستيك اجتمع قبل أسبوعين مع رئيس الائتلاف المعارض رياض سيف في إسطنبول، وطلب بشكل مباشر منه القبول بالرئيس الأسد في المرحلة الانتقالية، الأمر الذي أثار استياء سيف خلال الاجتماع.
واعتبرت المواقع، أن التغير الأوروبي بات على مستوى رسم السياسات الإستراتيجية عموماً، مستشهدة «بورقة توصيات سياسية أصدرها مجلس العلاقات الأوروبية الخارجية تشير إلى توصيات سياسية من بينها عرقلة الجهود الأميركية لمحاربة إيران في سورية، إذ إن الاتحاد الأوروبي أصبح ينظر إلى إيران على أنها جزء من الحل وليس من المشكلة»، وتؤكد الورقة ضرورة «التعهد بدرجة من الاستقرار في المناطق التي يسيطر عليها النظام»، وهو ما نشرته مواقع معارضة في وقت سابق، حيث نقلت عن مصدر في المعارضة إن موغيريني تعمل على «البدء بإعادة الإعمار من المناطق التي يسيطر عليها النظام».
وتؤكد الدراسة ضرورة التعهد بدرجة من الاستقرار في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة السورية، على حين ذكرت المواقع أيضاً أن المستشار الفرنسي في السفارة الفرنسية بتركيا والمسؤول عن الملف السوري فابريس ديسيبليشن، أكد اعتراض بلاده على التوصيات الأوروبية حول الأزمة السورية، مشيراً إلى أن بلاده لن تقبل بهذه التوصيات.
ورجح مراقبون أن يكون الانقلاب الأوروبي مرتبطاً بالسعي الحثيث نحو المشاركة في إعادة الإعمار وهو ما أجابت عنه دمشق مسبقاً بالتأكيد أن حلفاءها سيكون لهم أولوية في هذا الشأن بخلاف الدول التي مولت الإرهابيين ودعمتهم وساهمت بسفك الدم السوري عبر سنوات الأزمة.

"الوطن"


   ( الاثنين 2017/10/09 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/08/2018 - 12:06 ص

اعاده الله على على سوريا قيادة وجيشا"وشعبا" بألف الف خير

العثور على أسلحة وذخيرة بعضها إسرائيلي من مخلفات الِإرهابيين في ريف درعا

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد بالفيديو.. حمل جماعي لـ16 ممرضة يعملن في قسم واحد تصرف "مشين ومقزز" من راكب أميركي خلال رحلة جوية نعامة تهاجم رجل بالصور.. أصغر مليارديرة في العالم تغير مظهرها شاهد.. مسؤول إفريقي يتعرض لموقف غاية في الإحراج عند ركله للكرة رجل شرطة يحتال على شاب يحاول الانتحار لإنقاذ حياته (فيديو) بعد ان راقصها... هذه هي هدايا بوتين للوزيرة العروس النمساوية (فيديو) المزيد ...