الأربعاء20/6/2018
م18:0:10
آخر الأخبار
اليمن: استهداف أرامكو في عسير وتجمعات الغزاة بالساحل الغربي بالصواريخ الباليستيةالعراق يستنكر العدوان الذي استهدف قوات تقاتل داعش على الحدود السورية العراقيةمصدر عسكري يمني: تدمير مباني مطار الحديدة غربي اليمن ومدرج الطائرات فيه بشكل كامل جراء استهدافه بعشرات الغارات"أنصار الله" يواصلون قطع إمدادات التحالف وقوات هادي بالحديدة تحركات تركية معادية في «منبج» وأنقرة تعاود الحديث عن «المناطق الآمنة» …نائب الرئيس الايراني: إيران ستقف إلى جانب سوريا في مرحلة إعادة الإعمارقطع أثرية ثمينة سرقتها التنظيمات الإرهابية من معبد يهودي بحي جوبر تظهر في تركيا و(إسرائيل)مجلس الوزراء يقر ورقة مبادئ أساسية للاستمرار بدعم وتطوير قطاع الثروة الحيوانيةترامب يكشف سرا تعانيه ألمانيا ولاترغب في الإعلان عنهروسيا والهند تتخليان عن الدولار في صفقات الأسلحةجميعة الصاغة تتوقع زيادة مبيعات الذهب بنسبة 50%سيامكو تعلن عن البدء بإنتاج سيارات كهربائية و هجينة في سوريةالعدوان الجبان , لن يُثني دمشق عن إستعادة الحدود مع الأردن من قصف مواقع الجيش السوري وقوات الحشد الشعبي العراقيفي دمشق.. ضبط ملهى ليلي يقيم حفلات أسبوعية للجنس الجماعي وممارسة اللواطة!القبض على سارق مصاغ ذهبي بنحو 12 مليون ليرة في دمشقانباء بحل القوات الرديفة في أحياء برزة وعش الورور وناحية ضاحية الأسد شمال دمشق اغتيال الرجل الثاني في "جيش الأحرار" برصاص مجهولين في ريف ادلب1000 منحة دراسية هندية .. والتسجيل يستمر للرابع والعشرين من الشهر الحاليالتعليم العالي تقرر إعفاء رؤساء الجامعات الخاصة أصحاب التكليف الوهمي الجيش السوري يعزز جبهتي البادية والجنوب... وغارات على اللجاة (فيديو)تقدم جديد للجيش السوري في هذه المنطقة..وزير الإسكان والأشغال العامة: الحكومة تتجه لإنشاء تجمعات سكنية على أطراف المدن بسعر يناسب المواطنبعد إعادة تأهيله.. افتتاح فندق شيراتون حلب غداعلماء يكشفون عن مادة فعالة لإنقاص الوزن!علاج تساقط الشعر عند الرجالحظك باسم .. في “كاش مع باسم”“مرايا” ياسر العظمة يعود عام 2019سرب من النحل يغزو ملعب كرة قدم ويصيب الجميع بالرعب (فيديو)البطاطس المقلية تأثيرها قوي على نظام المكافأة بالمخاكتشاف رابط مثير بين الأجنة والموسيقى!بحث طبي سوري يحصل على جائزة أفضل منشور علمي لعام 2018 في سويسراواشنطن تقاتل بلا أمل على خمس جبهات ....ناصر قنديلالحُديدة.. معركة مفصلية...... بقلم محمد عبيد

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

المملكة العربية السعودية: بداية النهاية


هل تودي السياسة الجديدة للملك سلمان ونجله ولي العهد بالسعودية إلى الانهيار السياسي والاقتصادي والعسكري؟ مصير لا يستبعده موقع "هافنغتون بوست" الذي حذر من نتائج حملة التطهير في داخل المملكة التي لن تقتصر عليها فقط.


حملة الاعتقالات في السعودية تزيد من مخاطر انعدام الاستقرار في المنطقة ككل

كتب ديفيد أوالالو في هافنغتون بوست: 


وكأنه ليست لدى المملكة العربية السعودية ما يكفيها من الهموم في شرق أوسط يشهد تحولات سريعة، لتضرب المملكة الصحراوية مؤخراً أزمة جديدة من خلال اعتقال 11 أميراً ووزيراً سابقاً. الخطوة التي أمر بها الملك سلمان ونفذها نجله المتهور ولي العهد محمد بن سلمان يمكن أن تشكل بداية النهاية للمملكة. 
في الوقت الذي يبدو فيه الملك سلمان البالغ من العمر 82 عاماً بصحة سيئة، تكثر التساؤلات عمّا إذا كان يمكن له التنازل عن العرش لنجله محمد قبل وفاته. ما يجمع عليه غالبية المحللين أن ولي العهد محمد بن سلمان ارتكب خطأ قاتلاً بطرده قائد الحرس الوطني السعودي. 
من وجهة نظري لا يبدو الهدف من حملة بن سلمان الجريئة والمبهمة وحتى حملة مكافحة الفساد القضاء على الفساد نفسه بقدر ما تستهدف خصومه بما يتيح له الحصول على السلطة المطلقة. أما انفتاح السعودية على المزيد من الشفافية والحرية فمجرد هراء!
إنطلاقاً من هذه الخلفية أتساءل عمّا ستكون عليه الخطوة المقبلة تجاه هؤلاء الأمراء المعتقلين والمهمشين؟ 
أكثر من أي وقت مضى تحوّلت حملة الاعتقالات والتوقيفات إلى عاصفة سياسية كبيرة بما يزيد من مخاطر انعدام الاستقرار ليس فقط داخل المملكة بل أيضاً عبر الشرق الأوسط الممزّق بفعل الصراعات.   
يأتي هذا التحول في الأحداث مباشرة بعد أخبار شكّلت صدمة من بينها ما نشرته صحيفة "غارديان" البريطانية من ادعاءات لأمير سعودي لم تكشف عن هويته بأنه جرى التداول برسالتين في أوساط كبار أفراد العائلة المالكة لتشجيعهم على الانقلاب على الملك سلمان. الأساس المنطقي لهاتين الرسالتين هو أن الملك ونجله ولي العهد محمد بن سلمان ينفذان سياسات خطيرة تؤدي بالمملكة إلى دمار سياسي واقتصادي وعسكري. الكشف عن هذه المراسلات يزيد المخاوف الجدية من ذلك. فهل يمكن لمحمد بن سلمان أن يواجه مصير الملك فيصل في عام 1975؟ ممكن!
مما لا شك فيه أن محمد بن سلمان راكم من السلطة خلال العامين الماضيين أكثر مما فعل أي من أفراد آل سعود. ظاهرياً يبدو محمد بن سلمان متجهاً نحو تجاهل وتغيير البروتوكول الخاص بانتقال العرش. لكن تجدر الإشارة إلى أنه لم يسبق لبن سلمان أن تبوأ منصباً هاماً في الحكومة السعودية من قبل كما أنه لا يملك الخبرة التي تخوله القيادة.
من السخرية أن يتولى محمد بن سلمان بموجب مرسوم ملكي شركة أرامكو السعودية المصدر الرئيسي للثروة في المملكة. الأمر غريب بالفعل!

 

المصدر : "هافنغتون بوست"


   ( الثلاثاء 2017/11/14 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/06/2018 - 3:12 م
كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد... شاب يسرق محلا تجاريا على طريقة "مايكل جاكسون" معركة قاتلة بين ثعبان ومنقذه (فيديو) شاهد... دب يهنئ المنتخب الروسي على طريقته الخاصة وسط موسكو فيديو غريب لهطول أمطار من المخلوقات البحرية في الصين كيم كردشيان: لا أستبعد الدخول في عالم السياسة والترشح لرئاسة الولايات المتحدة فيديو ..في موقف محرج.. ترامب يؤدي تحية عسكرية لوزير دفاع كوريا الشمالية وواشنطن توضح فتاة هندية تقدم عرضا مذهلا وتجني أموالا منه (فيديو) المزيد ...