الثلاثاء11/12/2018
ص2:16:47
آخر الأخبار
الأردن .. إطلاق حركة "الشماغات الحمر" على غرارا "السترات الصفراء"عودة 676 سوريا من لبنان والأردن خلال 24 ساعة جيش العدوالإسرائيلي يطلب من سكان قريتين لبنانيتين إخلاء بيوتهم؟اتفاق سوري أردني بشأن مشاريع إعادة الإعمار الجو غداً ماطر على فترات وهبات الرياح تتجاوز الـ 70 كم/سا في بعض المناطقموسكو: الوضع المزري في مخيم الركبان نتيجة استخفاف واشنطن بالقانون الدولي الإنسانيالقيادة العامة للجيش تنهي الاحتفاظ للضباط المجندين عناصر الدورة 248 وما قبلها والدورة 249 الذين أتموا خمس سنوات احتفاظمجلس الوزراء يعتمد الآلية التنفيذية لبنود الموازنة: التوسع بالعملية الإنتاجية وتحسين الخدمات العامة.. دعم الزراعة وتعزيز النقل السككيالرئيس التشيكي: من المنطقي دعم الحكومة السورية في محاربتها تنظيم داعش الإرهابيالكرملين: الاتهامات بضلوع روسيا في الاحتجاجات الفرنسية افتراء محضتعديل مرتقب على ضريبة المطار ورسم المغادرة من المنافذ الحدوديةسوريا بصدد تصدير الدواء إلى روسيا وبلدان عربيةأبناء هوميروس وأبناء أرسطو!....... د.عقيل سعيد محفوضقبل أن يغتال التاريخ الحاضر والمستقبل .... د. بسام أبو عبد اللهجريمة مروعة في العراق... أستاذ يقتل طالبا بعصا خشبيةجريمة مروعة في العراق... أستاذ يقتل طالبا بعصا خشبية"سي إن إن" تنشر تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة خاشقجي داخل القنصلية السعوديةغضب يجتاح العراق... ضابط كويتي يعترف بإعدام 50 عراقيا بريئادمشق مدينة الياسمين .....سلسلة المهن والصناعات الشامية - المكاريدمشق... مدينةُ الياسمين. سلسلة // البيوت الدمشقية - الهوام والحشراتالجيش يرد على خرق الإرهابيين لاتفاق المنطقة منزوعة السلاح ويقضي على عدد منهم بريف حماةالانفلات الأمني يفتك بميليشيات أردوغان في المدينة … التحاق قيادي في «الحر» من عفرين بصفوف الجيشوزارة الإدارة المحلية: تأهيل 30 ألف منزل متضرر على مستوى سوريةأتمتة القيم الرائجة للعقارات في مرحلة رسم المناطق العقارية وسط ضبابية تلف قانون البيوعأغنى المواد الغذائية بالبوتاسيوم الضروري لمرضى ضغط الدمفوائد الليمون للجسم .... 10 فوائد مذهلةقصّة حبّ عظيمة في “الهيبة”.. المنتج يكشف أسرار الجزء الثالث!نجم باب الحارة أبو عصام يتراجع عن موقفه تجاه صلاح الدين الأيوبيترتيب الدول عالميا حتى نهاية 2018 ....آخر تقييم عالمي للقدرات العسكرية لدول الشرق الاوسط وشمال افريقياترتيب الدول عالميا حتى نهاية 2018 ....آخر تقييم عالمي للقدرات العسكرية لدول الشرق الاوسط وشمال افريقيا“غوغل” تطرح سترة ذكية تمنع فقدان الهاتفمجمع لكبار السن في سنغافورة يحصد جائزة مبنى العامماذا تريد أميركا و«إسرائيل» الآن من فلسطين وسورية ولبنان؟......د. عصام نعمان«عندما ترتعش يد الدولة»: فرنسا حرة حرة.. ماكرون اطلع برا .... فرنسا- فراس عزيز ديب

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

ونحن نعلن القدس عاصمة فلسطين ...بقلم معن حمية


أنّ يقرّر رئيس الولايات المتحدة الأميركية دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس المحتلة ويعلن المدينة الفلسطينية عاصمة لكيان الاحتلال الصهيوني، فهذا لا يعني انّ القدس تأسرلت،


 لكنه يكشف الحقيقة الكاملة بأنّ هناك استراتيجية أميركية – «إسرائيلية» واحدة، وأنّ سياسات الدولة الأميركية العظمى تجاه المسألة الفلسطينية هي سياسات عدوانية في المراحل كلّها. فأسلاف ترامب تعهّدوا بالأمر ذاته، والإدارات الأميركية المتعاقبة لم تحِد قيد أنملة عن ممارسة سياسة ازدواجية المعايير، كما لم تتأخر يوماً عن دفع وتسديد تكاليف وميزانيات الاحتلال اليهودي لفلسطين. ما يعني أنّ أميركا مسؤولة عن توفير كلّ مقوّمات استمرار الاحتلال «الإسرائيلي»، وما نتج عن هذا الاحتلال من استيطان وتهويد وجرائم قتل وتشريد وتهجير طالت مئات آلاف الفلسطينيين.


الفعل الأميركي الشائن ليس محصوراً فقط بقرار نقل السفارة الأميركية إلى القدس، بل يتجسّد بالسياسات الأميركية التي تلتزم دعم «إسرائيل» وحماية أمنها، ومؤازرتها في حروبها ضدّ الفلسطينيين وضدّ لبنان والشام وكلّ مَن يقف في صفّ مقاومة الاحتلال.

الإعلان الأميركي باعتبار القدس عاصمة لكيان الاحتلال الصهيوني، غيض من فيض انحياز أميركي لصالح العدو. فأميركا كانت على الدوام، ولا تزال، أحرص على «إسرائيل» من الصهاينة أنفسهم. شاركتها في كلّ حروبها، وحملت عنها عبء التكاليف، ونأت بها عن قرارات الإدانة الدولية، حتى أنّها لم تدّخر وسعاً لإلغاء قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 3379 الذي يساوي الصهيونية بالعنصرية!

الولايات المتحدة فعلت أموراً كثيرة قبيحة لتكريس الاحتلال اليهودي لفلسطين، لكنها بإعلان القدس عاصمة لـ «إسرائيل» تعلن سقوطها نهائياً من عالم الإنسانية وتعلن نفسها دولة راعية للإرهاب والاحتلال.

أميركا بعد القرار المشؤوم، لن تكون كما كانت قبله، فهي وقّعت صكّ خروجها على القوانين والمواثيق الدولية، والعالم أجمع مطالب بخطوات جادة ومسؤولة لوضع حدّ للغطرسة الأميركية التي تطبّق شريعة الغاب والإرهاب.

ما فعلته الولايات المتحدة هو ترجمة لمسار طويل من سياسات تمكين الاحتلال الصهيوني، مسار شكلت بعض الأنظمة العربية جزءاً أساسياً منه، نتيجة تآمرها على فلسطين، بما بات يُعرف بصفقة العصر!

صفقة العصر هذه، عرّت أنظمة التطبيع العربي وأسقطت كلّ مَن راهن على مسارات التسوية والمفاوضات المذلة وحلّ الدولتين. وهذه الصفقة على خطورتها ووحشيتها لن تكون لها أية مفاعيل، لأنّ الفلسطينيين سيتوحّدون على خيار المقاومة، والشعوب العربية لا بدّ أن تتحرّك وتملأ الساحات تنديداً بسياسات الأنظمة المطبّعة مع العدو، والمشاركة في مخطط تصفية المسألة الفلسطينية.

ما هو مؤكد وحقيقي أنّ القدس لن تكون عاصمة لـ «إسرائيل»، ما دام هناك شعبٌ يقاوم الاحتلال ويبذل الدماء والتضحيات حتى تبقى القدس زهرة المدائن وعاصمة فلسطين المحرّرة من النهر إلى البحر…

عميد الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي


   ( الخميس 2017/12/07 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 10/12/2018 - 8:29 ص

ضبط سيارة تحوي كمية كبيرة من الكبتاغون والحشيش المخدر متجهة من ريف حمص للسويداء

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

ظهور طبق طائر أثناء النشرة الجوية في تكساس (فيديو) بالفيديو... ضجة في الهند بسبب حمار يغني قط البينغ بونغ! ....فيديو بالفيديو.. سقوط مروع على الرأس لمتسابقة تزحلق على الجليد بالصور.. 118 فتاة تنافسن على لقب ملكة جمال العالم والفائزة مكسيكية! ميسي يشتري طائرة بـ 15 مليون دولار سلحفاة تتغلب على عدة لبؤات (فيديو) المزيد ...