الاثنين21/5/2018
م13:49:4
آخر الأخبار
مجدداً.. سقوط ذراع رافعة متحركة داخل المسجد الحرام في مكة !!«منصة القاهرة» تطالب بعملية سياسية تحت مظلة جديدة!حالة قاطني المخيمات هناك تزداد سوءاً … أنباء عن تفاهمات تحافظ على «الهدوء» في جنوب سورية"أنصار الله" يعطبون مدرعة وآلية سعوديتينزاسبكين : لقاء سوتشي المرتقب تتويج لمرحلة الانتصارات في سوريامجلس الشعب يحيل مشروع قانون قطع الحسابات الختامية للموازنة المالية 2012 إلى لجنة الموازنةمجلس الوزراء..خطة متكاملة للمناطق المحررة خدمياً واقتصادياً واعتمادات مالية لإحياء عدة مناطق صناعيةاستمرار أعمال تأهيل الطريق الدولي حمص حماة والبدء بتأهيل طريق حمص مصياففرنسا تعزز وجودها شمالاً.. وميليشيات إدلب مرتاحة لـ«الوجود التركي»!مبادرة لعضو كونغرس أمريكي للاعتراف بالجولان المحتلة أرضا إسرائيلية؟!الاستقرار يتزايد ...مصرف سورية المركزي ملتزم بالاستقرار النسبي الذي أعلنه لسعر الصرفطائرة سورية تهبط بمدينة بنغازي للمشاركة في فعاليات معرض "صنع في سوريا"قوات التحالف الدولي في سوريا.. وجودٌ غير شرعي ورحيلها محتوم ....بقلم علي حسن(إسرائيل)... سوريا: إنجازات موضعية وفشل استراتيجي.....بقلم علي حيدرمقتل شـاب طعناً على يد "مجرم فار" فجر اليوم في جـرمانـا عصابة خطف بطلتها فتاة في دمشق !صحيفة: زعيم (داعش) على قيد الحياة ويخطط لعودة (مرعبة)إقرار من «المعارضات» بالهزيمة ميدانياً وسياسياً … طعمة: لم نحلم بالسلطة!.. وأخطأنا بحمل السلاح!سورية تحرز ثلاث ميداليات برونزية في أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتيةميماك أوجلفي ..نهدف إلى دعم الشباب السوري وتقديم المفاهيم التسويقية الصحيحةالجيش يستأنف عملياته العسكرية ضد المجموعات الإرهابية في الحجر الأسودمناشير فوق ريف درعا تدعو إلى المصالحة.. هدوء في جنوب العاصمة.. والجيش يحشر الإرهابيين في مساحة ضيقةعقد لتنفيذ 13 برجاً سكنياً هذا العام في ضاحية الديماس«الإسكان» تختار أربعة مخططات تنظيمية لداريا5 خطوات سهلة لتجنب اكتساب الوزن خلال رمضانابتكار وسائل منع حمل آمنة للرجال دراما رمضان 2018 ...غلبة الأعمال الاجتماعية وندرة الكوميدية والتاريخية 13 عملا دراميا وبرامج منوعة على قناتي الفضائية والدراما خلال رمضانبالصور..هاري يهدي ميغان خاتم "أميرة القلوب"السيسي يصدر قرارا جمهوريا بزواج مصري من شابة سوريةطريقة جديدة لإرسال الرسائل الإلكترونية عبر تلويح الأصابعمترجم: لماذا تبدو الشعوب الآسيوية أكثر شبابًا؟ هذه 6 عادات لديهم يمكنك اتباعهاصاحب قضية......بقلم د. بثينة شعبانماذا حققت سوريا بتحرير ريف حمص الشمالي؟...شارل ابي نادر

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

خلفيات التصعيد الصهيوني ودلالات صمت العرب....بقلم إيهاب شوقي


صمت عربي مطبق وكأن شيئا لم يحدث في الجولان المحتل، وكأن قصفا متبادلا واختراقا لأجواء سوريا لم يحدث، صمت لم تقطعه إلا تصريحات خليجية متعاطفة مع الصهاينة ضمنيا وصريحة بحرينيا!


وتجاهل لم يفضح نواياه الا تحليلات استراتيجية مزعومة تهاجم "التوغل" الايراني المزعوم في الاقليم ومحاولات "السيطرة" و"التدخل" في شؤون دوله! ما هي الدلالات التي يمكن استنتاجها بخلاف التخلي العربي الرسمي عن المقاومة وسوريا وفلسطين والاصطفاف المخزي مع الصهاينة؟

يمكن استنتاج بعض الدلالات، ليس من قبيل الرأي فقط، ولكن من خلال التحليل بضمها لبعض الشواهد الأخرى كما يلي:

- إن هذا الصمت في شكله معبر عن حياد وكأن الأمر لا يعني العرب، وهو ما يقود للمضمون المتمثل في تبني الرواية الصهيونية والاصطفاف مع أمريكا والكيان الاسرائيلي فعلياً، بتكريس صورة سياسية مفادها، أن هناك حرباً بين طرفين غير سوريين على الأراضي السورية.

- الأمر الآخر والمتمثل في عدم التعليق الرسمي، يشي أن الأمور وصلت لأبعد مما تتحمله التبعية وأبعد مما يتحمله أيضا هامش التمايز عن الموقف الأمريكي والصهيوني الرسمي، فلو أعلن اصطفافاً رسمياً مع القصف الصهيوني، فهي عمالة مباشرة تتخطى حدود التبعية وقد فعلتها البحرين، ولو أعلن إدانة للقصف، فهو تمايز يتخطى الهامش المسموح به أمريكيا واسرائيليا، لأنه سيحسب اصطفافا مع المقاومة وهو ما لا يتحمله أي طرف بلا أي استثناءات.

- واللافت أيضا في هذا الصمت أنه يعكس يقينا بأن المعركة الكبرى بدأت، وانتهى وقت المناورات والعاب السيرك السياسية، ومن غير المسموح لأي طرف الا ان يعلن اصطفافا نهائيا بين المعسكرين، وهو ما فعلته الأنظمة عبر مسارات فرعية في وسائل اعلامها، حيث حملت المقاومة والمشروع (الايراني التوسعي) مسؤولية ما حدث وما سيحدث.

هذا يأخذنا أيضا لوضع النقاط على الحروف بناء على بعض الملاحظات:

- أولا: وصف ما حدث بأنه معركة "ايرانية - إسرائيلية"، ينتقص من الدور السوري والسيادة السورية من جهة، كما يسئ أيضا لايران باعتبارها تحارب في جبهة بعيدة عن أرضها. وما نراه صائبا هو أن المقاومة جبهة واحدة وسوريا تستعين بحلفائها وأصدقائها وبناء على طلبها، وهي من تقود المعركة، وما حدث هو استهداف لسوريا وانتهاك لسيادتها وعدوان عليها وعلى ضيوفها وحلفائها، وكان الرد سوريا أيا كانت الأدوار والتكليفات في تفاصيل هذا الرد.

- ثانيا: من المفيد تكرار التأكيد على أن روسيا ليست من معسكر المقاومة، وانما دولة صديقة، ولها مصالحها التي تتقاطع مع مصالح المقاومة، وقدمت تضحيات تجعلها أكثر من صديقة، إضافة الى مواقفها السياسية الوازنة داخل مجلس الامن الدولي.

من النصائح التي يستمع لها ترامب حاليا، نصيحة تقول: "يجب على الولايات المتحدة أن تعمل على تعزيز المكاسب التي تحققت من خلال جهود التحالف في شمال شرق سوريا، وربط الانسحاب بالشروط على الأرض والاستفادة من استعداد الجهات الفاعلة الإقليمية، مثل المملكة العربية السعودية". وينبغي على الولايات المتحدة تعبئة تحالف دولي أوسع لتمويل وتوفير الخبرة الفنية لتحقيق الاستقرار، وصياغة إطار متعدد الجنسيات موجه للأهداف والمبادئ لتحقيق الاستقرار وتشجع الشركاء الإقليميين على إرسال قواتهم الخاصة إلىها."
وجهت هذه النصيحة قبل ايام من انسحاب ترامب من الاتفاق النووي، وتزامنا مع الاعتداءات الصهيونية على سوريا واستفزاز ايران وقبل الاشتباك الخطير الأخير .

وما نفهمه هنا هو أن التصعيد ربما جاء بغية التعجيل بتفاهمات تجلب قوات متعددة الجنسيات تعزل الجولان المحتل عن القوات السورية وحلفائها، وقوات أخرى تحل محل القوات الأمريكية تعزل التواصل العراقي السوري والذي يشكل رعبا للصهاينة. ما لم تفعله "اسرائيل" بالدم ستحاول فعله بالسياسة بعد أن أيقنت أن المقاومة تتحرك كجبهة واحدة.

المقاومة ايضا تعمل بالسياسة ولكنها تعلم أن ما أخذ بالقوة لا يسترد بغيرها، وأن السياسة خادمة للمقاومة لا قائدة لها.

العهد


   ( الثلاثاء 2018/05/15 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/05/2018 - 1:21 م

صور لعدد من إرهابيي (داعش) الذين قتلوا في الحجر الأسود بريف دمشق

كاريكاتير

...................................

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...لحظة تصادم طائرتين في مطار إسطنبول إيقاف مذيعة كويتية بسبب كلمة قالتها لزميلها على الهواء - فيديو ريم مصطفى تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي بعد ضربها لـ "رامز تحت الصفر" (فيديو) شاهد... شاب خليجي يلقي بنفسه أمام شاحنة ليثبت شجاعته!؟ تعرض فائزة "اسرائيلية" في مسابقة الأغنية الأوروبية لموقف محرج أمام الكاميرات (فيديو) عبوة طائرة على طريق سريع تلحق أضرارا جسيمة بسيارة(فيديو) بالفيديو...نمر يداعب قدم سائح المزيد ...