الأحد17/2/2019
ص1:18:6
آخر الأخبار
السيد نصر الله: الولايات المتحدة صنعت تنظيم داعش.. والجيش السوري بدعم الحلفاء حرر المناطق من خطرهسياسي مصري: سورية راية صمود الأمة العربية وعنوان انتصاراتها مصرع العشرات من جنود النظام السعودي ومرتزقته في نجرانالأمن المصري يقضي على 7 إرهابيين شمال سيناءزخات من المطر غدا فوق مناطق متفرقة وتحذير من الصقيع والضبابالحرارة تميل للارتفاع مع استمرار الفرصة لهطل زخات مطر فوق مناطق متفرقةاجتماع موسع لرؤساء المجالس المحلية.. مخلوف: التشارك مع المجتمع المحلي لإعادة بناء ما خربه الإرهاب ترامب يتعجّل «النصر» لبدء الانسحاب ...«التحالف» للأميركيين: إن خرجتم خرجنا!داعش يستلهم هجمات 11 سبتمبر.. ويهدد لوس أنجلوسبوتين يجدد دعم بلاده العملية السياسية لحل الأزمة في سوريةمعرض (صنع في سورية) للألبسة والنسيج.. منصة لعرض جودة المنتج السوريالمركزي السوري بصدد إصدار شهادات إيداع إسلامية” دونكيشوتات”بسيوف من فيسبوكمهرجان وارسو حكام(عرب)مع نتنياهو يداّ بيد لمواجهة خطر إيران على العالم مع (الشقيقة إسرائيل) بقلم:طالب زيفا باحث سياسيالقاء القبض على شخص يقوم بتشغيل اولاده الثمانية بالتسول ومصادرة اموال وعملات وذهب قيمتها أكثر من /50/ مليون ل.س من منزله لا صحة لما تروجه بعض المواقع عن حادثة خطف الطفلة ملاك15 مليون ليرة من موازنة اللاذقية لشراء أكاليل ورد تشييع الشهداء.. "الميكروفون المفتوح" يحرج أردوغان ويسرّب "مشاكل خطيرة" MTN تُطلق حملة "MTN بتحبك" بمناسبة عيد الحبوزير التربية: لن نقبل أي اعتداء على مدرسينا… وكرامة المدرس واجب مقدسالتحالف ينقل "صناديق غامضة" من جيب داعش الأخيرصفقة بين واشنطن وإرهابيي “داعش” لإخراجهم مع كنوزهم المسروقة من سوريةبقيمة 400 مليون ليرة.. المواصلات الطرقية بالسويداء تتعاقد على تنفيذ عدة مشاريعفتح باب الاكتتاب على 12200 مسكن إدخار في عدد من المحافظاتالمشروبات المحلاة صناعيا تسبب "كارثة طبية"أطباء يكشفون مخاطر مميتة لقلة النومهل تغادر ام عصام حارة الضبع؟عابد فهد حرا في دمشق!"الأم المجرمة".. تركية عذّبت رضيعتها بـ3 أفعال شيطانيةقصة تحول "الفالنتاين" من يوم الجرائم وقطع الرؤوس إلى "عيد العشاق"قريبا... بدء برنامج استعمار المريخ والرحلات متاحة للجميعتطبيقات مزيفة تحرم الشركات من أرباحهاوارسو وسوتشي ... ما بين الفشل والنجاح ....الكرنفال البولندي ....بقلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

’العربية’ غطاءٌ موحل لجرائم ’المملكة’


مخطئ من يظنّ أنّ ذا أنيابٍ إن افترس، أذاع للملأ أنّه آكل لحم من طاب لهُ لحمه. فالمجرم أحيانًا يخبّئ ما اقترفته يداه واقفًا خلف إصبعه. حالهُ كحال بعض القابعين فوق عروشهم على بحرٍ من دماء.


لم تجف بعد دماء أطفال اليمن في "صعدة"، حتى بدأت أداة المملكة العربية السعودية قناة "العربية" ببث أكاذيبها حول الموضوع. فسحبت يدها بكل وقاحة من المجزرة التي ارتكبتها مخلفة أكثر من 51 شهيدًا بينهم 40 طفلا، و79 جريحًا بينهم 56 طفلا من الأبرياء؛ ومبررةً جريمتها بما يندرج ضمن "العمل العسكري المشروع وفقاً للقانون الدولي". اللافت بما بثته "العربية" في تقرير لها بعنوان "أطفال اليمن ضحايا الحوثي" وكأنّ قلبها على أطفال اليمن، محاولةً تبرئة نفسها من قتلهم أمام الرأي العام تحت حجة "انتهاكات الحوثيين في تجنيد الأطفال". وقد دعمت قولها الكاذب بقرارات "المنظمات الحقوقية" التي تبيّن بحسبها أن "ثلثيّ المقاتلين هم من الأطفال".

ويبدو أن تجنيد الأطفال يأخذ حيّزًا مهمًا في "البروباغندا" التي تصطنعها السعودية لصالحها، بهدف تبيان "وحشية الحوثيين" على حد تعبيرهم. وكشاهد آخر على ذلك تقرير بثته "العربية" نهار أمس الخميس 16 آب/أغسطس 2018 في نشرة الرابعة. وفيه يحاور المراسل في منطقة حيران نحو ثلاثة أطفال ضمن عشرة اصطفوا أمام الكاميرا، ولم يتجاوزوا الخامسة عشر عامًا بحسبه، ليتكلموا حول محاولات الحوثيين "لزج الأطفال في المعارك وتغيير مناهجهم، واستهداف منازلهم." الأمر لا يبدو غريبًا أبدًا على من أبدع بصناعة أفلام "ذات مستويات عالية" في تزوير الوقائع.

السعودية تبرّئ نفسها وتلقي اللوم على الآخرين

نماذجٌ كثيرة تستوقفك عند متابعة قناة "العربية" في نشراتها المتتالية وأخبارها المتكررة، التي لعلّ في تكرارها أسلوبٌ مبطن لترسيخ مضمونها للرائي وإن بطلت. وما يلفت في "العربية" كثرة لصق أخبارها بقرارات المنظمات الحقوقية والعالمية التي لا يُعلم من أين يتم "نكشها".

وفي إطار تبرئة نفسها من دعم الجماعات التكفيرية، تعود السعودية في خبر بثته البارحة ضمن نشرة الرابعة أيضًا، لاتهام ايران وفق قرار أممي بعلاقتها بالقاعدة، لاسيّما "اتهام قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني بتورطه بالعلاقة مع داعش والقاعدة". هذه الادعاءات الباطلة لا تهدف إلاّ لتغيير وجهة الرأي العام عن إدانة المملكة. حتى المصادر التي تستعين بها أحيانًا تبدو غير موثوقة مثل قال "خبراء" وفق "تقارير". ولا تقف "العربية" عند هذا الحد حتى تستقصد نشر الأخبار التي تظن أنها تسيء لايران مثل نشرها لفيديو يتضمن ضرب شرطي بائعا متجولا في ايران. وتختلق الأخبار مثل ما نشرته أمس عن نجل شاه ايران على حد تعبيرهم، الذي يناشد الايرانيين لاستعادة بلادهم.
 
وبات معروفًا أنّ متى ما خالفت دولةٌ السعودية، انقضّت عليها "العربية" بأخبار مسيئة مهمة وغير مهمة لتشوه سمعتها، وبذلك تشتت نظرة الرأي العام المدين لأفعال الأخيرة. وهذا ما تجلّى مثلاً في ما نشرته "العربية" مؤخرًا خلال الأزمة المندلعة بين بلادها وكندا، من تقارير تحاول تبيان "ظلامية" كندا في تعاطيها مع سجنائها، وهي تقارير تثير السخرية.

الحج ذريعة لتبيض صورتها السوداء

تبدو السعودية في نشرات الأخبار على قناة "العربية" على أنها فاعل خير، ومساعد لا مثيل له. كما بدا واضحًا في هذا السياق استغلال الحج لتلميع صورتها. ويظهر ذلك من خلال تأكيدها على مدى الترحاب بالحجاج من كافة الدول دون تفرقة على حد تعبيرها وتأمين سبل الراحة لهم. مبيّنة أنّها الدولة "الحنون"، ويأتي ذلك بعد "الهجمة" التي طالتها خلال السنوات الماضية خلال هذا الموسم، وأدانتها بتسييس الفريضة والتضييق على الحجاج من الدول المعادية لها. فما كان منها هذا العام إلاّ أن تركّز في نشرات أخبار "العربية" على عكس ذلك، لاسيّما من خلال التشديد على الترحيب بالحجاج القطريين خصوصا بعد الأزمة الخليجية - القطرية.

وفي الإطار نفسه، بثّت تقريرًا يوم أمس في نشرتها الصباحية تظهر فيه المنح التي تعطيها المملكة للحجاج الفلسطينيين والمعاملة "المميزة" والخيم المجهزة التي تقدم لهم. مبيّنةً أنها تدعم القضية الفلسطينية والفلسطينيين الذين فقدوا ذويهم في الحرب. متذاكية على المُشاهد الذي لم ينسَ بعد اعترافها بـ"اسرائيل"، ووقوف السعودية بجانب الاخيرة ضد الشعب الفلسطيني الشقيق في المواقف الحاسمة.

ولا بدّ لنا من الاشارة إلى أنّ مسألة استخدام فريضة الحج كأداة لتحسين صورة المملكة تعدّت التقارير التي بثتها "العربية"، لتطال بعض الوسائل الاعلامية العربية وحتى اللبنانية، الرسمية منها والخاصة. كلّ ذلك يساهم في دعم السعودية بغية تحقيق هدفها الرامي إلى تحسين صورتها ونشلها من مستنقع الدماء الذي أغرقت نفسها به.

العهد


   ( الثلاثاء 2018/08/21 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 16/02/2019 - 8:10 ص

كاريكاتير

ترمب يوقع على مرسوم رئاسي يعلن حالة الطوارئ الوطنية

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد.. شقيقة وزير الخارجية البريطاني السابق تتعرى على الهواء - فيديو مواقف محرجة لـمذيعين تم بثها على الهواء مباشرة ! شاهد... ردة فعل العروس بعد أن أغمي على العريس بوتين يعود لبساط الجودو ويتدرب مع أعضاء المنتخب الروسي للعبة لماذا هاجمت الفيلة حافلة ركاب؟ (فيديو) اعتدى على 3 نساء.. وأطلق سراحه بعد "عذر عجيب" كيم كارداشيان مطالبة بدفع 100 مليون دولار! المزيد ...