الجمعة28/2/2020
م17:47:10
آخر الأخبار
مقتل 10 من جنود النظام التركي في قصف للجيش الليبيالسعودية تعلّق دخول المعتمرين إلى أراضيها تفادياً لكوروناالأردن يعرض مشروعاً لسكة حديد تربطه مع السعودية وسوريةعون: ساعات قليلة ويبدأ التنقيب عن النفط في لبنانالخارجية: دعم الإرهاب أصبح استراتيجية ثابتة في سياسات النظام التركي والغرب للوصول إلى غاياتهم الدنيئةمصدر عسكري: وحدات الجيش تتابع تصديها الحازم للموجات المتكررة من هجوم التنظيمات الإرهابية المدعومة من الجانب التركي على محور سراقبالجيش يكثف ضرباته ضد الإرهابيين المدعومين عسكرياً من قبل قوات النظام التركيمباحثات أنقرة تفشل: نحو الصدام!...بقلم الاعلامي حسني محلي تركيا تريد أفعالا أميركيةالناتو يتضامن مع تركيا ويدعو روسيا وسوريا لوقف الهجوم في إدلبالأردن يعفي الشاحنات السورية من بدل المرور المصرف المركزي : يحق للمواطن سحب 5 آلاف دولار من المصرف في حال كان الإيداع نقدي .. مسموح إدخال 100 ألف دولار كاش وإخراج 10 آلاف بعد التصريح عنهاأنقرة «وحيدة» في «نار إدلب»: مقتل أكثر من 30 عسكرياً تركياً في غارة واحدةإردوغان فَقَدَ هيبته.. يعترف بـ(اتفاقية أضنة) وينكر من وقّعهاسوريا.. اختطف نفسه ليبتز والده بفدية مالية كبيرةمطلوب بمذكرة قضائية.. القبض على تاجر مخدرات في حمصبالفيديو ... مطاردة هوليودية بين دبابة سورية ومدرعة تركية في ريف إدلب"مدرب المرتزقة".. من هو الجنرال التركي خليل سويصل؟التربية تذكر بموعد الاختبار التجريبي لطلاب الشهادتين الثانوية العامة والتعليم الأساسيساعاتي: للطلبة السوريين الدارسين في الخارج دور مهم في إعادة إعمار ما دمره الإرهاب الجيش السوري يحرر 59 بلدة و10 قرى تفصله عن السيطرة الكاملة على محافظة حماةعدوان تركي على خطوط التوتر يُخرج محطة تل تمر بريف الحسكة من الخدمةمع تعافي المدينة.. السياحة تصدق على عقد استثماري لمشروع فندق كارلتون القلعة بحلببدء تنفيذ الآلية الجديدة لنقل ملكية العقارات في سورية.. والمصالح العقارية توضحأعراض كورونا أم نزلة برد.. كيف تعرف ؟ وكيف تتم الوقاية؟خمس معلومات عن سرطان الغدة الدرقية الغامضمصر.. المغنية شيرين عبد الوهاب تعلن عن إصابتها بورم خبيثمرح جبر: بجمالي خربت عمليات التجميلبوتين رفض فكرة استخدام شبيه له حتى عند اشتداد خطر الإرهاب في روسيارضيعة تتعافى من فيروس كورونا من دون عقاقير خلال 17 يوماهواوي تستهزئ بالعقوبات الأمريكية وتعلن عن قدرات نظامها الجديد بديل "أندرويد"شركة ألمانية تكشف عن هاتف مصنوع من الكربونأردوغان عارياً.. السقوط الحتمي! ...... د. بسام أبو عبد اللهما الَّذي يمنع عودة الخليجيين إلى سوريا؟

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

نعم للقمة الاقتصادية العربية في بيروت!!....بقلم سامي كليب


لا تُعلّق الشعوب العربية عادة أهمية أو أملا على أي قمة عربية. هم على العكس يحمّلونها مسؤولية معظم مآسيهم. لكن لماذا يجب أن يستقبل لبنان وبترحاب القمة الاقتصادية العربية بعيدا عن الحسابات السياسية لدى هذه الطرف أو ذاك:


• لو تأجلت القمة الاقتصادية في بيروت فسوف يُفرش السجاد الأحمر أمام خصوم حزب الله وحركة أمل للقول إنهما عطّلا انعقادها. وهما طبعا بغنى عن هذا الأمر حاليا. وسوف يخرج من يقول ان هذا يثبت ان ولاء الحزب هو لإيران وليس للعرب . هؤلاء كثر وقد بدأوا بالحملة.

• لو تأجلت القمة سيشعر رئيس الجمهورية العماد ميشال بأن حلفاءه حرموه من استقبال حدث اقتصادي وسياسي عربي في لبنان، مع الإشارة الى ان هذا الرئيس العروبي الشريف لم يوفّر فرصة الا ودعم فيها المقاومة ودافع عن سوريا، وهو سيفعل حتما هذا الأمر في القمة، تماما كما فعل وزير خارجيته جبران باسيل في قمة سابقة.
• إن انعقاد القمة سيُشعر اللبنانيين الغارقين بالديون والمشاكل بأن ثمة حيوية اقتصادية عربية عادت الى لبنان، وهذا مهم في الوقت الراهن حيث اليأس كبير.
• من يُبرر عدم الرغبة بعقد القمة بسبب غياب سوريا، مُحقٌ تماما بذلك، فدمشق هي من أوائل مؤسسي جامعة الدول العربية وعلى العرب أن يتراجعوا عن خطأهم. لكن أليس من الأجدى أن يذهب المطالبون بتأجيل القمة الى دمشق قبل منع العرب من عقدها. أليس من الأجدى أن يسبق لبنان الرسمي كل الدول العربية الى إعادة الحيوية للعلاقات العربية السورية؟ أليس هو الأقرب والأولى.
• لا شك أن الامام موسى الصدر كان من طينة استثنائية في لبنان. كان رجلا صافيا تصالحيا صادقا مقاوما مناضلا لا يفرّق بين مسيحي وشيعي وسني ودرزي، ولا شك أن قضية اختفائه هي قضية كل لبناني شريف، لكن الليبيين الذين يريدون المشاركة في القمة في لبنان هم من أطاح بالمسؤول عن اختفاء الأمام أي الرئيس الليبي معمر القذافي، فلماذا نمنعهم من المجيء بدل أن نرحّب بهم فيما دولتهم تعاني ظلم العرب وتجاهل العرب وتآمر العرب؟ ، الم يتعرض الليبيون الى كذبة الربيع العربي ودُمر بلدهم بفعل الأطلسي والعرب؟ هل قُتل القذافي لأجل الديمقراطية أم لمصالح نيكولا ساركوزي وغيره؟
• العرب بدأوا بالانفتاح على سوريا ولو بخجل، وهم لا شك سيساهمون في إعادة اعمارها، ولعل دولا مثلا الامارات بدأت أصلا بوضع خطط، فليأتوا الى لبنان وليتم تشجيعهم على ذلك لتصحيح ما فعلوه في قلب العروبة النابض بدل أن ننفِّرهم فيقولن ان حلفاء سوريا منعونا.
• تعرف سوريا كيف تدافع عن نفسها حيال القمة، وهي حتى الآن لم تقل شيئا، فلماذا نكون ملكيين أكثر من الملك. ولماذا نسارع الى فقد السيادة عند كل منعطف وتسليم المفاتيح الى الخارج. كفانا ذُلاّ.
• الرئيس الذكي والمدوّر الزوايا، الأستاذ نبيه بري الذي بادر الى الإيحاء بتأجيل القمة هو الأكثر حرصا على العرب، ويُدرك أهمية إبقاء العلاقات العربية، لكنه ربما فعل ليضغط باتجاه تسريع تشكيل الحكومة وليس لمنع العرب من عقد قمتهم، فلنفهم أولا ما أراد قوله قبل تفسيره على غير محمله.
لن تجترح القمة الاقتصادية في بيروت المعجزات، ولكن لا بد لنا من إعادة تفعيل العمق العربي، ليس لنا نحن العرب الا بعضنا البعض، وكفانا تباغضا وحقدا ومزايدات....إن من مصلحة الجميع، نعم الجميع ان يأتي العرب الى لبنان وأن يذهبوا الى دمشق.
 


   ( السبت 2019/01/12 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 28/02/2020 - 2:52 م

أنفاق ومتاريس حفرها الإرهابيون في قرية معرزيتا بريف إدلب الجنوبي

الأجندة
عارضة أزياء يدفعها هوسها بمغني راب للقيام بإجراء أفقدها بصرها بالفيديو.. مقاتلة تكسر أنف رجل "سخر" منها بيتبول يدخل في شجار مميت مع أفعى الكوبرا من أجل صاحبه...فيديو ماذا يحدث في حال تسخين قنبلة يدوية في المياكروويف... فيديو هاجمه قرش عملاق.. وتغلب عليه بأبسط طريقة بشرية ممكنة 9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة المزيد ...