-->
الخميس20/6/2019
م17:49:28
آخر الأخبار
محققة دولية: ولي عهد النظام السعودي مسؤول عن مقتل خاشقجيمتحديا ترامب.. سيناتور أمريكي يتحرك لمنع بيع الأسلحة للسعوديةالرئيس العراقي: ضرورة حل الأزمة في سورية سياسياً ومواجهة الإرهابالذي دعا لـ"الجهاد" ضد الشعب السوري.. ميتا في سجنه!القبائل والعشائر السورية والنخب الوطنية: الوقوف خلف الجيش في محاربة الإرهاب ورفض الوجود الأجنبي غير الشرعيالرئيس الأسد يستقبل لافرنتييف والحديث يتطرق للجهود التي تبذلها موسكو ودمشق لتفعيل العملية السياسية بالتوازي مع مواصلة الحرب على الإرهابالمعلم: توقف تركيا عن دعم الإرهابيين وانسحابها من سوريا سيؤديان إلى تطبيع العلاقات معها إن شاء اللهدمشق وموسكو تحملان الأمم المتحدة مسؤولية التقليل من حجم الكارثة الإنسانية في مخيم الهول ‏بوتين حول سورية: روسيا لا تتاجر بحلفائها ومبادئها"الشيوخ الأمريكي" يصوت على وقف بيع الأسلحة للسعودية والإماراتالمعلم يلتقي رئيسة بنك الصادرات والواردات الصينية وعدداً من ممثلي الشركات الراغبة بالاستثمار في سورية تحذّير المستخدمين من الروابط والرسائل مجهولة المصدر … «سيسكو»: مواقع مؤسسات حكومية سورية تعرضت لهجمات إلكترونية من منظمة إجرامية المعلم في الصين: ما الذي تستطيع بكين تقديمه؟ ....بقلم حميدي العبداللهصِرَاعُ مواقع!......د.عقيل سعيد محفوضوفاة 4 أشخاص بحادث تصادم على طريق الحسكة القامشليإخماد حريقين في داريا دون أضراروزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سورياالتعليم العالي تعلن عن تقديم مقاعد دراسية للمرحلة الجامعية الأولى في سلطنة عمانالسياسات التعليمية في سورية: مراجعة تحليلية نقدية للوسائل والأهدافبالفيديو ...ضبط مقر تحكم وعمليات لإرهابيي داعش في بادية دير الزور يحتوي أسلحة وذخائر بعضها إسرائيليتركيا تعيد إحياء «جند الأقصى» المحظور أميركياً وتزجه في معارك حماة! … الجيش يتصدى لمحاولات خرق «الخريطة الميدانية» وزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية خاصة بـ الحج والعمرة تقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسقوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد مشروب ليلي يساعد على إنقاص الوزن أثناء النوم!أستاذ طب نفسي: كلنا مرضى نفسيون لمدة ساعتينسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّ"أمل عرفة"إنسحبت بعد "إحتكاك"لبنان.. رحيل مؤلم لـ"محاربة السرطان الجميلة"لهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟مايكروسوفت تفاجئ الجميع بقرار جديد حول " هواوي"منشوراتك على "فيسبوك" تكشف عن إصابتك بأمراض محددة!من إدلب إلى مضيق هرمزما احتمالات المواجهة العسكرية الأميركية ـ الإيرانية؟ ....العميد د. أمين محمد حطيط

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

الوضع الحالي لتنظيم "داعش".....إعداد: نور الشربجي


كتب سلطان الكنج مقالاً بعنوان «الوضع الحالي لتنظيم "داعش"» نشره معهد تشاثام هاوس في آذار/مارس 2019، تحدث فيه عن مصير التنظيم بعد طرده من آخر المناطق الخاضعة لسيطرته في سورية، وهو جيب في مثلث الشعفة-السوسة-هجين، بعد معارك شرسة مع "قوات سوريا الديمقراطية". إذ رأى الكاتب أن التنظيم سيعمل على تغيير استراتيجيته، والاستفادة من حالة عدم الاستقرار في المنطقة.


أشار الكاتب إلى أن وضع "داعش" في سورية الآن يشبه وضعه في العراق، إذ تقلصت منطقة سيطرته، وتبعثرت عناصره في الصحاري والكهوف. ومع ذلك، رغم الخسائر التي تكبدها "داعش"، فإن أيديولوجيته لاتزال تجد أتباعاً، ولديه عناصر لا يبدو أنها ضعيفة، في الوقت الحالي على الأقل.

إذن، ما مصير التنظيم وأيديولوجيته؟ 
سيعود "داعش" إلى استئناف استراتيجيته القديمة، وهي العودة إلى صحاري وكهوف العراق وسورية، وشن حرب استنزاف ضد أعدائه.
لن يغير "داعش" نهج المواجهة تجاه جميع أعدائه، وسيحاول القضاء على هؤلاء الأعداء في مسعى للتقدم داخل المناطق التي تتمتع فيها فصائل "المعارضة السورية" بنفوذ في إدلب وريف حلب الشمالي. إذ أنّ العداء بين "داعش" والجماعات المسلحة عميق الجذور، وكانت الاشتباكات دامية بشكل خاص في تلك المناطق.
سيعيد "داعش" تقييم نهجه وصورته، إذ بعد إخفاقه في إدارة السكان، وفقدان سمعته خلال سنوات سيطرته، بسبب تطرّفه في تطبيق الشريعة، لن تفكر قيادة "داعش" –على الأقل خلال العقد المقبل– في استعادة السيطرة على المدن أو إخضاع السكان لحكمها. سيحتاج التنظيم إلى إعادة تقييم نقدي لنهجه وتحسين صورته بين "السنة"، وهذا الجهد سيستغرق سنوات.
وبالمثل، لا يمكنه العودة إلى حكم المدن تحت ذات الاسم والقيادة. سيقوم "داعش" بإصلاح صفوفه وإعادة تسليح أولئك الذين أضعفتهم ضربات التحالف، خاصة في جيبه الأخير في الباغوز.
سيحاول "داعش" الاستفادة من الاستياء ضد "قوات سوريا الديمقراطية"، فالعلاقات بين العرب البدو والفصائل الموالية لتركيا، متوترة وعدائية في بعض الأحيان مع "قوات سوريا الديمقراطية" التي يسيطر عليها الأكراد. إن الاستياء الجماعي في المناطق التي تسيطر عليها "قسد"، وانعدام الأمن والاستقرار بسبب الاشتباكات بين المجموعات، يخلق بيئة مواتية لـ "داعش" لتحقيق الاستفادة القصوى من أجل إعادة هيكلة خلاياه وفرض السيطرة على تلك المناطق.
سيراهن "داعش" على الصراع مع "هيئة تحرير الشام" والجماعات المقربة من القاعدة في إدلب، إذ تحاول "هيئة التحرير الشام (HTS)" الآن الضغط على عناصر "داعش" في إدلب. ففي الأشهر القليلة الماضية، أعلنت الهيئة تدمير العشرات من خلايا "داعش" في إدلب والقبض على المئات. وبالمثل، كانت خلايا "داعش" في إدلب وراء معظم عمليات القتل التي استهدفت قيادة الهيئة وغيرها من فصائل المعارضة.
ومع ذلك، يمكن لـ "داعش" التنقل في مناطق درع الفرات وعبرها، عن طريق دفع أموال التهريب إلى الفصائل التي لا تختلف مع "داعش" أيديولوجياً، ما يسهل وجود التنظيم في تلك المناطق.

مداد - مركز دمشق للابحاث والدراسات 


   ( الاثنين 2019/03/18 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/06/2019 - 4:27 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

شاهد.. رجل ثمل يقود دبابة ويرعب سكان مدينته! ثعبان يفاجئ قائد سيارة في مشهد مذهل شاهد... نسر أمريكي يقوم بتصرف نادر مثل البشر ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية بالفيديو... شاب يبتكر أغرب جهاز لغسل الشعر لص يطلق النار على نفسه أثناء محاولته سرقة متجر (فيديو) ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف المزيد ...