-->
الثلاثاء16/7/2019
ص3:58:31
آخر الأخبار
سلاح الجو اليمني المسير يقصف قاعدة الملك خالد في عسير ويحول مخازنها إلى كتلة ناريةالدفاع الجزائرية: إحباط مخطط إرهابي لاستهداف المتظاهرين بعبوات ناسفةما هي أسباب انهيار التحالف بين السعودية والامارات؟السيد نصر الله: المقاومة تطورت كما ونوعا والعدو اليوم يخشاها اكثر من اي وقت مضى إصابة شخصين بجروح أثناء إخماد حريق واسع في منطقة الهامةالرئيس الأسد يجدد دعم سورية لـ إيران في وجه التهديدات والإجراءات الأميركية غير القانونية بحق الشعب الإيرانيالحرارة تميل للانخفاض قليلاً والجو بين الصحو والغائم جزئياًالمعلم يبحث مع عبد اللهيان العلاقات السورية الإيرانيةينذر بتصعيد كبير.. الاتحاد الأوروبي ينشر قرارا من 5 بنود حول العقوبات ضد تركياوزيرة الدفاع الألمانية تعلن استقالتهامزيد من المكاسب لليرة والدولار بـ578 السورية للحبوب: استلام الأقماح من فلاحي الحسكة في مراكز بديلة بالمحافظاتصفقة القرن ....بقلم تييري ميسانهجوم ريف اللاذقية رسالة تركية قصيرة....ديمة ناصيففرق الاطفاء والدفاع المدني تخمد حريقاً ضخماً اندلع مساء الاحد في برج دمشق بمنطقة البحصة وسط المدينةلا صحة لوقوع جريمة قتل إمرأة في حلب ورميها من سطح أحد الأبنيةتفاصيل الكشف عن غرفة سرية مليئة بالدولارات في حرستامن تجارة المخدرات في لندن إلى الرقة.. كشف هوية داعشي بريطاني التربية: لا صحة لما تتداوله صفحات التواصل الاجتماعي من تحديد موعد إعلان نتائج شهادة التعليم الأساسيالتربية تمدد قبول اعتراضات الطلاب على نتائج الثانوية لمدة يوم واحداستشهاد 6 مدنيين وإصابة 9 بجروح بينهم أطفال جراء اعتداء إرهابي بالقذائف على أحياء سكنية في حلبإنهاء أعمال إصلاح خط نقل الغاز الواصل بين حقل الشاعر ومعمل غاز إيبلاخريطة طريق لتطبيق مشروع الإصلاح الإداري في " الإسكان"روسيا تنفذ مشروعين في الساحل السوريماذا يحصل للجسم عند تناول التمور يوميالا أدوية ولا أطعمة... كيف تتحكم في ضغط الدم عن طريق رأسكماذا جرى ياترى .. إليسا وناصيف زيتون .... وأمام الجمهور؟!إصابة مذيعة سورية بحادث "أليم" في مطار بهولندا (صورة)بالصور.. تعرف على سارقة قلب أغنى رجل في العالمامرأة مصرية تخرج من القبر حية بعد دفنهافضيحة جديدة... فيسبوك تراقب مستخدمي "واتسآب" بأداة خبيثة"هواوي" تعتزم اتخاذ إجراءات انتقامية ردا على القرارات الأمريكيةصهاينة أكثر من الصهاينة .. من وعد بلفور إلى صفقة القرن ....بقلم المهندس: ميشيل كلاغاصيأين مكمن الخلل؟....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

هل انتهى "داعش" ... وماذا عن "ذئابه المنفردة"؟


"داعش" التنظيم الذى أعلن لنفسه "دولة" على مساحة كبيرة من الأراضي في سوريا والعراق تحوّل الآن إلى مجموعة أُسر موجودة داخل مخيمات في مناطق متفرقة، فهل خلف هذه المخيمات شبكات خفية من الخلايا؟


"داعش" التنظيم الذى أعلن لنفسه "دولة" على مساحة كبيرة من الأراضي فى سوريا والعراق تحول الآن إلى مجموعة عائلات موجودة داخل مخيمات في مناطق متفرقة، فهل خلف هذه المخيمات شبكات خفية من الخلايا؟

‏الآلاف من أسر المسلحين ما برحوا في سوريا والعراق، بعد أن كان الكثير منهم قد استسلم وخرج خلسة عندما فرّت الموجة الأخيرة من المدنيين من "الباغوز".
‏ورغم أن "داعش" لم يعد يسيطر على أي أراضٍ في البلدين، وخسر أغلب قياداته وثرواته، وفقد الآلاف من عناصره، إلا أنه لم ينته بعد. 
‏يؤكد المحلل والباحث في مركز دمشق "مداد" تركي حسن للميادين نت أن البنية العسكرية لداعش انتهت، قائلاً "يمكن أن يكون هناك مجموعات مسلحة نطلق عليها "الذئاب المنفردة" يتاح لها المكان في البادية".
ومصطلح "الذئاب المنفردة" يعني الأفراد الذين يقومون بعمليات إرهابية بشكلٍ منفرد دون أن تربطهم علاقة مباشرة بتنظيم معين، وهي قد تطلق على أي شخص يشن هجوماً مسلحاً بدوافع عقائدية أو اجتماعية أو نفسية إلخ..
ولطالما عكف "داعش" على استخدام "الذئاب المنفردة" في أعماله الإرهابية لأن هذه الجماعة لا تطلب إلّا القليل من الدعم العملي، إلا أنه بمقدورها تنفيذ عمليات أكثر دموية، وقد تبنى التنظيم هذا النوع من الهجمات المنفردة.

"يمكننا القول إن داعش انتهى من حيث الوظيفة، الجسم العسكري لداعش انتهى ولكن لا يزال له قدرة إعلامية وتمويل وأيضاً أفراد منتشرون في مناطقنا"، يؤكد حسن. 
‏وأشار إلى أن الولايات المتحدة تعيد استثمار داعش وتشكّل حزاماً امنياً حول جسمهم.
‏وفيما يتعلق بمصير عوائل المسلحين، أشار  حسن إلى أن هناك خلافاً حول وجودهم في بعض الدول، فرغم استردادهم من بعض الدول، إلاّ أن دولاً عدة ترفض ذلك، لافتاً إلى أن عدداً منهم سلّم للعراق.
‏كما أكد أنهم لو كانوا في عهدة القوات السورية، لكان الأمر محلولاً.

‏من جهته، أكد الخبير العسكري محمود عبد السلام للميادين نت أن تنظيم داعش في سوريا قد انتهى وتلاشى من حيث الشكل، ولكن من حيث المضمون فهو ما زال جاهزاً أن يطل برأسه عبر محاولات عدة. 
‏واعتبر عبد السلام أن الغاية التي أوجد من أجلها تنظيم داعش لا تزال قائمة والأهداف الأميركية التي تريدها حتى الآن لم تتحقق بكاملها لذلك فإنه "سيعود بأشكال أخرى".
‏"أنا كمواطن سوري لا يهمني أن يتلاشى السلاح إنما الأخطر ممن يحمل السلاح الداعم لهذا التنظيم" يقول عبد السلام.
‏ورأى أنه "ليتم القضاء على التنظيم يجب أن ننتهي من الفكر السلفي الوهابي"، مؤكداً أنه خلال فترة تواجد "داعش" تربى الكثير من الأطفال والشباب على رائحة الدم.
‏وختم الخبير كلامه "نحن نعلم أن هذا التنظيم لم ينته لأن اميركا قامت بنقل وتبديل مواقع هذه التنظيمات أي ما يسمى بـ إعادة الانتشار والتوزيع".


   ( الخميس 2019/04/18 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 16/07/2019 - 3:56 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

طفرة "FaceApp".. شاهد نجوم كرة القدم والفن بعد أن شاخوا! بالفيديو..شابان ينتقمان في المحكمة من قاتل والدتهما بالفيديو..مسافرة تصيب موظفي المطار بالدهشة عندما صعدت عبر حزام الأمتعة بالفيديو... نعامة تنقض على ضباع شرسة حاولت افتراس صغارها إنجلينا جولي تفاجئ جمهورها من شرفتها بباريس الممثلة الهندية إيشا غوبتا: اغتصبني بعينيه وسأقاضيه! لبؤة جائعة تنقض على فيل ونهاية غير متوقعة للمعركة - فيديو المزيد ...