الجمعة28/2/2020
م17:34:1
آخر الأخبار
مقتل 10 من جنود النظام التركي في قصف للجيش الليبيالسعودية تعلّق دخول المعتمرين إلى أراضيها تفادياً لكوروناالأردن يعرض مشروعاً لسكة حديد تربطه مع السعودية وسوريةعون: ساعات قليلة ويبدأ التنقيب عن النفط في لبنانالخارجية: دعم الإرهاب أصبح استراتيجية ثابتة في سياسات النظام التركي والغرب للوصول إلى غاياتهم الدنيئةمصدر عسكري: وحدات الجيش تتابع تصديها الحازم للموجات المتكررة من هجوم التنظيمات الإرهابية المدعومة من الجانب التركي على محور سراقبالجيش يكثف ضرباته ضد الإرهابيين المدعومين عسكرياً من قبل قوات النظام التركيمباحثات أنقرة تفشل: نحو الصدام!...بقلم الاعلامي حسني محلي تركيا تريد أفعالا أميركيةالناتو يتضامن مع تركيا ويدعو روسيا وسوريا لوقف الهجوم في إدلبالأردن يعفي الشاحنات السورية من بدل المرور المصرف المركزي : يحق للمواطن سحب 5 آلاف دولار من المصرف في حال كان الإيداع نقدي .. مسموح إدخال 100 ألف دولار كاش وإخراج 10 آلاف بعد التصريح عنهاأنقرة «وحيدة» في «نار إدلب»: مقتل أكثر من 30 عسكرياً تركياً في غارة واحدةإردوغان فَقَدَ هيبته.. يعترف بـ(اتفاقية أضنة) وينكر من وقّعهاسوريا.. اختطف نفسه ليبتز والده بفدية مالية كبيرةمطلوب بمذكرة قضائية.. القبض على تاجر مخدرات في حمصبالفيديو ... مطاردة هوليودية بين دبابة سورية ومدرعة تركية في ريف إدلب"مدرب المرتزقة".. من هو الجنرال التركي خليل سويصل؟التربية تذكر بموعد الاختبار التجريبي لطلاب الشهادتين الثانوية العامة والتعليم الأساسيساعاتي: للطلبة السوريين الدارسين في الخارج دور مهم في إعادة إعمار ما دمره الإرهاب الجيش السوري يحرر 59 بلدة و10 قرى تفصله عن السيطرة الكاملة على محافظة حماةعدوان تركي على خطوط التوتر يُخرج محطة تل تمر بريف الحسكة من الخدمةمع تعافي المدينة.. السياحة تصدق على عقد استثماري لمشروع فندق كارلتون القلعة بحلببدء تنفيذ الآلية الجديدة لنقل ملكية العقارات في سورية.. والمصالح العقارية توضحأعراض كورونا أم نزلة برد.. كيف تعرف ؟ وكيف تتم الوقاية؟خمس معلومات عن سرطان الغدة الدرقية الغامضمصر.. المغنية شيرين عبد الوهاب تعلن عن إصابتها بورم خبيثمرح جبر: بجمالي خربت عمليات التجميلبوتين رفض فكرة استخدام شبيه له حتى عند اشتداد خطر الإرهاب في روسيارضيعة تتعافى من فيروس كورونا من دون عقاقير خلال 17 يوماهواوي تستهزئ بالعقوبات الأمريكية وتعلن عن قدرات نظامها الجديد بديل "أندرويد"شركة ألمانية تكشف عن هاتف مصنوع من الكربونأردوغان عارياً.. السقوط الحتمي! ...... د. بسام أبو عبد اللهما الَّذي يمنع عودة الخليجيين إلى سوريا؟

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

من هو الرجل الذي أرعب اسرائيل واهتزت بسببه؟؟ انه ليس السيد نصرالله بل ...


منذ ان رحل مرسي وأنا استمتع بالخطب التي تحكي لنا عن القائد العظيم الذي فقدته الامة .. ورغم ان كثيرا من الخطابات كانت تثير حنقي وغضبي من الكذب على الناس الا انني اعترف ان هذه الخطبة العصماء قد أعانتني اليوم على ان اخفف من عبوسي وتوتري ..


 فقد كنت متجهما ومصابا ببعض التوتر بسبب ضغط العمل عندما وصلتني هذه الرسالة عن البطل الذي أرعب الصهاينة .. وهز اسرائيل .. وأرسلت اسرائيل تتوسل اليه وتركع لطلباته .. لأن هذا البطل الهمام وعنترة قد كشف زيف العرب والمسلمين .. فهو تفوق على السعودية والامارات وايران والغرب في تصوراته عن بناء الدولة المصرية الاسلامية .. حتى ايران غارت منه لأنه اكتشف ان نظامها الاسلامي ضعيف ومهترئ .. ولذلك فقد تأمر العالم كله عليه حتى قتله .. ولم ينقص الا ان يقول بعض الكذابين انه كان سيوقع قرار تحريك الدبابات المصرية الى حدود سيناء والاغارة على ايلات .. ولكن السيسي منعه قبل ساعة من التوقيع!! ..
بعد ان سمعت هذا المقطع (وأظن أنه عزام التميمي * الاخونجي السوري) ضحكت أكثر مما ضحكت من مقطع غوار الطوشة وهو يغني (واشرح لها) .. لأن الخطيب لم يقل ان مرسي نبي وانه مقدس بل ان كذبته اكبر من اي كذبة اخرى قيلت عن مرسي .. لأنني اصدق ان مرسي قد يكون نبيا ولكن لااصدق الدرجة التي وصل اليها في هذه الخطبة التي ابلى فيها الخطيب بلاء حسنا وغنى (واشرح لها) حيث (شرح لها ولنا) باسهاب وأعاد .. وأعاد .. وأجاد .. وضحكت من هذا الشاهد المزيف الذي يدلي بشهادته ويبدو مثل الاستاذ (المحامي خليفة خلف خلف الله خلف خلاف) الذي كان يستجوب سرحان عبد البصير كوكيل عن المتهم في مسرحية شاهد ماشافش حاجة .. لأن الاستاذ المحامي عزام التميمي في هذا المقطع الذي يتصرف كمحامي دفاع عن سيرة مرسي يظن ان الجمهور العربي (ماشفش حاجة) .. رغم اننا شاهدنا جميعا خطبة الزعيم الذي "ارعب اسرائيل" وهو يقول "لبيك ياسورية.. لبيك ياسورية .." في الملعب وتوعد انه سيرسل الجيش المصري لمحاربة الجيش السوري وتحرير دمشق .. لا فلسطين ولا القدس ولا حتى تحرير القاهرة من السفارة الاسرائيلية التي بقيت في عهده .. في الوقت الذي خرجت فيه السفارة السورية من القاهرة كي يرضى صديقه العظيم بيريز ..
فعلا أرعب اسرائيل .. كما ارعب اردوغان اسرائيل لأنه نقل المقاتلين الاسلاميين من ليبيا الى سورية والعراق .. ومن العراق ثانية الى سورية .. ومن ادلب الى ليبيا ومصر ثانية .. ولم يتذكر في طريقه ورحلاته الجهادية المكوكية ان يمر لفلسطين او يرسل مقاتلا واحدا يمر بغزة او بالقدس ويرمي حجرا .. ويبدو انه سهى .. وجل من لايسهو .. ومع هذا فقد وقعت اسرائيل في الرعب والكوابيس لأن كل الدم والخراب حل بسورية والعراق وليبيا وكان مصيرها مثل مصير هذه الدول المنكوبة بسبب أمثال اردوغان ومرسي وامارة قطر وكر الاخوان والاسرائيليين ..
فعلا ارعب مرسي اسرائيل وأضحكني .. فشكرا للخطيب المفوه من قلبي انه أزاح عني بعض التوتر والتجهم وضحكت حتى رحل عني كل العبوس .. هكذا هي الخطب العصماء ..
=======================
* في المقطع المذكور يقول هذا الافّاق ان حكومة اوروبية اتصلت به للتوسط مع مرسي !! .. ولكن ماهو موقع عزام التميمي الدولي ووظيفته حتى يصبح وسيطا بين الدول الكبرى؟؟ لماذا لم توسط اوربا امير قطر او موزة او عزمي بشارة او القرضاوي .. كل هؤلاء قررت الدولة الاوربية المزعومة تجازوهم والتوسل لعزام ان يكون وسيطا دوليا فوق العادة .. تكبييييرررر
بقلم نارام سرجون

https://www.facebook.com/SyrianReporters/videos/849787322055037/


   ( الأحد 2019/07/07 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 28/02/2020 - 2:52 م

أنفاق ومتاريس حفرها الإرهابيون في قرية معرزيتا بريف إدلب الجنوبي

الأجندة
عارضة أزياء يدفعها هوسها بمغني راب للقيام بإجراء أفقدها بصرها بالفيديو.. مقاتلة تكسر أنف رجل "سخر" منها بيتبول يدخل في شجار مميت مع أفعى الكوبرا من أجل صاحبه...فيديو ماذا يحدث في حال تسخين قنبلة يدوية في المياكروويف... فيديو هاجمه قرش عملاق.. وتغلب عليه بأبسط طريقة بشرية ممكنة 9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة المزيد ...