الثلاثاء17/9/2019
ص7:33:40
آخر الأخبار
بعد استهداف منشآت نفط سعودية… خام برنت يحقق أكبر زيادة في يوم واحد منذ 1988اعلنوا أن منشآت "أرامكو" لا تزال هدفا ...الحوثيون يكشفون تفاصيل عن طائراتهم التي استهدفت أرامكووثائق مسربة تكشف الدور السعودي والاميركي في تزويد مجموعات مسلحة بينها "داعش" بالسلاح في اليمنالعدو الإسرائيلي يجدد خرقه الأجواء والمياه اللبنانيةالبداية عبر الانسحاب من طريق حلب حماة … تركيا تعمل على تحجيم «النصرة» وليس تفكيكهاالبيان الختامي لرؤساء الدول الضامنة ا: الالتزام بوحدة سورية وسيادتها وسلامة أراضيها ومواصلة مكافحة الإرهاب ورفض الأجندات الانفصاليةالهيئة الوطنية لخدمات الشبكة تصدر المفتاح العام لشهادة سلطة التصديق الوطنيةالحدث السوري في المتابعة العدد الثلاثون.....إعداد وتعليق : مازن جبور ترامب: لا نريد حربا مع إيران لكننا مستعدون لهاقمة أنقرة: بحث وضع إدلب والتوافق على أعضاء اللجنة الدستورية السوريةبعد استهداف منشآت نفطية... هذا ما حدث للأسهم الأمريكية وقطاع الطاقةوزير المالية: ضرب المهربين والمحتكرين بيد من حديد"إسرائيل والتحدي الوجوديّ الجديد" مركز بيغين السادات للدراسات الاستراتيجية..........أ.تحسين الحلبيسيناريوهات الحرب الإردوغانية: تسلية أم ماذا؟!....بقلم الاعلامي حسني محليأول الغيث قطرة.. وزارة المالية تؤكد حجزها على أموال وزير سوري وزوجته الأوكرانيةشرطة منطقة الرستن في حمص تلقي القبض على عصابة سرقة مؤلفة من أربعة أشخاصالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو شاهد بالفيديو .."مفاجأة" لحظة دخول الرئيس بشار الأسد والسيدة اسماء لحضور فيلم "دم النخل" في دار الأوبراثمانون مشروعاً وبحثاً تطبيقياً لخدمة الإعمار في معرض طلابي بجامعة دمشقتسيير باصات نقل داخلي لتخديم طلاب المدارس في السويداءالجيش السوري يعثر على قاعدة كبيرة للمسلحين في محيط خان شيخوناستشهاد مدنيين اثنين وإصابة 3 بانفجار لغم من مخلفات الإرهابيين في البويضة شمال حماةمشروع قانون «التطوير العقاري» … توفير الاحتياجات الإسكانية لذوي الدخل المحدود بشروط ميسرة … مسكن بديل مؤقت أو بدل إيجار سنوي 5 بالمئة من قيانتهاء المرحلتين الأولى والثانية من دراسة وإعداد المخطط التنظيمي لمدينة دير الزور دراسة تكشف فوائد للشاي لم تسمع عنها من قبلهذا ما يفعله إهمال صحة الفم بدماغ الإنسان جوزيف عطية: سورية تتصدر قائمة البلدان التي أحبها وأحب شعبهافنانة مصرية: المخرج خالد يوسف أجبرني على مشهد "إغراء"طرد رجل مسن وزوجته من طائرة.. والسبب "نقرة كوع"فرنسا .. تعويض عائلة موظف مات وهو يمارس "الجنس" أثناء رحلة عمل على اعتبار أنه "حادث عمل" بعد طرح "آيفون 11"... صدمة لأصحاب الهواتف القديمةسامسونغ تستعين بمشهد لرجل وامرأة للسخرية من هاتف "آيفون 11"... فيديوالدروس المستفادة من جون بولتون .....بقلم د بثينة شعبان أردوغان يزيف ذاكرة الأجيال

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

القتل والخطف والتتريك.. ممارسات يومية لنظام أردوغان ومرتزقته الإرهابيين بحق الأهالي في منطقة عفرين وريف حلب الشمالي


في إطار الوظيفة المنوطة بهم يواصل مرتزقة النظام التركي من التنظيمات الإرهابية المنتشرة جنباً إلى جنب مع قوات الاحتلال التركي في منطقة عفرين ممارساتهم الإرهابية والقمعية المتمثلة بعمليات القتل والاختطاف بحق الأهالي والمتاجرة بأرواحهم في تلك المناطق التي احتلتها قوات نظام أردوغان الإخواني في آذار من العام الماضي.


وأفادت مصادر أهلية وإعلامية بوفاة أحد المدنيين من أهالي منطقة عفرين تحت التعذيب في إحدى زنزانات سجون ما يسمى فرقة «الحمزات الجيش الحر» الإرهابية إحدى أدوات نظام أردوغان الإجرامية بمدينة عفرين في ريف حلب الشمالي الغربي وذلك بالتوازي مع إقدام ما يسمى «فصيل العمشات الجيش الحر» الإرهابي على اختطاف شخص آخر في محيط المدينة ومطالبة ذويه بدفع 3 آلاف دولار أميركي فدية لإطلاق سراحه.

وفي مدينة أعزاز بريف حلب الشمالي الخاضعة لمجموعات ما يسمى «الجيش الحر» الخاضعة لنظام أردوغان أيضاً كشفت المصادر أنه تم العثور على شخص مقتول على أيدي مسلحين مجهولين في حادثة تكررت عديد المرات بحق الأهالي في المناطق التي تنتشر فيها مجموعات إرهابية تتبع مباشرة لسلطات النظام التركي.
وتشهد مدينة عفرين وريفها منذ احتلالها من قوات النظام التركي في الثامن عشر من آذار من العام الماضي محاولات متواصلة من نظام أردوغان لفرض مخططاته فيها معتمداً ممارسات طالت كل مناحي الحياة فاستبدل أسماء المناطق والساحات الرئيسة بأسماء تركية بالتوازي مع محاولاته طمس الهوية الحقيقية عبر تغيير اسم البلدات والقرى إلى أسماء تركية كما فعل في بلدة قسطل مقداد التي استبدل اسمها إلى الاسم التركي «سلجوقي أوباصي» وأطلق اسم «أتاتورك» على الساحة الرئيسة في مدينة عفرين وتعدى ذلك إلى تغيير معالم المناطق فيها بما ينسجم مع أوهامه العثمانية القائمة على الاحتلال والسلب ومخالفة القوانين والمواثيق الدولية.
محاولات النظام التركي تتريك المدن والقرى والبلدات السورية الواقعة شمال البلاد مثل أعزاز والباب وجرابلس وعفرين شملت أيضاً إطلاق أسماء ضباط أتراك قتلوا خلال اجتياحهم الأراضي السورية شمال شرق حلب ومدينة عفرين وغيرها على المدارس السورية وفرض اللغة التركية مادة أساسية في مناهج التدريس مع تغيير كبير فيها ورفع العلم التركي عليها.
وأكدت عشرات التقارير الإعلامية إضافة لمصادر أهلية من المنطقة أن قوات الاحتلال التركي بالتعاون مع مرتزقتها من الإرهابيين ألزمت السكان باستخراج بطاقات شخصية جديدة لاستخدامها في الدوائر «الرسمية» بالمدينة بما يحاكي ما أقدمت عليه قوات الاحتلال الصهيوني في الجولان وفلسطين المحتلة كما عمدت إلى ضبط التوقيت الزمني في هذه المناطق بالتوقيت الزمني لتركيا.
إضافة لما سبق عمد نظام أردوغان عبر مرتزقته الإرهابيين إلى طمس الهوية الحضارية والتاريخية للمنطقة عبر تدمير جميع الأوابد الأثرية التي تدل على عروبة المنطقة حيث أقدمت قواته وطائراته على تدمير العديد من المواقع الأثرية في منطقة عفرين كمعبد عين دارة وموقع النبي هوري قورش وتل جنديرس الأثري إضافة إلى موقع براد الأثري الواقع جنوب مدينة عفرين والمسجل على لائحة مواقع التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «يونيسكو» عدا عن عمليات البحث وتجريف بعض المواقع والمقابر بحثاً عن لقى أثرية وكنوز ذهب معتمدين على خرائط حصلوا عليها خلال عمليات نهب وسرقة مديريات الآثار والمتاحف في عدة مدن قبل اندحار الإرهابيين منها.

sana


   ( الثلاثاء 2019/08/20 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/09/2019 - 5:08 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

ضحكة مثيرة لبطة تلفت انتباه المارة... فيديو فهد مسكين يحاول افتراس حيوان النيص... فيديو حرمان سباحة من المركز الأول بسبب "ملابسها الفاضحة" شاهد.. عارضة أزياء تقدم عرضا تحت الماء فى الصين شاهد... نمر ماكر يتسلل للقضاء على تمساح في معركة مميتة فيديو يحقق ملايين المشاهدات لطفلين يتعانقان بعد غياب ثعبان ضخم يكسر عظام تمساح أمام عين سائح المزيد ...