الجمعة20/9/2019
م18:43:5
آخر الأخبار
من حقنا الاستمرار بالتصدي للطائرات الإسرائيلية المسيرة..السيد نصر الله: الهجمات على (أرامكو) مؤشر على قوة محور المقاومةوسائل إعلام تونسية: وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن عليمحلل سابق في CIA: السعودية دفعت أموالا طائلة لمعرفة من أين أتت الصواريخ!الإمارات تعلن موقفها من التحالف الاميركي البحريإرهابيو (جبهة النصرة) يرصدون حركة الراغبين بالخروج لاستهدافهم ومنع وصولهم إلى ممر أبو الضهورالصباغ: لماذا لايتم إلزام “إسرائيل” بالانضمام لمعاهدة عدم الانتشار النووي وإخضاع منشآتها لتفتيش وكالة الطاقة الذريةلافروف يلتقي وزراء خارجية سوريا والصين واليابان في نيويورك الأسبوع القادمميليشيا (قسد) الانفصالية تواصل اختطاف المدنيين بريف القامشلينشوة فرنسية من إخفاق السلاح الأنغلوفونيّ وتأكيد أن ترامب لن يضرب إيران ...باريس نضال حمادةعقوبات أميركية جديدة تستهدف مؤسسات إيرانية بينها البنك المركزيحاكم مصرف سورية المركزي : سعر صرف الليرة أفضل بكثير من أسعار الصرف لعملات دول لم تشهد ما شهدته وتشهده سورية من حرب اقتصادية ... المشغل الخلوي الثالث في سورية، سيكون من نصيب شركة سوريةبالفيديو...لماذا يحول الاحتلال الأمريكي وميليشياته شرقي سوريا إلى (خارطة أنفاق) ؟حتماً سيكتمل الانتصار.....موفق محمد بالجرم المشهود ...أب سوري يبيع ابنه في بيروتلا صحة لما تروجه بعض صفحات التواصل الاجتماعي حول تعرض فتيات للضرب والتعنيف في دار الرحمة لليتيماتعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو مشكلة الكتب المدرسية تلاحق الطلاب العائدين إلى مدارسهم في ريف دمشقالضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةالعثور على كميات من الذخائر والقذائف من مخلفات الإرهابيين خلال تمشيط قرى وبلدات بريف حماةإرهابيو “النصرة” يعتدون بالقذائف على محيط ممر أبو الضهور بريف إدلب لإرهاب المدنيين ومنعهم من الخروجحل ٢٤ جمعية سكنية خلال العام الحالي.. و١٣١ جمعية مصيرها الحل والتصفيةهيئة التطوير العقاري: مشاريع معروضة للاستثمار تؤمن السكن لمليون مواطن بأسعار مدروسةهل تعاني من حب الشباب؟.. هذه الأطعمة تكافحهالشاي.. أم القهوة: أيهما أفضل لصحتك؟زوجة باسم ياخور تكشف أسرار برنامجه “أكلناها”هذا ما قاله ممثل تركي حول الرئيس السوري بشار الأسدالجدال مفتاح السعادة الزوجيةبالصور...مصرع أجمل وأخطر زعيمة عصابة للمخدرات في المكسيكطفل سوري يبتكر مشروعاً لإنارة الطرقات بالطاقة الشمسية من توالف البيئة آبل تخطط لخفض أسعار هواتف آيفون للمرة الثانية منذ إطلاقهادقات على العقل السعودي.......نبيه البرجيبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

68 دقيقة في بياريتز: لمحة عن عقل ترامب غير التقليدي


جوش داوسي

 ادعى ترامب أن زوجته ميلانيا تعرفت على كيم جونغ أون جيداً، وأقر البيت الأبيض في وقت لاحق بأن كيم والسيدة الأميركية الأولى لم يلتقيا قط.


كتب مراسل صحيفة "واشنطن بوست"جوش داوسي تقريراً عما فعله الرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال قمة السبع في بياريتز في فرنسا، خلال 68 دقيقة، حيث تضمن حديثه مع الرؤساء والصحافيين أقولاً كاذبة وغريبة نفى بعضها البيت الأبيض. والآتي ترجمة أبرز ما جاء في التقرير:

بياريتز ، فرنسا - وقف الرئيس ترامب، لدقائق عدة يوم الاثنين، على أراضٍ أجنبية في ختام قمة مجموعة السبع هنا وحطم سلفه. لقد تفاخر بممتلكاته الشخصية من المنصة الرئاسية واقترح أنه سيعقد اجتماعاً لمجموعة السبعة العام المقبل في ملعبه للغولف في فلوريدا، الذي يضم غرف مؤتمرات "مذهلة" وحجرات "رائعة".

وقد دافع عن كل من فلاديمير بوتين وكيم جونغ أون، مشيراً إلى أن الرجل القوي الروسي يستحق دعوة لحضور قمة مجموعة السبع في المستقبل وأن الديكتاتور الكوري الشمالي هو رجل شريف لن يترك ترامب.

ترأس المؤتمر الصحفي للرئيس الأمريكي هنا مساعد يقول إن ترامب سوف يجيب على أي شيء إذا ظل السؤالان الأوليان موضوعين. بدا ترامب أكثر اهتماماً عندما خرجت الأسئلة عن الموضوع - ولمدة 68 دقيقة في قاعة على شاطئ البحر، عرض صورة في عقله غير التقليدي، ومجموعة من التصريحات الخاطئة أو المشكوك فيها، والطرق التي لا تعد ولا تحصى التي غيّر بها الرئاسة في 31 شهراً.

لقد هاجم فكر الرئيس السابق باراك أوباما بينما كان يدافع عن بوتين لضمه جزءاً من شبه جزيرة القرم - وهي خطوة دفعت بطرد روسيا مما كان يسمى آنذاك "مجموعة الثماني". بالنسبة لكثير من زعماء العالم، كانت خطوة بوتين غير قانونية ولا علاقة لها بأوباما. بالنسبة لترامب، أظهر أن سلفه كان مفغلاً وأن انتقاده (إلى جانب نائب الرئيس السابق جو بايدن "النعسان"، على حد تعبير ترامب) كان مزاحاً عادلاً. انحرف إلى خطبة مماثلة حول عدم قيام أوباما بوضع "خط أحمر" في سوريا، على الرغم من أنه لم يستفسر عن هذا الموضوع.

وقال ترامب: "لقد تغلب الرئيس بوتين على الرئيس أوباما"، واصفاً إياه بأنه "محرج للغاية" بالنسبة لأوباما. وقال إن السياسة الواقعية للعالم تعني أن روسيا يجب أن تكون في القمة في مؤتمرات القمة المقبلة. وقال إنه يود دعوة بوتين في العام المقبل إلى ملعبه للغولف، مدعياً من دون دليل على أن قادة آخرين وافقوا على ميله - حتى كما قالوا – أن الأمر خلاف ذلك.

ولدى سؤاله عن سبب استمراره في إلقاء اللوم على أوباما زوراً لضمه لشبه جزيرة القرم، كما فعل ما يقرب من اثنتي عشرة مرة يوم الاثنين، اقترح الرئيس أنه يعرف أن الصحافي الأسود الذي يطرح السؤال، ياميش ألكيندور من بي بي إس نيوز، كان لديه دافع خفي. وقال "أنا أعلم أنك تحب الرئيس أوباما"، من دون أن يقول كيف عرف ذلك.

وقال قبل أن ألومه على نطاق واسع لأن "الكثير من الأشياء السيئة قد حدثت".

لم يعترف ترامب بأي خطأ في معركته التجارية المتصاعدة مع الصين، حتى أن تحركاته الهشة قد هزت الأسواق ومساعديه. ففي غضون أربعة أيام، فرض ترامب تعريفة جديدة على الصين، ودعا رئيسها "عدواً"، واعترف "بالأفكار الثانية" بشأن الحرب التجارية المتصاعدة، وعكس اتجاهها بعد ساعات قليلة ليقول إنه تمنى فقط رفع التعريفات إلى حد أعلى، ثم تعهد أنه سوف يتم التوصل إلى اتفاق قريباً - لأن الصين تريد اتفاقاً بشكل يائس، حسب قوله. ألا يجعل ذلك من الصعب، كما اقترح أحد المراسلين، عقد اتفاق؟

وقال ترامب: "آسف، هذا هو ما أتفاوض عليه. لقد كان ناجحاً للغاية على مر السنين."

إن تأكيده على أن الصين تسعى إلى التوصل إلى حل وسط قد تعارض مع العديد من التقارير والمسؤولين الصينيين. عندما عبّر جون روبرتس مراسل قناة فوكس نيوز عن شكوكه، تقدم ترامب بقوله إن الصينيين كانوا يعملون وراء الكواليس.

وزعم ترامب أنه حصل على مكالمتين هاتفيتين مساء الأحد من مسؤولَين صينيَين رفيعي المستوى يسعيان للتفاوض على اتفاق تجاري. وقال إنهما "مكالمتان رفيعت المستوى". وقال مسؤولو الحكومة الصينية يوم الاثنين إنهم لم يكونوا على علم بأي من هذه المكالمات. عندما طلب ترامب من وزير الخزانة ستيفن منوشين أن يدعمه، كان منوشين فقط يقول إنه كان هناك "تواصل" وليس "اتصالاً". وسارع وزير الخزانة إلى التدخل مرة أخرى بعد ظهر الاثنين لإضافة كلمة "تواصل".

اقترح ترامب أنه خلال أسابيع سيكون مستعداً للقاء الرئيس الإيراني حسن روحاني. "الآن، هل هذا يعتمد على الوقائع أم يستند إلى الحدس؟ إنه يعتمد على الحدس". وأضاف: "ربما ينجح وقد لا ينجح. أقول ذلك طوال الوقت عن كل شيء "

وعلى الرغم من أنه قال إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون طلب إذناً بدعوة وزير الخارجية الإيراني لحضور مجموعة السبع، إلا أنه قال إنه ببساطة "أبلغ" ترامب مقدماً بخطته وأنها كانت فكرة ماكرون وحدها.

كما تفاخر بممتلكاته الخاصة. وقال "لا أريد كسب المال. لا يهمني كسب المال".

وقال إن منتجعه في ميامي سيصنع قمة رائعة لمجموعة السبع بسبب حجراته وقربه من المطار وقاعات احتفالات كبيرة وموقف سيارات كبير. وقال "أكبر قاعات الرقص في ولاية فلوريدا".

لقد زعم أن الرئاسة كلفته ما بين 3 مليارات إلى 5 مليارات دولار. ثم انتقل إلى مدح ملاعب الغولف في المملكة المتحدة وأيرلندا. ثم انتقل إلى نزاع حول تسميات أوروبا.

"ما هي إنجلترا؟ ما الذي يحدث مع إنجلترا؟"، يقول ترامب لرئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون.

ووصف كلاً من إيران وكوريا الشمالية من حيث إمكاناتهما العقارية، قائلاً إن الدولتين ترغبان في التعامل مع ترامب لأنهما يجلسان على عقارات قيمة، أو جيدة.

وقال عن موقع إيران في الشرق الأوسط: "هذا موقع حي صعب بعض الشيء. لكن في النهاية ستكون منطقة جميلة".

لم يبدِ أي قلق من أن الديكتاتور الكوري الشمالي انتهك قرارات الأمم المتحدة بإطلاق الصواريخ، بدلاً من ذلك قال إن كيم لن يخيّب ترامب. في إجابة على سؤال، هز ترامب رأسه لزوجته ميلانيا، وادعى أنها تعرفت على كيم جونغ أون جيداً؛ وأقر البيت الأبيض في وقت لاحق بأن كيم والسيدة الأميركية الأولى لم يلتقيا قط.

 

ترجمة: هيثم مزاحم - الميادين نت


   ( السبت 2019/08/31 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/09/2019 - 4:58 م

الجعفري: دول غربية تواصل إساءة استخدام آليات الأمم المتحدة لتسييس الوضع الإنساني في سورية

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو ...الأرض تنخفس فجأة تحت عجلات سيارة دفع رباعي فيديو... رجل يتفاجأ بوحش في دورة المياه بمنزله فيديو... مذيعة تلقي أوراقها على الهواء وتغادر الاستوديو ركضا شاهد.. راكب أمواج يهرب من سمكة قرش صورة من "ألف ليلة وليلة" قد تنهي مسيرة ترودو السياسية رونالدو: "العلاقة الحميميمة" مع جورجينا أفضل من كل أهدافي! بالفيديو...صاعقة تضرب سيارة مرتين بأقل من دقيقة في مشهد مرعب المزيد ...