الاثنين30/3/2020
ص1:36:39
آخر الأخبار
انسحابات تدريجية للقوات الأمريكية من قواعدها في العراق..السيد نصر الله: تداعيات تفشي فيروس كورونا أخطر من أي حرب عالميةدشتي تدعو لرفع الإجراءات الاقتصادية المفروضة على بلدان عربيةسقوط عدة صواريخ بالقرب من السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء ببغدادمن هم الأشخاص الذين تم استثناؤهم من قرار منع التجول بين المحافظات؟وزارة الصحة: وفاة سيدة وتسجيل أربع إصابات جديدة بفيروس كورونامجلس الوزراء: حظر التجول بين المحافظات اعتباراً من السادسة مساء الثلاثاء القادم وحتى 16 نيسان.. واعتماد آلية لتنظيم دفع الرواتب والأجور الحكومة تتخد كل مايلزم لتكون كل محافظة سورية مهيأة للتصدي لفيروس #كورونا المستجد ترامب: نعمل على تجربة دواء جديد لفيروس كورونا... ونظامنا الصحي قديم و متهالكموسكو: على واشنطن إلقاء اللوم على نفسها بخصوص انتشار كوروناالاقتصاد تسمح باستيراد الدقيق لكل المستوردين من تجار وصناعيين«المركزي» يوحّد أسعار صرف التعاملات والحوالات عند 700 ليرة ويستثني المستوردات الأساسيةترجمات | وسط الشكوك في حليفها الأمريكيّ، (قوات حماية الشعب) الكردية تتطلع لتعزيز علاقاتها مع روسيااتصال محمد بن زايد بالرئيس الأسد.. الهدف كورونا أم إردوغان؟....بقلم الاعلامي حسني محليوفاة سيدة سورية نتيجة خلط مواد تنظيفضبط شركة ومكتبين عقاريين ومحل في دمشق يتعامل أصحابهم بغير الليرة السوريةكورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟شاهد ..صورة مسربة تكشف حجم مأساة ما يحدث في إيطاليا بسبب كورونا!ضمن إجراءات التصدي لفيروس كورونا.. تمديد تعطيل الجامعات والمدارس والمعاهد العليا والمتوسطة من 2 حتى 16 نيسان 2020التربية: تأجيل استلام الأوراق الثبوتية للمقبولين في مسابقة الوكلاء والامتحان التحريري لمسابقة الفئة الأولى حتى إشعار آخربالفيديو ...الجهات المختصة تضبط أسلحة وذخائر ومواد مخدرة في المنطقة الجنوبيةالتنظيمات الإرهابية المدعومة تركياً تخرق اتفاق وقف الأعمال القتالية بريف إدلبمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررينمدير المكتب المركزي للإحصاء السوري: عدد المساكن في البلاد يفوق عدد الأسر الموجودة على أراضيها!!مفاجأة... اكتشاف طريقة جديدة تنتقل بها عدوى "كورونا"للحفاظ على لياقتك بزمن كورونا.. نصيحة من الصحة العالميةوفاة الفنان المصري الكوميدي جورج سيدهممؤسسة السينما تطلق مبادرة (السينما في بيتك) لمشاهدة أحدث أفلامهاترامب يباغت هاري وميغان.. "عليهما أن يدفعا"بين ليلة وضحاها... ملياردير فرنسي يحقق ربحا قدره 11 مليار دولارروسيا تكشف عن جهاز فحص محمول لفيروس كورونا يظهر النتيجة بشكل فوريكيف تتأكد من تعقيم "لوحة المفاتيح" أثناء العمل من المنزل؟أفكار لاستجابات مطلوبة وداعمة في مواجهة كورونامن أنقرة إلى دمشق.. "COVID -19" معركة وجود

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

الجنود السوريون على خطوط التماس مع الإرهاب والحصار والطبيعة في ريف اللاذقية (فيديو)


تشكل الطبيعة في جبال ريف اللاذقية موردا يبدع الجنود السوريون في تسخيره لدعم صمودهم في مواجهة الجماعات الإرهابية المسلحة، في ظروف قاسية تكرسها تضاريس الجبهات القتالية والأحوال الجوية السائدة فيها.


ويزيد من قساوة هذه الظروف تأثر الجنود كبقية السوريين بالحصار الاقتصادي الغربي الجائر المفروض عليهم، لتتحول خطوط التماس مع المسلحين الصينيين الذين يستوطنون الجبهات المقابلة، إلى نطاق مجابهة مع قسوة الطبيعة والإرهاب والحصار.

كغيرهم من أبناء الشعب السوري يتأثر الجنود بالحصار الاقتصادي المفروض على البلاد، ففي الجبهات النائية ذات التضاريس الجبلية المعقدة والأحوال الجوية بالغة القساوة في تلك المنطقة، يتعذر في كثير من الأحيان إمداد الوحدات القتالية المرابطة باحتياجاتهم الأساسية من الغاز والمحروقات ووقود التدفئة وغيرها من المواد التي تشهد نقصا شديداً في البلاد، وخاصة مع قدوم فصل الشتاء ومع تشديد الإجراءات القسرية الظالمة المفروضة على السوريين، إلا أن يوميات المقاتلين في جبال ريف اللاذقية تؤكد أن الحياة هناك قابلة للعيش والاستمرار مع توافر الإرادة الصلبة والتصميم على دحر الإرهاب وهزيمة الإرهابيين، والقدرة على التأقلم مع أصعب الظروف، ففي تلك التضاريس المعقدة تشكل الطبيعة ومدخراتها من بقايا ومخلفات الأشجار والينابيع، وغيرها، وسيلة للبقاء لتحل مكان وسائل التدفئة وصنابير المياه وحتى الأفران المخصصة للطهو، حيث يكسر جنود الجيش السوري الحصار

الاقتصادي ويسخرون الطبيعة في تشديد حصارهم على الإرهابيين.

يقول محمد، وهو أحد هؤلاء الجنود الصامدين لوكالة "سبوتنيك": إن الجيش السوري والقوات الرديفة تتعايش مع أي بيئة توجد فيها، نتيجة الإرادة التي باتت سمة حياة كل مقاتل يؤمن بالقضاء على الإرهاب أولاً وآخراً، فيتغلب على النقص في المشتقات النفطية، عبر الاستفادة من المخلفات التي تتركها الأشجار بعد العواصف وبقايا الأشجار اليابسة التي تصيبها قذائف الإرهابيين المستمرة على المنطقة، فيستخدمها كحطب للتدفئة وللطهو حيث يعتمد الجنود في طعامهم على الموائد البسيطة في المناطق الجبلية، لتشكل البطاطا وبعض الخضار الموسمية الوجبة الرئيسية ومعها البرغل والأرز، والتي تعد أطباقا دورية، إلى جانب حساء العدس المفضل في البرد الشديد وتدني درجات الحرارة.

وأضاف أنه ورفاقه يعتمدون في يومياتهم على الطعام "الناشف" المخصص لهم ويقصد به الخضروات والمواد غير المطبوخة التي يحصلون عليها بشكل دوري، ويتم لاحقاً تحويلها إلى أطباق على نار الحطب، كالبطاطا المشوية والباذنجان والطماطم، وأخرى يتم طبخها إلى جانب اللحم وهي تعد أطباقا أسبوعية، كما يستفيد الجنود من مواقد الحطب الصغيرة التي توضع داخل الخيم أو الغرف، في مجالات عدة، فإضافة إلى التدفئة والطهو، تستخدم كسخانات لمياه الاستحمام كبديل عن الكهرباء التي تغيب عن كثير من جبهات القتال.

"سبوتنيك"


   ( الخميس 2019/12/12 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 30/03/2020 - 12:32 ص

للتصدي لكورونا.. تعليمات في حال اضطرارك للخروج من المنزل

الأجندة
انتحار وزير ألماني بسبب مخاوفه من أثار فيروس كورونا على الاقتصاد شاهد ماذا فعل موظف مع امرأة عطست في وجهه... فيديو بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو أطباء إيرانيون يرقصون في وجه فيروس كورونا... فيديو المزيد ...