الأحد5/4/2020
م22:51:59
آخر الأخبار
تحركات عسكرية أمريكية في العراق وتحذيرات من جر المنطقة لكارثةالأردن يعلن عن وفاة رابعة بكورونا والحكومة تحذر من القادمانسحابات تدريجية للقوات الأمريكية من قواعدها في العراق..السيد نصر الله: تداعيات تفشي فيروس كورونا أخطر من أي حرب عالميةاستمرار حملات التنظيف والتعقيم في دمشق وحلبالكشف عن خريطة انتشار إصابات كورونا في المحافظات السوريةمجلس الوزراء يعتمد البروتوكول العلاجي لفيروس كورونا.. ومكافأة مالية للكوادر الصحية في وزارات الصحة والتعليم العالي والدفاعالانتهاء من صيانة أضرار العدوان التركي على خط نقل المياه إلى الحسكة594 وفاة جديدة بفيروس كورونا في نيويورك خلال 24 ساعةنحو 5 آلاف وفاة جراء كورونا في بريطانياالنفط: لا تعديل على مدة استلام اسطوانة الغاز وتبقى على حالها تبعاً للأقدمية وتوافر المادةمن الذين منحتهم وزارة الاتصالات والتقانة عرضاً مجانياً لشهرين تقديراً لدورهم في التصدي لكورونا؟أين يد الله في كورونا ؟كورونا سيغير العالم الذي نعرفه.. هكذا سيبدو المشهد بعد انتهاء الأزمة!شرطة ناحية صحنايا تلقي القبض على الأشخاص الذين اعتدوا على مرأة وزوجهاوفاة أربعة أطفال وإصابة آخرين جراء حريق في مخيم عين الخضرة بالحسكةشاحنة ممتلئة بجثث ضحايا "كورونا" في نيويورك... صوركورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟وزير التربية: لا استئناف للدوام في المدارس طالما أن هناك خطراً يتهدد حياة الطلابضمن إجراءات التصدي لفيروس كورونا.. تمديد تعطيل الجامعات والمدارس والمعاهد العليا والمتوسطة من 2 حتى 16 نيسان 2020إرهابيو أردوغان يخرقون اتفاق وقف الأعمال القتالية ويستهدفون سراقب بعدة قذائف مدفعيةعصيان في سجن غويران بالحسكة الذي يضم إرهابيين من (داعش) وتسيطر عليه (قسد) وأنباء عن فرار عدد منهممركب إعادة الاعمار مستمر ... إعادة تأهيل بنى ومشاريع المؤسسات العامة خطوة أوليةمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررينما الأضرار التي يسببها الإفراط باستخدام مواد التعقيم والمنظفات على الجلد؟كشف خطر الغريب فروت المميت“فيروز” تصلي لخلاص العالم في فيديو جديدهناء نصور تعلن إصابتها بفيروس كوروناأم مريضة بكورونا أنجبت طفلتها.. ثم وقعت المأساة بعد ساعاتحاولوا تجنب كورونا بوصفة "غريبة".. والنتيجة 16 حالة وفاةمركز علمي روسي يقيم احتمال ظهور فيروس كورونا المستجد بطريقة اصطناعيةغرفة صناعة حلب تنتج جهاز تنفس صطناعي (منفسة) لا يزال قيد التجريبالعرب في زمن الكورونا غافلون داخل الكهف.. د. وفيق إبراهيمترامب يُغرق بلاده .. والكورونا يُغلق صندوق الباندورا....المهندس: ميشيل كلاغاصي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

ليبيون للقتال في سورية وسوريون للقتال في ليبيا .. الدهن واللحم عربيان


لا يطلب أحدنا من العرب والمسلمين ان يصعدوا الى الفضاء ويسيروا على سطح القمر وينظروا الى الكوكب الازرق ليعرفوا اين موقعهم من الحياة على الارض .. فكل ماعليهم ان يفعلوه هو ان ينظروا الى مافعلوه بأنفسهم والى مايفعله الاخرون بهم .. وأن يلقوا نظرة الى ماوراء السياج الذي يفصلهم عن جيرانهم فقط ..


هل سياتي يوم يصل فيه العرب الى قناعة ان تركيا ليست بلادهم ولاتخشى عليهم ولايهمها دمهم الا كما يهم النخاس نزيف العبيد من السلاسل؟؟ .. ففي بداية الحرب على سورية شحنت تركيا المقاتلين الليبيين بكامل عتادهم وعديدهم من ليبيا بعد تدميرها وتدمير الحكم الوطني للعقيد القذافي وتصرفت ليبيا كعضو في الناتو وليس كدولة مسلمة تذبح بلدا مسلما .. وجاءت بالمقاتلين الليبيين الى سورية فقاتلوا وقتلوا وقتلوا .. وبعدها كرت السبحة وجاءت تركيا مع الناتو كأي عضو في الناتو بكل مقاتلي الجريمة في العالم الى سورية جارتها المسلمة ..

واليوم والحرب في نهاياتها تذهب تركيا بالاتجاه المعاكس .. فهي تنقل مقاتلين سوريين للقتال في ليبيا ضد الليبيين .. وهي لاتنزل بجنودها هنا او هناك الا بشكل خفيف وتتمنع عن المواجهة المباشرة لأنها لاتضمن النتائج ولأنها ايضا تملك بنكا للدم العربي تتبرع به للحرب .. بنك دم الليبيين تتبرع به في سورية .. وبنك دم السوريين تتبرع به الى ليبيا .. وفي الاتجاهين يموت عرب في عرب .. ولايموت الاتراك .. وهذه النزعة العنصرية هي نزعة الاستعمار العنصري الذي يحتقر حلفاءه الذين يخدمونه .. على عكس التحالف السوري الايراني وحزب الله وروسيا .. فدم كل الحلفاء نزف في سورية وخسر الايرانيون ضباطا وجنودا ومقاتلين وكذلك حزب الله وروسيا .. بل ان الشهيد قاسم سليماني وهو ارفع جنرال ايراني دفع حياته ثمنا لقيادته الميدانية للحرب ضد المشروع الامريكي .. أما اميريكا واسرائيل وتركيا فان ايا منها لم تتبرع بجندي واحد ليموت من أجل السوريين او الليبيين طوال تسع سنوات .. ولم تكن أي منها سخية في ان تقاتل من اجل احد رغم كل ماتدعيه كل واحدة من انها حليفة للثوار السوريين وان مقدرتها لخدمة الثوار .. ولكن في المحصلة لم تزج اسرائيل بجندي واحد ليخاطر بنفسه ودمه من اجل ثوار سورية ولم تفعل تركيا ذلك .. تركيا كانت تثرثر وتثير الضجيج حتى يظن الواحد ان الجيش التركي سيقدم آلاف القرابين لانقاذ الشعب السوري .. ولكن عند الجد .. يتوقف وينسحب اردوغان ويترك ثواره لقدرهم .. فدمهم ليس تركيا ولا طورانيا .. وهو منحاز للدم التركي فقط ومسؤول عنه .. اما الدم السوري فانها سخية جدا في الدفع به في ميادين القتال بدليل ان كل المعارك تشهد اعدادا ضخمة من المقاتلين الين تدفع بهم تركيا والذين يذهبون الى حقول الموت المجاني بشكل مجنون يشبه انتحار قطعان الماشية ..

وفي هذا الاستغلال لدم العملاء والخدم الذي يصبح دما للعبيد والقرابين والماشية والاضاحي .. نتذكر كيف ان شارون كان له نفس الموقف والرؤية عندما حدثت مجزرة صبرا وشاتيلا .. فقد حاصر المخيمات الفلسطينية بجنوده ولكنه لم يدخلها ولم يكلف نفسه عناء الذبح ومسؤوليته .. بل أدخل حلفاءه او ميليشياته اللبنانية التي كانت تنتمي لتيارات مسيحية متطرفة (تشبع القاعدة وداعش في فلسفتها العدوانية) تنتمي لبشير الجميل وايلي حبيقة وسمير جعجع .. وكان انتقاؤه للمسيحيين خبيثا .. وقال بعد ان حدثت المجزرة انه ليس لاسرائيل شأن بها .. بل ان (مسيحيين عربا قتلوا مسلمين عربا).. وبهذه الطريقة جعل الجريمة عربية والقاتل والضحية عربا .. اي دم عربي وسكاكين عربية .. وعرب يقتلون عربا .. واسرائيل تحصد النتيجة وتفرك يديها فرحا .. ومافعله شارون هو مافعله اردوغان اليوم دون اي فرق .. فاردوغان اذا واجهه اي سؤال في المستقبل عن الحروب العربية تحت رعايته سيقول: انهم عرب قتلوا عربا .. وسوريون قتلوا سوريين .. وليبيون قتلوا سوريين .. وسوريون قتلوا ليبيين .. ولم يقتل الاتراك أحدا .. بل عرب قتلوا عربا ..

وهو نفس المنطق الذي يفسر فيه الاميريكيون والبريطانيون المجزرة العراقية الكبرى التي حصدت مليونا ونصفا من العراقيين في اطلاق الحرب المذهبية .. فالاميريكيون يدافعون بالقول اننا دخلنا العراق في 3 اسابيع ولكن الضحايا بسبب ان العراقيين قتلوا العراقيين .. عرب شيعة قتلوا عربا سنة .. وعراقيين سنة قتلوا عراقيين شيعة .. ونحن كنا ابرياء من معظم هذا الدم العربي ..

ويستطيع كل من يتابع التاريخ ان يشم رائحة عنصرية شارون وفمه وعنصرية بوش في فم اردوغان وعنصريته التي تكره العرب وتعتبرهم رعايا عثمانيين لايحق لهم ان يستقلوا وان يكونوا أحرارا .. ولكنه يزج بدمهم وأبنائهم في كل المعارك بسخاء .. وينقل طرابيشهم فيما بينهم .. طربوش ليبي على رأس سوري وبالعكس .. واخوان مسلمون مصريون ضد مصريين وطنيين .. ودهن ليبي على مرق سوري .. ودهن سوري على مرق ليبي .. ودهن قطري على مرق سعودي .. وهكذا ..

تركيا ليست الا دولة فيها فلسفة الاستعمار وعنصريته وجرائمه .. ومنذ خسرت خلافتها وهي مثل الذئب الجريح تريد ان تعض .. وهي تعض العرب اكثر من اي دولة اخرى وتحقد عليهم اكثر من اي دولة اخرى..

* الكاتب : اقلام حرة


   ( الأحد 2020/02/02 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 05/04/2020 - 8:58 م

الأجندة
المطربة الأمريكية بينك تتعافى من كورونا وتنتقد إدارة ترامب انتحار وزير ألماني بسبب مخاوفه من أثار فيروس كورونا على الاقتصاد شاهد ماذا فعل موظف مع امرأة عطست في وجهه... فيديو بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو المزيد ...