الاثنين23/4/2018
م16:19:15
آخر الأخبار
أخطر نساء "داعش" تقع بيد القوات العراقية (صورة)مصدر أمني: 40 شهيدا وجريحا بغارات للتحالف السعودي على حفل زفاف في حجة شمال غرب اليمنالعراق يعلن مقتل 36 مسلحا من "داعش" في الغارة الجوية داخل سوريا الأردن يدعو للحفاظ على «خفض التصعيد» جنوباً ويشدد على وحدة سورية … التخلي الأميركي عن ميليشيات المنطقة مستمر وجديدها وقف الطحين «الحر» يمارس التطهير العرقي في عفرين!«هيئة التفاوض» تطرق أبواب أصدقاء سورية!مخيم اليرموك.. حرب الشوارع الضيقةبتوجيه من الرئيس الأسد.. العماد أيوب يتفقد بعض تشكيلات الجيش والقوات المسلحة العاملة بالقلمون الشرقي لافروف يعلق على دعوة ماكرون للاميركيين للبقاء بسوريا : هذا موقف استعماري!بوتين وماكرون يتفقان على العمل لاستئناف المفاوضات السوريةمليون م3 غاز يومياً من حقول شمال دمشق إلى الشبكةالتجاري السوري يستأنف منح القروض والتسهيلات الائتمانيةما الذي تريده أمريكا بدعوتها لإرسال قوة عربية لسورية؟ بقلم:طالب زيفا باحث سياسي.الإرهاب ينتحر جنوب دمشقجريمة مروعة في مكة تهز السعودية... اب يذبح أطفاله البنات الـ3 بالسكين؟!!مهاجم عار يقتل 4 أشخاص في مقهى بولاية تينيسي تقرير استثنائي من مراسل غربي لن تنشره السي ان ان أمريكية تروي تفاصيل ما واجهته في الرقة بعد انضمام زوجها لـ "داعش" تحديد الجهات المسؤولة عن التأكد من صحة الوثائق والشهادات غير السورية في الجامعاتالتربية تعمم على مديرياتها تعليمات امتحانية للشهادات العامةخريطة تظهر سيطرة داعش والمجموعات الارهابية المسلحة في الغوطة الغربية لدمشق (جنوب دمشق)..ميليشيات تركيا تدحر «النصرة» غرب حلبرخصة إشادة سياحية لفندق في بلدة حصين البحر شمال طرطوسالقانون (10) للعام 2018…إطار قانوني لإحداث مناطق تنظيمية بمواصفات عالية مع الحفاظ على حقوق الأطرافعلماء يحددون أسوأ وضعية للنومفوائد الحلبة في تخفيض الكولسترول والتخلص من السمومحضر نجوم مسلسل «الهيبة» وتمّ تكريمهم...سهرة الـ«موركس»: «عسل» منى واصف كاظم الساهر يغني "نحنا ما بدنا شي" شارة مسلسل "الواق واق"طليقة ترامب توجه له نصيحة للمستقبل!ادعى أنه إرهابي ليتخلص من زوجته!3 مشروبات "طاقة" طبيعية يمكنك تحضيرها في المنزل… تعرف على المكونات وطريقة التحضيربعد تجربة سوريا... غواصة "كيلو" الروسية تتربع على "عرش المتوسط" (فيديو )أدونيس وتاريخنـا ....بقلم د. بثينة شعبانسقوط مشاريع التقسيم والفدرلة!...بقلم بسام أبو عبد الله

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الـصحة و الحياة..كل يوم معلـومة >> فرطُ الحركةِ عندَ الأطفال.. الأسبابُ وطُرقُ العِلاج
إعداد _ رنا الحسن |  يواجهُ العديدُ من الأطفالِ مشكلةً سلوكيّةً تتعلّقُ بالحركةِ والنشاطِ، ومن المُمكنِ أنْ تظهرَ من خلالِ التصرّفاتِ الخاطِئةِ والتحرّكاتِ المستمرّة التي يقومُ بها الطفلُ، ما يشكّلُ تحدّياً كبيراً لدى الأهلِ لمعرفةِ مواجهةِ هذهِ المُشكلةِ وإيجاد الحلولِ لعلاجِها.

وتظهرُ هذه المشكلةُ من مجموعةِ أسبابٍ منها، خللٌ في الموادِ الكيميائيّةِ التي تُوصِلُ الإشارات العصبيّة إلى الدماغ، وعوامل وراثية؛ إذ إنّ إصابةَ أحد الوالدين بهذا المرضِ يزيدُ من احتماليّةِ إصابةِ الأبناءِ به، والتعرّضِ لبعضِ التسمّماتِ الخَطِرَة، وتعرّض الدّماغِ للأذى، وأيضاً قلّة عددِ ساعاتِ نومِ وراحةِ الطفل، كما أنّ تدخينَ الأُمِّ خلالَ مرحلةِ الحملِ يُعرِّضُ الطّفلَ لمشكلةِ فرطِ الحركة.

ويُصيبُ فرطُ النشاطِ والحركةِ الأطفالَ الذكورَ بنسبةٍ أعلى من الإناث، ويتمثّلُ بالحركةِ بصورةٍ دائمةٍ ومُستمرّة؛ فلا يهدأُ الطفلُ أبداً، وإنْ لَعِبَ بإحدى الألعابِ فسرعان ما يتركها ليلعبَ بلعبةٍ أُخرى.

وكما أنَّ من عواملِ الإصابةِ بهذه المشكلة، مواجهةُ الطّفلِ صعوبةً كبيرةً في الجلوسِ لتناولِ الطّعام، بالإضافةِ إلى مواجهتِهِ صعوبةً في إجابةِ الطّلباتِ البسيطة، مع إصدارِ كثيرٍ من الإزعاجِ خلالَ لَعبهِ مقارنةً بغيرهِ من الأطفال.

بالإضافةِ لمقاطعةِ الطّفلِ لحديث الآخرين وعدم القدرةِ على التوقّفِ عن الكلام، وأخذِ أغراضِ الآخرين دونَ استئذان، ودونَ الاهتمامِ بأحاسيسِهم ومشاعرِهم، ومواجهةِ صعوبةٍ كبيرةٍ في انتظارِ دوره.

ويعدُّ تعاملُ الطّفلِ مع البيئةِ المحيطةِ به بطريقةٍ سّيئةٍ، سواء أكانوا أفراداً أو أشياءَ، من دلالاتِ الإصابةِ بالمشكلةِ، وعدم القدرةِ على تكوينِ الصّداقاتِ والحفاظِ عليها، مع صعوبةِ التعاملِ معه من قِبَلِ المحيطينَ به.

وعلميّاً، يؤكّدُ خبراءُ بأنَّ من أسبابِ فرطِ النشاط، العواملُ الجينيّة التي أثبتت الدراساتُ أنَّ وجودَ تاريخٍ عائليٍّ لدى أحدِ الأبوينِ أو كِليهما، يزيدُ احتماليّةَ إصابةِ الأبناءِ بهذه المُشكلة.

كما أنَّ للعواملِ العضويِةِ كاضطراباتٍ في تخطيطِ الدّماغِ تفوقُ الأطفالَ العاديين، دورٌ في تزايدِ حركةِ الطّفل، وذكرُ بعضُ العلماءِ أنَّ سببَ النّشاطِ الزائدِ هو تلفٌ دماغيٌّ بسيطٌ.

ويشيرُ خبراءُ إلى وجودِ عواملَ نفسيّةٍ مثل الضّغوطِ النفسيّةِ التي يتعرّضُ لها الطفلُ أثناءَ نموِّه، ومنها: المشاكلُ الأسريّة، وأنماطُ التّنشئةِ والتّربيةُ الخَاطئة، بالإضافةِ إلى العواملِ البيئيّةِ مثل التعرّضِ إلى التسمّم، وردّات الفعلِ التحسُّسيّةِ لبعض أنواعِ الأطعمةِ والموادّ الصناعيّة.

ويبدأُ علاجُ فرطِ النشاطِ عندَ الطّفلِ من خلالِ تنظيمِ أوقاتِ نومِهِ واستيقاظِهِ، وضمِّ الطفلِ إلى مجموعةٍ صغيرةٍ من الطلّابِ لتلقّي الدروسِ القصيرة، وأيضاً عمل جدولٍ رياضيٍّ للطفلِ، والسّماح له بمُمارسةِ التمارينِ الرياضيّةِ التي يُريدها.

ومنها العلاجُ الغذائيّ، الذي يتركّزُ على تغييرِ النّمطِ الغذائيّ للطفل؛ وذلك بمنعِ الموادِّ المُشبَعةِ بالألوانِ الصناعيّةِ والمُنكّهاتِ الكيميائيّةِ والموادّ الحافظة، وتوجيهِ الطّفلِ إلى تناولِ الطّعامِ المفيدِ من الخضارِ، والفواكه، واللّحومِ البيضاء، والأسماك، إضافةً إلى عسلِ النّحلِ وضرورةِ دمجِهِ في غذائِهِ اليوميّ؛ لدورهِ في تخفيفِ هذا الاضطراب.

وقد يكونُ الأطفالُ كثيري الحركةِ أو مختلفينَ عن أقرانِهم دونَ أنْ يكونَ السّببُ هو فرطُ النشاطِ والحركةِ، وما يحدّدُ ذلكَ هو أنْ تكونَ مظاهرُ الحركةِ الزائدةِ مستمرّةً دائماً، وفي أيّ مكانٍ يذهبُ إليه الطّفل؛ سواء البيت، أو المدرسة، أو غيرها، ولا يُظهِرُ الطّفلُ هذه التصرّفاتِ في بيئةٍ محدّدةٍ وحسب، كما يجبُ أنْ تُظهِرَ عليه سلوكيّاتِ الحركةِ الزائدةِ لمدّةٍ لا تقلُّ عن ستّةِ أشهر قبلَ أنْ يُشخَّصَ على أنّهُ طفلٌ يعاني من فرطِ النشاط.



عدد المشاهدات:2095( الأربعاء 10:46:22 2018/04/11 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/04/2018 - 3:34 م
بالفيديو... اكتشاف مخلوق غريب شبيه بـ "مصاص الدماء" يحير العلماء فيديو طريف لسعودي غاضب بعد القبض على حلاقه "اثناء الحلاقة"!!؟@ بالفيديو... فيل يمارس اليوغا في منتصف الطريق بالفيديو... طفلة تستعرض موهبتها النادرة الكشف عن سر خدعة "خبيثة" من ترامب عمرها 30 عاما بالفيديو: شابة تحضر حفل تخرجها بالتابوت شاهد ماذا فعلت مذيعة بعد قيام أحد المارة بخلع باروكتها المزيد ...