-->
الثلاثاء18/6/2019
م15:6:39
آخر الأخبار
الرئيس العراقي: ضرورة حل الأزمة في سورية سياسياً ومواجهة الإرهابالذي دعا لـ"الجهاد" ضد الشعب السوري.. ميتا في سجنه!الإخونجي " أردوغان" حزين على " مرسي".. والأزمة المصرية التركية تتفاقمالجيش اليمني: عملياتنا ستطال أهدافا لا يتوقعها النظام السعوديأبناء القنيطرة ينظمون في عين التينة وقفة تضامنية مع أهلنا بالجولان: قرارات سلطات الاحتلال باطلةالرئيس الأسد يصدر قانونا يجيز تعيين 5 % من الخريجين الأوائل في كل معهد أو قسم أو تخصص يمنح درجة دبلوم تقانيأهلنا في الجولان المحتل يبدؤون إضرابا عاما رفضا لمخططات الاحتلال الإسرائيلي الاستيطانية على أراضيهمالمعلم: سيتم القضاء على الإرهاب في إدلب ويجب خروج كل القوات الأجنبية الموجودة في سورية بشكل غير شرعياحتراق مهاجمة أمريكية بعد اعتراضها من قبل "سو-27" الروسية (فيديو)ترامب يعلن طرد ملايين المهاجرين من الولايات المتحدةلماذا ارتفع الدولار فوق 590 ليرة في السوق الموازيةاغلاق ١٣٧ مطعما في حلب . عزالدين نابلسي .المعلم في الصين: ما الذي تستطيع بكين تقديمه؟ ....بقلم حميدي العبداللهصِرَاعُ مواقع!......د.عقيل سعيد محفوضضبط صاحب مكتبه يطبع قصصات ورقية ( راشيتات ) لطلاب التاسع والبكلوريافرع الأمن الجنائي في حمص يلقي القبض على مطلوب خطيروزير سعودي في سوريا ...ومصادر محلية تكشف عن أهداف الزيارة مركبة غريبة الشكل تهاجم المسلحين في سورياالتعليم العالي تعلن عن تقديم مقاعد دراسية للمرحلة الجامعية الأولى في سلطنة عمانالسياسات التعليمية في سورية: مراجعة تحليلية نقدية للوسائل والأهدافإحباط هجوم لإرهابيي “النصرة” من محور تل ملح وقذائف الإرهاب تطال 6 قرى وبلدات بريف حماةاستشهاد وجرح عدد من المدنيين في تفجير سيارة مفخخة بالقامشليوزير السياحة: لم نصرح لأي مكاتب سياحية خاصة بـ الحج والعمرة تقيب المقاولين السوريين في طرح جريئ عن مهنة آيلة للسقوط ان لم يتم دعمها والاهتمام بها حكوميا وافراد أستاذ طب نفسي: كلنا مرضى نفسيون لمدة ساعتينهل ضغط الدم وصل مرحلة الخطر... علامات على الوجه لا تتجاهلهاسلوم حداد: "جدو" أهم من أي لقب فني قد يطلق عليّ"أمل عرفة"إنسحبت بعد "إحتكاك"لبنان.. رحيل مؤلم لـ"محاربة السرطان الجميلة"لهذا السبب فتاه بريطانية تتعرض للضرب من قبل موظفي الأمن في مطار بأمريكا؟"ناسا" تكشف صورة لجبل "لم تر البشرية مثله"رغم الحظر... هواوي تتحدى الجميع بالهاتف الأقوى في العالمما احتمالات المواجهة العسكرية الأميركية ـ الإيرانية؟ ....العميد د. أمين محمد حطيطنهجان ونتيجتان ......بقلم د .بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

الـصحة و الحياة..كل يوم معلـومة >> علماء يتحدثون عن خطورة الوجبات السريعة على الأطفال

التناول المستمر للوجبات السريعة يؤدي إلى تراكم المواد الخاصة التي تساهم في تطور الحساسية الغذائية في الجسم.

وقال أطباء الحساسية الإيطاليون في مؤتمر ESPGHAN إن هذا ينطبق بشكل خاص على الأطفال ويمكن أن يفسر لماذا يعاني كل عاشر شخص في البلدان المتقدمة من مشكلات مماثلة.

وقال روبرتو كاناني من جامعة نابولييتان في إيطاليا: "لا يمكن لأي نظرية أو نموذج موجود أن يكشف عن سبب زيادة عدد حاملي الحساسية الغذائية بشكل كبير في السنوات الأخيرة. يمكن لتراكم عدد كبير من المنتجات النهائية من السكر في جسم عشاق الوجبات السريعة أن يفسر حدوث هذا الوباء".

في السنوات الأخيرة، كشف العلماء العديد من السمات السلبية للنظام الغذائي الغربي، والذي يتميز بعدد كبير من السعرات الحرارية والأطعمة الدهنية. على سبيل المثال ، قبل عامين ، اكتشف العلماء أن الأطعمة الدهنية تساهم في تطور مرض الزهايمر وتغيير عمل الدماغ بطريقة تجعل الشخص يأكل أكثر.

بالإضافة إلى ذلك، اكتشف الأطباء وخبراء التغذية مؤخرًا أن الوجبات السريعة تجعل الشخص ينسى أنه أكل بالفعل ويساهم أيضًا في تطور العقم بين النساء، ويضاعف احتمال فقدان الخصوبة تقريبًا مقارنة بالنظام الغذائي العادي.

اكتشف كاناني وزملاؤه سمة سلبية أخرى للحمية الغربية بشكل عام والوجبات السريعة على وجه الخصوص، حيث راقبوا صحة ستة عشر طفلاً في سن ما قبل المدرسة وفي سن المدرسة الابتدائية. عانى بعضهم من الحساسية الغذائية، في حين أن آخرين لم يكن لديهم مثل هذه المشاكل أو كانوا مصابين بالربو.

حاول العلماء اكتشاف ما أدى بالضبط إلى تطور الشكل الأول من الحساسية، ومقارنة ما تناولته كل المجموعات الثلاث من أطفال ما قبل المدرسة وتلاميذ المدارس، والظروف التي يعيشون فيها، وكيف اختلفت تحليلاتهم.

تشير هذه المقارنة إلى أن الأطفال الذين يعانون من الحساسية الغذائية لديهم اثنين من السمات المشتركة التي تفصلهم عن المشاركين الآخرين في الدراسة. لقد تناولوا كميات كبيرة من الوجبات السريعة، واحتوت أجسامهم على الكثير من البروتينات والجزيئات الدهنية المغطاة بالكربوهيدرات.

تتراكم هذه المركبات، التي تُعرف باسم "المنتجات النهائية للجليك"، في الطعام بكميات كبيرة أثناء المعالجة الحرارية طويلة الأجل إذا كانت تحتوي على كميات كبيرة من السكريات.

وهي تتحلل بشكل سيء، ويعتقد العلماء منذ فترة طويلة أن تراكمها داخل جسم الإنسان يمكن أن يؤدي إلى تطور مرض السكري وتصلب الشرايين ومرض الزهايمر والأمراض الأخرى المرتبطة بالتهاب مزمن.

ويلاحظ كاناني أن الربو والعديد من أشكال الحساسية الأخرى، تتطور أيضًا في كثير من الأحيان في الحالات التي يعاني فيها حامله المستقبلي من مشاكل مماثلة. هذا يقود العلماء الإيطاليين إلى افتراض أن المنتجات النهائية للجليكشنات وما يرتبط بها من اضطرابات في عمل الجسم قد تكون أحد الأسباب الرئيسية لتطوير وباء عالمي للحساسية الغذائية.

ويدعم ذلك حقيقة أن هذا المرض أكثر شيوعًا بين سكان الولايات المتحدة وكندا والدول الأوروبية، حيث تمثل الوجبات السريعة حوالي نصف النظام الغذائي اليومي، وفي البلدان الفقيرة في آسيا وإفريقيا، حيث لم تتغلغل مطاعم الوجبات السريعة بعد، لا يوجد تقريبا.



عدد المشاهدات:1837( السبت 08:51:01 2019/06/08 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/06/2019 - 2:46 م
ملكة جمال الفلبين تفتخر بأصلها العربي... وتكشف جنسية والدها العربية بالفيديو... شاب يبتكر أغرب جهاز لغسل الشعر لص يطلق النار على نفسه أثناء محاولته سرقة متجر (فيديو) ظهور جريء للفنانة اللبنانية مايا دياب بفستان شفاف لقطات مذهلة لمعركة حامية بين دبين... هكذا انتهت (فيديو) بالفيديو... صراف آلي يفقد عقله ويقذف النقود أمام الناس... والكشف عن السبب بالفيديو... طفلة بعمر الـ10 سنوات تنقذ أختها الصغرى من موت محتم المزيد ...