السبت21/9/2019
ص8:50:58
آخر الأخبار
القوات العراقية تضبط طائرة وعشرات المتفجرات لـ"داعش".من حقنا الاستمرار بالتصدي للطائرات الإسرائيلية المسيرة..السيد نصر الله: الهجمات على (أرامكو) مؤشر على قوة محور المقاومةوسائل إعلام تونسية: وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن عليمحلل سابق في CIA: السعودية دفعت أموالا طائلة لمعرفة من أين أتت الصواريخ!بدعم جوي أمريكي.. (قسد) تسطو على ممتلكات الأهالي وتنفذ جرائم اختطاف في صفوف الشبان بالجزيرة السوريةإرهابيو (جبهة النصرة) يرصدون حركة الراغبين بالخروج لاستهدافهم ومنع وصولهم إلى ممر أبو الضهورالصباغ: لماذا لايتم إلزام “إسرائيل” بالانضمام لمعاهدة عدم الانتشار النووي وإخضاع منشآتها لتفتيش وكالة الطاقة الذريةلافروف يلتقي وزراء خارجية سوريا والصين واليابان في نيويورك الأسبوع القادمالخارجية الإيرانية: على واشنطن ان تفهم أن سياسة عقوباتها قد فشلتإيران: العقوبات الأميركية الجديدة تظهر قلة حيلة واشنطنحاكم مصرف سورية المركزي : سعر صرف الليرة أفضل بكثير من أسعار الصرف لعملات دول لم تشهد ما شهدته وتشهده سورية من حرب اقتصادية ... المشغل الخلوي الثالث في سورية، سيكون من نصيب شركة سوريةبالفيديو...لماذا يحول الاحتلال الأمريكي وميليشياته شرقي سوريا إلى (خارطة أنفاق) ؟حتماً سيكتمل الانتصار.....موفق محمدمقتل لاجئ سوري على يد تركي في أضنه بالجرم المشهود ...أب سوري يبيع ابنه في بيروت ليلية اسقاط الطائرة المسيرة ... مقاتلات روسية تمنع تكرار هجوم (اسرائيلي) على سورياعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهمشكلة الكتب المدرسية تلاحق الطلاب العائدين إلى مدارسهم في ريف دمشقالضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةالعثور على كميات من الذخائر والقذائف من مخلفات الإرهابيين خلال تمشيط قرى وبلدات بريف حماةإرهابيو “النصرة” يعتدون بالقذائف على محيط ممر أبو الضهور بريف إدلب لإرهاب المدنيين ومنعهم من الخروجحل ٢٤ جمعية سكنية خلال العام الحالي.. و١٣١ جمعية مصيرها الحل والتصفيةهيئة التطوير العقاري: مشاريع معروضة للاستثمار تؤمن السكن لمليون مواطن بأسعار مدروسة"فوائد مذهلة" للشمندر.. 10 لا يعرفها كثيرونزيت شجرة الشاي.. فوائد من الرأس حتى القدمينأيمن رضا يعلن اعتزاله الفن ويصف باسم ياخور “بالمصلحجي”زوجة باسم ياخور تكشف أسرار برنامجه “أكلناها”بدلا من الحليب… رضيعة تشرب 1.5 لتر من القهوة يوميا (فيديو)الجدال مفتاح السعادة الزوجية"غوغل" تضيف خصائص مميزة جديدة لبريد "جي ميل"طفل سوري يبتكر مشروعاً لإنارة الطرقات بالطاقة الشمسية من توالف البيئةدقات على العقل السعودي.......نبيه البرجيبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

التغطية المستمرة >> المهندس عماد خميس : الإرهاب خطر يتهدد كل الدول بما فيها من تدعمه وتموله وتستثمره لتحقيق أهداف سياسية ....(تحديث مستمر)

 الملتقى النقابي العمالي الدولي

رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس:

منذُ فجرِ التاريخ، والحروبُ يُشعِلُها الأقوياءُ ليسرقوا حقوق الضُّعفاء... منذُ فجرِ التاريخ، والدُّولُ الكبرى تسعى لأنْ تطحنَ بمشروعاتِها الاستعماريةِ ... أحلامَ الدولَ الصُغرى... منذُ فجرِ التاريخِ، وثقافةُ دولٍ عدةٍ مستسلمةٍ لِقَدَرٍ يرْسُمه الآخرون.. منذُ فجرِ التاريخِ... وهناكَ منْ يحاولُ أن يكتبَ التاريخَ على غيرِ ما حدثَ... لكنْ مع الحربِ على سورية... ثَمةَ فجرٌ جديدٌ للتاريخ .... ولا يمكنُ لأحدٍ أن يتجاهَلَهُ...
إذا كانَ الأقوياءُ هم من يشعلونَ الحروبَ اليومَ، فإنهمْ دونَ أدنى شك لنْ يكونوا المنتصرين فيها... وإذا كانتِ الدولُ الكبرى تحتمي بأساطيلها... وطائراتها .. وجيوشها.. فإنَّ الدولَ الصغيرة .... تحتمي بشعبِها وقيمِها وحضارتِها... وإذا كانَ تاريخُ بعض الدول شاهداً على جرائمِ حكوماتِها .. وأنظمتِها السياسية ... فإنَّ هناكَ دولٌ أخرى تكتبُ كلَّ يومٍ تاريخاً جديداً في نضالِها الإنسانِّي ومقاومتِها المشروعةِ...
كلُّ التحيةِ والتقديرِ لصنَّاع فجرِ عالَمِنا الجديد... لحلفائِنا الأوفياءِ وأحرارِ العالَمِ الشرفاء... لشعبِنا الأبيِّ الصامِد... ولقواتِنا المسلَّحةِ الباسلةِ التي تستمدُّ عزيمةَ صمودِها وصلابَةَ موقِفها من عزيمةِ وثباتِ... قائدِنا السيِّد الرئيس بشار الأسد، الذي شرفَني بتمثِيلهِ في هذا الملتقى النقابيِّ العالميِّ الهام... وهنا يسعدني أنْ أنقلَ لكمْ... ضيوفَنا الأَعزاء... ترحيبَ سيادتِه بكم... وتمنياتِهِ لكم بالتوفيقِ والنجاحِ.... في مهامِكم النقابيةِ والبحثيةِ... لما فيه خيرُ ومصلحةُ الطبقةِ العاملةِ في شتى بقاعِ الأرض...


المهندس خميس :لم يعدْ هناكَ ما يَخفى في كواليسِ السياسةِ الدوليةِ، لاسيما في السنواتِ الأخيرةِ.... فالدولُ الرافضةُ لسياسةِ الإملاءاتِ والهيمنةِ... الحريصةُ على استقلالِها السياسيِّ والاقتصاديِّ.... الراغبةُ باستثمارِ ثرواتِها ومواردِها الوطنيةِ لخدمةِ شعبِها... هي على موعدٍ دائمٍ مع الحروبِ العسكريةِ تارةً.... والاقتصاديةِ تارةً ثانيةً.... والثقافيةِ والإعلاميةِ تارة ثالثة... حتى تستجيبَ لشروطِ ومطالبِ أنظمةٍ ... وإداراتٍ لا تزالُ تعتبرُ نفسَها وصيةً على العالَم ومستقبلِهِ.... وهذه حقيقةٌ تؤكدُها شواهدٌ كثيرةٌ.... كُتِبتْ بدماءِ شعوبِ دولٍ عدة في الشرقِ والغرب...

المهندس خميس : سورية في العدوانِ الذي يُشنُّ عليها منذ العام 2011، تواجهُ حرباً فريدةً من نوعِها... وعلى الأصعدِة كافة... حرباً.... كانتْ غرفُ عملياتِها الموزعةِ في دولِ الجوارِ تنسقُ... لحظةً بلحظةٍ... بينَ العدواِن العسكريِّ والاستهدافِ الاقتصاديِّ والتحريضِ الإعلامي... حرباً... أتت على مكاسبَ أربعةِ عقودٍ من التنميةِ والازدهار... وحاولت النيل من إرثٍ حضاريٍ يعودُ لعدةِ قرونٍ من الزمن.... وعلى أحلام ملايينَ السوريينَ الباحثينَ عن السلامِ والأمنْ..
سورية تواجه حرباً .. جُنِّدَ لها آلافُ المرتزِقَةِ والإرهابيينَ مِنْ مشارقِ الأرضِ ومغاربِها... ورُصِدَ لها ملياراتُ الدولارات والرصاصِ لقتلِ السوريينَ ... وتشريدِهم عن منازلِهم وديارهِم. لكنْ... إذا كانتِ الحربُ التي شُنتْ على سوريةَ نوعيةً مقارنةً ... بمثيلاتِها من الحروبِ العدوانيةِ الإقليميةِ والدوليةِ.... فإن مقاومةَ الشعبِّ العربيِّ السوريِّ بمختلفِ مؤسَّساته وفعالياتهِ ومناطِقِهِ... كانتْ مقاومةً نوعيةً... أسستْ أيضاً لنصرٍ نوعيٍّ واستراتيجيٍ.... سَتَعُمُّ خيراتُه على العالَمِ أَجمع...

المهندس خميس: لن نحدثَكُمْ ضيوفَنَا الأعزاء... عما فعلتْهُ الحربُ الإرهابيةُ ببلادِنا... وما جلبتهُ لنا من مآسٍ وآلام.... وما استنزفتهُ من خيراتٍ وثرواتٍ... لكننا سوفَ نحدثُكمْ عما فعلَهُ شعبُنا وطبقتنا العاملةُ في مواجهة هذه الحرب...
منذ الأيامِ الأولى للحربِ....حددَّ السيدُ الرئيس بشار الأسد مكوناتِ المرحلةِ التي تمرُّ بها سوريةُ بثلاثة مكوناتٍ رئيسيةٍ هي المؤامرةُ.... الإصلاحاتُ..... والحاجات.... وقال سيادتُه.... إن المؤامرةَ موجودةٌ دائماً... طالما أن سوريةَ تعملُ باستقلاليةٍ... وطالما أنها تتّخذُ قراراتِها بمنهجيةٍ لا تعجبُ الكثيرين... وطالما أن هناك خصوماً أو أعداءً.... لكن المهمَّ هو المناعةُ الداخليةُ الموجودةُ داخلَ سورية.... وهذه المناعةُ ترتبطُ بالإصلاحاتِ التي نقومُ بها.... وترتبطُ بالحاجاتِ... حاجاتِ المواطنين...
وتأسيساً على هذه الرؤية.... عملت الدولةُ السوريةُ طيلةَ السنواتِ التسعِ من عمر الحربِ على تلك المكونات... مستنيرةً بتوجيهاتِ قائدِ الوطن... ففي الوقت الذي كانتْ قواتُنا المسلحةُ الباسلةُ تواجهُ الإرهابَ على امتدادِ الجغرافيا السورية بمسلَّحِيه ومموِّليهِ وداعِميِه.... إقليمياً ودولياً.... كانتِ الدولةُ تستكملُ ما بدأتْهُ من إصلاحاتٍ سياسيةٍ واقتصاديةٍ واجتماعيةٍ منذ سنواتِ ما قبلَ الحرب.... انطلاقاً من قناعتِها أن متابعةَ مشروعِها التنمويِّ دليلُ عافيةٍ وقوةٍ للدولة السورية... وأفضلُ ردٍّ على المتعطشين لسفكِ دماءِ السوريين... وإسقاطِ مؤسساتِ دولتهم... واستباحةِ مقدراتِها وثرواتِها.
كذلك كانَ الحالُ بالنسبة للمكوِّنِ الثالثِ المتمثلِ في تلبيةِ احتياجاتِ المواطنِ السوري... رغم كلِّ الظروفِ التي أفرزتها الحربُ من تدميرٍ ونهبٍ للمعامِلِ والمنشآتِ الإنتاجيةِ وحصارٍ اقتصاديٍ خارجيٍ شبهِ كامل...

المهندس خميس: لم يكن القطاعُ الزراعيُّ بمنأىً عن المخططِ العدوانيِ المرسومِ لسورية، التي حققت على مدارِ العقودِ السابقةِ اكتفاءً ذاتياً في أمنِها الغذائِي... إنما وقوعُ الحربِ جعَل الدولةَ التي كانتْ تنتجُ سنوياً ما يزيدُ على ثلاثةِ ملايينَ طنٍ ونصفُ مليونِ طن قمحٍ تلجأُ إلى الاستيرادِ لتأمينِ احتياجاتِ شعبها... وذلك نتيجةً لتخريبِ قطعانِ الإرهابيين للمساحاتِ المزروعةِ وحرقِها وتهريب إنتاجِها إلى الخارج.



عدد المشاهدات:58( الأحد 11:47:38 2019/09/08 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/09/2019 - 8:27 ص

الجعفري: دول غربية تواصل إساءة استخدام آليات الأمم المتحدة لتسييس الوضع الإنساني في سورية

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

مغامر.. يصطاد "الذهب" في الانهار! بالفيديو ...الأرض تنخفس فجأة تحت عجلات سيارة دفع رباعي فيديو... رجل يتفاجأ بوحش في دورة المياه بمنزله فيديو... مذيعة تلقي أوراقها على الهواء وتغادر الاستوديو ركضا شاهد.. راكب أمواج يهرب من سمكة قرش صورة من "ألف ليلة وليلة" قد تنهي مسيرة ترودو السياسية رونالدو: "العلاقة الحميميمة" مع جورجينا أفضل من كل أهدافي! المزيد ...