-->
الثلاثاء16/7/2019
ص4:19:35
آخر الأخبار
سلاح الجو اليمني المسير يقصف قاعدة الملك خالد في عسير ويحول مخازنها إلى كتلة ناريةالدفاع الجزائرية: إحباط مخطط إرهابي لاستهداف المتظاهرين بعبوات ناسفةما هي أسباب انهيار التحالف بين السعودية والامارات؟السيد نصر الله: المقاومة تطورت كما ونوعا والعدو اليوم يخشاها اكثر من اي وقت مضى إصابة شخصين بجروح أثناء إخماد حريق واسع في منطقة الهامةالرئيس الأسد يجدد دعم سورية لـ إيران في وجه التهديدات والإجراءات الأميركية غير القانونية بحق الشعب الإيرانيالحرارة تميل للانخفاض قليلاً والجو بين الصحو والغائم جزئياًالمعلم يبحث مع عبد اللهيان العلاقات السورية الإيرانيةينذر بتصعيد كبير.. الاتحاد الأوروبي ينشر قرارا من 5 بنود حول العقوبات ضد تركياوزيرة الدفاع الألمانية تعلن استقالتهامزيد من المكاسب لليرة والدولار بـ578 السورية للحبوب: استلام الأقماح من فلاحي الحسكة في مراكز بديلة بالمحافظاتصفقة القرن ....بقلم تييري ميسانهجوم ريف اللاذقية رسالة تركية قصيرة....ديمة ناصيففرق الاطفاء والدفاع المدني تخمد حريقاً ضخماً اندلع مساء الاحد في برج دمشق بمنطقة البحصة وسط المدينةلا صحة لوقوع جريمة قتل إمرأة في حلب ورميها من سطح أحد الأبنيةتفاصيل الكشف عن غرفة سرية مليئة بالدولارات في حرستامن تجارة المخدرات في لندن إلى الرقة.. كشف هوية داعشي بريطاني التربية: لا صحة لما تتداوله صفحات التواصل الاجتماعي من تحديد موعد إعلان نتائج شهادة التعليم الأساسيالتربية تمدد قبول اعتراضات الطلاب على نتائج الثانوية لمدة يوم واحداستشهاد 6 مدنيين وإصابة 9 بجروح بينهم أطفال جراء اعتداء إرهابي بالقذائف على أحياء سكنية في حلبإنهاء أعمال إصلاح خط نقل الغاز الواصل بين حقل الشاعر ومعمل غاز إيبلاخريطة طريق لتطبيق مشروع الإصلاح الإداري في " الإسكان"روسيا تنفذ مشروعين في الساحل السوريماذا يحصل للجسم عند تناول التمور يوميالا أدوية ولا أطعمة... كيف تتحكم في ضغط الدم عن طريق رأسكماذا جرى ياترى .. إليسا وناصيف زيتون .... وأمام الجمهور؟!إصابة مذيعة سورية بحادث "أليم" في مطار بهولندا (صورة)بالصور.. تعرف على سارقة قلب أغنى رجل في العالمامرأة مصرية تخرج من القبر حية بعد دفنهافضيحة جديدة... فيسبوك تراقب مستخدمي "واتسآب" بأداة خبيثة"هواوي" تعتزم اتخاذ إجراءات انتقامية ردا على القرارات الأمريكيةصهاينة أكثر من الصهاينة .. من وعد بلفور إلى صفقة القرن ....بقلم المهندس: ميشيل كلاغاصيأين مكمن الخلل؟....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

سوريا في مواجهة الارهاب >> «مجلس منبج»: روسيا ستفصل بيننا وبين ميليشيات أردوغان بعد انسحاب أميركا

كشفت «قوات سورية الديمقراطية- قسد»، أن قوات روسية ستنتشر على الخط الفاصل بين منبج بريف حلب الشمالي الشرقي والمناطق التي يحتلها النظام التركي

 وميليشيات مسلحة تتبع له بعد الانسحاب الأميركي من منبج. يأتي ذلك وسط سيطرة الضبابية على ما يسمى بـ«خريطة الطريق» حول منبج التي توصلت إليها أميركا والنظام التركي حزيران من العام الماضي، علماً أنه وعقب إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب في 19 كانون الأول الماضي عن قرار بسحب كامل وسريع لقوات بلاده من سورية إشاراته لإمكانية اجتياح النظام التركي لمناطق شمال شرق سورية، طلبت «وحدات الحماية الشعب» الكردية دخول الجيش العربي السوري إلى منبج فدخل إلى المنطقة وانسحب منها مسلحون أكراد.

ونقل موقع «المونيتور» الأميركي عن الرئيس المشترك لما يسمى «مجلس منبج العسكري» المنضوي في «قسد» محمد مصطفى أنه تم إعلامه من قبل «القادة الروس، قبل يومين بالضبط، بأن اللحظة التي سيغادر فيها الأميركيون، ستقوم روسيا بنشر قواتها على طول الخط» الذي يفصل منبج عن مناطق سيطرة التنظيمات المسلحة المتحالفة مع الاحتلال التركي بريف حلب الشمالي».
وأضاف مصطفى بحسب مواقع إلكترونية داعمة للمعارضة: «أخبرونا، إذا غادرت الولايات المتحدة غداً، سنقوم بأخذ مكانها»، معتبراً أنه سيكون من السهل دخول روسيا التي تساند الجيش العربي السوري في حربه ضد الإرهاب إلى منبج لأن القوات الروسية تبعد مسافة نصف كيلو متر فقط عن القوات الأميركية المحتلة الموجودة في منبج.
وربطت المواقع بين التعهد الروسي الجديد وتصريحات متتالية صادرة عن رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان، هدد فيها بشن عملية عسكرية ضد «قسد» الموجودة على طول الشريط الحدودي مع تركيا.
ولفتت المواقع إلى رغبة نظام أردوغان بأن يتم «تطهير المجلس العسكري» في منبج من «حماية الشعب» الكردية، والتي تصنفها تركيا على أنها منظمة إرهابية، وتقول: إن وجود هؤلاء يمثل انتهاكاً للتعهدات الأميركية بموجب «خريطة الطريق» في منبج التي تضمنت بنودها انسحاب كامل القوات التابعة لـ «قسد» بعد أن تم إخراج تنظيم داعش من منبج في آب 2016.
وإضافة إلى انسحاب القوات التابعة لـ«قسد» من منبج تضمنت «خريطة الطريق» أن يقوم الاحتلالين الأميركي والتركي بتسيير دوريات مشتركة في منطقة منبج وهو ما لم يتم إلى اليوم.
ووفق المواقع الداعمة للمعارضة فإن «مجلس منبج» ادعى عدم وجود أعضاء تابعين لـ«الوحدات» فيه، وأنه بناء على «خريطة الطريق» قدم «مجلس منبج» الأسماء والمعلومات الأساسية عن 171 عضواً فيه إلى الولايات المتحدة والتي قامت بدورها بنقل البيانات إلى تركيا.
الوطن



عدد المشاهدات:582( الأربعاء 07:22:31 2019/03/13 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 16/07/2019 - 4:19 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

طفرة "FaceApp".. شاهد نجوم كرة القدم والفن بعد أن شاخوا! بالفيديو..شابان ينتقمان في المحكمة من قاتل والدتهما بالفيديو..مسافرة تصيب موظفي المطار بالدهشة عندما صعدت عبر حزام الأمتعة بالفيديو... نعامة تنقض على ضباع شرسة حاولت افتراس صغارها إنجلينا جولي تفاجئ جمهورها من شرفتها بباريس الممثلة الهندية إيشا غوبتا: اغتصبني بعينيه وسأقاضيه! لبؤة جائعة تنقض على فيل ونهاية غير متوقعة للمعركة - فيديو المزيد ...