-->
الجمعة24/5/2019
ص11:52:42
آخر الأخبار
"ميدل إيست آي": السعودية ستعدم سلمان العودة وعوض القرني بعد شهر رمضانضابط ليبي: سفينة تركية حملت أعداداً كبيرة من إرهابيي “داعش” من سورية والعراق إلى ليبياقادمة من دولة عربية إلى أخرى... تعزيزات أمريكية عسكرية في الشرق الأوسطحلفاء إيران وأميركا العرب متحمّسون للحرب أكثر منهما....بقلم سامي كليبالحرارة أعلى من معدلاتها وتميل للانخفاض غدا(المشاركة في إعادة إعمار سورية والعراق).. ندوة للخارجية التشيكية الأسبوع المقبلالجعفري: سورية ستواصل مكافحة الإرهاب وحماية مواطنيها من خطره- فيديوسورية تدعو منظمة الصحة العالمية إلى العمل لرفع الإجراءات الاقتصادية القسرية عنهابوغدانوف يبحث مع وفد أمريكي الأوضاع في سورية والمنطقةتركيا تتهم معارضة بارزة بإهانة الرئيس ونشر دعاية إرهابية"ألف طن قمح وشعير الكميات المتوقع استلامها في حماة سورية قد توقف استيراد هذه المادة الأساسيةهزيمة واشنطن على أبواب إدلب...المهندس: ميشيل كلاغاصيقرار حاسم للجيش السوري حول وجود الإرهابيين في ريفي حماه وإدلبقسم شرطة الميدان بحلب يلقي القبض على سارق نصف كيلو غرام من المصاغ الذهبياستغل وقت الافطار وسرق من منزل جده ( 5 ، 4 ) مليون ليرة سوريةالجيش السوري يقصف مقرات "حراس الدين" و"جيش العزة" في اللطامنة وكفر زيتا«غالاكسي».. كنز معلومات عن حياة «جهاديي داعش»!؟ العزب خلال لقاءه نظيره الصيني في بكين: العمل جار في سورية على إحداث مركز وطني يهتم بالذكاء الاصطناعيسورية تشارك في أولمبياد آسيا والمحيط الهادي للمعلوماتية وطموح لإحراز مراتب متقدمةوحدات من الجيش تدمر آليات وعتادا لإرهابيي “جبهة النصرة” على محاور الهبيط وكفرنبودة وتل هواش بريفي إدلب وحماة- فيديوإعادة محطة توليد الزارة للخدمة وربطها بالشبكة بعد استهدافها أمس من قبل الإرهابيينوزير السياحة: أربعة شواطئ مجانية للأسر السوريةبدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى هل صحيح ان تناول عصائر الفواكه أمر سيئ للغاية فوائد “عظيمة” لمشروب الماء بالليمونسيرين عبد النور تكشف رد فعل زوجها على مشاهدها الجريئة مع تيم حسنسهير البابلي في العناية المركزة!انتهاء صلاحية الطعام لا يعني عدم الاستفادة منهقضى في السجن 46 عاما ظلما ولا يبالي بـ 1.5 مليون دولار! أبرزها الزيوت.. أستاذ بيئة يكشف عن طرق آمنة للتخلص من الناموسبديلًا لأندرويد.. هواوي ترد على ضربة جوجل بـ HongMengهل لاحظتم الفرق؟.....بقلم د. بثينة شعبان الاتهام بالكيميائي في سوريّة هذه المرّة قد يكون خطيراً ...ناصر قنديل

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

سوريا في مواجهة الارهاب >> الجيش السوري يدخل بلدة المضيق وقلعتها الأثرية.. وانهيار كامل لدفاعات المسلحين

سائر اسليم | الجيش السوري يسيطر على قلعة المضيق بعد أكثر من 4 سنوات من سيطرة المسلحين عليها، حيث كانت معبراً يفصل بين مناطق الدولة السورية والمناطق الخاضعة لسيطرة المسلحين، وكان يتقاضى المسلحون مبالغاً مالية كبيرة من الأهالي على إدخال وإخراج منتجاتهم أو احتياجاتهم عبر هذا المعبر.

لقلعة المضيق أهمية عسكرية كبيرة باعتبارها تتموضع على تل مرتفع شرق سهل الغاب وتحيط بها من كل الجهات سهولة منخفضة

سيطر الجيش السوري صباح اليوم الخميس على بلدة المضيق وقلعتها الأثرية شمال غرب حماة بعد معارك عنيفة مع الجماعات المسلحة، مع استمرار التقدم باتجاه قرى جبل شحشبو المتاخمة لقرى جبل الزاوية جنوب إدلب.

ولقلعة المضيق أهمية عسكرية كبيرة باعتبارها تتموضع على تل مرتفع شرق سهل الغاب وتحيط بها من كل الجهات سهولة منخفضة، ويتم من خلالها قطع كافة طرق الإمداد بين قرى جبل شحشبو.

وكان يسيطر على منطقة قلعة المضيق جيش العزة وجيش النصر والجبهة الوطنية للتحرير، بينما كانت السيطرة في جبل شحشبو لحركة أحرار الشام قبل أن تقصيها هيئة تحرير الشام وحلها في المنطقة مطلع العام الحالي والتوجه إلى مناطق غصن الزيتون شمال حلب.

ويتابع الجيش السوري عملياته العسكرية باتجاه قرى جبل شحشبو بعد انهيار كامل دفاعات المسلحين بسقوط قلعة المضيق، حيث يعتبر الجبل بوابة الدخول إلى قرى جبل الزاوية جنوب إدلب.

وسيطر الجيش السوري في عملياته العسكرية بجبل شحشبو على عدة قرى ومنها هواش وتلتها والتوينة والكركات والشريعة وباب الطاقة ويقوم بالتثبيت فيها تباعاً، مع استمرار تقدم قوات المشاة نحو قرى أخرى.

ويقع جبل شحشبو شمال غرب حماة ويحده من الشمال جبل الزاوية ومن الغرب منطقة الغاب وإلى الجنوب مدينة أفاميا الأثرية وقلعة المضيق، وتتضمن نحو 20 قرية أكبرها قرية ترملا الواقعة شرقها، بالإضافة إلى قرى شير مغار (التي يتواجد فيها نقطة مراقبة تركية) وكوكبا والتوينة والمستريحة وشهرناز وجب سليمان وحورتة.

ومن جهة أخرى، طالب وجهاء مدينة خان شيخون جنوب إدلب من هيئة تحرير الشام الخروج من المدينة وتجنيبها العمليات العسكرية وتسليمها للجيش السوري والدخول في مصالحة تحافظ على أملاك المدنيين وتجنبهم ويلات المعركة والنزوح بعد سقوط بلدة كفرنبودة التي أدت إلى سقوط بلدة الهبيط نارياً والتي تعتبر احدى الخطوط الدفاعية لمدينة خان شيخون، حيث مازالت المفاوضات مستمرة دون أي معلومات عن النتائج حتى الآن، وفق مصادر الميادين نت.

وجاءت سيطرة الجيش السوري على قلعة المضيق بعد أكثر من 4 سنوات من سيطرة المسلحين عليها، حيث كانت معبراً يفصل بين مناطق الدولة السورية والمناطق الخاضعة لسيطرة المسلحين، وكان يتقاضى المسلحون مبالغاً مالية كبيرة من الأهالي على إدخال وإخراج منتجاتهم أو احتياجاتهم عبر هذا المعبر.

الميادين



عدد المشاهدات:2950( الخميس 17:13:23 2019/05/09 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/05/2019 - 10:15 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

عصابة تنفذ "أغبى" عملية سطو على محل صرافة بالفيديو... نهاية غير متوقعة لمعركة بين كلب وصغير النمر طفل أمريكي عمره 5 سنوات يقهر المرض الخبيث فيديو جديد للركلة التي تعرض لها أرنولد شوارزنيغر اشهر 20 حالة هبوط طائرات في اصعب المطارات بالفيديو... لحظة انهيار سد في الولايات المتحدة كلب بري شجاع ينقذ صديقه من بين أنياب لبؤة جائعة (فيديو) المزيد ...